الخليفة الفاسق  آخر رد: م.فيصل    <::>    الدور الخفى للملك حسين  آخر رد: م.فيصل    <::>    قائمة المتميزين بمنتدى التاريخ  آخر رد: قطر الندى    <::>    مسلسل الظاهر بيبرس  آخر رد: smarttt    <::>    إمام عظيم . ( مسرحية قصيرة ) .  آخر رد: أبو خيثمة    <::>    بشر الحافي رحمه الله تعالى .  آخر رد: أبو خيثمة    <::>    إنها حِمص و ليس حُمص ....  آخر رد: أبو خيثمة    <::>    اللغات الرسمية  آخر رد: أبو خيثمة    <::>    مساعده من اخواني عاجل  آخر رد: طالبة المجد    <::>    من العامي الفصيح  آخر رد: أبو خيثمة    <::>   

 

 

العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> التاريخ الحديث والمعاصر

رد
 
قديم 11-3-1429هـ, 03:49 صباحاً   #1
معلومات العضو
أبو سليمان العسيلي
راشدي
 
الصورة الرمزية أبو سليمان العسيلي
 








أبو سليمان العسيلي غير متواجد حالياً


 

افتراضي "الأهواز" المنسية..جدلية التاريخ وإشكالية الجغرافيا

"الأهواز" المنسية..جدلية التاريخ وإشكالية الجغرافيا


خالد وليد محمود
كاتب اردني

لا شك ان قضية الأهواز أو الأحواز،خوزستان أو عربستان -وإن اختلفت الاسماء والمسميات- هي قضية عربية تم ضمها الى ايران عام 1925 ومنذ ذلك التاريخ حتى يومنا الحاضر مايزال الاهوازيون يطالبون باستقلالهم وحق تقرير مصيرهم الذي طالما دفعوا كثيرا من المعاناة لأجل الحصول على حياة كريمة في اطار الدولة الايرانية أو الانضمام للوطن العربي أو الاتجاه لإنشاء وطن مستقل يحمل اسم"عربستان".

وبناء على المعطيات، فإن سيطرة ايران على منطقة "عربستان" يعني سيطرتها على90% من ثروات ايران وقدرت بعض المصادر انتاجها من النفط، ما بين 3،5 -4 ملايين برميل يومياً، مع 9،5 مليون متر مكعب من الغاز، وفيها تسعة أنهار أحدها(قارون) صالح للملاحة ويعادل دجلة في غزارته. هذا ويبلغ تعداد العرب الاهوازيين في ايران ما يقارب 5 ملايين نسمة موزعين ما بين الداخل والخارج. وتبلغ مساحة الأهواز 375 ألف كيلومترا مربعا ويحدها العراق من جهة الغرب والخليج العربي من جهة الجنوب الغربي فيما تحيطها من جهات الشمال والشرق والجنوب الشرقي جبال زاغروس.

منذ ان وضعت ايران يدها على اقليم عربستان في عام1925 ولغاية كتابة هذه السطور ثمة لغة واحدة ماتزال تتحكم في العلاقة ما بين الحركات السياسية الاهوازية والحكومة الايرانية هي لغة السلاح والمواجهات التي تجددت في الآونة الاخيرة،وعلى الرغم من انه تم حل جميع التنظيمات السياسية والعسكرية الأحوازية عند اندلاع الثورة الإسلامية في إيران في1979 حيث تقدمت بمطالب سلمية تتألف من

11 بندا لحكومة مهدي بازرقان الايرانية آنذاك من أجل العيش في إطار الدولة الإيرانية شريطة منحهم حكما ذاتيا الا انه تمثل الرد الرسمي الإيراني بمذبحة الأربعاء الشهيرة التي راح ضحيتها500 أحوازي وبتوجيهات مباشرة من الإمام الخميني وكانت هذه المعاملة بشكل عام قد قطعت الأمل بإمكان حدوث تفاهم بين الطرفين.

باتت الحركة السياسية الاهوازية تعمل مؤخراً على تكثيف نشاط عملها على الساحة الخارجية وخاصة في الجانب الاعلامي وتمثل ذلك في الاجتماعات والمؤتمرات التي تحضرها منظمات أهوازية وممثلون عن الجالية الاهوازية وذلك من أجل إلقاء الضوء على قضيتهم وتسويقها عالمياً..

ويرى المراقبون أن هذه النشاطات والفعاليات تشكل انجازاً تكلل جانب كبير منها في اللقاءات السياسية والاعلامية والمشاركة الفعالة في مؤتمرات وندوات عربية ودولية تعنى بقضايا حقوق الانسان وقضايا الشباب...وغيرها، اضافة الى اجراء لقاءات مع مسؤولين رسميين عرب ودوليين، من أهمها ذلك اللقاء الهام الذي دار بين رئيس الحكومة الكندية ورئيس المكتب السياسي لحزب النهضة العربي الاحوازي في شهر حزيران2004 وهو لقاء لم يسبق ان جرى بين مسؤول في حركة احوازية ومسؤول حكومي غربي بهذا المستوى وهو ما يفتح الباب الى احتمال حدوث لقاءات جديدة اخرى بين اطراف احوازية ومسؤولين دوليين عما قريب. وبحسب مصادر صحافية فإن جهات رسمية ايرانية منعت حصول مثل هذه اللقاءات ولكنها فشلت في ذلك وباتت تعترف علانية بهذا الواقع الجديد حيث اصبح أمراً مقلقاً لها خصوصا في ظل التطورات الاقليمية.

وعلى صعيد العمل العسكري فقد شهدت القضية الاهوازية مرحلة جديدة عندما بدأت جماعات أحوازية معارضة باستخدام العمل المسلح ضد أهداف ومصالح ايرانية فقد تصاعدت وتيرة بعض العمليات المسلحة التي تستهدف البنى التحتية في إقليم عربستان(الأحواز) والتي استهدفت حرق المحلات التجارية والغابات ومولدات الطاقة الكهربائية.

وفي ظل الضغوط الاميركية والاوروبية التي تمارس على طهران فإن ثمة أصوات لقوى أهوازية بدأت تتعالى للفت الانظار لقضيتهم..بعض المراقبين يرون أن طرح مثل هذه القضية في هذه الظروف بالذات ربما يفهم خطأ على أنه جزء من الخطة الأميركية في وقت بات فيه عدد من الفصائل الأهوازية تنظر إلى الولايات المتحدة الأميركية على أنها المخلص الذي يمكن ان يحقق لهم حلم الاستقلال القديم.

أما بخصوص التنظيمات السياسية والحزبية الاهوازية فيمكن القول إن هناك ما يقارب خمسة عشر تشكيلا سياسيا أنشأها الأهوازيون طوال ما يقرب من نصف قرن، حملت تسميات تترواح بين "عربي – عروبة– تحرير" الامر الذي فسره المراقبون على أنه تبلور الوعي القومي لدى الأهوازيين من جهة، وإيمانهم بأن أرضهم محتلة ينبغي العمل على تحريرها من جهة أخرى. ولأن ظروف النضال السلمي لم تكن متوافرة، اتجهت معظم هذه التنظيمات الى اتباع أساليب العمل المسلح. أما الآن، ووفق المعطيات والمتغيرات الحالية، فقد تتوافر الامكانية أمام الاهواز لتنظيم صفوفهم، تهيئة للدخول في مرحلة من النضال السلمي هدفها المطالبة بإقرار حقوقهم المشروعة. ولذا ماتزال معادلة الصراع بين الفصائل الاحوازية من جهة وإيران من جهة ثانية هي التي تتحكم في سلوك الطرفين.

وبناء على ما تقدم؛ يمكن القول إن الأهواز حكاية وطن اختصرت اختلاف الاسماء والمسميات، حكاية ماتزال جاهدة تحاول الاحتفاظ بذاكرتها عند شعبها، والفارق بين المصطلحات والمسميات رمز مكثف لهوية وانتماء..إنها بلا شك قضية منسية حكمت عليها جدلية التاريخ وإشكالية الجغرافيا
.

 






رد مع اقتباس
قديم 14-3-1429هـ, 11:10 مساء   #2
معلومات العضو
علي الخفاجي
مصري قديم
 
 








علي الخفاجي غير متواجد حالياً


 

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
يرجى ملاحظة شيئ في غاية الاهمية وهو انه لا يوجد شيئ اسمه الاهواز بل ينبغي ان نقول الاحواز لان الكلمة الاولى تلفظ من قبل المتكلمين باللغة الفارسيه على اعتبار ان الفرس ليس لديهم في لغتهم حرف الحاء فيقلبونه ال هاء وبالتالي فان التسميه الصحيحة هي الاحواز بالعربية

 

رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 09:39 صباحاً


Powered by  vBulletin 3.6.4