منتديات حراس العقيدة
الصراع العربي الصهيوني من الغزو الصليبي إلى الغزو الصهيوني و إنهم يعرفون قيمة التاريخ

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: ترانيم قلب (آخر رد :أبو محمد_)       :: إسرائيل.. مصير محتوم بالزوال (آخر رد :النسر)       :: موضوع حذف ولماذا (آخر رد :قطر الندى)       :: مكوّنات الأمة.. الثقافة والهوية والدولة (آخر رد :النسر)       :: أيام في قازان /1 (آخر رد :الذهبي)       :: الرد بمسؤلية وجدارة على ،المنتدى في خطر ياأدارة...لتاج حححححول (آخر رد :اسد الرافدين)       :: المنتدى في خطر يا ادارة (آخر رد :الذهبي)       :: الاصل التاريخي لقبائل الحياينة المغربية. (آخر رد :guevara)       :: السومريون (آخر رد :النسر)       :: الامير خالد بن يزيد الأموي .. رائد علم الكيمياء --تاريخ منسي (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام العامة
> المشاركات المتميزة




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 21-Aug-2005, 06:24 PM   رقم المشاركة : 31



افتراضي

رحمك الله يا ايها البنا وان لك من اسمك نصيب , عشت مجاهدا ومت شهيدا كما تريد , أحييت شبابا وايقظت امة فبورك عملك وبورك جهدك ...

وبوركت يا الخنساء على هذا النقل الطيب المبارك والى الامام دائما ...













التوقيع




 عبد الله ابن ياسين غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 23-Aug-2005, 10:11 AM   رقم المشاركة : 32
الخنساء
مشرفة
 
الصورة الرمزية الخنساء

 




افتراضي الحلقة السادسة عشر

وفاة الإمام مالك بن أنس... إمام دار الهجرة

الزمان/ 14 صفر ـ 179هـ
المكان/ المدينة النبوية
الموضوع/ وفاة إمام دار الهجرة مالك بن أنس


الأحداث/
إن العلماء هم ورثة الأنبياء وهم منار الحائرين وقبلة المسترشدين ودليل السائلين وجودهم زينة كل زمان ومكان وصيانة للأمم وأمان، يقودون الأمة وقت الأزمات يحلون للمسلمين كل المشكلات، وخلو الأمة منهم من أهم العلامات على قرب قيام الساعة، ولقد أخرج الإمام الترمذي رحمه الله في سننه 'يوشك أن يضرب الناس أكباد الإبل يطلبون العلم فلا يجدون أحدًا أعلم من عالم المدينة' ودرجة الحديث حسن وجمهور أهل العلم في تفسير هذا الحديث على أنه صاحبنا الذي نؤرخ له في صفحتنا هذه.

ـ النشأة والتعليم:

ـ هو الإمام مالك بن أنس بن مالك بن عامر بن أبي عامر الأصبحي ينتهي نسبة إلى ملوك حمير باليمن، ولد سنة 93هـ على الأرجح بالمدينة النبوية وبها نشأ وترعرع ولم يكن لأبيه ذكر في العلم وطلبه؛ لأنه كان مقعدًا يحترف صناعة النبل للسهام، أما مالك فلم يعرف عملاً ولا تجارة ولا سعى لسفر أو صناعة إنما كان همه الأوحد طلب العلم ورواية الحديث وفناء الوقت في ذلك وتتلمذ على يد أكابر العلماء في وقته وسمع من تسعمائة شيخ الحديث؛ ثلاثمائة من التابعين وستمائة من تابعيهم ، ولكن تأثر مالك بشيخين له أشد التأثير أولهما أبو بكر بن يزيد المعروف بابني هرمز توفي سنة 148هـ، وثانيهما هو جعفر الصادق من أئمة آل البيت وهو الإمام السادس عند الشيعة الاثني عشرية وقد تلقى منه مالك الكثير من روايات آل البيت وأخبارهم.


ـ تأليف الموطأ:

ـ بعد أن اجتمع عند الإمام مالك حصيلة علمية ضخمة من حديث رسول الله قرر أن يقوم بجمع كتاب يحتوي في أبوابه صحاح الأحاديث والقضايا العمرية ـ نسبة إلى عمر بن الخطاب ـ وعمل أهل المدينة وذلك كله في أبواب الفقه، فقيل لمالك شغلت نفسك بعمل هذا الكتاب وقد شركك فيه الناس وعملوا أمثاله فقال: ائتوني بما عملوا فلما نظر فيها قال كلمته الشهيرة: 'لتعلمن أنه لا يرتفع إلا ما أريد به وجه الله تعالى' فيقول أهل العلم: فكأنما ألقيت تلك الكتاب بالآبار وما سمعت لشيء منها بعد ذلك بذكر ولم يبق إلا موطأ مالك، وقد سماه الموطأ لأنه على علماء المدينة فكلهم واطأه عليه فسماه الموطأ.

وقد احتفى أهل العلم بهذا الموطأ أيما احتفاء، فهذا الإمام الشافعي يقول: وما ظهر على الأرض كتب بعد كتاب الله أصح من كتاب مالك، وقال البخاري: أصح الأسانيد مالك عن نافع عن ابن عمر وقد سماها السلسلة الذهبية.

وقد اعتنى العلماء بهذا الموطأ كما لم يعتنوا بكتاب حديث وعلم مثله وله شروح كثيرة قديمًا وحديثًا ورواه عنه كبار العلماء منهم الشافعي وأحمد بن حنبل ومحمد بن الحسن الشيباني وجم غفير من أهل الأمصار المدينة ومكة ومصر والعراق والمغرب والأندلس وتونس والقيروان والشام، والموطأ مخرج في الكتب الستة للحديث لذلك يعلق الشنقيطي رحمه الله على ذلك قائلاً: ومن هنا يعلم بالضرورة أن أصحاب كتب الحديث المعتبرة كلهم على مالك وأصحابه وهو شيخ الجميع. وقال الشيخ ولي الدين الدهلوي: إن الموطأ عدة مذهب مالك وأساسه وعمدة مذهب الشافعي وأحمد ورأسه ومصباح مذهب أبي حنيفة وصاحبيه ونبراسه وهذه المذاهب بالنسبة للموطأ كالشروح على المتون وهو منها بمنزلة الدوحة من الغصون.

ـ وقد أراد بعض خلفاء بني العباس وبترجيح الروايات هو الخليفة المهدي أن يحمل الناس في مختلف الأمصار على مذهب مالك وكتاب الموطأ فلا يخالفوه، فكان جواب الإمام مالك يدل على مدى فقه وروعه إذ قال له: 'يا أمير المؤمنين لا تفعل هذا, فإن الناس قد سبقت إليه أقاويل وسمعوا أحاديث ورووا روايات, وأخذ كل قوم بما سبق إليهم وعملوا به ودانوا به من اختلاف الناس وغيرهم, وإنَّ ردهم عما اعتقدوه شديد, فدع الناس وما هم عليه وما اختار أهل بلد لأنفسهم'. فأين المتعصبون والحزبيون من هذا الكلام الذهبي.

ـ عنايته وتوقيره للحديث
كان الإمام مالك شديد العناية والتحري لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ولقد بلغت عنايته بالحديث أنه ألف الموطأ في أربعين سنة ينظر في كل سنة في كتابه ويسقط منه أي حديث يشك فيه، وكان رحمه الله شديد التحري في أمر الرجال وكان يقول: 'إن هذا العلم دين فانظروا عمن تأخذونه لقد أدركت سبعين ممن يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند أساطين المسجد فما أخذت عنهم شيئًا وإن أحدهم لو ائتمن على بيت مال لكان أمينًا إلا أنهم لم يكونوا من أهل هذا الشأن' فلا غرو إذًا أن رأينا القدماء أنفسهم يثقون برواية مالك للحديث ثقة تامة ويصفونه بـ'الرواية الكاملة' حتى قدموه على شيوخه أنفسهم فقد كان مالك يفتي مع يحيى بن سعيد وربيعة ونافع الذي كان يلقب بفقيه المدينة.

ـ وكان مالك إذا أراد أن يحدث بالحديث توضأ وتزين وسرح لحيته وتعطر وجلس على هيئة التشهد في هيبة ووقار وكأن مجلسه كأن مجلس موتى من شدة السكون ومن شدة إجلاله للحديث وإجلال الناس له حتى أن تلميذه الشافعي كان يقول: ما هبت أحدًا قط هيبتي مالك بن أنس حين نظرت إليه .


ـ عقيدته:

ـ كان مالك رحمه الله من أئمة المسلمين الكبار في السنة والعقيدة الصحيحة النقية وقد عاصر مالك رحمه الله الفترة التي شاهدت تطورًا كبيرًا في الدراسات الدينية بفضل حركات الترجمة ودخول الأعاجم الإسلام بموروثاتهم السابقة مما أدى لظهور البدع والفرق الضالة في آخر عهد الأمويين وأوائل العباسيين مثل المعتزلة والقدرية والجهمية والزنادقة والإباحيين، ولكن بيئة الحجاز كانت في معزل عن هذا الانحراف والضلال وتصدى الإمام مالك لهؤلاء الضالين وفند شبههم وأبطل حججهم حتى صار مالك إمام مدرسة الأثر والنقل.

ـ وكان له رحمه الله كلمات مشهورة وردود قوية على الفرق الضالة من أهل الكلام وغيرهم مثال كلمته الشهيرة من طلب الدين بالكلام تزندق ومن طلب المال بالكيمياء أفلس ومن طلب غريب الحديث كذب'.

ورده الأشهر على المؤول عندما سئل عن صفة الاستواء 'الاستواء معلوم والكيف غير معقول والإيمان به واجب والسؤال عنه بدعة ومن الله الخبر وعليه التصديق'.

ـ محنته:

ـ كشأن أي عالم رباني وإمام للمسلين لابد أن يتعرض الإمام مالك للامتحان والابتلاء وهذا حكم لازم لأهل العلم الصادقين المخلصين لتتكامل محاسنهم وتصفو حسناتهم وليكونوا للناس قدوة، فلقد ضرب أبا حنيفة وسجن ليتولى القضاء فرفض وثبت حتى مات في سجنه، وضرب الشافعي بسبب وشاية ظالمة ونال أحمد بن حنبل القسط الأوفر في محنته خلق القرآن، أما صاحبنا رحمه الله فقد ضربه أبو جعفر المنصور وجلده بالسياط حتى خلع كتفيه بسبب فتواه الشهيرة بعدم وقوع طلاق المكره وإصرار مالك على عدم التراجع عن هذه الفتوى.

ـ ولعل البعض يتعجب فيقول وما شأن خليفة بفتوى في الطلاق؟ ولكن العجب يزول عندما نعرف أن هذه الفتوى كانت أيام حركة النفس الزكية ثورة المدينة والبصرة وقد رأى فيها أبو جعفر المنصور المسوغ الشرعي لنكص الناس عن بيعتهم للمنصور بدعوى أنهم مكرهين عليها وقد ربط المنصور بين تعلم مالك على يد جعفر الصادق من أئمة أهل البيت وبين هذه الفتوى وثورة المدينة.

ـ وفاته:

ـ لقد عمر الإمام مالك رحمه الله مدة طويلة وعاصر الدولتين الأموية والعباسية وارتفعت مكانته بين الناس وعند الخلفاء حتى أنه كان يأمر وينهى ويعاقب كأنه السلطان ولا يجرؤ أحد على مخالفته وانتشر مذهبه بالحجاز ومصر والمغرب. والأندلس وانقرض مذهبه من الحجاز ومصر ومازال قائمًا لوقتنا الحاضر بالمغرب كله حتى أنه من النادر أن تجد من بين المغاربة من يتمذهب لغير مالك.

ـ وفي ليلة 14 صفر سنة 179هـ قضى الإمام مالك نحبه بعد حياة مديدة حافلة بالعلم والحديث وكان آخر كلامه عند موته 'أشهد أن لا إله إلا الله لله الأمر من قبل ومن بعد'.

فرحمه الله رحمة واسعة وجزاه عن الأمة الإسلامية خير الجزاء.


عن موقع مفكرة الإسلام







 الخنساء غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 25-Aug-2005, 10:00 PM   رقم المشاركة : 33
فكر
مصري قديم



افتراضي

الخنساء
بارك الله فيك و لك و عليك
مجهود كبير و رائع
اسأل الله تعالى أن يجعل كل حرف فى ميزان حسناتك

جزاك الله خيرا







 فكر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 26-Aug-2005, 01:22 PM   رقم المشاركة : 34
الخنساء
مشرفة
 
الصورة الرمزية الخنساء

 




افتراضي وبارك الله فيك أخي الكريم

لقد لمست فيكم من أول يوم نشاط كبير أرجو أن يستمر تعاونك معنا .

وفقك الله تعالى لما يحبه ويرضاه .

وزادك علماً ونفعنا به .














التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 الخنساء غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 31-Aug-2005, 06:16 PM   رقم المشاركة : 35
الخنساء
مشرفة
 
الصورة الرمزية الخنساء

 




افتراضي الحلقة السابعة عشر


مصرع أحمد بن أبي دؤاد – قاضي المحنة



الزمان / السبت 23 محرم – 240هـ.
المكان / بغداد – عاصمة الخلافة .
الموضوع / وفاة القاضي أحمد بن أب دؤاد رأس الفتنة بخلق القرآن



مقدمة :

من هم المعتزلة ؟ :

المعتزل هم فرقة ضالة ظهرت في القرن الهجري الثاني على يد رجل يدعى واصل بن عطاء المتوفي سنة 131هـ وهم قوم حكموا عقولهم وقالوا بتقديم العقل على النقل ونبذوا الكتاب والسنة فضلوا وأضلوا كثيراً وضلوا عن سواء السبيل ويقوم مذهب المعتزلة على عدة أسس منها :-

1- نفي صفات الله عز وجل كلها الذاتية والفعلية ويسمونه التنزيه و التوحيد .
2- المنزلة بين المنزلتين في الدنيا والخلود في النار في الآخرة .
3- فعل الأصلح .
4- نفي خلق الله عز وجل لأفعال العباد .
5- الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

ومن أشهر المسائل التي خالفت فيها المعتزلة أهل السنة هي كلام الله عز وجل إذا أن مبنى كلامهم في نفس صفات الله عز وجل نفي كون القرآن كلام الله لذلك قالوا عن القرآن أنه مخلوق .



المعتزلة والخلافة :

كان الخلفاء في دولة بني أمية وبني العباس على مذهب السلف وعقيدتهم ومنهجهم وذلك حتى كان عهد الخليفة العباسي المأمون وكان محباً للعلم والعلماء معنياً بالأمور الخلافية محباً للجدل والمناظرات يرغب في توحيد الأمة على مذهب فقهي واحد بتضييق هوة الخلافات بين المذاهب ونظراً لشدة حبه للمناظرات والمجادلة راج عنده أهل الكلام الذين يجيدون فن المناظرات التي تعتمد غالباً على الفروض النظرية والمقدمات العقلية في نهاية الأمر للوقوع في شباك الفكر الاعتزالي وكان قد اشترك في إضلال المأمون عدة رجال من أئمة المعتزلة مثل بشر المريسي والنظام وثمامة بن أشرس وأحمد بن أبي دؤاد وهو أخطرهم على الإطلاق لا لقوة علمه وحجته ولكن لسعيه في إشعال فتنة خلق القرآن وامتحان الأمة كلها على ذلك .



دوره في المحنة :

تبنى المأمون المذهب الاعتزالي وحاول أن يروج له بعقد المناظرات والحوارات بين متكلمي المذهب الاعتزالي الباطل وعلماء أهل السنة أملاً من المأمون أن ينتزع بذلك الإقناع والترويج على علماء الأمة وظل على هذه الحالة طيلة أربعة سنوات فلم يفلح في إقناع أحد من علماء الأمة بل زادت هوة الخلافات واستبان لجمهور المسلمين مدى ضلال وفساد هذا المذهب .

هنا أطل شيطان الفتنة برأسه وأوحى أحمد بن دؤاد للخليفة المأمون أن يستعمل سيف السلطة وقوة الخلافة في إجبار علماء الأمة على القول بخلق القرآن وزين له الشيطان بن أبي دؤاد أن هذا هو واجبه بصفته إمامًا للمسلمين والمسئول عنهم وصدق الحق ] أَفَمَن زُيّنَ لَهُ سُوء عَمَلِهِ فَرَءاهُ حَسَناً [ [فاطر 8] فبدأت المحنة العظيمة التي فتحت باب شر كبير على الأمة وكان ذلك بداية من سنة 218هـ وتعاقب على هذه الفتنة ثلاثة خلفاء المأمون ثم المعتصم ثم الواثق والذي أغواهم جميعاً هو الضال المضل أحمد بن أبي دؤاد .

عندما قام المأمون بامتحان علماء الأمة وأجبرهم تحت سياط التهديد الوعيد رضخ لقوله معظمهم سوى اثنين هما الإمام أحمد بن حنبل إمام أهل السنة ومحمد بن نوح الذي مات تحت التعذيب , ودخل أحمد بن دؤاد في مناظرات طويلة مع الإمام أحمد انتصر فيها الإمام أحمد بالأدلة والبراهين وبان مدى جهل وضلال المدعي الغبي أحمد بن أبي دؤاد حتى هم المأمون بقتل الإمام أحمد لينصر بذلك مذهبه وأستاذه الضال ويقضي على أي صوت معارض للباطل الذي يدين به ويعتنقه ولكن الله عز وجل كان أسرع منه انتقاماً وأشد أخذاً فمات المأمون في نفس اليوم الذي عزم فيه على قتل الإمام أحمد ولكنه قبل أن يموت أوحى خليفته المعتصم بأمرين أولهما تقريب أحمد بن دؤاد واستشارته في جميع أموره وثانيهما حمل الناس على القول بخلق القرآن .



جرائم ابن أبي دؤاد :

لم تكن جرائم الضال بن أبي دؤاد قاصرة على الإمام أحمد بن حنبل بل إن سجل جرائمه طال الأمة كلها خاصة علماء هذه الأمة ومن جرائمه :

1- تسبب في حسب الإمامين البويطي تلميذ الشافعي ونعيم بن حماد الخزاعي حتى ماتا بالسجن تحت وطأة التعذيب .

2- عزل كل العلماء والقضاة المنتسبين للسنة من مناصبهم خاصة تلاميذ الإمام أحمد بن حنبل وعهد بتلك المناصب لأتباعه من المعتزلة .

3- كان ممن سعى واشترك في قتل إمام السنة أحمد بن نصر الخزاعي أيام الخليفة الواثق لميل الناس لأحمد بن نصر .

4- عمل على نشر بدعته الكفرية بشتى الوسائل بين الناس حتى أنه قد بلغ في ذلك أبعد المنازل بأنه قد أقنع الخليفة الواثق وكان أشد خلفاء بني العباس ضلالاً في باب العقائد بأن يمتحن أسارى المسلمين لدى الروم فمن قال بخلق القرآن فك أسره ومن قال بغير ذلك تركه أسيراً عند الروم .

ظل أبي دؤاد يواصل جرائمه ضد الأمة بأسرها بالتهديد والوعيد متسلحاً بقربه من الخليفة حتى قيض الله عز وجل له شيخاً صالحاً ناظره أمام الخليفة الواثق وأفحمه بشدة وبمنتهى القوة التي كسرت هيبة ابن أبي دؤاد وأسقطت منزلته عند الواثق وهدأت بعدها نار المحنة قليلاً .



المتناقض :

ولد أحمد بن أبي دؤاد بالشام سنة 160هـ وكان أبوه تاجراً يجوب الأفاق فوفد إلى العراق وحمل معه ولده أحمد فاشتغل هناك بالعلم ولكنه للأسف التقى بيهاج بن العلاء السلمي وكان من تلاميذ واصل بن عطاء فأعجب به وأخذ عنه الاعتزال وأعجبته نفسه فتعمق في الاعتزال حتى صار رأساً من رؤوسه وكان في نفسه متناقضاً فقد اشتهر بالجود والكرم والمروءة قال عنه الصولي 'لم يكن بعد البرامكة أكرم منه ولولا ما وضع من نفسه من محبة المحنة لاجتمعت عليه الإنس' وكان مشهوراً بالأدب والفصاحة وولى القضاء لثلاثة خلفاء المعتصم , الواثق , المتوكل وكان يحب مكارم الخصال ويعطي عليها ولكنه كان فاسد العقيدة خبيث الطوية وأرى أن كل خصاله هذه كانت مصطنعة ليروج ويمدح عند الناس فيسهل عليه بذلك نشر بدعته الضالة .



نهاية الظالمين :

إن المتدبر في مصارع الظالمين والمبتدعين ليعلم علم اليقين أي منقلب ينقلبون وفي أي واد يهلكون وأي خزي يجللهم في الدنيا قبل الآخرة وهذا الرجل الضال المبتدع الذي ظل يفتن الناس سنوات طويلة ويستغل منصبه في إضلال الناس وصدهم عن دينهم يظل في علوه وتكبره وتجبره حتى عهد الخليفة المتوكل الذي كان يكره البدعة ويحب السنة وأهلها .
فيعزل أحمد بن أبي دؤاد ويأمر بمصادرة أمواله وأموال ولده محمد بعد أن ظهرت خيانة محمد في القضاء وسيرته القبيحة مع المسلمين , ويصاب أحمد بن أبي دؤاد بمرض الفالج 'وهو الشلل' مدة أربع سنين وبقي طريحاً في فراشه لا يستطيع أن يحرك شيئاً من جسده وحرم كل لذات الدنيا وكان يقول عن مرضه 'إن لي شقاً لو قرض بالمقاريض ما شعرت به وآخر لو وقعت عليه ذبابة فكأنه الجحيم' وقد دخل عليه بعضه فقال :'والله ما جئتك عائداً وإنما جئتك لأعزيك في نفسك وأحمد الله الذي سجنك في جسدك الذي هو أشد عليك عقوبة من كل سجن' فزاده ذلك الكلام حزناً وغماً , والجدير بالذكر أن مرضه جاء استفتاحً من نفسه عليها عندما دعى على نفسه يوم أن قتل إمام السنة أحمد بن نصر فقال للخليفة الواثق : 'حبسني الله في جلدي إن كان قتله خطأ' فجاءت الإجابة الربانية الكرامة السماوية على صدق السنة وضلال البدعة , وهلك الضال المبتدع في 23حرم سنة 240هـ بعد أن عاني الأمرين المرض والطرد من المنصب ولقد رؤيت له الكثير من المنامات السيئة التي تدل على سوء خاتمته ولقد أحل الإمام أحمد بن حنبل كل من أذاه في المحنة إلا ابن أبي دؤاد فلا جزاه الله خيراً .




إن في قصصهم لعبرة لأولى الألباب

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
عن موقع مفكرة الإسلام












التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 الخنساء غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 01-Sep-2005, 03:12 AM   رقم المشاركة : 36
البعيد
عباسي



افتراضي إن قصرنا بالمشاركة ، فلن نقصر بالدعاء

الأخت الكريمة ـ الخنساء ـ

عمل كبير وفكرة جديدة

أسأل الله أن يبارك لك في الوقت

ويوفقك في الاختيار .

وإضافة مصارع الظالمين

إبداع آخر

فالمقارنة تتضح بوضوح الطرفين

فتشجع على الخير وتحذر بقوة من الباطل .

فلله درك

ولا شك أن العمل كبير ويحتاج إلى العون

كما قال أخي الفاضل

عبد الله بن ياسين

فإن لم نعنك بالمشاركة فسنبقى ندعو لك

وكل هذا في موازين حسناتك بإذن الله

أخي التاريخ

فعلاً لن نستغني عنك













التوقيع

 البعيد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 01-Sep-2005, 11:47 AM   رقم المشاركة : 37
الخنساء
مشرفة
 
الصورة الرمزية الخنساء

 




افتراضي لا حرمنا الله حسن دعواتك

أخي الكريم القريب منا جميعاً ( البعيد ) جزاك الله خيراً كثيراً ، وبارك فيك .

فمثل هذه المشاركات الطيبة والفتات الجميلة .

تشجعني كثيراً وتعطينى المزيد من الحافز والرغبة في الإستمرار معكم .





اقتباس:
أخي التاريخ

فعلاً لن نستغني عنك

جميعنا لن يستغني عنه بارك الله فيه ونفعنا بعلمه.













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 الخنساء غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 02-Sep-2005, 08:46 PM   رقم المشاركة : 38
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

أخي ( القريب ) وأختي ( الخنساء ).. جزاكما الله خيراً وجعلني عند حسن ظنكما بي ولا حرمني أفضالكم.













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14-Sep-2005, 02:40 PM   رقم المشاركة : 39
الخنساء
مشرفة
 
الصورة الرمزية الخنساء

 




افتراضي الحلقة الثامنة عشر

وفاة الشيخ محمد الأمين الشنقيطي ـ نور العلم

الزمان / 17 ذي الحجة ـ 1393 هـ ظهر يوم الخميس .
المكان / مكة المكرمة .
الموضوع / وفاة الشيخ العلامة محمد الأمين الشنقيطي .


الأحداث /

هو الشيخ العلامة علم الرجال وفارس حلق السؤال وصاحب فصل المقال الإمام الهمام رفيع المقام محمد الأمين بن محمد المختار بن عبد القادر بن محمد بن أحمد بن نوح الجكني وقبيلة جكن رغم منبتها البربري في أقصى بلاد المغرب إلا أن أصولها عربية خالصة ترجع إلى قبيلة حمير، وهذا ظاهر من فصاحة أبناء تلك القبيلة ونبوغ الكثير من أفرادها في العربية والشعر والأدب .

وُلد الشيخ رحمه الله سنة 1305 هـ، عند ماء يسمى [تنبه] من أعمال مديرية [كيفا] بشنقيط وهي الآن دولة موريتانيا وما زالت شنقيط موجودة كمنطقة من مناطق مديرية [آصار] أقصى غرب موريتانيا .

وصل الشيخ ببلاده إلى رتبة عالية من العلم حتى صار يشار إليه بالبنان ويرجع إليه في القضايا والمعضلات حتى ولي قضاء الدماء بالبلاد فكان لا يقام قصاص إلا بعد تصديقه على حكم القصاص، وجلس للفتيا والدرس واشتهر بعدالة القضاء والفقه الثاقب .



رحلته إلى الحجاز :

خرج الشيخ رحمه الله إلى الحجاز لأداء فريضة الحج وعلى نية العودة، وكان سفره برًا وكتب فيه عدة مباحث جليلة كان آخرها مبحث للقضايا الموجهة في المنطق مع علماء أم درمان بالمعهد العلمي بالسودان .

كان الشيخ قبل أن يصل إلى الحجاز قد سمع الوشايات والأكاذيب المروجة عن الوهابية وسبحان من إذا أراد شيئًا هيأ له الأسباب فلقد نزل الشيخ في بعض منازل الحج بجوار خيمة الأمير خالد السديري ودارت بينها عدة مساجلات أعجب فيها الأمير بسعة علم الشيخ فاصطحبه معه إلى المدينة النبوية، وهناك التقى مع الشيخ عبد العزيز بن صالح رحمه الله والشيخ عبد الله الزاحم رحمه الله، ودار بينهما الكثير من الحوارات اكتشف بعدها الشيخ بطلان من يروج عن الوهابية، وكان مالكي المذهب والعقيدة وعقيدة الإمام مالك هي عقيدة السلف الصالح، فوجد توافق بين عقيدته وعقيدة الوهابية، والتي هي عقيدة أهل السنة والجماعة، وبعدها رغب الشيخ رحمه الله في هذا الجوار الكريم، وعرضوا عليه الجلوس في المسجد النبوي لتفسير القرآن الكريم، وذلك بناءً على طلب من الملك عبد العزيز، والشيخ عبد العزيز بن صالح أحب المشايخ لقلب الشيخ فكان درسه للتفسير في المسجد النبوي أشبه بحديقة غناء صوت أضل الثمار وأجمل الأزهار يتحدث فيه عن كل أبواب العلوم وليس التفسير وحده .


دور الشيخ في النهضة العلمية :

ساهم الشيخ بفعالية عظيمة في إنشاء نهضة علمية رائعة بالأراضي الحجازية ونجد، عندما افتتح معهد الرياض العلمي، وكان من أوائل شيوخه ومدرسيه، وكان هذا المعهد جديدًا في طرازه وأشبه ما يكون بالنمط الأزهري، يشمل المراحل الابتدائية والثانوية والعليا، ومنهجه العلمي أيضًا يشبه المناهج الأزهرية مع اختلاف في أصل المنهج إذ الزهر أشعري المنهج في حين الرياض سلفي العقيدة والمنهج .

لم يكتف الشيخ بدروسه اليومية بالمعهد العلمي، ولكن أيضًا تفرغ لأداء الدروس في مسجده الخاص الذي بناه بجوار بيته ودرس فيه الأصول لكبار الطلبة، وأيضًا فتح بيته لحضور النوابغ من طلبة العلم يشرح لهم ويوضح لهم المشكلات، مما جعل المسؤولون عن الأمر بالرياض يقدرونه أيما تقدير وقرر الملك عبد العزيز منحه الجنسية هو وآله جميعًا، وبلغت مكانته أنه لما جاء الملك محمد الخامس ملك المغرب إلى الرياض اجتمع مع الشيخ محمد الأمين وزاره واستمع لدرس من دروسه .

وأيضًا كان للشيخ رحمه الله دور بارز في إنشاء الجامعة الإسلامية رحمة من الله على عباده المؤمنين، وبجانب التدريس بالجامعة كان الشيخ عضوًا بمجلس الجامعة ساهم في سيرها ومناهجها .

كان للشيخ رحلات علمية وبعثات خارجية امتد فيها نشاطه ومجهوده العلمي والدعوي لخارج الحجاز فقد ترأس رحمه الله عشر بعثات علمية إلى عشر دول إسلامية من ضمنها موطنه الأصلي [موريتانيا] .

وعندما تشكلت هيئة كبار العلماء بالمملكة كان الشيخ أحد أعضائها ورجالها المقدمين .

وفي رابطة العالم الإسلامي كان الشيخ عضوًا في المجلس التأسيسي ورغم مشاغله الكثيرة لم يقل عطاؤه في أي جهة ناب أو عمل بها علميًا أو إداريًا قال عنه الشيخ عبد العزيز صالح [ما رأيت قبله أحسن إدارة منه مع بُعد نظر في الأمور وحسن تدبر للعواقب، واستطاع بذكائه وفطنته أن يحبط محاولات الشيعة الروافض في اعتماد المذهب الجعفري رسميًا في رابطة العالم الإسلامي .



كان الشيخ رحمه الله متصفًا بالخلاق الحميدة والشمائل الفريدة بلغ في سمو الأخلاق وحلو الخصال درجة عالية مع آية في الزهد والعفة عن زينة الدنيا، يقول عنه تلميذه العلامة بكر أبو زيد [لقد رأيت شيخنا وهو لا يدرك الفرق بين قيمة العملات النقدية ولا يعرف الريال من الدينار]، وظل طوال حياته منذ قدومه للسعودية حتى فارق الحياة لا يطلب عطاءًا ولا راتبًا ولا ترفيعًا ولا غير ذلك، ومات ولم يخلف وراءه درهمًا ولا دينارًا، وكان مستغنيًا بعفته وقناعته، وكان يقول : [لقد جئت معي من البلاد 'شنقيط' بكنز عظيم يكفيني مدى الحياة، وأخشى من الضياع فقيل له وما هو ؟ قال القناعة، ولم يأخذ حقًا على نشر مؤلفاته بل تركها للناس وطلبة العلم، وكما قال بعض محبيه له في حياته [إنه لا عيب فيه سوى عيب واحد هو أننا نفقدك بعد موتك].

وفي ضحى يوم الخميس 17 ذي الحجة سنة 1393هـ، توفي الشيخ محمد الأمين الشنقيطي بمكة المكرمة بعد مرجعه من الحج، ودفن بمقبرة المعلاة، وصلى عليه الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله، وفي ليلة الأحد 20/12/1393هـ، أقيمت عليه صلاة الغائب بالمسجد النبوي، وصلى عليه صديق عمره وعلمه الشيخ عبد العزيز صالح رحمه الله .

فرحم الله عز وجل الشيخ الأجل محمد الأمين وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما قال : [إن الله لا يقبض العلم انتزاعًا ينتزعه من الناس، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يبق عالمًا اتخذ الناس رؤوسًا جهالاً فسُئلوا فأفتوا بغير علم فضلوا وأضلوا]
.



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

عن موقع مفكرة الإسلام












التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 الخنساء غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 19-Sep-2005, 11:09 AM   رقم المشاركة : 40
الخنساء
مشرفة
 
الصورة الرمزية الخنساء

 




افتراضي الحلقة التاسعة عشر

وفاة العلامة أحمد شاكر إمام محدثي العصر

الزمان / السبت 26 ذي القعدة – 1377هـ
المكان / القاهرة – مصر .
الموضوع / وفاه العالم الكبير أحمد شاكر إمام محدثي العصر.


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


الترجمة

ولد الشيخ العلامة أحمد بن محمد شاكر بن أحمد بن عبد القادر في 29 جمادى الآخرة سنة 1309 هـ بمدينة القاهرة، وكان أبوة من كبار علماء الأزهر ووكيلا له، وجده لأمه الشيخ هارون بن عبد الرازق من أكبر علماء مصر في القرن الثالث عشر من الهجرة، في هذه البيئة العلمية الخالصة نبت العلامة الشيخ أحمد شاكر .


أما عن مؤلفاته فكان أول كتاب عرف به وظهرت كفاءته وإتقانه وهو كتاب الرسالة للإمام الشافعي، ثم شرح سنن الترمذي شرحا دقيقا، واشترك مع الشيخ حامد الفقي في شرح سنن أبي داود وشرح ابن حبان، وحقق المحلى لابن حزم، ولم يقتصر علمه على الحديث فقط بل كان له باع طويل في تحقيق كتب الأدب والشعر فحقق كتاب لباب الأدب لأسامة بن منقذ، والشعر والشعراء لابن قتيبة، والمفضليات والأصمعيات وذلك بالاشتراك مع ابن خاله الأستاذ عبد السلام بن محمد هارون، واشترك مع أخيه الأستاذ محمود شاكر في تحقيق تفسير الطبري مع التعليق عليه، ولكن كان يعيب الشيخ رحمه الله انه لم يكن يتم مؤلفاته .


أما عمله الذي استولى به على الغايات وظل عاكفا عليه أكثر من ثلاثين سنة فهو شرحه لمسند الإمام أحمد بن حنبل فقد أصدر منه خمسة عشر جزءا فيها من البحث والفقه والمعرفة ما لم يلحقه فيه أحد في زمانه هذا .


كان الشيخ أحمد شاكر من أوائل من تكلم عن تحكيم الشريعة ووجوب تطبيقها في حياة المسلمين وجعل هذه القضية محور كلامه في كثير من مؤلفاته ، وكان مما اعتنى به الشيخ بيان خصوصية الإسلام وتميزه عن غيرة من الحضارات، وحذر من خطورة التقليد الأعمى للغرب، وكان رحمه الله أكثر المتصدين لمحاولات العلمانيين الأوائل لتغريب بلاد المسلمين .

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


الجدير بالذكر أن الشيخ أحمد شاكر ظل يعمل في القضاء الشرعي قاضيا بأحكام الشرع طيلة ثلاثين سنة حتى أحيل على المعاش سنة 1370 هـ وهو عضو بالمحكمة العليا ثم [U]عاصر حادثة إلغاء المحاكم الشرعية سنة 1374 هـ فاعتصر الألم قلبه الضعيف مما رآه من إقصاء الشريعة عن حياة المسلمين وتحكيم القوانين الوضعية فمات رحمه الله في فجر يوم السبت 26 ذي القعدة سنة 1377 هـ عن عمر يناهز السادسة والستين قضاها في علم ودراسة وشرح وتأليف وقضاء واجتهاد حتى صار عالما ربانيا من طراز السلف رضي الله عنهم فرحمه الله رحمة واسعة وأجزل له المثوبة
.[/
U]

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
عن موقع مفكرة الإسلام

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ












التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 الخنساء غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 26-Sep-2005, 06:39 PM   رقم المشاركة : 41
الخنساء
مشرفة
 
الصورة الرمزية الخنساء

 




افتراضي الحلقة العشرون

مات كما كان يتمنى!!

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


********>drawGradient()


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


عبد الله بن إدريس


** لما نزل الموت بالعابد الزاهد عبد الله بن إدريس اشتد عليه الكرب فلما اخذ يشهق بكت ابنته

فقال : يا بنيتي لا تبكي فقد ختمت القرآن في هذا البيت أربعة آلاف ختمة .. كلها لأجل هذا المصرع ..

** أمّا عامر بن عبد الله بن الزبير فلقد كان على فراش الموت يعد أنفاس الحياة وأهله حوله يبكون فبينما هو يصارع الموت سمع المؤذن ينادي لصلاة المغرب ونفسه تحشرج في حلقه وقد أشتدّ نزعه وعظم كربه فلما سمع النداء قال لمن حوله : خذوا بيدي ..!!

قالوا : إلى أين ؟ ..

قال : إلى المسجد ..

قالوا : وأنت على هذه الحال !!

قال : سبحان الله .. !! أسمع منادي الصلاة ولا أجيبه خذوا بيدي

فحملوه بين رجلين فصلى ركعة مع الإمام ثمّ مات في سجوده

نعم مات وهو ساجد ..


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


عبد الرحمن بن الأسود


** واحتضر عبد الرحمن بن الأسود فبكى فقيل له : ما يبكيك !! وأنت أنت يعني في العبادة والخشوع .. والزهد والخضوع ..

فقال : أبكي والله أسفاً على الصلاة والصوم ثمّ لم يزل يتلو حتى مات ..


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


يزيد الرقاشي


** أما يزيد الرقاشي فإنه لما نزل به الموت أخذ يبكي ويقول :

من يصلي لك يا يزيد إذا متّ ؟ ومن يصوم لك ؟ ومن يستغفر لك من الذنوب ثم تشهد ومات ..


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


هارون الرشيد


** وها هو هارون الرشيد لما حضرته الوفاة وعاين السكرات صاح بقواده وحجابه :

اجمعوا جيوشي فجاؤوا بهم بسيوفهم ودروعهم لا يكاد يحصي عددهم إلا الله كلهم تحت قيادته وأمره فلما رآهم .. بكى ثم قال :

يا من لا يزول ملكه .. ارحم من قد زال ملكه ..ثم لم يزل يبكي حتى مات ..


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


عبد الملك بن مروان


** أما عبد الملك بن مروان فإنه لما نزل به الموت جعل يتغشاه الكرب ويضيق عليه النفس فأمر بنوافذ غرفته ففتحت فالتفت فرأى غسالاً فقيراً في دكانه .. فبكى عبد الملك ثم قال : يا ليتني كنت غسالاً .. يا ليتني كنت نجاراً .. يا ليتني كنت حمالاً .. يا ليتني لم ألِ من أمر المؤمنين شيئاً .. ثم مات ..


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


وهذا مشهد من عصرنا الحديث[1]:


** شاب أمريكى من أصل أسبانى ، دخل على إخواننا المسلمين فى إحدى مساجد نيويورك في مدينة 'بروكلين' بعد صلاة الفجر وقال لهم أريد أن أدخل فى الإسلام.

قالوا : من أنت ؟

قال دلوني ولا تسألوني.

فاغتسل ونطق بالشهادة ، وعلموه الصلاة فصلى بخشوع نادر تعجب منه رواد المسجد جميعاً.

وفى اليوم الثالث خلى به أحد الإخوة المصلين واستخرج منه الكلام وقال له: يا أخي بالله عليك ما حكايتك ؟

قال: والله لقد نشأت نصرانياً وقد تعلق قلبى بالمسيح عليه السلام ولكننى نظرت فى أحوال الناس فرأيت الناس قد انصرفوا عن أخلاق المسيح تماماً فبحثت عن الأديان وقرأت عنها فشرح الله صدرى للإسلام ، وقبل الليلة التي دخلت عليكم فيها نمت بعد تفكير عميق وتأمل في البحث عن الحق فجاءنى المسيح عليه السلام فى الرؤيا وأنا نائم وأشار لى بسبابته هكذا كأنه يوجهني، وقال لي: كن محمدياً .



يقول : فخرجت أبحث عن مسجد فأرشدنى الله إلى هذا المسجد فدخلت عليكم.

بعد هذا الحديث القصير أَذَّنَ المؤذن لصلاة العشاء ودخل هذا الشاب الصلاة مع المصلين ، وسجد فى الركعة الأولى ، وقام الإمام بعدها ولم يقم أخونا المبارك بل ظل ساجداً لله فحركه من بجواره فسقط فوجدوا روحه قد فاضت إلى الله جل وعلا .


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


** أخي في الله تأمل طويلا في هذه الخاتمة:


وهذا زوج نجاه الله من الغرق في حادث الباخرة ' سالم اكسبريس ' يحكي قصة زوجته التي غرقت في طريق العودة من رحلة الحج يقول: ' صرخ الجميع [[ إن الباخرة تغرق ]] وصرخت فيها هيا اخرجي.

فقالت : والله لن أخرج حتى ألبس حجابى كله

فقال : هذا وقت حجاب !!! اخرجي!! فإننا سنهلك !!!.

قالت : والله لن أخرج إلا وقد ارتديت حجابى بكامله فإن مت ألقى الله على طاعة فلبست ثيابها وخرجت مع زوجها

فلما تحقق الجميع من الغرق تعلقت به وقالت استحلفك بالله هل أنت راضٍ عنى ؟

فبكى الزوج.

قالت هل أنت راضٍ عنى ؟

فبكى.

قالت أريد أن أسمعها.

قال والله إني راضٍ عنك.

فبكت المرأة الشابة وقالت : أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله ، وظلت تردد الشهادة حتى غرقت

فبكى الزوج وهو يقول : أرجو من الله أن يجمعنا بها فى الآخرة فى جنات النعيم .


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


**وهذه أيضا....


وها هو رجل عاش أربعين سنة يؤذن للصلاة لا يبتغى إلا وجه الله ، وقبل الموت مرض مرضاً شديداً فأقعده فى الفراش ، وأفقده النطق فعجز عن الذهاب إلى المسجد ، فلما اشتد عليه المرض بكى وقال فى نفسه : يارب أأذن لك أربعين سنة وأنت تعلم أنى ماابتغيت الأجر إلا منك ، وأحرم من الآذان فى آخر لحظات حياتى يقسم أبناءه أنه لما حان وقت الآذان وقف على فراشه واتجه للقبلة ورفع الآذان فى غرفته وما إن وصل إلى آخر كلمات الآذان لا إله إلا الله خر ساقطاً على الفراش فأسرع إليه بنوه فوجدوا روحه قد فاضت إلى مولاها .


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


**وهذه أيضا....ختامها مسك:


وهذا شيخنا المبارك عبد الحميد كشك رحمه الله يقبض فى يومٍ أحبه من كل قلبه فى يوم الجمعة يغتسل ، ويلبس ثوبه الأبيض ، ويضع الطيب على بدنه وثوبه ويصلى ركعتى الوضوء ، وفى الركعة الثانية وهو راكع يخر ساقطاً فيسرع إليه أهله وأولاده ، فوجدوا أن روحه قد فاضت إلى الله جل فى علاه.


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


********>drawGradient()
ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

[1] القصص مستقاة من سلسلة الدار الآخرة للشيخ محمد حسان.

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ












التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 الخنساء غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 27-Sep-2005, 10:30 AM   رقم المشاركة : 42
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

الله أكبر أختي الخنساء ، الله أكبر ..

ما أجمل هذه القصص والأخبار في حسن خاتمة الأخيار ، رحمهم الله ونفعنا بسيرهم وختم لنا بخير كما ختم لهم.













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 27-Sep-2005, 11:41 AM   رقم المشاركة : 43
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي

اقتباس:
كاتب الرسالة الأصلية التاريخ
الله أكبر أختي الخنساء ، الله أكبر ..

ما أجمل هذه القصص والأخبار في حسن خاتمة الأخيار ، رحمهم الله ونفعنا بسيرهم وختم لنا بخير كما ختم لهم.


اللهم ءامين


أحسنت أخت الخنساء












التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 03-Oct-2005, 05:34 PM   رقم المشاركة : 44
البعيد
عباسي



افتراضي الريح الطيبة

ما شاء الله ، تبارك الله

الفأل الطيب لك أختي الخنساء

ولكل الأخوان الصادقين

وستبقى سلسلة الخاتمة الحسنة حتى تأتي

الريح الطيبة

جاء في حديث النواس بن سمعان ( رواه مسلم )

[ ..... إذ بعث الله ريحاً طيبة فتأخذهم تحت آباطهم فتقبض روح كل مؤمن وكل مسلم

ويبقى شرار الناس يتهارجون فيها تهارج الحمر فعليهم تقوم الساعة ]

وحديث عبد الله بن عمرو ( رواه مسلم )

[ ..... ثم يرسل الله ريحاً باردة من قبل الشام فلا يبقى على وجه الأرض أحد في قلبه

مثقال ذرة من خير أو إيمان إلا قبضته حتى لو أن أحدكم دخل في كبد جبل لدخلته عليه

حتى تقبضه ]

هنيئاً لكل من حسنت خاتمته

اللهم اجعلنا جميعاً من أهل منابر النور













التوقيع

 البعيد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 05-Dec-2005, 12:51 AM   رقم المشاركة : 45
miro_mixe
إغريقي



افتراضي

سلسله طيبه ومجهود رائع اشكرك عليه بارك الله فيك













التوقيع




مدينة الالف مئذنة

 miro_mixe غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الأخيرة, الصفحة, العظماء

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 01:45 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع