« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: أسمن أضحية في العصر الأموي (آخر رد :الذهبي)       :: قصة رسالة.. رسالة الرسول صلى الله عليه وسلم إلى هرقل بخط أحد الصحابة مع الصور (آخر رد :النسر)       :: كاريكاتير مُعبر (آخر رد :النسر)       :: الفرعون والصراع الطبقي.. من الدولة القائدة إلى الدولة التابعة (آخر رد :النسر)       :: تونس وعواصف الحرية (آخر رد :النسر)       :: أقسام الفكر (آخر رد :النسر)       :: مافيا المنصة (آخر رد :النسر)       :: تاريخ الأنبياء في سطور (آخر رد :النسر)       :: الطائفيون أوباش هذا العصر ومجازرهم اوحشية اللدائرة (آخر رد :اسد الرافدين)       :: مناقشة عودة الخلافة الاسلامية (آخر رد :اسد الرافدين)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> التاريخ القديم




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 12-Jul-2003, 08:17 PM   رقم المشاركة : 16
mohamedhayek
مصري قديم



افتراضي

شكرا للأخ التاريخ على المتابعة......

أظن أن المقصود بإسم الإسكندر المقدوني أو الإسكندر اليوناني أو الإسكندر ذو القرنين أو الإسكندر باني الإسكندرية ... هي عبارة عن أسماء متعددة لشخص واحد كان قريبا من زمن عيسى عليه السلام وكان وثنيا..؟

هل هذا صحيح..

وشكرا لتجاوبكم













التوقيع

################

نظرية في علم الساعة
 mohamedhayek غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 12-Jul-2003, 10:49 PM   رقم المشاركة : 17
زمـــان
بابلي



افتراضي هذا موضوع لي من المنتدى العتيق

http://www.altareekh.com/vb/showthre...threadid=11985

وفيه صورة العملة و القرنين!













التوقيع

يا زمان الوصل بالاندلس

 زمـــان غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 17-Jul-2003, 03:53 PM   رقم المشاركة : 18
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

أشهر الأقوال في تحديد ذي القرنين :

أشهر الأقوال في تحديد شخصية ذي القرنين أربعة :

مناقشة كونه معاصراً لإبراهيم :

الأول : لا يحدد اسمه ، ولكن يحدد الزمن الذي عاش به ، وهو أنه كان معاصراً لإبراهيم عليه الصلاة والسلام ، وأنه التقى معه في فلسطين ، والتقى معه عند البيت الحرام في مكة.

وقد مال إلى ترجيح هذا القول الأستاذ محمد خير رمضان يوسف ، في كتاب ( ذو القرنين القائد الفاتح والحاكم الصالح) ، وذلك حيث يقول : (إنه رجل آخر، عاش في عصور غابرة، قبل تبع، وقيل الإسكندر ، وقبل كورش. فقد كان في زمن نبي الله وخليله إبراهيم عليه الصلاة والسلام ، كما ذكره وصححه ثقات المؤرخين).

وإذا ما ناقشنا محمد خير يوسف في ترجيحه هذا ، فإننا لا نجد حديثاً صحيحاً يحدد أنه كان في زمن إبراهيم عليه السلام.

أما (ثقات المؤرخين) الذي اعتمد رأيهم وتصحيحهم بأنه عاش زمن إبراهيم عليه السلام ، فلا نجدهم من ثقات المؤرخين حقيقة ، وحتى لو كانوا هكذا – في مقياسه – فإنهم لم يقدموا دليلاً يقيناً مستمداً من حديث صحيح على ما قالوا به.

ثقات المؤرخين الذين اعتمد على كلامهم هو : أبو حيان المفسر صاحب البحر المحيط ، والقرطبي المفسر صاحب الجامع لأحكام القرآن ، والشيخ الإيجي صاحب تفسير جامع البيان ، والزمخشري صاحب تفسير الكشاف ، والنسفي صاحب تفسير مدارك التنزيل ، وسليمان الجمل وأحمد الصاوي في حاشيتيهما على تفسير الجلالين ، والآلوسي صاحب روح المعاني.

ومعلوم أن هؤلاء مفسرون لا مؤرخون ، وكلامهم عن التاريخ يحتاج إلى تحقيق وتخريج وترجيح وتصويب.

أما المؤرخون الثقات الذين اعتمد عليهم فهم الأزرقي ، وابن إياس صاحب تاريخ (بدائع الزهور في وقائع الدهور) وعلي دك صاحب (محاضرة الأوائل).

فهل هؤلاء الثلاثة هم ثقات المؤرخين ؟

كم كنت أتمنى على الأستاذ محمد خير رمضان يوسف ، أن يأتي على رأيه بأدلة علمية يقينية ، وهذه لا تكون إلا فيما أخذ من القرآن والحديث الصحيح ، أما اعتماده على كلا م مؤرخين ومفسرين ، لا دليل عليه من المصادر المعتمدة ، فهذا لا يقبل في البحث العلمي المنهجي اليقيني.

ولذلك نحن مضطرون أن نخالف الأستاذ محمد خير في ترجيحه عن ذي القرنين ، من أنه كان يعيش في زمن إبراهيم عليه السلام ، كما أننا مضطرون إلى ترك كل الأقوال المذكورة في كتب التاريخ والتفسير ، عن التقاء ذي القرنين بإبراهيم عليه السلام في فلسطين أو الحجاز ، لكونها غير مذكورة في حديث واحد صحيح ، يمكن للإنسان أن يعتمده ويطمئن به – والله أعلم.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 17-Jul-2003, 03:56 PM   رقم المشاركة : 19
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

مناقشة كونه الإسكندر المقدوني :

الثاني : إنه الإسكندر المقدوني.

وهو الذي ولد في مقدونيا عام 356 ق.م وكان والده (فيليب) ملكاً لمقدونية ، وقد أسلم ابنه الإسكندر إلى الفيلسوف اليوناني الشهير (أرسطو) فرباه على المنطق الفلسفي اليوناني ، ومات أبوه وعمره عشرون سنة ، فأخذ الملك من بعده عام 336 ق.م ، وبعد سنتين توجه لحرب الفرس ، وانتصر على ملك الفرس (دارا) سنة 333 ق.م ، وأتم فتح بلاد الشام والعراق، ثم توجه لفتح بلاد الهند.

ففي حوالي عشر سنوات فتح معظم البلاد المعروفة في ذلك الزمان ، ثم عاد إلى اليونان، وفي الطريق مر على مدينة (بابل) في العراق ، ليأخذ قسطاً من الراحة فمرض بها مرضاً شديداً ، إذ أصابته الحمى لمدة أحد عشر يوماً ، لقي حتفه فيها ، فتوفي عام 323 ق.م. وعمره أقل من ثلاث وثلاثين سنة.

ولقب بذي القرنين لأنه فتح دولة الفرس ، فكأنه جمع بين القرن اليوناني والقرن الفارسي، وهما أقوى دولتين في ذلك الزمان.

وممن يرى أنه هو ذو القرنين المذكور في القرآن جمهور من المفسرين والمؤرخين ، منهم : المسعودي والمقريزي والثعلبي والإدريسي والرازي وأبو حيان والنسفي وأبو السعود والآلوسي والقاسمي ومحمد فريد وجدي.

وهذا رأي باطل رغم جلالة وعلم قائليه ، لأنه من المتفق عليه أن الإسكندر المقدوني كان كافراً مشركاً بالله ، من عبدة آلهة اليونان ، كما أنه كان مسرفاً على نفسه في الفواحش واللذات والخمور ، بل إنه توفي بعد ليلة خمر وعربدة. أما ذو القرنين كما يعرفنا عليه القرآن فهو مؤمن عادل صالح.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 18-Jul-2003, 02:30 PM   رقم المشاركة : 20
أم سليمان
إغريقي



افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الموضووع جميل ومشوق في نفس الوقت ..
اذا لم يكن ذي القرنين هو نفسه الذي عاش في زمن ابراهيم عليه السلام .. ولم يكن الإسكندر الأكبر المشرك... فهل هناك ترجيح ثالث لشخصية ذي القرنين؟؟؟













التوقيع






 أم سليمان غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 18-Jul-2003, 02:49 PM   رقم المشاركة : 21
زمـــان
بابلي



افتراضي

اخ التاريخ لم ان سبب التسمية بذي القرنين ليس لانه ملك الفرس و الروم لقد قرات ذلك في كتب التفسير وذلك خطأ لان عندنا دليل اليوم بالعملة كما عرضتها .

ثانيا العدل كان في ذلك الزمان صفة تكسب الملك الالوهية حتى ان ملك الفرس كان يسمى بالمسيح لانه صفة مسح الراس بالزيت وذلك قبل سيدنا عيسى علية السلام والاسكندر كان عادلا مقارنتا بملوك عصرهوكان يقدس الاله آمون و هو من آلة التوحيد المصرية













التوقيع

يا زمان الوصل بالاندلس

 زمـــان غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 23-Jul-2003, 03:32 PM   رقم المشاركة : 22
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

مناقشة كونه من حمير :

الثالث : إن ذا القرنين ملك عربي من ملوك حمير ، اسمه الصعب ذي مراثد بن الحارث بن الرائش ، وقيل هو الملك الحميري أبو بكر – أو أبو كرب - عمير بن أفريقش الحميري. وأنه ملك في الفترة ما بين 300 – 320 م.

وممن قال بهذا القول وهب بن منبه من التابعين وكعب الأحبار ، ومن المعاصرين محمد راغب الطباخ الذي ألف كتاباً بهذا الخصوص.

وهذا القول كذلك لا دليل عليه إلا مجرد العاطفة ، والتعصب للعرب.

الراجح أنه كورش الفارسي :

الرابع : أنه الملك الفارسي (كورش) الذي وحد مملكتي (ليديا) و (ميديا) وجمع بينهما ، ولذلك لقب بذي القرنين ، ولقد حكم ثلاثين سنة ما بين 559/529 ق.م.

وممن رأى هذا الرأي أبو الكلام آزاد في كتابه (ويسألونك عن ذي القرنين). والدكتور عبد العليم عبد الرحمن خضر في كتابه (قصة ذي القرنين). وقدم هذان العالمان أدلة كثيرة ترجح أنه هو ذو القرنين.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 23-Jul-2003, 03:34 PM   رقم المشاركة : 23
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

مع أبي الكلام آزاد في أدلته على أنه كورش الفارسي :

مولانا أبو الكلام آزاد من زعماء المسلمين في شبه القارة الهندية ، كان يدعو المسلمين في الهند إلى الثورة على بريطانيا المستعمرة ، ويلقي خطباً حماسية ، وقد حاكمته بريطانيا عام 1922 على نشاطه في الثورة ، ودعوته إلى العصيان والإضراب المدني ، وعندما قدم للمحكمة ألقى بياناً أمام الحضور والمحامين والشهود والقضاة ، كان القمة في الفصاحة والحجة والمنطق.


ولما قامت في الهند دولة مستقلة ، كان أول وزير للمعارف فيها ، وقد توفي عام 1955.

وكان أبو الكلام آزاد مفكراً إسلامياً ، ومفسراً للقرآن ، وفي طليعة الكتاب الإسلاميين في الهند.

وقد نقب باحثاً عن ذي القرنين ، وذهب إلى إيران ، وعاين منطقة سد يأجوج ومأجوج ، وكتب خلاصة رحلته وبحثه ، في مجلة ( ترجمان القرآن) التي كان يصدرها أبو الأعلى المودودي في الهند ، ثم في الباكستان.

وفي عام 1392هـ وفق 1972م أخذ الشيح أحمد حسن الباقوري مقال آزاد في المجلة المذكورة ، وكتب له مقدمة طويلة معظمها حديث عن نفسه وعن رحلاته وصلته بجمال عبد الناصر ، وعن زيارته للباكستان والهند وأندونيسيا والصين. وقد صدر الكتاب عن دار الشعب في مصر بعنوان (ويسألونك عن ذي القرنين).

وكلام أبي الكلام آزاد في الكتاب المذكور قيم وجيد ونفيس ، والجيد فيه أنه يعرض أدلته على رأيه ، ويجمع بين الأدلة المختلفة ، ويستشهد بالتاريخ والجغرافيا والاكتشافات الأثرية.

وسوف نورد خلاصة أدلته من الكتاب القيم المذكور.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 23-Jul-2003, 09:21 PM   رقم المشاركة : 24
mohamedhayek
مصري قديم



افتراضي

شكرا للأخ التاريخ على متابعته

هناك حقيقة هامة عن موضوع ذي القرنين وهي أنه كان قبل نبي الله موسى عليه السلام وذلك لآن اليهود كانوا يعلمون بها من قبل بعثة الرسول محمد عليه أفضل السلام ، لأنه قد أخبر اليهود بهذه القصة هو نبيهم ونبينا موسى عليه السلام. وبعثة نبي الله موسى كانت منذ حوالي 1400 ق.م على وجه التقريب ، وبهذه الحالة فإنه كل من يدعي أن ذو القرنين كان بعد بعثة نبي الله موسى فهو مخطئ وبدون شك.













التوقيع

################

نظرية في علم الساعة
 mohamedhayek غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 05-Aug-2003, 03:38 PM   رقم المشاركة : 25
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

تلخيصه ما قاله السابقون في تحديد ذي القرنين :

بدأ أبو الكلام آزاد بذكر صفات ذي القرنين التي أوردها القرآن ، وقد كانت الصفات ثمانية.

ثم أورد بعض أقوال المفسرين ، في تحديد شخصية ذي القرنين.

قال بعضهم: إن القرآن لم يقصد به الظاهر ، بل هو كناية عن الزمن ، وأنه سمي بذي القرنين لأن حكمه شمل عهدين كبيرين.

وقال بعضهم: إنه كان معاصراً لإبراهيم عليه السلام.

وقال بعضهم : إنه ملك من ملوك حمير.

وقال بعضهم : إنه الإسكندر المقدوني.

ثم رفض تلك الأقوال وفندها ، على اعتبار أن المواصفات التي ذكرها القرآن ، والأعمال التي نسبها لذي القرنين ، لا تنطبق على واحد من هؤلاء.

ذو القرنين هو كورش الفارسي :

ذهب أبو الكلام آزاد إلى أن ذا القرنين هو كورش الفارسي.

قال : إن اسمه باللغة الفارسية (كورش) واليهود سموه (خورش) والعرب سموه (قورش) أو (كيخسرو) واليونان سموه (سائرس).

وكان (كورش) يحكم فارس في الدور الأول من أدوار التاريخ الإيراني الفارسي ، وهو الدور الذي كان قبل هجوم الإسكندر المقدوني على فارس ، وقتله لملكها (دارا).

وكانت إيران قبيل حكم كورش مقسمة ، إلى مملكتين ، مملكة ( فارس) في الجنوب ، ومملكة (ميديا) في الشمال.

وفي عام 559 ولي الحكم (كورش) ، ثم وحد مملكتي فارس وميديا في دولة واحدة ، ورضي الأمراء بحكمه ، واستقام الشعب له.

وجهز كورش من الفرس جيشاً ، قام بالقتال به ومحاربة الممالك والدول الأخرى وفتحها وإخضاعها له. وكانت فتوحاته للعدل والإنصاف ومساعدة المظلومين.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 11-Aug-2003, 03:33 AM   رقم المشاركة : 26
rmadi41
بابلي



افتراضي

اخي التاريخ , الاخوة الاكراد يقولون ان مملكة ميديا هي مملكة كردية و قد قضى عليها الفرس الاخمينيون , و هناك فضائية كردية اسمها ميديا
فما رأيك













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 rmadi41 غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 11-Aug-2003, 12:50 PM   رقم المشاركة : 27
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

ليس هناك تناقض قد تكون مملكة ميديا كردية فبلاد الأكراد واسعة تمتد من أرمينية فإيران فالعراق وسورية وتركيا ، والله أعلم.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 19-Aug-2003, 10:57 AM   رقم المشاركة : 28
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

حرب كروش الأولى للروم :

كانت اليونان مملكة مجاورة للفرس ، وهي مملكة (ليديا) ، وكانت تقع في القسم الشمالي من آسيا الصغرى ، وهي هضبة الأناضول حتى البحر الأسود وبحر إيجه.

وكانت الحروب مستمرة بين (ليديا) اليونانية و (ميديا) الفارسية.

وكان يحكم ( ليديا ) زمن كورش ، ملك يوناني اسمه ( كروسس) ، فلما ولي (كورش) الحكم (أعلن ( كروسس) عليه الحرب ، وبادره بالعدوان. وما كان أمام (كورش) إلا أن يحاربه ، فقاد جيشاً من فارس ، وتوجه نحو ( ليديا ) في الغرب ، وسار نحو عاصمة ( ليديا ) ، ووقعت معركتان صاعقتان سريعتان ، هما (بتريا) و (سارديز) ، وأسقط حكم (كروسس) واحتل عاصمته (سارديز) وأخذ كروسس أسيراً إلى بلاد فارس ، وأخضع الدولة الليدية إلى سلطانه.

وقد عامل ( كورش) اليونانيين المغلوبين بعدل ورأفة وإنصاف. بل أنه بالغ في ذلك، حيث أحضر ملكهم الأسير (كروسس) وأمر بأن يجهزوا له كومة كبيرة من الحطب، وأن يقعدوه عليها ، ثم يشعلوا فيها النار ، ففعلوا. ولما رأى أن (كروسس) غير هياب ولا وجل ، نسخ أمره وعفا عنه ، وعاش عنده باقي أيامه معززاً مكرماً.

وهذه هي المرحلة الأولى التي أشار لها القرآن ، حيث سار ( كورش) حتى بلغ مغرب الشمس ، وذلك عندما فتح عاصمة ( ليديا) وهي مدينة ( سارديز) وكانت تقع على بحر (إيجه) بالقرب من موقع مدينة (إزمير) التركية الحالية.

وتلك المنطقة من بحر (إيجه) كثيرة الخلجان. وقد بين الدكتور عبد العليم خضر تضاريس وجغرافية هذه المنطقة في كتابه (مفاهيم جغرافية في القصص القرآني : قصة ذي القرنين) وبين كيف أن الشمس تبدو من هناك وكأنها تغرب في عين حمئة.

قال : (حين توقف كورش عند شواطئ بحر إيجه – وهي جزء من سواحل تركية على البحر المتوسط – وجد الشاطئ كثير التعاريج ، حيث تتداخل ألسنة البحر داخل اليابس. ومن أمثلة هذه الألسنة البحرية خليج هرمس ، ومندريس الأكبر ، ومندريس الأصغر. ويتعمق خليج إزمير إلى الداخل بمقدار مائة وعشرين كيلو متر، تحيط به هذه الجبال من الغرب إلى الشرق ، ويصب فيه نهر (غديس) ذو المياه العكرة المحملة بالطين البركاني والتراب الأحمر، من فوق هضبة الأناضول ، التي تنحدر ببطء نحو الغرب ، قبل أن تصل إلى الحافة الغربية ، ولذلك تزيد سرعة جريان نهر (غديس) في اتجاه السهل الساحلي المتقطع في شكل خلجان وأخوار وأجوان لا حصر لها حتى يصل مستوى قاعدة بحر إيجه ، حيث يصب في خليج (إزمير) الغارق بين قمم الجبال المحيطة به بارتفاع يتراوح بين ألف وألفي متر. وحين توقف كورش ( ذو القرنين) عند سارد (سارديز) قرب إزمير ، تأمل قرص الشمس ، وهو يسقط عند الغروب في هذا الخليج الذي يشبه العين تماماً ، واختلطت حمرة الغسق الأحمر مع الطين الأسود الذي يلفظه نهر (غديس) في عين خليج إزمير.

ويرجح أن تكون تلك هي العين الحمئة التي ذكرها القرآن.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20-Aug-2003, 08:02 PM   رقم المشاركة : 29
زمـــان
بابلي



افتراضي

وحين توقف كورش ( ذو القرنين) عند سارد (سارديز) قرب إزمير ، تأمل قرص الشمس ، وهو يسقط عند الغروب في هذا الخليج الذي يشبه العين تماماً ، واختلطت حمرة الغسق الأحمر مع الطين الأسود الذي يلفظه نهر (غديس) في عين خليج إزمير.

ويرجح أن تكون تلك هي العين الحمئة التي ذكرها القرآن.


-هذه الفقرة من كلامك تنفي انه هو ذو القرنين فالاقتباس واضح بدرجة لا تقبل الاقناع!













التوقيع

يا زمان الوصل بالاندلس

 زمـــان غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 01-Sep-2003, 01:59 PM   رقم المشاركة : 30
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

مهمة كورش الشرقية :

كانت قبائل هجمية صحراوية رحالة ، تسكن شرق فارس ، وكانت تغير على حدود فارس ، وتعيث فيها فساداً.

فبعد أن انتصر كورش على اليونان في الغرب توجه نحو الشرق لتأديب تلك القبائل، فسار في البلاد الشرقية ، وافتتحها بلداً بلداً حتى وصل نهر السند ، حيث اخترق أقاليم : أصفهان وجوزجان وخراسان ، وقطع أنهر (زندة) و (جرجان) و (قارون) و (الكوخة) و (قم). ووصل في فتوحاته إلى (بلخ) ومنطقة (مكران) و (بلوخستان).

وكانت هذه القبائل رحالة لا تسكن البيوت ولا المدن ، ولذلك لم يكن لديها بيت أو منزل يسترها عن الشمس عندما تشرق أو تشتد حرارتها.

مهمة كورش الشمالية وسد يأجوج ومأجوج :

بعد تأمين كورش لكل من الجبهة الغربية والجبهة الشرقية ، والجبهة الجنوبية ، عندما فتح مملكة بابل ، توجه للشمال لتأمين الجبهة الشمالية للمملكة.

وكانت المناطق الشمالية لمملكته ، أذربيجان وجورجيا وأرمينيا ، وهي الواقعة جنوبي جبال القوقاز.

وكانت حدود الجبهة الشمالية تعتبر حاجزاً طبيعياً أمام القبائل الهمجية المتوحشة التي تقيم خلف ذلك الحاجز.

وهذا الحاجز الطبيعي يبدأ من بحر (قزوين) – أو بحر الخزر – في الشرق ، حيث تقع عليه مدينة (سوخوم).

ولا يوجد في هذا الحاجز الطبيعي – المائي والجبلي ممر من الشمال إلى الجنوب إلا ممر ضيق في وسط جبال القوقاز ، وهو مضيق (داريال).

وكان يسكن جنوب جبال القوقاز قبائل ( كوشيا ) بينما كان يسكن شمال الجبال قبائل مغولية متوحشة ، هي قبائل (الماساجيت) أو يأجوج ومأجوج كما ذكر القرآن.

وكانت قبائل يأجوج ومأجوج تعبر مضيق (داريال) وسط جبال القوقاز ، لتعيث في الأرض فساداً.

ولما وصل (كورش) إلى قبائل (كوشيا) وهم القوم الذين سماهم القرآن ( لا يكادون يفقهون قولاً) شكوا إليه هجمات يأجوج ومأجوج.

أراد (كورش) أن يمنع وصول يأجوج ومأجوج إلى تلك المناطق ، فأقام في المنطقة تسع سنوات ، وأغلق مضيق ( داريال) الذي يستخدمه يأجوج ومأجوج ، فبنى عليه السد ، الذي أشار له القرآن.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
محير, لغز, القرنين, تفصيل

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 04:29 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع