ليبيا دفعت لموريتانيا 200 مليون دولار لتسليم "السنوسي"

كتب في تصنيف الاخبار السياسية
بتاريخ Jan 17 2013 08:27:46

أظهرت وثائق للحكومة الليبية أن ليبيا أجازت دفع حوالي 200 مليون دولار لموريتانيا بعد أشهر من تسليمها رئيس المخابرات الليبي السابق عبد الله السنوسي ليحاكم في ليبيا، في تجاهل لمذكرة اعتقال أصدرتها المحكمة الجنائية الدولية بحق السنوسي.
والسنوسي مطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية للاشتباه في مسؤوليته عن تنظيم أعمال انتقام وحشية أثناء ثورة 2011 التي انتهت بالإطاحة بمعمر القذافي وقتله بعد أن حكم ليبيا بقبضة حديدية لأربعة عقود.
وقال محامي السنوسي: إن مبلغ المئتي مليون دولار - الذي يعادل حوالي 5 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي لموريتانيا - دفع لضمان إعادة السنوسي إلى ليبيا بعد فراره إلى موريتانيا في مارس آذار العام الماضي.
وأظهرت وثائق للحكومة الليبية أن المبلغ دفع، وقال مسؤولون ليبيون: إنه قدم كمساعدة لموريتانيا وهي دولة فقيرة في غرب إفريقيا، لطرابلس روابط استثمار مهمة معها.
وكان السنوسي أحد اقرب مساعدي القذافي على مدى عقود، وقد يكون لديه معلومات بشأن تفجير طائرة بان أمريكان فوق أسكتلندا في 1988 ومقتل شرطية بريطانية بالرصاص في 1984 أمام السفارة الليبية في لندن.
ويريد محامو السنوسي تسليمه إلى المحكمة الجنائية الدولية؛ لأن المحكمة التي يوجد مقرها في لاهاي لا تتبنى عقوبة الإعدام.
وأظهرت مذكرة دبلوماسية مؤرخة في 24 يوليو 2012 وصادرة من السفارة الليبية في موريتانيا أن السلطات الليبية طلبت السماح لطائرة مستأجرة من شركة ليبية بالهبوط لمدة 72 ساعة في نواكشوط من أجل "نقل السنوسي"، لكن السنوسي لم يرسل إلى بلده حتى أوائل سبتمبر أيلول حيث وصل إلى طرابلس في الخامس من سبتمبر عندما احتجزته السلطات الانتقالية الليبية.
ومن جهة أخرى، نفى نائب رئيس الوزراء الليبي السابق مصطفى أبو شاقور أن تكون ليبيا دفعت 250 مليون دينار - حوالي 200 مليون دولار - لموريتانيا نظير تسليم السنوسي.
وقال: إن المبلغ دفع لمساعدة موريتانيا لأن ليبيا دأبت من قبل على مساعدة الاقتصاد الموريتاني.
وأضاف أن ليبيا لديها بالفعل استثمارات ضخمة في موريتانيا.



اضفها لمفضلتك بالموقع Twitter Facebook MySpace Digg Delicious
التعليقات








الهجري <=> الميلادي
يومشهرسنة

هجري
ميلادي


مثال:9665123456789
اكتب رقم جوالك




اكتب اميلك