« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الاعتصامات بالعراق لماذا والى اين (آخر رد :اسد الرافدين)       :: بشرى انطلاق قناة د/ حياة باأخضر على اليوتيوب (آخر رد :حروف من نور)       :: بشرى انطلاق قناة د/ حياة باأخضر على اليوتيوب (آخر رد :حروف من نور)       :: مناقشة عودة الخلافة الاسلامية (آخر رد :اسد الرافدين)       :: صفات رجل الشرطة الغائبة عن مجتمعاتنا المسلمة الآن (آخر رد :الذهبي)       :: رواائع التاريخ (آخر رد :احمد2013)       :: القارة المفقودة… غرانيت في أعماق المحيط (آخر رد :النسر)       :: ساحات للرتع (آخر رد :الذهبي)       :: الشاب الذي حبس جريجير بكلمة (آخر رد :الذهبي)       :: حضور القلب في الصلاة (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> التاريخ القديم




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 02-Jun-2005, 01:08 PM   رقم المشاركة : 16
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي الفترة الاولى أو الانتقال الاول ( الاسرات 7 – 10) :

الأسرتان السابعة و الثامنة :

صورت لنا بردية " ايبو-ور" حالة مصر في اخر أيام الاسرة السادسة خير تمثيل ( سوف نتطرق لهذه البردية في الفصول التالية ) فقد انهارت السلظة المركزية في البلاد وأصبحت حدودها مفتوحة ، وما لبثت أن وفدت جماعات كبيرة من البدو المقيمين على الحدود وبخاصة من الشرق وأخذوا ينهبون الناس ويذيعون الذعر في النفوس .

وبدلا من أن يقف رجال الأمن في وجه العابثين أصبحوا هم الآخرين ينهبون ويقتلون ، فلا عجب أن قامت ثورة عارمة على الأوضاع المتردية التي كانت تمر بها مصر في ذلك الوقت .

يذكر المؤرخ " مانيتون " أنه بعد سقوط الأسرة السادسة قامت الأسرة السايعة ، وحكم 70 من ملوكها مدة 70 يوما .

ومهما حاولنا تفسير ذلك لا يمكننا أن نجد ما نستطيع أن نسميه جوابا مقنعا ، وأقرب شيء إلى العقل هو أنه ربما اجتمع 70 من كبار الموظفين و حكام الأقاليم وكونوا من أنفسهم هيئة حاكمة يطلق على كل واحد من أولئك السبعين لقب ملك أو حاكم ، ولكن هذا النظام أو بعبارة أخرى هذا النوع من الحكم الذي لم يعتد عليه المصريون ، لم يجد قيولا منهم فلم يستمر أكثر من 70 يوما .

وسبب تسمية هذا العصر بعصر الانتقال أول بعض المؤرخين أسموه عصر الإضمحلال الأول في الفترة من (2280-2052 ق.م) وسبب هذه التسمية هو أنه قد انتشرت فى البلاد فى هذه الفترة الفوضى والاضطرابات، وطمعت فى أرض مصر قبائل البدو الآسيويين الذين هاجموا حدود البلاد، وسيطروا على بعض أجزائها .

[line]

الأسرتان التاسعة والعاشرة ( ملوك أهناسيا ) :

ظهرت أسرة قوية في منطقة " أهناسيا " عند مدخل منخفض " الفيوم " في محافظة " بني سويف " استطاعت تأسيس الأسرتين التاسعة والعاشرة ، وبسطت نفوذها على أقاليم مصر الوسطى وعلى الدلتا .

غير ان " أسرة أهناسيا " لم تنجح في اعادة الوحدة الى البلاد ، وإذ نافستهم أسرة قوية ظهرت في " طيبة " ( الأقصر حاليا ) واستطاع أمراؤها القضاء على الأسرة العاشرة في " أهناسيا " ، وإقامة أسرة جديدة هي الأسرة الحادية عشرة ، التي بها يبدأ عصر الدولة الوسطى .







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 02-Jun-2005, 01:11 PM   رقم المشاركة : 17
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي بردية شكاوي القروي الفصيح " إيبوور " :

إن قصة القروي الفصيح ألفها أديب في العصر الإهناسي أو فيما بعده بقليل ، ليصور بما هو كائن فعلا في عصره من أوضاع الحكم و الإدارة ، ويعقب عليه بما كان يرجو أن يسود عصره من أوضاع مستحبة بيين الحكام والمحكومين .

وتروي القصة أن قرويا يسمى " خون إنبو " خرج من بلدة تسمى " غيط الملح " وهي بلدة من نواحي " الفيوم " وترك زوجته ماريا و اولادها وترك لهم جانبا مما كان يدخره من الغلال ، وحمل حميره ببضاعة متواضعة من نطرون و أعشاب و جلود و احجار كريمة ابتغاء أن يتجر بها في مدينة " أهناسيا " عاصمة الملك في عهده .

ومر في طريقه على قرية تسمى " برفيفي " كان يتولى أمرها موظف فاسد يدعى " تحوتي نخت " أو " نمتي نخت " نيابة عن موظف آخر كبير كان يرأس نظارة الخاصة الملكية ويدعى " رنسي بن مرو " ، وطمع " نمتي نخت " في تجارة القروي و حميره و أراد أن يكون له نصيب منها ، فاعترضه على طريق زراعي ضيق كان لا بد أن يمر عليه ، وأوعز الى خادمه أن يبسط على الطريق قماشا يغطيه بالعرض ، ولما تقدم القروي على الطريق نهاه " نمتي نخت " أن يمر على قماشه المبسوط ، فاعتذر القروي وابتعد عن القماش وسار قرب الزراعة ، فنهره مرة أخرى..

وفجأة قضم أحد حمير القروي قضمة من سنابل الغلال فاعتبرها " نمتي نخت " فرصته وأصر على أن يستولي على الحمار جزاء جرمه ، فاحتج القروي وهدد بإبلاغ الأمر الى ناظر الخاصة وصاحب الأرض ، فغضب " نمتي نخت " وأخذته العزة بالإثم واستولى على بضاعة الرجل وحميره كلها ، فبكى القروي واشتد عويله ، فنهره " نمتي نخت " في صفاقة غريبة قائلا له : " لا ترفع صوتك يافلاح ، أنت قريب من بلد السكون ... " وكان رب السكون هذا هو المعبود " أوزير " ، ويبدو أنه كان له ضريح قريب من " برفيفي " يهابه الناس ويحترمونه .

ولكن القروي لم يهتم به وقال بلهجته الريفية اللطيفة : " تضربني وتنهب متاعي وتوقف الشكوى على لساني ؟ يارب السكون أعطني إذا حاجتي حتى أبطل الصراخ الذي يغضبك .

واستمر القروي في طيلة عشرة أيام يشكو حينا و يسترحم حينا ، ولكن بغير طائل ، فاتخذ سبيله الى العاصمة " أهناسيا " ليشكو بلاه الى ناظر الخاصة " رنسي " فقابل القروي ناظر الخاصة ووجه اليه استعطافا رقيقا لينا حاول ان يستثير به نخوته ، وكان من قوله له : " اذا كنت حقا أبا لليتيم ، وزوجا للأرمل ، وأخا للمطلقة ، ورداء لمن لا أم له ، .......... ، وها أنذا أقول وأنت تسمع . أقم العدل أمدحك ويمدحك المادحون – أزل معاناتي فقد ثقلت ، واحمني فقد ضعت ... " .

وفعل استعطاف ومديح القروي فعله لدى ناظر الخاصة ، فأعجب به و أسرع الى فرعونه وهو يقول : " مولاي وجدت واحدا من أولئك القرويين جيد الكلم يتحدث الصواب نهب متاعه و أتاني يتظلم إلي " .

وقص القروي قصت على الفرعون ، فكفل الملك ناظر الخاصة بأن يتكفل برزق زوجة القروي وعياله طيلة المدة التي سوف يبقى فيها في " أهناسيا " .

وتصور القروي " خون إنبو " أن الحاكم يشبه دفة السفينة التي تحدد مسيرتها ، ويشبه السند الذي يعتمد الناس عليه ، وشبه خيط الميزان في دقة تعبيره عن وزن الأمور ، وقال لناظر الخاصة و هو يشكوه الى نفسه : " أيها الدفة لاتنحرف ، ويا أيها السند لاتميل ، ويا أيها الخيط لاتتذبذب ....... ".

وأطال القروي في شكايته ، ولما فرغ منها استدعاه ناظر الخاصة ، فتوقع الرجل أن تكون الدعوة لمقتله ، وأخذ يروض نفسه على ملاقاة الموت في شجاعة ، ولكن ناظر الخاصة " رنسي " طمأنه وأراه شكواه منسوخة على برديات جديدة أعدها ليعرضها على الفرعون شخصيا ، فلما عرضها على مولاه امره بأن يقضي في القضية بنفسه ، فقضى بتجريد " نمتي نخت " من ممتلكاته ، ووهبها للقروي فضلا عن حميره و بضاعته .







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 02-Jun-2005, 01:22 PM   رقم المشاركة : 18
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي عصر الدولة الوسطى

وأرجو من جميع رواد المنتدى المشاركة في هذا الموضوع .
كما سوف اكمل ما بدأته وادخل في عصر الدولة الوسطى .

كما أرجو من أخي العزيز المشرف العام تثبيت الموضوع بعد انتهائي منه
رجاء الفائدة .

وشكرا .







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 08-Jun-2005, 03:29 AM   رقم المشاركة : 19
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي عصر الدولة الوسطى ( 11 – 12 ) :

المملكة الوسطى في التاريخ المصري القديم تتمثّل في حكم الأسرتين الحادية عشرة والثانية عشرة، وازدهرت في الفترة الثانية عندما اعتلى العرش أمنمحات وزير جنوب مصر الذي نقل العاصمة إلى إت ـ تاوي قرب ممفيس. استطاع أمنمحات وخلفاؤه الأقوياء أمثال سنوسرت الأول وسنوسرت الثاني وأمنمحات الثالث، أن يعيدوا لمصر ثراءها وقوتها. وخلال حكم الأسرة الثانية عشرة احتلت مصر بلاد النوبة، وأنعشت التجارة مع فلسطين وسوريا في جنوب غربي آسيا، كما ازدهرت العمارة والأدب وغيرهما من الفنون. وانتهت فترة الأسرة الثانية عشرة عام 1786ق.م .

قاد عدد من الأسر التالية ملُوكٌ ضعفاء، حيث انتشر مستوطنون من آسيا يطلق عليهم الهكسوس في كلّ دلتا النيل، ثم استولوا على السلطة في مصر حوالي 1670ق.م. وخلال الحرب استخدم الهكسوس العربات التي تَجُرها الخيول والأقواس المطوّرة، وغيرها من الأدوات غير المعروفة لدى المصريين. وقد حكم ملوك الهكسوس مصر حوالي مائة سنة.

الأسرة الحادية عشرة :

نشأة حكام طيبة وتأسيس الأسرة :

نشأ في طيبة منذ أيام الأسرة السادسة بيت حاكم ، كما حدث في أكثر الأقاليم عندما ضعفت الحكومة المركزية في منف ، وقطع بعض أولئك الحكام مقابرهم في صخور تلال جبانة طيبة في البر الغربي من النيل حيث يوجد عدد قليل منها بين مقابر العصور الأخرى .

ومؤسس هذا البيت الذي سمي بإسم الأسرة الحادية عشرة فيما بعد ، يسمى " إنيوتف " ، ( يكتبه أحيانا بعض الأثريين أنتف ) ، ولا نعرف عنه أكثر من أنه كان مؤسس هذا البيت و أن أمه تسمى " إكو " و أن أهل طيبة فيما تلا ذلك من الأيام كانوا ينظرون إليه نظرة تقديس خاصة وكانوا يلتمسون بركته .

وورد اسم هذا الشخص أيضا في " لوحة الاجداد " التي أقامها " تحوتمس الثالث " في الكرنك كأول حاكم للأسرة الحادية عشرة ، ولكنهم لم يكتبوا إسمه في خانة ملكية بل اكتقوا بأنهم كتبوا ألقابه " الحاكم و الأمير الوراثي إنيوتف المبجل " .

وفي وقت من الاوقات في أواخر أيام حكمه ، كتب إنيوتف هذا – وكان يسمى أيضا " سهر تاوي " أو " مهدئ الأرضين " ، وأصبح معروفا لنا بإسم " إنيوتف الأول " ، وأحاط نفسه برجال البلاط ، ودفن في قبر كبير أمامه صف من الأعمدة المقطوعة في الصخر ، وكان هناك هرم من الطوب فوق قبره في جهة الطارف ، وهي المنطقة الشمالية من جبانة طيبة .

وتلا أنيوتف الأول كل من :
- إنيوتف الثاني .
- إنيوتف الثالث .
- منتوحوتب الأول .
- منتوحوتب الثاني .

الأسرة الثانية عشرة :

أمنمحات الأول :


كان "إمنمحات الأول" وزيراً لآخر ملوك الأسرة الحادية عشرة، ولما مات الملك دون وريث، أعلن "إمنمحات" نفسه ملكاً على مصر. وبذل جهداً كبيراً لإخضاع حكام الأقاليم لسلطانه. كما اتخذ عاصمة جديدة فى موقع متوسط بين الوجهين القبلى والبحرى هى "إثيت تاوى" ومعناها القابضة على الأرضين، ومكانها حالياً قرية "اللشت" جنوب مدينة "العياط" بمحافظة الجيزة. قضى "إمنمحات الأول" على غارات الآسيويين والليبيين على أطراف الدلتا، ونجح فى تأديب العصاة فى بلاد النوبة.

الملك سنوسرت الثالث :

من أهم ملوك الأسرة الثانية عشرة، نظراً لقدرته الإدارية والعسكرية. قاد الحملات بنفسه إلى بلاد النوبة، وأقام بها سلسلة من الحصون أهمها قلعتا "سمنة وقمنة" فيما وراء الجندل الثانى على حدود مصر الجنوبية عند "وادى حلفا". ومدّ حدود مصر إلى ما وراء حدود آبائه، وزاد فيها، وناشد خلفاءه أن يحافظوا على تلك الحدود . :

"إن من يحافظ من أبنائى على هذه الحدود التى أقمتها فإنه ابنى وولدى … وإنه لأشبهه بالابن الذى حمى أباه والذى حفظ حدود من أعقبه …، أما الذى يهملها ولا يحارب من أجلها فليس بابنى ولم يولد منى…" – من نقش للملك "سنوسرت الثالث" على أحد النصب التى أقامها فى بلاد النوبة.

أمر الملك "سنوسرت الثالث" بحفر قناة فى شرق الدلتا تصل بين أقصى فروع النيل شرقاً، وخليج السويس،وهى أقدم اتصال مائى بين البحرين الأحمر والمتوسط، وقد سماها الإغريق "قناة سيزوستريس" نسبة إلى الملك "سنوسرت الثالث". ومن الفوائد التى عادت على البلاد من حفر "قناة سيزوستريس" ازدياد النشاط التجارى وتوثيق الصلات التجارية بين مصر وبلاد "بونت" (الصومال الحالية)، وأيضاً ازدياد النشاط التجارى بين مصر وبلاد الشام، وجزر البحر المتوسط، مثل كريت وقبرص.


الملك إمنمحات الثالث :

تمثال من الجرانيت للملك "أمنمحات الثالث"، وهو معروض بالمتحف البريطانى فى لندن.. وجه الملك "إمنمحات الثالث" (من ملوك الأسرة الثانية عشرة) جهده للتنمية واستثمار موارد البلاد الطبيعية.

وارتبط اسمه بعمله العظيم فى منطقة الفيوم، إذ بنى سداً لحجز المياه عند "اللاهون" أنقذ به مساحة كبيرة من الأراضى كانت ضائعة فى مياه الفيضان، وأضافها إلى المساحة المزروعة فى مصر، وقد عرف هذا السد فيما بعد بـ"سد اللاهون".

كما أقام الملك "إمنمحات الثالث" مقياساً فى الجنوب عند قلعة "سمنة" للتعرف على ارتفاع الفيضان، والذى كان يتم على أساسه تقدير الضرائب.

وبنى هرمه الشهير عند بلدة "هوارة" بالفيوم، وأقام معبداً ضخماً أطلق عليه فيما بعد "قصر التيه" لتعدد حجراته، حيث كان من الصعب على الزائر الخروج منه بعد دخوله. كتب المؤرخ اليونانى "هيرودوت" يصف قصر التيه: "إنه يفوق الوصف، يتكون من 12 بهواً، ومن 3 آلاف غرفة، نصفها تحت الأرض، ونصفها الآخر فوقها، والغرف العليا تفوق ما أخرجه الإنسان من آثار، إذ أن سقوفها كلها قد شيدت من الأحجار، ويحيط بكل بهو أعمدة مصنوعة من الأحجار البيضاء . …".







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 08-Jun-2005, 02:04 PM   رقم المشاركة : 20
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

أخي بو هاشم ، نحن نستفيد ونستمتع بقراءة معلوماتك المنظمة حول تاريخ مصر القديم ، ولا يضرنك تفردك بالكتابة حول الموضوع ، فربما كنت أعلمنا به..

لكني أتمنى أن تزود الموضوع بالخرائط والصور التي تفيد المقالات وتعضدها وتقرب الصورة أكثر .







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 09-Jun-2005, 02:18 AM   رقم المشاركة : 21
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي أخي التاريخ

أشكرك أخي على مرورك على موضوعي ...... وأما بالنسبة للخرائط والصور فهناك مشكلة أواجهها وهي ان عندي ادراجي لأي صورة لإن رسالة ادارية تظهر لي وتقول بأنه لا أستطيع .

فأرجو منك مساعدتي في حل هذه المشكلة ولك فائق حبي واحترامي.







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 09-Jun-2005, 02:30 AM   رقم المشاركة : 22
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي تمثال للملك أمنمحات الثالث من الأسرة الثانية عشرة

تمثال للملك أمنمحات الثالث من الأسرة الثانية عشرة







الصور المرفقة
نوع الملف: jpg تمثال للملك أمنمحات الثالث من الأسرة الثانية عشرة.jpg‏ (27.4 كيلوبايت, المشاهدات 167)
 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 09-Jun-2005, 02:38 AM   رقم المشاركة : 23
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي تمثال للملك منتوحتب الثاني

تمثال للملك منتوحتب الثاني







الصور المرفقة
نوع الملف: jpg تمثال للملك منتوحتب الثاني.jpg‏ (13.1 كيلوبايت, المشاهدات 139)
 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 09-Jun-2005, 02:42 PM   رقم المشاركة : 24
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي

قبل الدخول في فترة عصر الانتقال الثاني أو عهد حكم ماعرف بالهكسوس لمصر كنت أفضل أن أتكلم قليلا عن الفن في عصر الدولة القديمة ةهي تشمل الأسرات 3 و 4 و 5 و 6 :

الفن في عصر الدولة القديمة

إن تماثيل الملوك والخاصة، وكذلك اللوحات المصورة والمحفورة، عكست مفاهيم فنية، هدفها خدمة طقوس الآلهة والملوك والموتى.

ونجد للتماثيل الملكية أوضاعا تقليدية ذات خطوط مثالية للوجه، تسعى لتصوير الشخصيات الملكية، في بنيان جسدي قوي، وأحيانا مع بعض اللمسات الواقعية، التي هي أقل حدة لتفاصيل الوجه.

ولعلنا نستطيع تتبع ذلك في تمثال زوسر، والتمثال الوحيد المتبقي للملك خوفو، ونماذج الملك خفرع بالأحجار المختلفة، والمجموعات الثلاثية للملك منكاو رع، ورأس الملك أوسركاف.

أما تماثيل الخاصة، فقد اتبعت نفس المفاهيم الفنية، ولكن كانت لديها حرية أكبر في الحركة، وتنوع أكثر لأوضاعهم.

وقد حفر الفنانون تماثيل جالسة للكتاب، وتماثيل لأشخاص واقفة أو راكعة أو عابدة، وأخرى منشغلة بالأعمال المنزلية.

وأمثلة لذلك، نجدها في تماثيل الأمير رع حتب وزوجته نفرت، اللذين يبدوان كأشخاص حقيقية، بسبب ألوانهم وعيونهم المطعمة.

ونراها أيضا في التمثال الخشبي لكاعبر ذو الخطوط الواقعية في حفر وجهه وجسده، وكذلك جزعه الآخر وجزع زوجته، جميعهم أمثلة جيدة لتماثيل الخاصة في تلك الحقبة.

اللوحات المحفورة والمصورة، بدأت بملء الفراغات الموجودة على جدران المعابد والمقابر، لتصوير أنشطة الحياة اليومية في المنازل والضيعات والورش.

وكانت هناك أيضا مناظر ترفيهية، وأخرى تصور تقديم القرابين. هذه المناظر نفذت أحيانا بحركات حرة، لمجموعات العمال، وكذلك الحيوانات والطيور.

الحفر البارز والحفر الغائر، واللوحات المصورة، قد نفذت بنسب جيدة، وتفاصيل دقيقة، خاصة تلك الموجودة في مقابر سقارة







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 11-Jun-2005, 03:29 PM   رقم المشاركة : 25
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي الهيروغليفية ( النقش المقدس )

الهيروغليفية

كان النظام الأساسي للكتابة في مصر القديمة بالعلامات الهيروغليفية التي بدأت تأخذ شكلها حوالي عام 3000 ق.م وبلغت المستوى المعياري المقبول في وقت مبكر من الأسرة الأولى. وهناك آلاف العلامات التي وصفها قدماء المصريين بأنها "كلمات مقدسة".

وتأتي كلمة "هيروغليفي" من اللغة اليونانية، وفيها: "هيروس" بمعنى مقدس، "جلوبتين" بمعنى نص مكتوب منقوش؛ حيث ظنها الإغريق تستخدم فقط للنقش على الآثار أو النـُّصب التي شيدت لكي تبقى إلى الأبد.

وكانت الحروف (العلامات) الهيروغليفية تنحت أو ترسم على جدران المعابد والمقابر، وعلى أدوات الدفن، وعلى اللوحات بجميع أنواعها، وعلى قطع الحلي، وعلى الأبواب الوهمية.

وتـُعنى النصوص الهيروغليفية بكافة الأمور التي يراد لها أن تبقى مكتوبة إلى الأبد؛ وخاصة النصوص الدينية والتاريخية والسياسية والسيَر.

وتمثل كل علامة هيروغليفية شيئا واقعيا له وجود فعلي في الحياة اليومية المصرية القديمة: مثل النباتات وأجزاء الجسد والأشكال الهندسية والطيور. وقد تستخدم تلك العلامات لكتابة الكلمة، أو الشكل (فتسمى إيديوجرام) أو لكي تعطي نطق الكلمة، أو الصوت (فتسمى فونوجرام).

ولم تفقد الهيروغليفية أبدا خصائصها التصويرية، وذهبت ارتباطاتها الفنية الجمالية إلى ما وراء شكل العلامات؛ لكي تشتمل على مجموعات ألفاظ وتوليفات نصوص وصور.

ويمكن أن يقرأ النص الهيروغليفي في اتجاهين مختلفين، إما في أسطر رأسية أو أفقية؛ من اليمين إلى اليسار أو العكس، خاصة عندما يسهم الأخير في تحقيق التماثل مع نص آخر؛ فيُقرأ الاثنان باتجاه المحور الأوسط للنُّصب أو الأثر: كما هو الحال مع الباب الوهمي للمدعو "إيكا". ولا تتوفر هذه الخصائص أبدا في الكتابة الهيراطيقية والديموطيقية للنصوص.

وكانت الهيروغليفية المختصرة والجارية (المتصلة) قليلا - تكتب بالحبر، وفي العادة من اليمين إلى اليسار، مثلا: "كتاب أمديوات" و "كتاب الموتى". وتوجد آخر النصوص التي كتبت بالهيروغليفية بجزيرة فيلا، وترجع إلى القرن الرابع الميلادي.

وقد هجرت الكتابة الهيروغليفية فيما بعد، لأنها اعتبرت جزءا من التراث "الوثني" لمصر؛ وبالتالي غير مناسبة لكتابة النصوص المسيحية.

وأصبحت اللغة المصرية القديمة، بعد القرن الرابع الميلادي، تكتب بالحروف الإغريقية الاستهلالية (الكبيرة)، بالإضافة إلى ستة أحرف مشتقة من العلامات الديموطيقية؛ للتعويض عن القيم الصوتية التي لا وجود لها في اللغة اليونانية.







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 11-Jun-2005, 04:42 PM   رقم المشاركة : 26
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي الكتابة الديموطيقية

الكتابة الهيراطيقية


كانت الكتابة الهيراطيقية نوعا من أساليب الكتابة الجارية (المتصلة) التي تطورت، فيما هو واضح، في نفس الوقت مع الكتابة الهيروغليفية؛ فاستخدم النظامان جنبا إلى جنب .

وجاءت التسمية "هيراطيقي" من كلمة يونانية بمعنى كاهن؛ حيث كانت تستخدم فقط في كتابة النصوص الدينية.

وكانت الهيراطيقية تدون بفرشاة من البوص (الغاب) والحبر، ودائما من اليمين إلى اليسار؛ على أوراق البردي والجلد والألواح الخشبية والأوستراكا ( وهي شقافاتُ أو كِسارات فخار)، وكذلك الكتان: فالخطاب إلى الموتى من الدولة القديمة، وشارات التعريف للمومياوات، كتلك التي على تابوت رمسيس الثاني، كتبت جميعا على الكتان

واستخدمت الكتابة الهيراطيقية أيضا في تدوين الوثائق التجارية والحسابات والرسائل. وكانت تدون عامة في صفوف، وأحيانا في أعمدة؛ تحديدا بعد 1800 ق.م. ولقد اختلفت النصوص الهيراطيقية وفق مهارات الكتابة لدى الكاتب ونوع النص

وتبين النصوص الهيراطيقية المتبقية عامة عناية فائقة بجمال الخط للنصوص الأدبية والدينية، مع طريقة اختزالية متصلة للكتابة السريعة؛ وخاصة بالنسبة للسجلات القانونية والوثائق الإدارية. ومن ناحية أخرى، فإن الرسائل الخاصة تعكس نطاقا واسعا من الكتابة اليدوية.

والفارق الرئيسي بين الكتابة الهيروغليفية والكتابة الهيراطيقية هو في وصل العلامات (الأحرف)، ويسمى بالربط؛ والذي استخدم عامة لتشكيل أزواج أو مجموعات مختصرة من العلامات في الكتابة الجارية (الموصولة) للنصوص.






 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 11-Jun-2005, 04:49 PM   رقم المشاركة : 27
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي ترجمة حجر رشيد

بدأت البحوث العلمية الحديثة في الحضارة المصرية القديمة بالحملة الفرنسية في مصر بين عامي 1798، 1801: وسرعان ما ولد علم المصريات.

وقد نجح الفرنسي جان فرانسوا شمبليون (1790 - 1832) في النهاية في فك رموز الكتابة الهيروغليفية والديموطيقية؛ على أساس الأعمال الأولية التي أنجزها السويدي جود دافيد أكيربلاد (1763-1819) والإنجليزي توماس يونج (1773-1829).

وبالنسبة لشمبليون، فإن مفتاح فهمه كان تَحقـُّقه من أن النصوص الهيروغليفية، رغم مظهرها الخارجي، ليست لغة تصويرية تمثل كل علامة فيها كلمة بأكملها. وقد توصل إلى ذلك الاستنتاج على أساس من نصوص حجر رشيد، التي تحمل مرسوما كهنوتيا من العصر البطلمي، بالكتابتين (المستخدمتين في مصر القديمة حينئذ): الهيروغليفية واليونانية.

وأحصى شمبليون ما يربو على 1400 علامة هيروغليفية؛ تقابل فقط 500 كلمة في المُناظر اليوناني. وافترض، محقا، بأن الاسمين الملكيين لبطلميوس وكليوباترا الذين وجدا بالنص اليوناني؛ كانا داخل خرطوشين في النص الهيروغليفي: وبالتالي كان عليه، كمبدأ، أن يقوم بقراء ة النصين حرفا مقابل حرف.

ثم تبعت أسماء إضافية لملوك في نصوص وثائق أخرى وبرزت ألفاظ أكثر أمام ناظريه، ثم من بعد ذلك أشكال قواعد النحو والصرف؛ وفي النهاية تراكيب الجمل. ولا شك أن معرفة شمبليون باللغة القبطية قد ساعدته كثيرا في تحقيق ذلك الإنجاز.

وقد حقق البحث العلمي اليوم الكثير من التقدم الذي وصل به إلى نقطة إمكانية الفهم الأساسي لجميع النصوص تقريبا.

وتنحصر غالبية الاستثناء في النصوص السرية أو المشفرة والنصوص الخاصة التي ابتدعها الكهنة؛ خصوصا خلال العصر اليوناني الروماني. ولم يترك المصريون أنفسهم معجما بمفردات لغتهم أو شرحا لقواعدها النحوية.







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 13-Jun-2005, 03:37 PM   رقم المشاركة : 28
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي الفترة الثانية أو الانتقال الثاني :

أولا : عصر الأسرة الثالثة عشرة :

( أ ) في نصفه الأول :

انتقلت مقاليد الحكم في مصر من الاسرة الثانية عشرة الى أيد حاكمة جديدة في نحو أواخر الربع الأول من القرن الثامن عشر ق.م بوسائل غير معروفة ، وتعاقب على عرشها ملوك لم يستطع كاتب " بردية تورين " التاريخية أن ينسبهم الى بيت معين أو عاصمة واحدة .

وانتسب هؤلاء في أسمائهم الى معبودي العاصمتين ، آمون و سوبك ، وحرص بعضهم على التسمي بأسماء تشبه أسماء ملوك الاسرة الثانية عشرة مثل أمنمحات و سنوسرت ، و أسماء تشبه أسماء مؤسسي الأسرة الحادية عشرة السابقة لها مثل اسم إنتف ، ليعبروا في الحالتين عن وراثتهم الشرعية للأسرتين .

ثم ما لبثت عهود النصف الأول من هذا العصر أن تخللتها فترات اضطراب داخلي لا نعرف شيئا عن تفاصيلها غير مانمت عنه " بردية تورين " من قصر فترات حكم ملوكها ومرور ست سنوات بغير ملك يعترف به الجميع .

وليس من المستبعد أن يكون قد ترتب على تلك الفترات المضطربة اضطرابات أخرى خارجية أحاطت باالإشراف المصري في الشمال وفي الجنوب ، حتى ولى العرش رجل من خاصة الشعب يدعى نفر حوتب ( خع سخم رع ) استعاد وحدة البلاد ووجد اسمه على بعض آثار وادي حلفا في الجنوب ، كما عثر على نصب في فينيقيا بالشام يصور
" يوناثان " أمير جبيل جاسا أمام شخص عظيم اختفت صورته ، ولكن النصوص المدونة الى جانبه رجحت أنه الملك المصري نفر حوتب " خع سخم رع " .

( ب ) مظاهر الأفول في النصف الثاني لعصر الأسرة الثالثة عشرة :

انتقلت مقاليد الحكم من أولئك النفر من الملوك الى ملوك آخرين وثبوا على العرش واحدا بعد الآخر ، ولم تلعب الوراثة بينهم دورا واضحا وربما لم تربط بينهم صلات قرابة ظاهرة ، وانما جمعت بين عهودهم عوامل أخرى من قلة الاستقرار وفساد الادارة ، وصورت حال مصر ابان فترة حكمهم أربعة مصادر ، وهي :
1. بردية تورين .
2. آثارهم القليلة الباقية .
3. نصوص تسمى اصطلاحا " نصوص اللعنة " .
4 . تعليقات المؤرخ المصري مانيتون .

وقد تعرض أمن مصر في أواخر عصر الأسرة الثالثة عشرة لم تتأت عن أصحاب المطامع البعيدين عن العرش فحسب ، وانما تأت كذلك من اضطراب الأمن في البلاط الملكي نفسه ، واضطراب الأمور في جنوب مصر وشمالها الشرقي أيضا .

وظل اضطراب الأمور فيما وراء الحدود الشرقية والمالية الشرقية هو الخطر الأكبر ، وقد استفحل شره حتى انتهى الى نتيجة صورها المؤرخ المصري مانيتون ، ونقلها عنه المؤرخ اليهودي يوسيفوس ، فقال في حديثه عن ملك ذكره باسم " توتيمايوس " ..

( ددومس ) :" وفي عهده ، كيف لا أدري ، عصف بنا غضب الرب ، ووفد غزاة من الشرق مجهولو الأصل الى أرضنا دون توقع ، وكلهم أمل في النصر فهاجموت عنوة واستولوا عليها بسهولة ، وتغلبوا على حكامها ، وحرقوا مدننا في وحشية ، وسووا معابد الأرباب بالأرض ، وعاملوا المواطنين بخشونة وفظاظة ، وذبحوا بعضهم واسترقوا نساء بعض آخر و أطفالهم . "

وفي رواية مانيتون ما يشير الى صعوبة تعرف الأصول الجنسية للغزاة ، وهذا حق ، وما يشير الى عنفهم و الأضرار التي لحقت بمصر من جراء غزوتهم ، وهذا امر طبيعي منتظر من كل غاز ، وفيها كذلك مايشير الى حيرته في معرفة أسباب حلول هذه النكبة ببلده ، وكان بوسعه أن يخمنها فيما أصابها من تفكك وحدتها وتفرق كلمتها .

وفي نهاية حديثه عن الغزاة ، ذكر مانيتون أن جنسهم كان يسمى في مجموعه باسم " الهكسوس " ....... وهؤلاء هم موضوع البحث القادم .







 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 13-Jun-2005, 03:42 PM   رقم المشاركة : 29
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي خريطة مصر

خريطة مصر







الصور المرفقة
نوع الملف: jpg خريطة مصر.jpg‏ (49.7 كيلوبايت, المشاهدات 165)
 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14-Jun-2005, 05:47 AM   رقم المشاركة : 30
بو هاشم
مصري قديم



افتراضي تماثيل فرعونية

تمثال فرعوني







الصور المرفقة
نوع الملف: jpg تمثال شيخ البلد يمثل كاعبر.jpg‏ (23.9 كيلوبايت, المشاهدات 150)
 بو هاشم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مصر, منذ, التاريخ, الفراع

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 07:55 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع