عرض مشاركة واحدة
قديم 29-Jun-2005, 01:03 PM   رقم المشاركة : 4
ابوالوليد الأندلسي
روماني
 
الصورة الرمزية ابوالوليد الأندلسي

 




افتراضي المكتبات الوقفية بالمدينة المنورة(2)

المكتبات الوقفية بالمدينة المنورة

في العهد السعودي



بقلم:
أ . سحر عبد الرحمن مفتي
محاضرة بكلية التربية
فرع جامعة الملك عبد العزيز بالمدينة المنورة





الجُزء الثَّاني



جدول رقم (1)
عدد الموجودات بالمكتبة العامة من الكتب والمكاتب التي ضمت إليها
م - اسم المكتبة - عدد الكتب
1 مكتبة رباط سيدنا عثمان 1537
2 مكتبة مدرسة الشفا 1520
3 مكتبة مدرسة الساقزلي 1024
4 مكتبة مدرسة الاحسانية 374
5 مكتبة مدرسة العرفانية 1350
6 مكتبة رباط الجبرت 105
7 مكتبة المدرسة القازانية 2952
8 مكتبة مدرسة قره باش 150
9 مكتبة الشيخ عمر حمدان 2578 / 11590
10 مكتبة الشيخ يسن بخيت 11590 150
11 مكتبة عباس حلمي باشا 200
12مكتبة الشيخ عبد احي أبو خضير 60
13 مكتبة سالم ازمرلي وزين العابدين توفيق 170
موجود مكتبة المدينة العامة 2578
المجموع 14748


وقد نقلت محتويات هذه المكتبة بعد توسعة خادم الحرمين الشريفين / الملك فهد ابن عبد العزيز للمسجد النبوي إلى مكتبة الملك عبد العزيز في مقرها الحالي ، وخُصص لها مكان مستقل ’’ وفصلت عن المكتبات الموقوفة الأخرى ، وتضم في الوقت الحاضر (178) مخطوطًا ، و(7766) كتابًا مطبوع منها النادر والحديث ‘‘(53) .


4 - المكتبات الوقفية بمكتبة الملك عبد العزيز :


تقع مكتبة الملك عبد العزيز ’’ على شارع أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها المتفرع من شارع المناخة على مساحة قدرها 2309م2 ، وتطل على ساحات المسجد النبوي من الجهة الغربية، ولها حديقة تتوسطها نافورتان بشكل دائري ‘‘(54)، وقد وضع حجر أساسها الملك فيصل عام 1393هـ/1973م، وافتتحها خادم الحرمين الشريفين /الملك فهد بن عبد العزيز عام 1403هـ/1982م ، ونقلت مكتبة المدينة المنورة العامة بما فيها من مكتبات وقفية إليها، ثم ألحقت بها بعد ذلك مكتبة عارف حكمت، ومكتبة رباط ومدرسة بشير آغا، وبعض المكتبات الشخصية التي أوقفها أصحابها على مكتبة الملك عبد العزيز(55) .
ومبنى مكتبة الملك عبد العزيز الذي يتكون من قبو، وطابق أرضي، وأربعة طوابق متكررة(56) خصص في كل جزء ما يلي :
القبو : قسم للمخطوطات ، ويضم جميع مخطوطات المكتبات الوقفية ، بحيث أُفرد لكل مجموعة من المخطوطات في كل مكتبة وقفية خزاناتٌ خاصةٌ بها ؛ مكتوب على أول خزانة لها تعريف باسم المكتبة الوقفية واسم واقفها ، ومعلـومات موجزة عنها وعن عدد مخطوطاتها(57) . وبلغت مخطوطات هذا القسم (14246) مخطوطاً أصلياً ، بالإضافة إلى عدد كبير من المصورات الورقية والميكروفيلمية ، و ’’قد تم إعداد الفهارس اللازمة لمخطوطات كل مكتبة موقوفة ، إلى جانب الفهرس الموضوعي المرتب هجائياً للمخطوطات التي يقتنيها قسم المخطوطات ، كما تم توفير أجهزة قراءة الأوعية المصغرة ( الميكروفيلم ) ‘‘ (58) .
الطابق الأرضي : قسم لخدمات المستفيدين من المخطوطات ، ويقدم لروادها خدمات مرجعية وإرشادية لكيفية استخدام فهارس المخطوطات، ويمكن الباحثين من الاطلاع على النسخ المصورة للمخطوطات الميكـروفيلمية أو الورقية في حـالة تواجـدهـا، أو المخطوطات الأصلية إذا لم يوجد صورة لها، ويسمح للراغب من الباحثين بتصوير جزء منها داخل المكتبة كخدمة تقدمها له، و أما في حالة رغبته بتصوير جميع المخطوطة أو أكثر من 20% من مجموع ورق المخطوطة، فلا يسمح له بذلك إلا بعد تقديم طلب من الجهة التي يعمل بها ، والتي تطلب تمكينه من الحصول على صورة منها، كما يقدم هذا القسم خدمات الإعارة الداخلية فقط دون الإعارة الخارجية . وتستمر فترة الاطلاع والإعارة الداخلية في الفترتين : إحداهما من الساعة السابعة والنصف حتى الساعة الثانية والنصف صباحاً للباحثين فقط ، والثانية من الساعة الرابعة والنصف حتى الساعة العاشرة مساءاً للباحثين والباحثات(59) .
كما خُصص في نفس الطابق موقع مناسب من المكتبة ، ليكون بمنزلة قاعة خاصة للنساء ، تفتح يومياً للنساء من الساعة الخامسة حتى التاسعة والنصف ، وتم تجهيزها بالأثاث والرفوف ، وزودت بالكتب المطبوعة في جميع فروع المعرفة الإنسانية ، وتم ربطها بوحدة طرفية عبر الحاسب الآلي للاستفادة من جميع أقسام المكتبة الأخرى(60) .
الدور الأول : يشغل مكتبة المصحف الشريف التي تحوي نسخاً خطية نادرة للقرآن الكريم ، والموضوعة في خزانات خاصة ، إضافة إلى بعض النماذج المعروضة في خزانات زجاجية خاصة ومغلقة(61) .
’’ ولهذه المكتبة فهرس خاص ليستفيد منه الباحثون في معرفة مجالات علمية متعددة ، مثل أنواع الخطوط وتطورها ، المداد المكتوب به ، والورق المستخدم للكتابة ، وترجمات معاني القرآن الكريم ، والقراءات المدونة على بعض النسخ ، إلى غير ذلك من المجالات الصالحة لإثراء الدراسات العلمية الجادة ‘‘(62). كذلك يحوي هذا الدور على مكتبة عارف حكمت التي نقلت عقب إزالة مبناها إلى مكتبة الملك عبد العزيز ، حيث أُفرِد لها جناح مستقل من طابقين ، الأول للمطبوعات، والأعلى منه للمخطوطات، وكلٌ منهما مصنف حسب الفنون ،كل فن في خزانة خاصة لذلك الفن مكتوب عليها اسم الفن، وما يندرج تحته من محتويات في تلك الخزانة(63) .
الدور الثالث : ويضم جميع المطبوعات الخاصة والمكونة للمكتبات الموقوفة ، بحيث أُفرِد لكل مجموعة من المطبوعات الخاصة بكل مكتبة وقفية ، خزانات خاصة بها ، مكتوب على أول خزانة لها تعريف باسم المكتبة الوقفية ، واسم واقفها ومعلومات موجزة عنها وعن عدد كتبها المطبوعة(64) ، ويبلغ عدد مجموع هذه المطبوعات النادرة (25000) كتاب(65) .
وتتكون مجموعات المكتبات الوقفية بمكتبة الملك عبد العزيز(66) من ثلاثٍ وعشرين مجموعة موقوفة ، والتي تتمثل في مكتبة المصحف الشريف ، ومكتبة الشيخ عارف حكمت ، والمكتبة المحمودية ، ومكتبة المدينة المنورة العامة ، والمكتبات الموقوفة الملحقة بها - والتي شملت مكتبات المدارس والأربطة والمكتبات الخاصة ، التي أهداها أصحابها أو أوقفوها عليها - وكذلك مكتبات لبعض الشخصيات من المدينة المنورة التي أوقفت مجموعات مكتباتها(67) ، وهى على النحو التالي :


4/1 مكتبة السيد حسن محمد كتبي(68) :

’’ كانت لديه مكتبة تضم عددا كبيراً من الكتب في شتى الموضوعات ، أهداها إلى مكتبة الملك عبد العزيز بالمدينة المنورة عام 1414هـ ، وهي تضم (905) كتبٍ مطبوعة ‘‘ ، وقد شملت جوانب متعددة من المعرفة الإنسانية ، مثل التفسير والحديث واللغـة والأدب والتاريخ(69).

4/2 مكتبة الشيخ عبد الرحمن بن عبد الله خيال(70) :

كان للشيخ عبد الرحمن ’’ مكتبة غنية بالكتب النافعة بلغت (646) كتاباً مطبوعاً ، ووقفـها عام 1410هـ على مكتبة الملك عبد العزيز، حيث خُصِّص لها جناح خاص بها ‘‘، وللمكتبة فهرس مكون من ثمان وعشرين صفحة ، يحتوي على بيانات كتبها(71) .

4/3 مكتبة الشيخ عبد القادر جزائري(72) :

لقد كان له مكتبة متنوعة الفنون ، وقد أوقفها ابنه أحمد سنة 1403هـ على مكتبة الملك عبـد العزيز بالمدينة المنورة ، وهي تضم مجموعة تقدر بـ ( 207 ) كتاب مطبوع متنوعة الفنون وشملت : التفسير وعلوم القران والحديث وأصوله والعقيدة والفقه وأصوله ، واللغة العربية الأدب ، والتاريخ والتراجم(73) .

4/4 مكتبة الشيخ عبد القادر شلبى(74) :

أسسها عبد القادر بن توفيق بن عبد الحميد الشلبى الطرابلسي الحنفي المدني ، فقد جعل في الدور الأسفل من داره مدرسة ، وأنشأ فيها مكتبة حفلت بالكتب الثمينة والمخطوطات النادرة ، التي كتبها بيده وعلق عليها وشرحها ، مما جعلها تعد من أكبر المكتبات الموجودة هناك . وعرفت ’’ بمدرسة الشلبى ‘‘ ، وقد ترك مجموعة من المؤلفات في المجالات الدينية والتاريخية والاجتماعية ، تزيد على الستة عشر مصنفاً ، ومن ثم أهدى ابنه محمد سعيد هذه المكتبة إلى مكتبة الملك عبد العزيز(75) ، وتضم (88) مخطوطاً و (2169) مطبوع ، وقد جاءت مخطوطاتها على هيئة رسائل ضمن مجاميع خطية في فنون متنوعة ، شملت فنون متعددة ومن مخطوطاتها :
كتاب البيان شرح غريب القرآن ، لجمال الدين بن الجوزي ، نسخ سنة 745هـ .
كتاب الآثار ، لمحمد بن حسن الشيباني ، نسخت سنة 1269هـ .
وللكتب المطبوعة فهرس من مائة وخمس عشرة صفحة ، شملت فنوناً متنوعةً في التفسير وعلوم القرآن والحديث والعقيدة والسيرة والفقه ، واللغة والنحو والصرف ، والهندسة والحساب والطـب ، والتاريخ والجغرافيا والتـراجم . وقد كانت أغلب إصداراتها في القرن الرابع عشر الهجري(76) .

4/5 مكتبة الشيخ محمد الخضر بن مايابى الجكنى الشنقيطي(77) :

له مكتبة قيمة أهداها ابنه محمد الأمين بن محمد إلى مكتبة الملك عبد العزيز سنة 1413هـ ، وقد حوت على (19) مخطوطاً ، موزعة على بعض الفنون مثل الحديث والفقه المالكي ، والنحو والأدب ورسائل متفرقة ، و(1982) مطبوعاً وأغلبها في الفقه المالكي ، ومن هذه المخطوطات :
الموطأ ، لمالك بن أنس ، نسخت عام 1322هـ .
الفائق في علم الوثائق ، للونشريسي ، لم يعرف تاريخ نسخها .
وأما مطبوعات المكتبة فقد تنوعت وشملت فنوناً متنوعة ، وتراوحت فترة طباعتها بين القرن الثاني عشر الهجري وأوائل القرن الخامس عشر الهجري ، ولها فهرس مكون من (85) صفحـة(78) .

4/6 مكتبة الشيخ محمد نور كتبي الحسيني(79) :

له مكتبة تزخر بكثير من المطبوعات النادرة التي بلغت (403) مطبوع ، شملت التفسير والقراءات والعقيدة والفقه وأصوله والحديث ، واللغة والأدب والسيرة والتاريخ ، وبعض المخطوطات التي لا تتعدى أربع مخطوطات فقط(80) .
وتعتمد مكتبة الملك عبد العزيز لتنمية مجموعاتها على أربع وسائل وهي : الوقف - الشراء - التبادل - الإهداء ، وما يهمنا منها :- الوقف والإهداء إذ إن المكتبة تفتح المجال لكل من تجـود به نفسه إيقاف ولو كتاباً واحداً ، وكل ما يطلب منه هو خطاب لإثبات إيقافه للكتاب أو الكتب ، ويحدد شروطه فيها والمكتبة التي سيوقفها عليها ، سواء كانت مكتبة الملك عبد العزيز ، أو أحد المكتبات الوقفية في مكتبة الملك عبد العزيز(81) .
ولا يمكن إغفال الدور الذي تلعبه مكتبة الملك عبد العزيز ، و اهتماماتها بالفعاليات الثقافية والعلمية المختلفة عن طريق عقد الندوات والمحاضرات المشاركة في المعارض الثقافية ، ومن ذلك ندوة المكتبات الوقفية التي عقدت في شهر محرم عام 1420هـ(82) .


الحواشي :

(53) عبد الرحمن بن سليمان المزيني ، مرجع سابق ، 83 و89 .
(54) المرجع السابق ، 33 .
(55) انظر :عبد الرحمن المزيني، مرجع سابق ،33 ، وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد ، نبذة عن مكتبة الملك عبد العزيز بالمدينة المنورة . ( المدينة المنورة : وكالة الوزارة لشؤون والأوقاف ، مكتبة الملك عبد العزيز ) مطوية مطبوعة ، 2-3 . ، ناجي محمد حسن الأنصاري وبهجت محمود زين العابدين جنيد ، معالم النهضة الحديثة في المدينة المنورة ، ( د.م : الأمانة العامة لجائرة المدينة المنورة ، 1416هـ=1995م ) ، 129 ، علي حافظ ، فصول من تاريخ المدينة المنورة ، مرجع سابق ، 396-398 .
(56) تتكون من :
1- القبو : الذي يتضمن قاعة المخطوطات ، وقسم التصوير ، وقسم التجليد .
2- الطابق الأرضي :الذي اشتمل على مكتب الاستعلامات ، وغرفة المراقبة الأمنية ، وصالة العرض وخلوات البحث ، وصالة المحاضرات ، ومكتبة للناشئة ، ومكتب وكيل المدير العام للمكتبة ، وقسم الشؤون الإدارية والمالية والشؤون الفنية ، وخدمات المستفيدين من المخطوطات ، ومكتبة للنساء .
3- الدور الأول : مكتبة المصحف الشريف ، ومكتبة عارف حكمت ، ومكتب المدير العام للمكتبة .
4- الدور الثاني : المكتبة العامة وهي ذات أرفف مفتوحة على النظام الحديث يسمح للقارئ أن يتناول الكتاب بيده ، وقد تم تصنيفها وتنظيمها وترتيبها على أحدث نظم المكتبات العالمية ، وقد بلغت مجموعاتها 26376 مجلداً ، أضف إلى ذلك مكتب لخدمات المستفيدين .
5- الدور الثالث : خصصت للمجموعات الخاصة المكونة للمكتبات الموقوفة .
6- الدور الرابع : مستودعات المكتبة .[ انظر : عبد الرحمن المزيني، مرجع سابق ، 33-34]
(57) عبد الرحمن بن سليمان المزيني ، مدير عام مكتبة الملك عبد العزيز ، المدينة المنورة ، اتصال هاتفي مع الباحثة ، 15/10/1421هـ .
(58) عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ،45-46 .
(59) عبد الرحمن بن سليمان المزيني ، اتصال هاتفي سابق ، 15/10/1421هـ .
(60) عبد الرحمن بن سليمان المزيني ، الاتصال الهاتفي السابق .
(61) عبد الرحمن بن سليمان المزيني ، اتصال هاتفي سابق ، 15/10/1421هـ .
(62) عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 45 .
(63)عبد الرحمن بن سليمان المزيني ، الاتصال الهاتفي السابق .
(64) الاتصال الهاتفي السابق .
(65) عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 49 .
(66) وتتكون مجموعات مكتبة الملك عبد العزيز إضافة لما تحويه من مكتبات وقفية من : المصاحف المخطوطة ، والمخطوطات التي قد بلغت حوالي 14246 أربعة عشر ألفا ومائتين وستة و أربعين مخطوطاً أصليا ، بالإضافة إلى عدد كبير من المصورات الورقية والميكروفيلمية التي توليها العناية من حيث الإقتناء والتنظيم والتجليد ، كما تضم الكتب النادرة التي بلغت (25000) خمسة وعشرين ألف كتاب ، وكذلك المطبوعات الحديثة التي قد بلغت 40000 أربعين ألف كتاب ، والرسائل الجامعية التي تحاول بذل الجهود لاستقطاب أكبر عدد ممكن منها ، أضف إلى الدوريات العلمية ومواد سمعية وبصرية [ انظر :عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 45-53 ، وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد . نبذة عن مكتبة الملك عبد العزيز بالمدينة المنورة ، مرجع سابق ، 3-6 ] .
(67) انظر : عبد الرحمن المزيني ، المرجع السابق ، 45-53 ، وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد . نبذة عن مكتبة الملك عبد العزيز بالمدينة المنورة ، المرجع السابق ، 3-6 .
(68) ولد بمكة عام 1329هـ وتلقى علومه بمدرسة الفلاح بمكة ، وفي سنة 1348هـ أبتعث للدراسة في بومباي بالهند ، و أتم دراسته سنة 1325هـ حيث نال الشهادة وعاد إلى مكة ، فتولى أمر تحرير جريدة صوت الحجاز ، ولم يلبث أن استقال منها ، وفي سنة 1353هـ عين مدرساً بقسم تخصص القضاء الشرعي بالمعهد العلمي السعودي بمكة ،وفي سنة 1354هـ عين مديراً لمدرسة الطائف الحكومية ، وفي سنة 1359هـ عين محررا بديوان الأوراق بوزارة المالية،ثم استقال واشتغل بالأعمال الحرة ، وفي سنة 1390هـ صدر الأمر الملكي بتعينه وزيرا للحج والأوقاف ، وله عدة مؤلفات في موضوعات شتى وعدة مقالات نشرها في الصحف والمجلات . [ عبد الرحمن المزيني، مرجع سابق ، 139 نقلاً عن : أحمد سعيد سلم موسوعة الأدباء والكتاب السعوديين خلال ستين عاما، ج3 (المدينة :نادي المدينة الأدبي ، 1413هـ=1992م )،117-118.] .
(69) عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 140 .
(70) ولد 1342هـ بمدينة المجمعة ، أول ما تلقى العلم عن طريق الكتاب ، ثم التحق بالمعهد العلمي بالرياض بعد افتتاحه ، ثم التحق بكلية الشريعة بالرياض وتخرج فيها عام 1378هـ ، وعين رئيساً لمحاكم منطقة الحدود الشمالية إلى عام 1384هـ ، ثم انتقل إلى المدينة المنورة على وظيفة مفتش إداري إلى عام 1389هـ ، ثم انتقل إلى رئاسة المحكمة المستعجلة بجدة إلى عام 1394هـ ، ثم انتقل إلى رئاسة محاكم نجران إلى عام 1397هـ ، ثم انتقل بعدها إلى رئاسة محاكم منطقة جازان إلى عام 1400هـ ثم أحيل إلى التقاعد بناء على طلبه في 1/7/1400هـ ، ثم تقلد بعض الوظائف عن طريق التعاقد في هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمدينة المنورة ، وكذلك هيئة الرقابة والتحقيق بالمدينة المنورة ، كما عمل بوظيفة مستشار في الأوقاف بالمدينة المنورة في شعبان عام 1402هـ لمدة خمس سنوات وأربعة اشهر ، وتوفي رحمه الله عام 1417هـ . [ انظر :عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 148] .
(71) عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 149 .
(72) ولد عام 1316هـ بالمدينة ، وهو من علماء المدينة المنورة ومفتي المالكية بها ، تولى القضاء في العلا من سنة 1361هـ إلي سنة 1373هـ ثم تولى القضاء في المحكمة الشرعية الكبرى في المدينة المنورة حتى سنة 1387هـ ، حصل على إجازة في القراءات من شيخ قراء المدينة ، حسن بن إبراهيم الشاعر ، كما أجازه محمد العربي التباني بن الحسيني الواحدي في 9/5/1388هـ بإجازته العامة والخاصة في الصحاح والمسانيد والمعاجم وموطأ مالك وغيرها من التصانيف ، وقد رشح للإمامة في المسجد النبوي مدة من الزمن حيث كان يؤم المصلين في صلاة المغرب ، له بعض القصائد الشعرية ، توفي رحمه الله سنة 1402هـ [ انظر :عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 151-152] .
(73) عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 152
(74) ولد بمدينة طرابلس الشام في بلدة شمالي بيروت سنة 1295هـ وحفظ القرآن الكريم والتحق بإحدى المدارس الدينية ، وتعلم فيها العلوم العربية وغيرها من العلوم ، وبعد ذلك اتجه إلى تعلم الخط على كبار الخطاطين ، فبرع واشتهر في الخطوط كلها ، وكان محبا للعلوم فقد أخذ عن كبار مشايخ عصره فحفظ المتون العديدة ، وقرأ الفقه والحديث والتفسير والفرائض والمناسخات والعربية والمعاني والبيان والبديع والمنطق وغيرها جلس للتدريس في مساجد طرابلس وهو ابن عشرين سنة ، ثم ابتعثته إدارة المعارف اللبنانية لتدريس أنواع الخطوط في الصفوف العليا في مدارسها ، وهاجر إلى المدينة المنورة سنة 1319هـ ، حيث اشتهر بين علمائها وطلابها ، فأخذ يدرس في المسجد النبوي الشريف الفقه الحنفي وأصوله ، وكانت داره في باب قباء بالمدينة مقصدا للعلماء والطلاب ، وقد شغل عدة وظائف منها رئاسة السادة الأحناف بالمدينة المنورة وكذلك رئاسة هيئة التنقيب عن الآثار ، ثم مديرًا للمعارف في عهد الأشراف حتى العهد السعودي ، ثم مديرا للمدرسة الناصرية ، وقد صنف ما يربو عن الستة عشر مصنفاً ، وقد توفي بالمدينة عام 1369هـ . [ أنس كتبي ، مرجع سابق ،.ج1 ، 140-148 ، محمد حسين الزيدان ، مرجع سابق ، 162-163 ] .
(75) أنس كتبي ، مرجع سابق ، ج1 ، 142-148 .
(76) انظر : عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 156-161
(77) هو محمد الخضر ابن عبد الله بن أحمد بن ما يابي الجكني الشنقيطي ، محدث ، متكلم ، ولد ونشأ بشنقيط ، ثم هاجر إلى المدينة المنورة وهو مفتي المالكية بها ، كان في صحبة الأمير عبد الله الحسين عند مغادرته المدينة إلى معان حيث وصل في معيته في 11 تشرين الثاني 1920م وقد عين قاضيا للقضاة ، وعضوا في مجلس المشاورين في أول حكومة أردنية هاشمية في شرقس الأردن في 11/4/1921م ، له عــدة مؤلفات ، توفي سنة 1353هـ-1935م . [كحالة ، عمــر رضا . معجم المؤلفين ،ج9 ( بـــيروت : مكتبة المثنى ) ، 280 ، عبد الرحمن المزيني، مرجع سابق ، 173 نقلاً عن : ( الزركلي ، الأعلام ،ج6 ، 113 و محيلان ، محمد . القضاء الشرعي الأردني في العهد الهاشمي من سنة 1920-1986م ، 43،179 ] .
(78) انظر : عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 173-176 .
(79) هو محمد نور إبراهيم الكتبي بن محمد عبد الله الحسيني ، ولد بمكة سنة 1323هـ ، حفظ القرآن بتجويده منذ نعومة أظافره ، ثم التحق بالمدرسة الصولتية سنة 1331هـ وفي سنة 1337هـ تخرج في القسم العالي منها ، ثم واصل تعليمه على علماء المسجد الحرام حتى أجازوه للتدريس وشجعوه على نشر العلم وبثه،وفي سنة 1340هـ تصدر للتدريس في المسجد الحرام في حصوة باب الحرام حيث درس الفقه على المذاهب الأربعة ، وقد شغل رحمه الله عدة مناصب منها : الإمامة في المسجد الحرام ، والعمل في رئاسة القضاء ، ورئاسة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهيئة التمييز ومجلس المعارف ، كما تولى رئاسة هيئة العلماء والمدرسين في المسجد النبوي وعمل قاضيا في المحكمة الشرعية بالمدينة المنورة ، وعضوا في المجلس الإداري بالمدينة المنورة ، ومستشارا شرعيا لإدارة الأوقاف في المدينة المنورة ، وله بعض المؤلفات ، توفي رحمه الله سنة 1402 هـ . [ انظر : أنس يعقوب إبراهيم الكتبي ، أعلام من أرض النبوة ، ج2 ( جدة : دار البلاد ،1415هـ=1994م ) ، 189-206 ] .
(80) عبد الرحمن المزيني ، مرجع سابق ، 178 .
(81) عبد الرحمن بن سليمان المزيني ، الاتصال الهاتفي السابق .
(82) وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد ، نبذة عن مكتبة الملك عبد العزيز بالمدينة المنورة ، مرجع سابق ، 6 .




و يليه الجزء الثالث و الأخير







 ابوالوليد الأندلسي غير متواجد حالياً رد مع اقتباس