• الصليب وحكاياته

"الهيئة العليا للمفاوضات" تُرحّب بمواقف باريس بشأن مغادرة بشار الأسد

Sep 20 2017 6:23:10

 الهيئة العليا للمفاوضات تُرحّب بمواقف باريس بشأن مغادرة بشار الأسد
"الهيئة العليا للمفاوضات" تُرحّب بمواقف باريس بشأن مغادرة بشار الأسد

أثنى المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات السورية المعارضة رياض حجاب على مبادرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأخيرة بتشكيل لجنة اتصال من الدول الخمس دائمة العضوية زائدا الأطراف المؤثرة في المنطقة.

وقال حجاب خلال لقاء له مساء أمس مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة: "إن هذه المبادرة تكسر محاولات القوى الحليفة للنظام احتكار صياغة الحل السياسي وفق اطماعهم التوسعية واجندات مد نفوذهم عبر الحدود".

ورأى حجاب ان الوسيلة الانجع لطي هذا الملف وتحقيق عملية انتقال سياسي تكمن في "محاسبة بشار الأسد الذي قتل أكثر من نصف مليون سوري، وهجر الملايين، ودمر البينة التحتية، ومزق النسيج الاجتماعي السوري، وولّد الإرهاب".

وأكد حجاب أن "خروج الأسد وزمرته من الذين ثبت تورطهم بارتكاب جرائم في حق السوريين يعد أحد أهم المطالب الشعبية لإنهاء الدولة القمعية الدكتاتورية، والبدء بمرحلة جديدة من حكم المؤسسات والقانون".

ورأى حجاب أن الدعوة إلى بقاء بشار الأسد خلال الفترة الانتقالية من شأنها مفاقمة الأزمة القائمة، وإطالة أمد نظام فقد شرعيته، وقال: "نحن لا نملك تخويلاً من الشعب بذلك، خاصة وأنه فقد تأييد غالبية مكونات المجتمع السوري".

وفي معرض حديثه عن محاربة الإرهاب؛ أكد حجاب أن المعارضة دعمت، ولا تزال تدعم، جهود التحالف الدولي، مبيّناً أن رؤية الهيئة للحل السياسي تتضمن: "خطة شاملة لمواجهة إيديولوجيات التطرف عبر التصدي للعنف ومعالجة المشاكل المجتمعية واستيعاب فئة الشباب للحد من خطر تجنيدهم للقتال مع تنظيم الدولة وغيره من الجماعات المتطرفة"، وفق تعبيره.

وكانت باريس قد اقترحت في تموز (يوليو) الماضي تشكيل فريق الاتصال حول سوريا يضم الدول الأعضاء بمجلس الأمن الدولي والجهات الفاعلة الإقليمية، بهدف القيام بـ"نشر السلام وإعداد خارطة الطريق".

ومطلب رحيل الأسد ليس فرنسيا فقط، فقد جدد، مساعد وزير الخارجية الأمريكي، لشؤون الشرق الأدنى، ديفيد ساترفيلد، رفض بلاده لبقاء نظام بشار الأسد في سوريا، لافتًا إلى أن هذا القرار "يجب أن يتخذه السوريون".

 

جاء ذلك عقب اجتماع عقدته الدول الأعضاء في ما يعرف بـ "مجموعة أصدقاء سوريا"، أمس الاثنين في نيويورك على هامش الدورة 72 لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، بدعوة من وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون.

ويوجد وفد من "الهيئة العليا للمفاوضات" التابعة للمعارضة السورية، برئاسة منسقها العام الدكتور رياض حجاب في مدينة نيويورك الأمريكية، بهدف إيصال رؤية المعارضة السورية إلى العالم على هامش الاجتماع السنوي للجمعية العامَّة للأمم المتحدة.

ويسعى وفد الهيئة، إلى اللقاء بعدد من الرؤساء ووزراء الخارجية في الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، إلى جانب المشاركة في عدد من الاجتماعات متعددة الأطراف، وذلك بهدف إيصال مطالب الشعب السوري والتأكيد على ثوابت الثورة، وتسليط الضوء على معاناة السوريين في أحد أبرز المنابر العالمية التي تأسست لتحقيق السلام وإنصاف  الشعوب في العالم.

ويعد اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة بمثابة منتدى دولي متعدد الأطراف تجري فيه مناقشة جميع القضايا الدولية الواردة في ميثاق الأمم المتحدة، حيث تعتبر الجمعية العامة للأمم المتحدة الجهاز التمثيل الرئيسي للمناقشات والمداولات في المنظمة الدولية، وتتألف من جميع أعضاء الأمم المتحدة البالغ عددهم 193 دولة.

وكانت الجولة السادسة من محادثات أستانا قد انتهت الأسبوع الماضي باتفاق على 4 مناطق خفض تصعيد في سوريا لـ 6 أشهر.

وضم الاتفاق "إدلب" لأجزاء من درعا والقنيطرة، والغوطة الشرقية في دمشق، وأجزاء من حمص، وهي مناطق خفض تصعيد تضمن تركيا التزام المعارضة به وروسيا وإيران تضمنان النظام.

وتحدث البيان المشترك للدول الضامنة عن إقامة مركز تنسيق روسي ـ تركي ـ إيراني، وتخصيص قوات تابعة لهذه الدول لمراقبة المنطقة التي تضم إلى إدلب الخاضعة لسيطرة فصائل معارضة وأجزاء من اللاذقية وحماة وحلب.

وتستعد العاصمة السعودية لاستضافة مؤتمر جديد للمعارضة السورية، من المفترض أن يبحث توسيع وفد المعارضة للمفاوضات من أجل تسهيل المفاوضات في جينيف برعاية الأمم المتحدة.

التعليقات مغلقة على هذه المقالة
جديد المقالات المزيد
صفحة من تاريخ العلوم: أول كتاب في المدفعية

صفحة من تاريخ العلوم: أول كتاب في المدفعية

إن ظهور سلاح المدفعية واستخدامات البارود قد ترافق في أوروبا مع بداية...

حركة الشيخ رابح بن فضل الله ضد الاستعمار الفرنسي في تشاد

حركة الشيخ رابح بن فضل الله ضد الاستعمار الفرنسي في تشاد

  فرج كُندي مقدمة  تعتبر حركة المجاهد الكبير رابح من فضل...

لنتذكّر في ذكرى الهجرة

لنتذكّر في ذكرى الهجرة

لقد كان نجاح الإسلام في تأسيس وطن له وسط صحراء تموج بالكفر، أعظم كسْب...

جديد الأخبار المزيد
مجلس الأمن يعقد أول جلسة علنية حول ميانمار الخميس

مجلس الأمن يعقد أول جلسة علنية حول ميانمار الخميس

يعقد مجلس الأمن الدولي بعد غد الخميس، أول جلسة مفتوحة حول الانتهاكات...

مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين إثر عملية إطلاق نار شمال القدس

مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين إثر عملية إطلاق نار شمال القدس

أعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي عن مقتل ثلاثة جنود وإصابة رابع إثر...

مناورات عسكرية مشتركة بين تركيا والعراق عقب استفتاء كردستان

مناورات عسكرية مشتركة بين تركيا والعراق عقب استفتاء كردستان

قالت رئاسة الأركان العامة التركية إن المرحلة الثالثة من المناورات...

  • أيام في سيلان والمالديف