:: اروع برنامج جوال لمشاهدة عظام جسمك وعمل الاشعة (آخر رد :نور الصدوق)       :: بث مباشر لجميع القنوات الفضائية الرياضية والأفلام والمنوعات المشفرة مجانا (آخر رد :نور الصدوق)       :: كل عام و أنتم بألف خير (آخر رد :أبو خيثمة)       :: أين أنتم يا مشرفون (آخر رد :مسلمة)       :: تحرير طرابلس (آخر رد :مسلمة)       :: أيام الله (آخر رد :أبو عبد الرحمن)       :: بريال واحد توظف 6 دعاة ولك مثل اجرهم بإذن الله ( تقرير مصور) (آخر رد :ساكتون)       :: مصر وربيع التقدم (آخر رد :النسر)       :: ثورة ليبيا وسقوط القذافي (آخر رد :النسر)       :: فلسطين ................نداء (آخر رد :النسر)      


« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: اروع برنامج جوال لمشاهدة عظام جسمك وعمل الاشعة (آخر رد :نور الصدوق)       :: بث مباشر لجميع القنوات الفضائية الرياضية والأفلام والمنوعات المشفرة مجانا (آخر رد :نور الصدوق)       :: كل عام و أنتم بألف خير (آخر رد :أبو خيثمة)       :: أين أنتم يا مشرفون (آخر رد :مسلمة)       :: تحرير طرابلس (آخر رد :مسلمة)       :: أيام الله (آخر رد :أبو عبد الرحمن)       :: بريال واحد توظف 6 دعاة ولك مثل اجرهم بإذن الله ( تقرير مصور) (آخر رد :ساكتون)       :: مصر وربيع التقدم (آخر رد :النسر)       :: ثورة ليبيا وسقوط القذافي (آخر رد :النسر)       :: فلسطين ................نداء (آخر رد :النسر)      


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> الكشكول
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
11-Dec-2003, 11:59 AM   رقم المشاركة : 1
اشبيلية
بابلي





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي الرجال محجبون والنساء سافرات، الطوارق عرب الصحراء الملثمون

ماذا يحدث لو أن احدى الجمعيات النسائية المتحمسة أكثر مما يجب، طالبت بتحجب الرجال وسفور النساء؟! لاشك ان هذه الجمعية لن تخرج مرفوعة الرأس من دعوتها هذه، لأنها تصطدم مع جميع ثوابت ومسلمات مجتمعنا العربي الإسلامي، ومع ذلك فلتعلم تلك الجمعية ان هنالك من سبقها ليس للدعوة إلى هذه الواقعة الغريبة، فحسب، وانما إلى تطبيقها على أرض الواقع، منذ أقدم العصور، انهم قبائل الطوارق أو الملثمين ويسمون أيضاً الرجال الزرق، والذين يعيشون كبدو رحل في الصحراء الافريقية الكبرى، والذين ما زال معظمهم يحافظ بإخلاص على عادة اللثام المطبق للرجال لحد لايسمح بخروج أكثر من أهداب العينين، في حين ان المرأة في الأغلب الأعم سافرة لا تغطي رأسها. لكن من هم الطوارق؟ وما هي مناطق تواجدهم تحديداً؟ وما الذي يميزهم عن غيرهم من البربر؟ ومن أين جاءوا بهذه العادة الغريبة عن جميع الشعوب العربية والإسلامية التي هم جزء منها؟ ثم ما هي أهم عاداتهم؟ ومظاهر ثقافتهم؟





يسود اعتقاد خاطئ لدى العامة في المغرب الكبير، بأن كلمة الطوارق مشتقة من اسم طارق بن زياد الفاتح العربي المسلم، وسبب اللبس أن طارقاً يعود لأصول بربرية، وبدو الطوارق بربر كذلك، الحقيقة أن هذا هو وجه العلاقة الوحيد، فالطوارق لايسمون أنفسهم بهذا الاسم الذي يطلقه عليهم غيرهم فقط، وانما يتسمون »تماشق« أو »تمازغ« وهي نفسها عند غيرهم من البربر »أمازيغ« ومعناها »الرجال الأحرار« أما كلمة طوارق العربية، وتنطق محلياً »توارق« فهي مشتقة من »تارقة« وهو اسم كان يطلق على منطقة فزان بليبيا الآن، وهي منطقة كانت ولا تزال أحد أهم أماكن تواجد الطوارق.

وجميع الطوارق مسلمون على المذهب المالكي، ويتحدثون بلهجتهم البربرية التي هي أصلاً احدى اللهجات العروبية القديمة، وقد تأثرت هذه اللهجة أكثر بالعربية القرشية مع استضاءة المنطقة بنور الإسلام، وما زال التأثر والتأثير في ازدياد أكثر فأكثر مع تزايد تبني الطوارق للثقافة العربية الإسلامية.


وتختلف تقديرات سكان الصحراء الافريقية من الطوارق بين عدة ملايين ومليون ونصف حسب أقل التقديرات، ويمكن تقسيمهم جغرافياً، إلى مجموعتين رئيسيتين تقطنان المنطقة من خط الطول 3 إلى 9 وخط العرض 14 إلى 27 بالصحراء الكبرى وهما:


أ- طوارق الصحراء وهم المتواجدون في الجنوب الجزائري ومنطقة فزان بليبيا وأهم قبائلهم الهقار أو »كل هغار« كما يسمون هم القبيلة دائماً ببادئة »كل« أي »أهل« أو »بنو«، وأيضاً كل آجر في صحراء الجزائر، وبالتحديد بمنطقة جبال الهقار، ثم إيمنغاسن وأوراغن وكل آجرفي فزان، وسكان مدينة غدامس الليبية عند نقطة الحدود مع كل من تونس والجزائر.


ب - طوارق الساحل وهم بالأساس قبائل كل آيير بصحراء تنيري، وكل يلمدن بمنطقة طاوة بالنيجر، وكل إيترام وكل آدرار من إيلمدن المتونة«، وكل تدمكت حوالي ثومبوكتو ومفعطف نهر النيجر بمالي، وقبائل أخرى كثيرة مثل كل أنصار (الأنصار) وكل لغل، وكل السوق (التجار) وكل غزاف وغيرها في منطقة أزواد وآدرار ايفوغاس بجمهورية مالي المسلمة.


وكل هذه القبائل تشترك في نفس الثقافة، وفي نفس اللغة الأمازيغية التي كانت تكتب خاصة في الجنوب، منذ أقدم العصور بالحروف الفينيقية أو كما يسمونها هم »التفيناق« ومعظمهم عند سؤالهم عن أصلهم يقولون انهم من حميرة من اليمن، وهم محاربون أشداء معروفون وقد اشتهر فرسانهم في الفتوحات الإسلامية، وفي عهد المرابطين خاصة، وكانوا هم الجهد الرئيسي للجهد الإسلامي في معركة الزلاقة بالأندلس، وملامحهم عربية جنوبية واضحة، وإن وجد منهم من يميل إلى السمرة الشديدة بحكم الاختلاط بالعناصر الافريقية المسلمة في الجنوب كقبائل الهوسا بالنيجر، والماندينغ والفولاني في جمهورية مالي، التي قد تمتد منها أحياناً إلى شرق موريتانيا أيضاً التي بها لهم وجود محدود.


درج المؤرخون والرحالة العرب القدامى على تسمية الطوارق بالملثمين والسبب الأساسي في ذلك هو محافظتهم الشديدة على هذه العادة منذ فجر التاريخ، حيث يغطي الرجل رأسه بعمامة من القماش الأسود في الغالب، يلفها حول رأسه بإحكام عدة لفات حتى لايظهر من وجهه سوى أهداب عينيه بالكاد، ليرى بهما فقط، وعلى الرجل أكثر من ذلك ان ينام بهذه العمامة، وألا يضعها في وقت من ليل أو نهار، وإذا كشفت لمعة واحدة من وجهه، لظروف خارجة عن ارادته، فتلك الفضيحة التي ما بعدها فضيحة عند الطوارق، وأكثر من ذلك عليه أن يدخل يده من تحت اللثام إذا كان يأكل، وأن ينزوي في مكان مستور إذا أراد الوضوء أو التيمم.



وتذهب بعض الروايات القديمة الى ان الطوارق كانوا إذا خاضوا حرباً وسقط أحد الفرسان ـ ولأسباب تتعلق بالمعركة ـ وسقطت عمامته، وانكشف وجهه أمامهم فإنهم لايعرفونه، حتى أقرب أصدقائه لأنهم لم يروا وجهه مطلقاً، ويكون الحل أن يعيدوا لثامه وعندها يعرفونه تلقائياً.


وتختلف التفسيرات المقدمة لعادة »حجاب الرجال« هذه، فالطوارق أنفسهم يفسرونها بأسطورة جميلة، مفادها ان أكبر قبائلهم ذهب رجالها مرة غزاة يريدون العدو، فجاء العدو من بعدهم إلى خيامهم، ولم يكن بالخيام إلا النساء والأطفال، ورجل مقعد هرم مسن لكنه حكيم، فأمر ذلك الحكيم النساء أن يلبسن ملابس الرجال ويتلثمن بالعمائم، إخفاء لأنوثتهن، وعندما فعلن ذلك ووقفن وجهاً لوجه مع العدو، وبأيديهن السيوف والفؤوس، في هذه اللحظة ظهر رجالهن فجأة عائدين لأنهم لم يجدوا العدو، وهاجموا الأعداء من الخلف، في حين هاجمته النساء أيضاً، وأصبح بين كماشتين، وانهزم العدو، وانتصر الطوارق، ومنذ ذلك اليوم، يوم الملحمة المجيدة، آل الطوارق على أنفسهم ألا يضعوا اللثام عن رؤوسهم أبداً تخليداً لهذه الذكرى، ويفسر بعض علماء الانثروبولوجيا لثام الطوارق ببعض الأديان القديمة ويربطونه بالدور المتعاظم الذي تمارسه المرأة في نظام القرابة الطوارقي الذي ظل إلى عهد قريب مخالفاً لبعض الأحكام الشرعية، والأطرف ان الرجل يرثه ابن أخته فقط حسب هذا النظام.


كما ان ثمة تفسيرا ايكولوجيا بيئويا ربما يكون أقرب الى العلمية، وهو ان الظروف المناخية القاسية للصحراء الافريقية الكبرى، هي السبب الأساسي للثام الطوارق، ذلك ان العواصف الرملية والأتربة تملأ جو الصحراء فترة طويلة من العام، لذا استلزم الأمر من الطوارق ومن غيرهم من سكان المنطقة أن يتعمموا اتقاء للغبار والزوابع الرملية كنوع من التكيف مع بيئتهم، تماماً مثلما تحدثت المختبرات الطبية الفرنسية في السنوات الماضية عن ظاهرة غريبة اسمتها »ظاهرة دم الطوارق« حيث اكتشفت عندهم هم فقط أجساماً مضادة لمرض الملاريا المتفشي في المنطقة، وهم أقدم سكانها المعروفين.


ولعل هذا التفسير التكيفي الأخير هو الأكثر وجاهة لمن يعرف أجواء الصحراء الافريقية الكبرى، تلك الأجواء نفسها التي فرضت على الضباط الفرنسيين في فرق الهجانة الصحراوية، أن يكونوا هم أيضاً ملثمين حيث أصبح اللثمام يأتيهم من مخازن وزارة الدفاع في باريس كجزء من البزة الرسمية الفرنسية المعتمدة.


ولن يفوتنا ان نختم هذه التفسيرات المختلفة لأسباب لثام الطوارق، بتفسير طريف يربط اللثام بالحياء قدمه أبو حامد المعروف بالكاتب حين مدح دولة المرابطين التي كان أمراؤها من الملثمين بقوله:


قوم لهم درك العلا من حمير وان انتموا صنهاجة فهم هم لما حووا إحراز كل فضيلة غلب الحياء عليهم فتلثموا


وسبب الطرافة في هذا الربط بين اللثام والحياء، دقته فمن الغرائز البشرية المعروفة الميل إلى اخفاء الوجه بين اليدين عند الخجل، ونجد عادة اللثام مرتبطة بالحياء لدى عرب موريتانيا وجنوب المغرب ايضا، بل انها تعتبر من الطقوس »المقدسة« التي لا يمكن المساس بها ضمن أعراف العرس، حيث يسود في هذه المناطق تقليد يقضي بأن يتلثم العريس إلى أقصى حد ممكن بعمامة سوداء خلال أيام العرس، وكذلك تتغطى العروس طبعاً في ملحفة سوداء ولا يظهر من وجهها طيلة أسبوع العرس حتى لمعة واحدة، وإن فعل أحد العروسين عكس هذا العرف، فكشف عن وجهه اعتبر في قمة الوقاحة، وكانت هذه فضيحة تدل على عدم الحياء والاحتشام.


ومن المظاهر الأخرى لثقافة الطوارق المميزة، ما يتعلق بأدوات الزينة، والسكن، والآلات المستخدمة في الحياة اليومية، وفي الفنون الشعبية، التي توارثونها ويعتبرونها رموزاً تجب المحافظة عليها وحمايتها من أي »غزو ثقافي« قد يتهددها بفعل موجة »التحضر« العارمة التي تجتاح المنطقة.


ولعل أهم ما يميز زينة المرأة الطوارقية البساطة، فهي أساساً تعتمد على بعض المصوغات والعقيق، والخرز المختلف الأشكال الذي تدخل الأحجار المحلية كخامات رئيسية فيه، وتختلف زينة الفتاة عن المرأة الكبيرة، فالفتاة يضفر بعناية شعرها الى عدد كبير من الضفائر التي تحلى بالخرز، وتتدلى على جبهتها مصوغة ذهبية في شكل التاج أو النجمة، وتتدلى الأقراط الذهبية من أعلى الأذن ومن حلمتها معاً، وفي هذه السن في الأغلب تلبس الفتاة دراعة سوداء فضفاضة، وأحياناً زرقاء مطرزة بعناية بخيوط صفراء أو ذهبية اللون.


أما زنية المرأة، وهي سافرة في الغالب، فهي إضافة الى بعض زينة الفتاة خلاخيل في الساقين، وأساور الفضة في المعصمين، وخواتم في الأصابع، وقد تلبس المرأة ملحفة مزركشة ملونة بالأصباغ، مثل ملاحف النساء الموريتانيات، ونساء الجنوب الجزائري، والمغربي والنساء السودانيات.


أما الرجل فإنه يلبس دراعة فضفاضة مطرزة الجيب، ويتحلى في الأغلب بخنجر أو سيف، ويتفنن الطوارق في تزيين مقابض سيوفهم وأغشيتها وقد يكون المقبض من قرن وحيد القرن أو عاج الفيل، وقد يرصع غلاف السيف بالفضة والذهب والأحجار الكريمة، وتنحت عليه أسماء مالكية، وهذا يصدق أيضاً على الرواحل والسروج والأقتاب، وتختلف رواحل الطوارق التي يضعونها على ظهر الجمل، عن نظيرتها عند عرب موريتانيا، وجنوب المغرب في أن لها مقدمة خشبية تقي الراكب من السقوط إلى الأمام ويمكنه أن يعتمد عليها في حالة حدو الإبل السريع، وكذلك مؤخرة خشبية مثبتة بسيور من الجلد القوي، أما رواحل العرب فهي رباعية الأبعاد لا ثنائية، حيث تحيط خشبتان بالراكب من اليمين ومن اليسار، وأخريان مثل الطوارق من الأمام ومن الخلف.


أما السروج والأقتاب فمتشابهة تقريباً لدى كلا الطرفين، وإن كان العرب يعطون مكانة خاصة للسروج والخيل، والطوارق أكثر اعتبارهم لإبل المهارى التي لا تكاد توجد عند غيرهم، وهي جمال بيضاء شديدة البياض، وشديدة الجمال أيضاً، وبالمناسبة فأهل الصحراء الكبرى يعتقدون أن كلمة الجمال في اللغة العربية مشتقة من الجمل، والأناقة مشتقة من الناقة، وأحياناً كثيرة، عندما يمر أحد الشعراء الشعبيين بأطلال محبوبته نجده يقف مسائلاً الطلل عن »الجمال اللي راح امع الجمال«.


ومن الأدوات التي يستخدمها الطوارق شمال الناقة وعقال الجمل، والدلو وأحياناً الشادوف لسحب الماء، وأيضاً البكرة التي تجرها الجمال لسحب الماء من الآبار شديدة العمق، ويعتمدون على اللبن واللحم والتمر كمواد قديمة في شكل معجون أو مكبوس ويدخرونها للأيام المتجهمة، ويسكن الطوارق في خيام من الجلود، ولكي تكون مريحة يدبغ جلد الماعز أو الضأن جيداً حتى يصبح كالقماش ويستخدم لذلك خروب القرظ، وتخاط الجلود إلى بعضها لتشكل خيمة ترفع بأعمدة صغيرة من أطرافها وتشد بسيور وخوالف وأوتاد وحبال حتى تكون في أحسن أوضاعها، وقد تغطى حوافها أو تنزل لحد ما إلى الأرض لمنع دخول الأتربة والرمل والعواصف والمطر.


ومن العادات الثقافية المميزة للطوارق، طريقتهم في حلاقة رؤوس الأطفال، فهنالك قبائل تحلق رأس الصبي كاملاً باستثناء عرف أي جزء من مقدمة الشعر في الرأس، وهنالك قبائل تترك قروناً من الشعر في طرف الرأس أو طرفيه معاً، على أن هنالك قبائل أخرى تترك العرف والقرون معاً، أو تترك خطاً من الشعر في شكل خط من بداية الرأس حتى نهايته يسمى (التبيب) عند عرب موريتانيا.


والحقيقة ان هذه العادة يشترك معهم فيها بعض قبائل المغرب الكبير الأخرى، ولم تختف هذه العادة من موريتانيا مثلاً إلا في العقدين الأخيرين الماضيين.


وفي الفنون تعتبر أشهر آلة موسيقية عند الطوارق آلة تشبه العود أو الجيتار تسمى »التيدينيت« وأخرى وترية أيضاً تسمى »الزركة« ثم الطبل، ويتميز الطبل بالذات بمكانة خاصة عندهم، فقد كان يلعب دور وسيلة إعلام، ويوضع عند خيمة زعيم القبيلة صاحب الحل والعقد فيها ويسمونه »أمنوكل« وتحيط به عادة مجموعة من المساعدين »إيمغاد« أما الرعايا من العامة فيسمون »إيكلان« ويتضح الدور الإعلامي للطبل من نوعية استخدامه، فإن أمر قائد القبيلة بقرع الطبل خمس مرات، فمعنى ذلك ان الحي قرر الرحيل إلى منتجع آخر من الصحراء، وإن دوى الطبل عالياً ثلاث مرات متواصلة سريعة، كان ذلك بمثابة صفارة الإنذار من هجوم وشيك للعدو، وهنالك قرعات للطبل تعني أن ثمة شخصاً تائهاً أو مفقوداً في الصحراء، أو أن عرساً قد بدأ.


http://www.albayan.co.ae/albayan/cul...7/others/1.htm







آخر تعديل النسر يوم 13-Oct-2010 في 01:28 PM.
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
11-Dec-2003, 12:04 PM   رقم المشاركة : 2
اشبيلية
بابلي





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ








آخر تعديل النسر يوم 13-Oct-2010 في 01:27 PM.
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
11-Dec-2003, 02:50 PM   رقم المشاركة : 3





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي

أشكركي أختي الكريمة ( اشبيليا ) على هذا الموضوع الرائع والقيم والفريد من نوعه في المنتدى.


ولقد شدّتني هذه العبارة التي في الموضوع، وتوقفت أتأمل فيها كثيرا:

( وتذهب بعض الروايات القديمة الى ان الطوارق كانوا إذا خاضوا حرباً وسقط أحد الفرسان ـ ولأسباب تتعلق بالمعركة ـ وسقطت عمامته، وانكشف وجهه أمامهم فإنهم لايعرفونه، حتى أقرب أصدقائه لأنهم لم يروا وجهه مطلقاً، ويكون الحل أن يعيدوا لثامه وعندها يعرفونه تلقائياً.)

سبحان الله! عادة غريبة.

* ما شاء الله عليكي، لقد استمتعت في قراءة موضوعك.

فجزاءكي الله خيرا.













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
11-Dec-2003, 07:46 PM   رقم المشاركة : 4
شيراز
بابلي





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي

بالفعل موضوع الطوارق موضوع ممتع للمعرفة اشبيليا شكرا لك على هذا العرض الشيق .
و الواقع ان قبائل الطوارق ذات تاريخ قديم فهم فرع من قبيلة ترغة احدى قبائل صنهاجة اللثام البربرية ومن اشهر هذه القبائل قبائل جدالة و لمتونة و مسوفة و لقد انتشر الاسلام بين هذه القبائل عن طريق السرايا العسكرية التى ارسلها حكام المغرب الاوائل الى هذه المنطقةو عن طريق التجار المسلمين الذين كانوا يمرون بالصحراء فى طريقهم للسودان الغربى و لكن على الرغم من ذلك ظلت هذه القبائل ضعيفة الاسلام متفرقة الكلمة حتى اوائل القرن الخامس الهجرى الحادى عشر الميلادى عندما حدثت فيها تلك الانتفاضة الدينية الاصلاحية التى الفت بين قلوبهم و وحدت صفوفهم على اسس دينية على المذهب المالكى و على اكتاف هذه القبائل قامت دولة المرابطين و من قبيلة لمتونة خرج بطل معركة الزلاقة ابو يعقوب يوسف بن تاشفين
و كان لقبائل الملثمين دور كبير فى تثبيت الاسلام الصحيح و نشر الاسلام فى السودان الغربى بين القبائل الوثنية .













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
13-Dec-2003, 12:00 PM   رقم المشاركة : 5
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود جدة
  الحالة :
افتراضي

شكراً لك أختي إشبيليا على موضوع الطوارق العجيب الغريب، وكم في تاريخنا وواقعنا من عجائب وغرائب.

وبعض ما ذكرت من عجائب هذه القبائل مما يدل على تحكم العوائد والتقاليد وغلبتها على حكم الدين ونظر الشرع ، كسفور النساء وتحجب الرجال ، وطريقة الحلق للأطفال.







 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
13-Dec-2003, 09:47 PM   رقم المشاركة : 6
أبو محمد
مصري قديم





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي

موضوع متميز اختي اشبيليا وبصراحه استفدت منه كثيرا وهؤلاء الطوارق لكان لهم دور كبير في الاسلام وايضا في نشر الحركه السنوسيه بينهم(معلومه غير متأكد منها )













التوقيع


 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
14-Dec-2003, 11:21 AM   رقم المشاركة : 7
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود ارض الله
  الحالة :
افتراضي

بارك الله بك اخت اشبيليا - موضوع مميز













التوقيع

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
18-Dec-2003, 11:11 AM   رقم المشاركة : 8
هبــه
مصري قديم





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي

بالفعل موضوع رائع تشكرين عليه













التوقيع

اللهم إجعلنا مِن مَن يسمعون القول ويتبعون أحسنه

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
28-May-2006, 02:06 PM   رقم المشاركة : 9
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود ارض الله
  الحالة :
افتراضي

رحمك الله أختاه وادخلك فسيح جناته على ما قدمتيه لنا من روائع













التوقيع

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
28-May-2006, 07:45 PM   رقم المشاركة : 10
مسلمة
مشرفة
 
الصورة الرمزية مسلمة





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود مصر
  الحالة :
افتراضي

اقتباس:
رحمك الله أختاه وادخلك فسيح جناته على ما قدمتيه لنا من روائع
اللهم آمين












التوقيع

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
08-Jun-2006, 03:32 PM   رقم المشاركة : 11
 
الصورة الرمزية ميافارقين





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود على مفترق الطرق
  الحالة :
افتراضي

الف شكر لكم اختنا اشبيليا

موضوع كنت بحاجة البيه جدااااااااااا


دمت بخير







 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
22-Jul-2008, 11:20 PM   رقم المشاركة : 12
أبو يوسف المصرى
مصري قديم
 





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود مصر
  الحالة :
افتراضي

موضوع فريد ومفيد رحم الله أختنا أشبيلية وأسكنها فسيح جناته







 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
25-Jul-2008, 11:22 PM   رقم المشاركة : 13
ماءالعينين
إغريقي
 
الصورة الرمزية ماءالعينين





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود المغرب
  الحالة :
افتراضي

موضوع جميل تقبل مروري













التوقيع


مدونتي
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
13-Oct-2010, 01:29 PM   رقم المشاركة : 14
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود ارض الله
  الحالة :
افتراضي رد: الرجال محجبون والنساء سافرات، الطوارق عرب الصحراء الملثمون


رحمك الله أختاه وادخلك فسيح جناته على ما قدمتيه لنا من روائع












التوقيع

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
16-Oct-2010, 02:19 PM   رقم المشاركة : 15
mohamade
عضو موقوف





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود الجزائر
  الحالة :
افتراضي رد: الرجال محجبون والنساء سافرات، الطوارق عرب الصحراء الملثمون

السلام عليكم
- توجد الكثير من المغالطات في هذا الموظوع والكثير من الاخطاء في المفاهيم و استغرب من الاخوة الاعظاء في المنتدي انه كلما يكتب موظوع تجدهم يكتفون فقط بتقديم الشكر لصاحب الموظوع والقليل منهم من تجده يستفسر او يقوم بطلب توظيح لبعض المفاهيم او يطلب مصدر الموظوع ومن اين . فالكل ياخذ بالموظوع كيفما كان صحيح او مغالط وهذا ما اكتشفته في هذا الموضوع ، فلا يوجد من الاخوة المعقبين علي الموظوع احد بان طلب من اين اتت الاخت بالمعلومات ومن كتبها او حتي البحث في من هم طوارق الذين يعنيهم الامر وهل المعلومات هاته صحيحة عنهم او لا ...







 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!

الكلمات الدلالية (Tags)
محجبون, الملثمون, الرجال

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي
الانتقال إلى العرض المتطور
الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 09:28 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0