عرض مشاركة واحدة
قديم 08-Sep-2006, 04:46 AM   رقم المشاركة : 7
ميافارقين
بابلي
 
الصورة الرمزية ميافارقين

 




افتراضي

********>drawGradient()
---------------------------


[size=4]المظفر غازي


المظفر شهاب الدين غازي بن الملك العادل ملك ميافارقين وخلاط ( خه لات ) من قبل أخيه الملك الأشرف الأيوبي عرف عنه السماحة والفضل ورجاحة العقل وسداد الرأي وحب الجهاد وظهر ذلك في ولده الكامل محمد الثاني
من فضلاء البيت الأيوبي توفي سنة 645 هـ ودفن بميافارقين رحمه الله تعالى

********>drawGradient()
الكامل ناصر الدين محمد بن المظفر غازي بن سيف الدين العادل الأيوبي ملك ميافارقين وما كان تحت ملك والده الملك غازي سنة 645 هـ بعد وفاة والده عرف عنه الشجاعة والبسالة والقوة في الإيمان والعقيدة والاعتزاز بالجهاد وبأنه السبيل الوحيد للنصر على أعداءه من التتار بعد أن استولوا على بغداد عاصمة الخلافة سنة 656 هـ وبعدها توجهوا إلى ميافارقين حيث تم حصارها مدة سنتين وهو صابر ومرابط يقاتلهم مقاتلة الشجعان والأبطال حتى ضعف من معه فتغلب عليهم التتار ودخلوا المدينة سنة 658 هـ وقتلوه بقطع رأسه وداروا به البلاد بالمغاني والطبول ثم علقوه بسور باب الفراديس بحلب سنة 658 هـ ودفن رأسه الشريف بمسجد باب الفراديس قال فيه الشاعر
أين غازٍ غزا وجاهد قوماً ........... أثخنوا في العراق والمشرقين
ظاهراً غالباً ومات شهــيداً ....... بعد صبرٍ عليــهم عامين
لم يشنه أن طيف بالرأس مـنه ...... فله أســوة برأس الحسين
وافق السبط في الشهادة وال.......حمل لقد حاز أجـره مرتين
ثم واروا في مشهد الرأس ذاك .... الرأس فاستعجبوا من الحالين

وارتجوا انه يجيء لدى البـعث..... رفيــق الحـسين في الجنتين

********>drawGradient()
العزيز غياث الدين محمد بن الظاهر غازي بن صلاح الدين عهد له والده بالحكم قبل وفاته و كان له من العمر ثلاث سنوات فملك سنة 623 هـ بعد وفاة والده وكانت امه بنت السلطان العادل وكان له اخ اكبر منه هو الصالح احمد . وقد ادار امور خكمه التركي شهاب الدين طغرل بك
كان حسن السيرة عادلا في الرعية إستمر في الحكم الى وفاته في الثالث من شهر ربيع الاول سنة 634 هـ وعمره 24 سنة ثم ملك من بعده ولده الناصر يوسف

********>drawGradient()
الناصر صلاح الدين يوسف بن العزيز بن الظاهر بن صلاح الدين ملك حلب بعد والده سنة 634 هـ وكان عمره سبع سنوات خيث كانت تدير الحكم جدته ضيفة خاتون حتى وفاتها وكان عمره 13 سنة ثم تولى الامور بنفسه
في سنة 648 هـ توفي المعظم توران شاه ملك مصر فسار الناصر يوسف الى دمشق وملكها ودخل في خروب مع المماليك انتصر في البداية ثم هزم وبعدها إستقر له حكم الشام وحلب ختى وصله التتار فتغلبوا عليه وملكوا حلب ثم دمشق بعدها هرب الناصر يوسف ثم لحقه التتار وقتلوه سنة 659 هـ .
كان رحمه الله كثير الحلم مما اضر بالخكم والسياسة بهذا الحلم
رحمه الله

********>drawGradient()
المعظم توران شاه بن صلاح الدين الايوبي نائب الملك الناصر بحلب قاوم التتار بشدة مظهرا جلدة وصبرا ومقاومة رغم سنه الكبير حيث كان وقتها عمره 81 سنة وتوفي رخمه الله سنة 658 هـ ودفن بحلب [/size]

يتبـــــــــــــــــــــــــــــع






 ميافارقين غير متواجد حالياً رد مع اقتباس