« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: تحميل القران الكريم بصوت الشيخ محمود خليل الحصرى (آخر رد :ea_soft)       :: تحميل القران الكريم بصوت الشيخ عبد الباسط عبد الصمد (آخر رد :ea_soft)       :: تحميل القران الكريم بصوت الشيخان السديس والشريم (آخر رد :ea_soft)       :: رحلة إلى الدار الأخرة للشيخ عبد الله (آخر رد :ea_soft)       :: سوريا تسلك طريق الحرية (آخر رد :اسد الرافدين)       :: التلطخ وليس التلوث (آخر رد :اسد الرافدين)       :: الرجاء منكم مساعدتي (آخر رد :الذهبي)       :: تواصل بالابيات الشعرية (آخر رد :اسد الرافدين)       :: دراسة تقويمية للحالة اليمنية (آخر رد :النسر)       :: الإســـلام‏..‏ وحريــة الفكــر (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> صانعو التاريخ




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 29-Jun-2005, 10:39 PM   رقم المشاركة : 1
دراج
مصري قديم



افتراضي خير الدين بربروس ( 1472-1543 )

اسمه : " خضر " ، اشتهر بلقب " بربروس " ، أي ذو اللحية الشقراء . وأطلق عليه السلطان سليم الأول لقب " خير الدين " . ولد في حدود 1472 بجزيرة ميديللي بعد أخيه أروج رئيس .
اشتغل بالتجارة في مطلع شبابه ، إذ كان لديه سفينة يتاجر بها بين سلانيك Selanik و أغريبوز Ağriboz . وبعد نجاة أخيه أروج رئيس من أسر فرسان رودس لحق بأخيه أروج بتونس الذي كان قد سبقه إليها . وهناك اتفقا مع أميرها أبي عبد الله محمد بن الحسن الحفصي على أن يمنحهما ميناء حلق الوادي ليجعلوا منه قاعدة لهما مقابل أن يدفعا له خمس الغنائم التي يحوزان عليــها .
شرع خير الدين في تنظيم غاراته على سواحل وسفن أسبانيا والبندقية وفرنسا والبابا وجنوة بالإضافة إلى تعرضه للسفن التجارية والحربية التابعة لكافة الدول الأوروبية التي لا تربطها معاهدة سلام مع الدولة العثمانية أو غيرها من الدول الإسلامية . فحاز من ذلك على غنائم هائلة ، وأثار الرعب في سائر بلدان الساحل الجنوبي للبحر المتوسط .
اشترك مع أخيه في محاولات فتح بجاية ، وفي الكثير من غزواتهما المظفرة . فكان بذلك مع أخيه واضع أسس بناء الجزائر العثمانية التي قدر لها أن تعمر 300 سنة .
صار خير الدين سلطانا على الجزائر بعد استشهاد أخيه أروج ، لكنه وجد نفسه في حاجة إلى دعم الدولة العثمانية ، فأقنع أعيان مدينة الجزائر بإرسال عريضة إلى السلطان سليم يعرضون فيها رغبتهم في ضم بلدهم إلى ممتلكات الدولة العثمانية ، فوافقوا على ذلك وأرسلوا وفدا إلى إسطنبول برئاسة حاجي حسين في أكتوبر 1519 .
أحسن السلطان سليم استقبال الوفد ، ثم أرسل فرمانا يعلن فيه قبوله لعرض أعيان الجزائر . وبعث إلى خير الدين بفرمان تعيينه بايلربايا على الجزائر . كما بعث إليه بالخلعة السلطانية ، والراية مع 2000 جندي من الإنكشارية ، وأذن له بأن يجمع ما يشاء من المتطوعين من الأناضول . وهكذا أصبحت الجزائر أيالة تابعة للدولة العثمانية ، وقرئت الخطبة منذئذ باسم السلطان العثماني سليم الأول .
تصدى خير الدين للحملة العسكرية على الجزائر التي قادها ملك صقلية هيكو دي مينكادا Hego de Mongada في سنة 1519 . كما تمكن من الاستيلاء على مدينة القل وبونة ( عنابـة ) وقسنطينة . لكنه اضطر إلى مغادرة الجزائر بعد الثورة التي قادها ابن القاضيبتحريض من سلطان تونس سـنة 1524. فلجأ إلى جيجل ، إلا أنه تمكن من استعادة الجزائر مرة أخــرى بعـد ثلاث سـنوات .
استطاع أن ينقذ 70.000 من المهاجرين الأندلسيين ، ونقلهم إلى الجزائر . فازدهرت مدينة الجزائر بفضل مهارة الأندلسيين الذين نقلوا إليها فنونهم وصناعاتهم ، وبفضل الغنائم التي كانت تجنيها من غزوات البحر .
تمكن من طرد الإسبان نهائيا من قلعة البينيون Penou Kalesi التي كانوا يحتلونها قبالة مدينة الجزائر ، وذلك سنة 1530 .
في سنة 1534 عينه السلطان سليمان القانوني قبطان داريا ، وبيلرباي على الجزائر. فقام بإصلاح دار بناء السفن في إسطنبول وأعد أسطولا كبيرا أغار بثمانين قطعة منه على روجيو، وسبيرلونكا ، وفودي (Reggio,Sperlonga,ve Fodi ) وغيرها من المدن الممتدة على طول الساحل الإيطالي الجنوبي . ثم استولى بعد ذلك على تونس بعد فرار سلطانها مولاي الحسن. لكن الإمبراطور الإسباني شرلكان تمكن من احتلال تونس ، وإعادة مولاي الحسن على العـــرش .
في 1538 استولى بأمر من السلطان سليمان القانوني على 20 جزيرة من الجزر الواقعة على بحر إيجة Ege denizi ، وإلحاقها بالدولة العثمانية .
شعرت الممالك الأوربية برعب شديد من الغارات التي يشنها خير الدين على سواحلها وجزرها وسفنها ، فعقد شرلكان هدنة مع ملك فرنسا فرنسوا الأول ، وتنادت الممالك الأوربية لعقد تحالف صليبي كبير اشتركت فيه أسبانيا والبابا ، والبندقية ، والبرتغال . فأعدت حملة مكونة من 600 سفينة حربية ، وسفينة دعم ، وسلمت قيادتها إلى أندوريا دوريا Andrea Doria . فاستعد خير الدين لمواجهة التحالف الصليبي بأسطول مكون من 122 سفينة ، ثم اشتبك معه في معركة كبيرة في خليج بروزةPreveze ، انتهت بهزيمة ثقيلة للتحالف الصليبي ، واستيلاء خير الدين على 36 سفينـة ، و 2175 أسير . فكان من أهم نتائج هذه المعركة سيطرة العثمانيين على البحر المتوسط .
في 1541 قاد الإمبراطور شرلكان بنفسه حملة كبرى على الجزائر لكنها منيت بهزيمة منكرة ، فقد فيها الإسبان معظم قطع أسطولهم .
طلب الملك الفرنسي فرانسوا الأول من الدولة العثمانية التدخل إلى جانبها في حربها ضد أسبانيا ، فقاد خير الدين في 1543 أسطولا مكونا من 110 سفينة ، استولى به على مدينة نيس في أغسطس من السنة نفسها .
بعد حياة حافلة بالجهاد والغزو توفي خير الدين بربروس في تموز 1546 ، ودفن في تربته التي أعدها بنفسه في ساحل باشكتاش بإستانبول .













التوقيع

دراج

 دراج غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 30-Jun-2005, 02:57 PM   رقم المشاركة : 2
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي

مرحبا بك أخي دراج اشكرك على موضوعك المميز

هل لك ان تذكر لنا مصدر المقال طبقا لقوانين المنتدى













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 30-Jun-2005, 02:58 PM   رقم المشاركة : 3
أم سليمان
إغريقي



افتراضي

كــان أعداء خيرالدين بربروس يلقبونه بالقرصان ..


جزاك الله خيرا اخي دراج على الموضوع













التوقيع






 أم سليمان غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 30-Jun-2005, 03:19 PM   رقم المشاركة : 4
دراج
مصري قديم



افتراضي إجابة عن سؤال الأخ نسر

الاخ الكريم نسر
اشكرك على التوقف لقراءة مقالنا ( خير الدين بربروس ) ، كما اشكرك على ملاحظتك المتعلقة بتذييل المقال بمصادره .
وافيدك بأن المقال علمي مذيل بعدة مصادر عربية وتركية قمت بإعداده منذ مدة . لكن جهل بكيفية إضافة المصادر والهومش في الموقع جعل المقال يظهر دون مصادر . فأنا اساسا نسخته بمصادره لكن للاسف ظهر كما تراه هنا .
اتمنى ان كانت ثمة طريقة لإظهار المقال بهوامشه ارشادي اليها او تزويد الموقع بها حتى يتسنى نشر المقال بكل هوامشه في موضعها .
اكرر شكري وتقديري لك ولملاحظتك واهلا بك دائما
اخوك دراج













التوقيع

دراج

 دراج غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 04-Jul-2005, 03:58 PM   رقم المشاركة : 5
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

هذان رابطان يتحدثان عن هذا المجاهد العظيم

http://altareekh.com/doc/article.php?sid=786

http://altareekh.com/doc/article.php?sid=790







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 05-Jul-2005, 08:51 PM   رقم المشاركة : 6
 
الصورة الرمزية ماجد الروقي

 




افتراضي

جـزاك الله كل خير اخي دراج

على هذا المقال الجميل عن هذا البطل المسلم













التوقيع


لئن عرف التاريخ اوساً وخزرج *** فلله اوساً قادمون وخزرج
وأن كنـوز الغيـب لتخـفي كتـائباً *** صامدة رغم المكائد تخرج

 ماجد الروقي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 28-Jul-2005, 05:32 PM   رقم المشاركة : 7
شاهين
مصري قديم



افتراضي

مقال متميز عن القائد العثماني الشهير خير الدين بربروسا

احيي الاخ دراج واشكره

و إليكم هذا المصدر المتميز والذي يتحدث مؤلفة ويؤرخ فيه لبطولات خير الدين بربروس في البحر الابيض المتوسط

اسم الكتب : الفتح العثماني للأقطار العربية 1516-1574

المؤلف نيقولاي إيفانوف

دار الفارابي







 شاهين غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 18-Aug-2005, 03:05 PM   رقم المشاركة : 8
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي

للرفع













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 29-Dec-2010, 10:41 AM   رقم المشاركة : 9
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي رد: خير الدين بربروس ( 1472-1543 )

خير الدين بربرسة





محمد محفوظ



لماذا لم تكتب عن بربرسة رغم انه من الشخصيات التي تحب الكتابة عنها؟
هكذا سألني الزميل محمد قبرطاي ضاحكا،ً خجلت ان اقول له اننى لا اعرف شيئاً عن بربرسة وانني لم اسمع بهذا الاسم خلال سياحاتي على الورق او على الارض فتظاهرت انني ابو العريف العالم بكل شيء وقلت له اي كلام و في الاخر وعدته بالكتابة عن هذا البربرسة المجهول والواقع انني تخيلته للوهلة الاولى من وقع اسمه الرهيب "بربرسة" واحدا من وحوش التاريخ الذين تلفحوا باسماء مخيفة من امثال جنكيس خان وهولاكو واتيلا ونابليون وهتلر هؤلاء الذين اغرقوا صفحات التاريخ بالدم وتركوا العالم عند خروجهم منه أسوأ منه بعد ما دخلوه.
مرت خمسة وعشرون عاماً من الطناش نسيت فيها حكاية الصديق قبرطاي وصاحبه البطل المجهول ولكنه عاد يذكرني بنفسه وانا اقرأ مجلدا كبيرا عن الحرب العالمية الثانية وبطلها "ادولف هيتلر" اخر مجانين الاله مارس الالماني الذي قدم الطبعة الاخيرة المنقحة في تاريخ الجنون الحربي هذا الفوهرر الجيرماني كان معجباً باسم بربرسة التركي المسلم لانه سجل اجتياحاً عسكرياً عظيماً لدول شرق اوروبا وصل به الى النمسا عبر سهل المجر لهذا اطلق هيتلر اسم بربرسة على اضخم عملية عسكرية اراد بها ان يكرر النجاح الذي احرزه بربرسة القديم ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن فالمقاتل المسلم التركي كان يحارب من اجل استرداد وطن ودفاعاً عن عقيدة لذا انتصر على طول الخط بينما كان الذئب الالماني يحارب من اجل اثبات ان الحق هو القوة مدفوعاً بالفلسفة النيتشاوية .
كان انتصارالمسلم صاحب الحق منطقياً وكانت هزيمة الجزار الالماني حتمية.
نرجع لنقطة البداية
كان الاسلام يشهد واحدة من اقصى المحن في تاريخه فالعرب يهزمون في الاندلس ويتعرضون للابادة الشاملة على يد عدو اسباني لا يعرف الرحمة فلا يفرق بين شيخ او طفل، رجل او امراة وهنا يفر كل من يعثر على موطئ لقدمه في قارب او سفينة متجهة الى ارض الاسلام على الشاطئ الاخر من مضيق جبل طارق تاركاً خلفه لم يمكنه حمله من متاع، بعضهم لم يتمكن من اصطحاب شيء اكثر من مفتاح الدار التي غادرها وذكريات العمر الغالي .
في قلب هذا الاعصار كان التركي المسلم "يعقوب بن يوسف" يهاجر بأولاده الاربعة "عروج وخير الدين واسحاق ومحمد الياس" وامهم.
عندما وصلوا الى جزيرة مادلي احدى جزر الارخابيل استقروا فيها وهناك عمل الاب واولاده الاربعة كبحارة في السفن التي تنقل المهاجرين وفي نفس الوقت يقاتلون السفن الحربية الاسبانية وخلال هذه المعارك الغير متكافئة في العدد والعدة يستشهد الاب وولداه اسحاق ومحمد الياس، تستقبل الام الثكلي صدمات مهولة بجلد عظيم يليق بالمرأة العربية التي تعودت هذه المواقف عبرت عنها الخنساء بأشعارها في رثاء اخيها صخر وأولادها الاربعة وكذلك اسماء بنت ابي بكر في موقفها الاسطوري امام جثمان ولدها عبد الله بن الزبير وصدامها التاريخي مع قاتله الحجاج ابن يوسف الثقفي الشرس.
ومن الاندلس تأتي ام محمد الصغير في تعنيفها المرير لولدها الضعيف الذي وقف يبكي امام امه عندما نعت عليه ان يبكي كالنساء وطناً لم يعرف كيف يصونه كالرجال . وهاهي تلك المرأة العربية الاندلسية التي فقدت الزوج واثنين من فلذات كبدها فلم تكف يوماً عن تلقين ولديها الباقيين معنى الدفاع عن العقيدة والتمسك بالعودة الى الدار في الوطن السليب والانتقام من العدو الذي لم يتوقف لحظة عن الولوغ في دماء المسلمين، كانت ثلاثية الله والوطن والشهادة بمثابة صلواتها التي لا تكف عن تلقينها لاسرتها لذا كانت اندفاعات الاولاد نحو العمل في البحر للبحث عن عدوهم الذي لم يعف ولم يكف عن مطاردة المجاهدين والبحارة منهم بالذات هؤلاء الذين لم يقلعوا عن المقاومة الشرسة، وبعد استشهاد الاب يعقوب بن يوسف والد خير الدين بربرسة بمثابة الدافع الذي جعل خير الدين وشقيقه عروج يندفعان في اعمال بطولية خارقة انتقاماً للوالد والشقيقان بدا كأنهما يطاردان الموت، فتحولت العمليات شبه الانتحارية التي يقومان بها مع زمرة من الشباب الذين اتبعوا هذا الدرب الخطر وذاعت قصص مغامراتهم الاسطورية فاصبحت اغاني واناشيد يترنم بها المجاهدون في الشمال الافريقي، اما الاسبان فقد جن جنونهم واعتبروا الاخوين بربرسة وعروج بمثابة الهدف الاول الذي يتوجب على الاسطول الاسباني اللحاق به وتدميره بأي ثمن ولكن الحذق والشجاعة المتناهية الذي نفذ بها الاخوان عملياتهما الفدائية مكنتهما من الافلات من كل الفخاخ التي دبرت لهما، تحول عروج الى زعيم شعبي يقود جيشاً حقيقياً يخيف الاسبان ويفرح قلب المسلمين وهناك اثرين من الرخام في الجزائر ينوهان عن الدور الجهادي للاخ الاكبر عروج الاثر الاول موجود في مدينة الجزائر على باب حصن شرشل كتب عليه بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على سيدنا محمد والهن هذا برج شرشل انشأه المجاهد محمود بن فارس التركي في خلافة الامير الحاكم بأمر الله المجاهد في سبيل الله عروج بن يعقوب باذنه بتاريخ اربعة وعشرين بعد تسعمائة 1518 ميلادية، ونقش على الرخامة الثانية اسم عروج بن ابي يوسف يعقوب التركي وهناك ثالثة مسجل عليها بعض ما شيده خير الدين في الجزائر سنة 1520 ميلادية.
اسم عروج مأخوذ من حادثة الاسراء والمعراج التي يرجح انه ولد ليلتها هذه الاثار وغيرها تؤكد الدور الذي لعبه الاخوان خير الدين بربرسة وعروج حيث سيصبح خير الدين بربرسة الذي سيفتح له التاريخ صفحات مجيدة في مقاومة الاسبان والبرتغاليين في شمال افريقيا، لقد ابدع الاخوان خير الدين بربرسة وعروج في الجهاد البحري ضد النصارى فاصبحت لحركة الجهاد البحري في القرن السادس عشر مراكز مهمة في شرشل ووهران والجزائر ودالي وبجاية وغيرها في اعقاب طرد المسلمين من الاندلس، وقد قويت حركة الجهاد البحري بفعل انضمام المسلمين الفارين من الاندلس والعارفين بالملاحة وفنونها والمدربين على صناعة السفن.














التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 11-Jan-2011, 12:52 PM   رقم المشاركة : 10
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي رد: خير الدين بربروس ( 1472-1543 )

ظهور البطل





محمد محفوظ



بعد استشهاد يعقوب ابن يوسف وولديه في المعارك الضارية التي شنتها الاساطيل الاسبانية والبرتغالية على المجاهدين من البحارة المسلمين لم يبقي من تلك الاسرة سوى ولدها الاخير خير الدين بربرسة هذا المقاتل المندفع للانتقام من العدو الذي شعر بخطورته بعد ان كبده خسائر فادحة في معارك تميزت بالدهاء في التخطيط وسرعة في التنفيذ.
بربرسة يضرب كما البرق الخاطف ويهرب فلا تطله يد حتى بدا للاسبان وكأنه الشيطان نفسه كان مؤمناً بعقيدته بقدر ما هو غاضب من عدو قتل اسرته خاصة اخيه الاكبر عروج الذي وصل ليصبح قائداً لحركة المقاومة الاسلامية البحرية لاغلب المجاهدين في شمال افريقيا كانت امه تزكي في صدره نيران الحماس لاستعادة الوطن والانتقام لهؤلاء اللذين فقدتهم واحداً بعد الاخر.
عقب استشهاد اخيه عروج ابن يوسف يجد خير الدين بربرسة نفسه وحيداً هنا يخلف اخاه الشهيد في قيادة قوات المجاهدين وكأنما كان معداً لهذا الدور الخطر بمرحلة شديدة الحرج من التاريخ فبدأ عهده بتنفيذ افكاره الحربية واهمها تجديد الاسطول الاسلامي لتزويده بعدد كبير من السفن الصغيرة تساعده احجامها الرشيقة على الابحار بسرعة تفوق سرعة السفن الاسبانية الضخمة والابحار في المياه قليلة العمق والدخول في الكهوف والمغارات الضيقة التي تكثر في الشواطىء الجنوبية للبحر المتوسط ويعرفها بحارة خير الدين جيداً.
بهذا امتلك خير الدين السلاح المناسب المتفوق في السرعة والمناورة ومعرفة ميدان معركته القادمة فاذا اضفنا لذلك شجاعة القائد وامكانياته البدنية والعقلية الفائقة التي تصل به الي حد التهورعرفنا لماذا اطلق عليه الاسبان لقب بربرسة ولم يلبث اسم الشهرة هذا ان ذاع بين كافة البحارة في البحر الابيض واصبح مرادفاً للرعب للاعداء ومساراً للفخر بين الرفاق.
اجتاح بربرسة مياه البحر الابيض الجنوبية كما الاعصار يضرب ويهرب وسفن الارامادا الاسبانية والبرتغالية تقف عاجزة عن ملاحقة هذه الاسراب من السفن الصغيرة التي تهاجم القلاع البحرية الضخمة تنهش اجنابها وتخرقها وتغرقها وتفر مبتعدة داخل الشقوق تاركة البحارة الاسبان في حالة من الارتباك والذعر لا يعرفون كيف يتصرفون في مواقف لم يسبق لهم معرفة بها فهم يفاجئون بمياه البحر حولهم تمتليء بمئات من السفن الصغيرة لا تكف عن الدوران حولها كما تلتف اسماك البيرانا الصغيرة حول الحيتان الكبيرة فلا تتركها الا هياكلاً عظمية .. صورة لصراع البقاء يكتب فيها النجاة للأصلح وليس للاقوى او الاكبر
استمر خير الدين بربرسة يمارس حربه الناجحة محاطاً بسواعد رجال باعوا انفسهم لهدف لا يحيدون بانظارهم عن خطي قائدهم الذي تزداد ضراوته يوماً بعد يوم لم يعترف بالمستحيل وتوالت انتصاراته في البر كما في البحر حتى اقترب من ابواب فيينا قبل وصول قوات السلطان العثمانى سليمان العظيم الذي كان بدوره يزحف نحو نفس الهدف.
هذه الانجازات لفتت انتباه هتلر بعد حوالي المائتي سنة فاطلق اسم بربرسة على الحملة التي كان يعدها لغزو النمسا وهنا رأينا في معركة سيدان تطبيقاً هتلارياً باسلوب خير الدين بربرسة فهو يحشد كل قواته البرية والجوية مع الاهتمام بالمدرعات علي وجه الخصوص واختار بأن يضرب خصومه فجأة في منطقة بعيدة عن خط ماجينو الذي حشد في داخله الفرنسيون قواتهم الرئيسية علي شكل مخزن ضخم انحبست في داخله القوات الفرنسية محرومة من القدرة على المناورة والحركة فكان انهيار الفرنسيين سريعاً وكاملاً:
انتصار يحمل توقيع بربرسة القادم من الشرق الى الغرب
وتتوالي الضربات الالمانية الساحقة الماحقة للحلفاء في بولندا والنرويج حتي هزيمة الانجليز في دنكرك اما على الجبهة الافريقية حيث تجاوزت نجاحات روميل المدوية كل الحدود في تطبيقاته لتكتيكات المعلم بربرسة جميع السابقين واللاحقين فوجدنا روميل يعتمد قوات البنذر المدرعة في نقل جيشه بسرعة خارقة الي مواقع لا يتوقعها القادة الانجليز فلا يجد هؤلاء امامهم مفراً من الاستسلام بالجملة امام عدو اقل عدداً وأسرع حركة فهو يتركهم ينتظرونه في طبرق ليفاجئهم بالظهور من خلفهم في الغزالة .
وسمع العالم عن ضربات مذهلة له في اماكن لم تعرفها الدنيا من قبل مثل مرسي علم ومرسي مطروح والبريقة والسلوم وبرقة وطرابلس وغيرها حتى اكتسب لقب "ثعلب الصحراء" اطلقه عليه المعلقون العسكريون ومازال هذا اللقب يعرف به الى يومنا هذا.
اصبح بربرسة صاحب مدرسة في العلوم العسكرية تعرف عالمياً باسم حرب الحركة تخرج منها اسماء كثيرة من بينهم الانجليزي "ليجل هارت" الذي الف فيها مراجع هامة اعترف في مجملها بعبقرية خيرالدين ابن يعقوب "بربرسة" ولعل الالماني غودريان الذي تولي قيادة الاركان الالمانية خلال الاكتساح الالماني لفرنسا هو اول واهم القادة العسكريين الذين وضعوا الاستراتيجية والتكتيكات التي ابتدعها خير الدين بربرسة التركي المسلم موضع













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الدين, بربروس, دير

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 11:11 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع