عرض مشاركة واحدة
قديم 05-Jul-2008, 11:01 AM   رقم المشاركة : 2
زائر



(iconid:31) ملوك آل سعود

محمد بن سعود بن مقرن آل سعود
هو الامام ""محمد بن سعود"" (توفي في عام 1765 م). يعتبر مؤسس الدولة السعودية الأولى ورأس عائلة أل سعود (تسمى العائلة بآل سعود نسبة إلى والد الامام محمد بن سعود بن مقرن). انطلق الامام محمد بن سعود من مدينة الدرعية (المنطقة الوسطى بجانب مدينة الرياض العاصمة الحالية). التقى بالامام محمد بن عبدالوهاب والذي كان يطلب الحماية من الامام محمد بن سعود. توافق الاثنان على كثير من الامور واتفقا على اقامة دولة عربية مسلمة تطبق وتحمي الاسلام وتعيده إلى اصوله الصافية بعد مادخله من الدجل والكهانة والكفر. ولتأكيد الصلة بينهما تزوج ابن الامام محمد بن سعود بإبنة الامام محمد بن عبدالوهاب.

توفي في عام 1179 هـ/1765 م فخلفه ابنه الامام عبد العزيز بن محمد بن سعود.


عبدالعزيز بن محمد آل سعود
تولى الإمام عبدالعزيز بن محمد بن سعود بن محمد بن مقرن الحكم بعد وفاة والده في عام 1179هـ (1765م)، واستأنف بناء الدولة السعودية الأولى ونشر الدعوة الإصلاحية . وفي عهده امتد نفوذ الدولة إلى الرياض وجميع بلدان الخرج ووادي الدواسر في الجنوب ، وفي الشمال امتد إلى القصيم ودومة الجندل بالجوف ووادي السرحان وتيماء وخيبر . وفي الشرق تمكن الإمام عبدالعزيز من السيطرة على الأحساء وقطر والبريمي . وامتد نفوذ الدولة السعودية إلى البحرين وعمان عن طريق ولاء قبائل المنطقة ودفعها الزكاة للدولة السعودية . وفي الغرب امتد نفوذ الدولة السعودية إلى شرقي الحجاز والطائف والخرمة وتربة وما حولها . وفي الجنوب الغربي وصل نفوذ الدولة إلى بيشة والليث وجازان .

وفي العشر الأواخر من شهر رجب سنة 1218هـ (1803م) اغتال رجل من أهالي العمارة في العراق الإمام عبدالعزيز وهو يصلي في مسجد الطريف بالدرعية ، انتقاماً لما قامت به قوات الدولة السعودية من إزالة الأمكنة وإيقاف الممارسات غير المقبولة في الشريعة الإسلامية في كربلاء والنجف .

يعد عهد الإمام عبدالعزيز بن محمد بن سعود عهداً نشطاً في الدولة السعودية الأولى ، فقد شهد الكثير من الحملات والجهود العسكرية والسلمية لمد نفوذ الدولة ونشر الأمن والاستقرار في أنحائها ، كما اتسم عهده بالعديد من النشاطات العلمية والثقافية والحضارية فازدهرت العلوم وانتعشت النواحي الاقتصادية .

أدت انتصارات الإمام عبدالعزيز بن محمد بن سعود ، وانضواء العديد من المناطق والقبائل تحت لواء الدولة السعودية الأولى إلى تحرك بعض القوى المجاورة لمواجهة الدولة السعودية ، ومحاولة الحد من اتساع نفوذها . وكان من أبرز هذه الحملات المناوئة قيام الدولة العثمانية بدفع زعيم قبائل المنتفق (ثويني بن عبدالله) وتزويده بالأسلحة والقوات النظامية ، لمواجهة الإمام عبدالعزيز ، وتوجيه حملة بقيادة القائد العثماني علي الكيخيا ضد الدولة السعودية.




كما تعرضت الدولة السعودية في عهد الإمام عبدالعزيز للعديد من الحملات المناوئة ، مثل حملات بني خالد من الأحساء ، والأشراف من الحجاز ، وحملة حاكم نجران ، وحملة حاكم مسقط ضد البحرين ، التي قام الإمام عبدالعزيز بالدفاع عنها .







  رد مع اقتباس