الموضوع: هذيان الحرمان
عرض مشاركة واحدة
قديم 03-Jun-2010, 01:19 AM   رقم المشاركة : 2
معالي
مصري قديم



افتراضي رد: هذيان الحرمان

حينما ابتعدتِ عني احتضنت ذكرياتي معكِ _حضنك الدافئ،،دموعي التي طالما انسكبت على كتفيكِ،يدك الحانية التي تمررينها على خدي لتمسحي بها تلك المياه المالحة ،دون أن يكون بين كفك وخدي حواجز ورقية هي من صنع الآت البشر_
احتضنت تلك الذكريات لأحيا بها في وسط هذا الضجيج الذي يكتنفني من كل جانب،

فأينما يممت وجهي مات وجهي ،
فعشت ذكرى مع حنين مستبد،
في وسط ليل جاثم اندفن في طياته في فراشي وانزف إلى مطلع الفجر ،
اختنق مع تنفس الصبح ،
اركض لافتش عن جرعة اكسجين نقية علها تطهر روح الموت،،
حتمآ لن أظفر بها طالما كنتِ بائنة عني ،حينها رمقت الثرى فتولدت تجاهه مشاعر حقدِ دفين ،
نعم اكره الثرى الذي يلتهم مني أطرافآ كانت لي حياة،
حينها علمت أنني ظفرت برتابة ممقوتة ومنحنى مكسور،
ليس بيني وبينها الإنافذة أخلص منها كل ليلة لأخبرها انني اشتقت،
وفقدي صوت مواساة سكت.







 معالي غير متواجد حالياً رد مع اقتباس