« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: محمد نجيب.. قائد الثورة التي أنكرته! (آخر رد :الغازي سيف)       :: الوجود الإسلامي في الأمريكتين قبل كريستوف كولومب. وثائق اسبانية تؤكده (آخر رد :الغازي سيف)       :: حكايات فرنسا السياسيه (آخر رد :الذهبي)       :: تجدد المظاهرات المطالبة بإسقاط صالح (آخر رد :الذهبي)       :: سوريا تسلك طريق الحرية (آخر رد :الذهبي)       :: المغرب والملك (آخر رد :الذهبي)       :: "جنة ونار".. ترصد نضال فلسطينيي الشتات (آخر رد :الذهبي)       :: إنفلونزا الحكام (آخر رد :الذهبي)       :: تونس وعواصف الحرية (آخر رد :النسر)       :: . مطر حامد النيادي يشرح "قواعد المعاهدات الدولية في القانون الدولي العام" (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> الوثائق والمخطوطات




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 28-Aug-2005, 06:19 PM   رقم المشاركة : 1
 
الصورة الرمزية أبو سليمان العسيلي

 




افتراضي أوضاع الأحساء قبيل قيام الملك عبدالعزيز باستردادها عام1331هـ/1913م في ضوء نماذج من ال

أوضاع الأحساء قبيل قيام الملك عبدالعزيز باستردادها عام1331هـ/1913م في ضوء نماذج من الوثائق العربية في الأرشيف العثماني

مارس العثمانيون خلال حكمهم للأحساء في المدة التي قاربت أربعة عقود (1288-1331هـ/ 1871-1913م) أساليب متنوعة من السياسات لتثبيت وجودهم؛ إذ وعدوا السكان في بداية حكمهم بتحقيق الأمن والنظام، وإشاعة العدالة في الضرائب واقتصارها على الشرعية فحسب، وإزالة المظالم(1)، لكن ما حدث من ممارسات في معظم تلك الفترة كانت بعيدة عما كان يأمله السكان في المنطقة. والأدلة على ما ذكرناه كثيرة، ولسنا بصدد التعرض لها، وإنما سيقتصر حديثنا على بعض الوقائع التي وردت ضمن عدد محدود من الشكاوى والتظلمات والتقارير من أعيــان المنطقــة ووجهائهــا والتي وجدت طريقها للوصول إلى عاصمة الدولة العثمانية في إستانبول، حيث صنفت ضمن وثـائق الدولـة في أرشيف رئاسة الوزراء (BOA) (Basbakanlik Osmanli Arsivi). وسوف نستعرض محتوياتها بإيجاز وفق تسلسلها الموضوعي والتاريخي مع إلحاق نصوصها كاملة ضمن هذه الدراسة المقتضبة، مع مراعاة أن جميع تلك الوثائق كُتبت بعبارة عربية ولهجة عامية محلية قد يصعب على الكثير فهم مضامينها الغامضة أحيانا.

الوثيقة (1): رسالة إلى متصرف لواء نجد "الأحساء" سعيد باشا(2) من حسين المشهدي، وعبدالله بن جويد، ومبارك بن فتال، ونفثان بن ناصر، ومأمور عبدالله السهلي مؤرخة في 16 شوال 1317هـ(3).

الوثيقة عبارة عن تقرير موجز مقدم من لجنة من أهالي الأحساء شكّلها سعيد باشا من أجل التحقيق في قضية الأشخاص القادمين من مصر إلى زعماء القوى القبلية في المنطقة، وجاء في التقرير ما يأتي: 1 - أن اللجنة المكلفة توجهت إلى بني هاجر، وآل مرة، والعجمان من أجل التحقيق والبحث عن الغرباء القادمين من مصر. 2 - أن اللجــنة مكثت في مضارب القبائـل المعنيــة قرابــة الشهــر، إلا أنها لم تصل إلى أية نتيجة حول اتصال أولئك الغرباء بالعشائر. 3 - يؤكد أعضاء اللجنة أن العشائر التي قاموا بزيارتها هي عشائر مطيعة للدولة؛ الأمر الذي لا يمكن لأحد أن يتجرأ على الاتصال بها.

الوثيقة (2): رسالة من حميد بك القائد العسكري إلى الشيخ عبداللطيف بن موسى الحملي(4) عضو مجلس إدارة لواء نجد السابق مؤرخة في صفر 1319هـ(5)، والرسالة عبارة عن استجواب من حميد بك إلى الشيخ الحملي حول قضية الأشخاص القادمين من مصر المشار إليها في الوثيقة (1):

وجواب الحملي عليها، ومفادها الآتي: 1 - يؤكد القائد العسكري بأن سعيد باشا قد قام بتشكيل لجنة من الأهالي وأرسلها إلى القبائل للبحث في تلك القضية. 2 - يطالب القائد العسكري الحملي بصفته عضو مجلس إدارة اللواء أن يدلي بما لديه من معلومات حول اللجنة المشكلة وعدد أفرادها. وكان جواب الحملي يتمثل في الآتي : 1 - إن مركز الولاية في البصرة أشعر المتصرف بوجود أشخاص قادمين من مصر ومعهم هدايا إلى رؤساء العشائر؛ فأمرته بالتحقيق في القضية. 2 - بناءً عليه قام المتصرف بتشكيل لجنة من الأهالي ومعظمهم من "عقيل" الذين أصبح لهم شهرة في داخل الجزيرة العربية وخارجهــا في حفظ الأمــن، وكيفية التعامل مع القبائـل والعشائر. 3 - إن اللجنة المشكلة قد قامت فعلاً بالبحث والتحقيق في القضية دون الإشارة إلى ما توصلت إليه حيالها. ولربما يفهم من الوثيقتين السابقتين أن القوى القبلية في المنطقة أصبحت تشكل خطرا على السلطة العثمانية وخاصة إذا ما عرفنا أنه بدأت تصل إلى أهالي المنطقة - وبمن فيهم رؤساء العشائر آنذاك - مطبوعات من البصرة وبغداد والشام ومصر تحمل أفكارا معارضة للسلطة، وأنه قد تم فعلاً ضبط أكثر من مئة نسخة من كتاب "طبائع الاستبداد" للكواكبي، وأعداد من جريدة المؤيد واللواء والمقتطف في منزل منصور باشا بن جمعة الكويكبي مدير الأملاك الهايمونية (السنية)(6) في قضاء القطيف(7).

الوثيقة (3): رسالة من عبدالرحمن بن درويش(8) إلى وكيل متصـرف لــــواء نجـــد(9) مؤرخـة في 12 شوال 1318هـ(10). الوثيقة عبارة عن شكوى مقدمة من عبدالرحمن بن درويش ضد ممارسات سعيد باشا متصرف اللواء وداود بن شنطوب ملتزم الاحتساب في اللواء:

حيث يشير ابن درويش فيها إلى ما يأتي: 1 - أنه لما أراد ابن درويش التوجه إلى بيت الله الحرام قاصدا الحج أرسل إليه سعيد باشا متصرف اللواء، وأوصاه أن يشتري له جارية حبشية صغيرة من الحجاز، "... لما قسم الله أني في العام الماضي أعزم على حج بيت الله الحرام... لما صار العزم تزّ (أرسل) عليّ صاحب السعادة المتصرف سعيد باشا، وأوصاني أشتري له جارية حبشية صغيرة من الحجاز..."(11). 2 - يذكر ابن درويش أنه قام بشراء جارية للمتصرف من الحجاز بقيمة (25) ليرة، وأرسلها إلى المتصرف بعد وصوله إلى بلدة الأحساء. 3 - يبين ابن درويش في رسالته استياءه الشديد من تصرفات المتصرف بعدم إعطائه المبالغ التي صرفها على الجارية، وأنه أصبح ألعوبة بين المتصرف وداود بن شنطوب ملتزم الاحتساب. "... ومن بعد كم شهر تزّ (أرسل) عليّ المتصرف المومى إليه، وقال لي: رح (اذهب) إلى داوود اليهودي، خذ قيمة الجارية، فلما رحت (ذهبت) على اليهودي... قال: ما يخالف (أي أنه على استعداد)... ولا أعطاني، فلما راح (ذهب) سعيد باشا...، وطلبت من اليهودي قيمة الجارية قال لي: ما أعطاني لك الباشا فلوس..."(12). 4 - ويختتم ابن درويش رسالته بترجّي القائد العسكري واسترحامه في أن ينظر في دعواه، وأن ترد له الأموال التي صرفها على الجارية. ولعله يمكننا أن نشير هنا إلى أن هذه الوثيقة تكشف حقيقة ممارسات رموز السلطة العثمانية الاستفزازية تجاه الأهالي في الأحساء، وأنهم يستغلون مناصبهم لتسخير الأهالي؛ الأمر الذي أدى إلى استياء الأهالي من الوجود العثماني، ويترجم من خلال شكواهم كلما سنحت لهم الفرصة لإبرازها.

الوثيقة (4): رسالة من فهد بن محمد السعدون(13) عضو مجلس إدارة الأملاك السنية في لواء نجد إلى مديرية الأملاك السنية مؤرخة في 29 ذي القعدة 1309 هـ(14). هذه الرسالة جاءت ردًا على تساؤل وجهته مديرية الأملاك السنية لفهد السعدون بخصوص السوق الواقعة في ناحية المبرز:

إذ يذكر فيها ما يأتي: 1 - إن السوق المومى إليها في الأصل كانت ضمن أملاك آل عريعر من بني خالد، ثم آلت إلى ملكية الدولة السعودية، وأصبحت بعد ذلك ضمن ممتلكات الدولة العثمانية. 2 - تشتمل السوق على جزأين: الجزء الأول يحتوي على عدد من المحلات التجارية ومسجلة في سجلات الأملاك الشاهانية (الحكومية). والجزء الآخر عبارة عن أرض فضاء. 3 - إن أرض الفضاء في السوق كان يستغلها مدير ناحية المبرز آصف أفندي لصالحه؛ إذ يقوم بتأجيرها كل يوم جمعة على عدد من الباعة على شكل محلات مؤقتة قدرت بـ (300) محل. والإيجار المستحصل لكل محل هو (25) قرشًا صاغًا(15). 4 - إن ما قام به مدير الناحية من تصرف في أرض الفضاء أمر غير مقبول حتى وإن كانت تلك الأرض خالية من البناء؛ فهي تابعة للأملاك السنية، وأي استثمار مادي لها لابد أن يرجع إلى خزينة الأملاك. إن رسالة فهد السعدون تلك درَسَتها إدارة الأملاك السنية، وأبدت المقترحات حيالها في (5 ذي الحجة 1309هـ)، وأوصت بضرورة تشكيل لجنة من أعضاء مجلس إدارة الناحية وهم: 1 - عبدالرحمن الكرود. 2 - محمد الصياح. 3 - حسن البشر. وكان هذا للوقوف على الأرض والتحقيق فيما ذكر في رسالة السعدون وإبداء الرأي(16). وفيما يبدو أنه على الفور قامت اللجنة المشار إليها بعاليه بالوقوف على الأرض، والتحقيق في ملابساتها. وهذا ما ستكشف عنه الوثيقة الآتية.

الوثيقة (5): رسالة من حسن البشر، ومحمد الصياح مؤرخة في (18 ذي الحجة 1309هـ)(17). والرسالة عبارة عن تقرير من اللجنة المكلفة للوقوف على أرض السوق في المبرز :

جاء فيه ما يأتي: 1 - إن اللجنة المكلفة قامت بالكشف على سوق المبرز، وباشرت التحقيق في إفادة فهد السعدون. 2 - أكدت اللجنة ما ذكره فهد السعدون من أن أرض السوق أصلاً كانت ضمن أملاك آل عريعر، وأنها في النهاية أصبحت ضمن أملاك الدولة العثمانية، إلا أنها دعمت تقريرها ووثقته بذكر حدود الأرض. 3 - أبرزت اللجنة في تقريرها النشاط التجاري الذي يمارسه الأهالي في السوق، ونوع البضائع المتداولة، وهي تجارة الصوف، والتتن (التبغ)، والجلود، والحبوب. 4 - أوضحت اللجنة أن مدير الناحية لم يكن يستغل الأرض الفضاء فحسب لصالحه، وإنما يستوفي أجورًا إضافية من بعض المحلات التجارية في السوق رغم أنها تدفع الرسوم السنوية للدولة. 5 - تفيد اللجنة في ختام تقريرها أن ما يقوم به مدير الناحية من ممارسات تجاه الأهالي أمر غير خفي، وكل منهم على علم بما يدور. ولقد تمت المصادقة على تقرير اللجنة من كل من: أ - الشيخ علي بن محمد آل عبدالقادر. ب - إبراهيم بن عبدالرحمن الطوق عضو مجلس إدارة الأملاك السنية. ج - عبدالله بن محمد الشعيبي عضو مجلس إدارة لواء نجد. وتم رفعه بعد ذلك إلى الجهات المعنية. إن قضية السوق المثارة - فيما يبدو - من القضايا المهمة التي لم تغفل عنها السلطة العثمانية في لواء نجد؛ وذلك لعلاقتها المباشرة بالأوضاع الاجتماعية التي تخص الأهالي الذين أخذوا آنذاك يعبرون عن استيائهم الشديد من تصرفـات رموز السلطة تجاههم من خلال الشكاوى والتظلمات التي أخذت طريقها إلى السلطات العليا في مركز الولاية بل وحتى لدى الباب العالي(18). لذا نجد أن تلك القضية تثار من جديد بعد مرور حوالي أكثر من ثمان سنوات، وهذا ما سنتطرق إليه في الوثيقة الآتية.

الوثيقة (6) : رسالة من فهد بن محمد السعدون إلى مدير الأملاك السنية في لواء نجد "الأحساء" مؤرخة في 8 رمضان 1317هـ(19). الوثيقة عبارة عن تقرير موجز رفعه فهد بن محمد السعدون إلى القائد العسكري في لواء نجد مدير الأملاك السنية حول ما تم في قضية سوق المبرز:

وأهم ما جاء فيه ما يأتي: 1 - يستعرض التقرير ملابسات القضية والتي تم ذكرها في الوثيقتين السابقتين (4، 5). 2 - يشير التقرير أنه بناء على التقارير المرفوعة من اللجنة المشكلة ومصادقتها من الشهود وأعضاء إدارة الأملاك السنية حول صحة ما نسب إلى ممارسات مدير الناحية آصف أفندي، فقد جرت محاكمة لـه في زمن والي البصرة السابق حافظ باشا (1309-1310هـ/ 1891-1892م). 3 - أسفرت المحاكمة عن صحة التهم المنسوبة لمدير الناحية، وقضت بالحكم عليه بتجريده من منصبه. 4 - وبعد مرور قرابة العامين، وفي زمن إبراهيم فوزي باشا متصرف اللواء (1312 - 1314هـ / 1894 - 1896م) أعيد آصف أفندي إلى العمل الوظيفي بوظيفة وكيل مدير تحريرات. 5 - يذكر التقرير أن آصف أفندي أسندت إليه مهمة المدعي العام، واستغل منصبه الجديد في العمل على تبرئة نفسه من التهم الموجهة إليه زمن إدارته للناحية، وبخاصة أن الأوراق المتعلقة بقضيته قد فقدت. 6 - يبدي التقرير استياء معدّه من تصرفات آصف أفندي وممارساته، ومحاولته إخفاء الحقيقة، وأنه بذلك يعمل على ضياع الحقوق السنية.

وعلى أية حال، فإن هذه الوثائق قد يفهم منها أنها تتعلق بقضية السوق والأملاك السنية، إلا أنها في الحقيقة تكشف لنا النقاب عن الممارسات الاستفزازية التي كان يقوم بها بعض رموز السلطة العثمانية تجاه الأهالي من جانب، ومن جانب آخر تكشف عن ممارساتهم في جباية الضرائب والرسوم غير الشرعية والمأخوذة من الأهالي في المنطقة بغير حق. واستنادًا لما تم استعراضه في ضوء بعض الوثائق العربية في الأرشيف العثماني عن الوضع الأمني، وممارسات أجهزة السلطة العثمانية في الأحساء، وموقف الأهالي منها؛ تتبين الخيبة التي أصابت الأهالي من الوجود العثماني في أرضهم، مما جعلهم يتطلعون إلى الخلاص من هذا الحكم، والتطلع إلى القائد الذي ينقذهم من وضعهم المضطرب. فكان طبيعيًا أن يتطلعوا من جديد إلى القائد السعودي الذي ظهر في نجد، وأن تتجه أنظارهم بقوة نحوه، وهو الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود؛ وبخاصة أن الوعي السياسي كان قد ارتفع كثيرًا في المنطقة منذ مطلع القرن الرابع عشر الهجري/العشرين الميلادي.

وبالفعل استطاع قائد النهضة الجديدة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود أن يثبت - خلال فترة قصيرة - أنه أهل لتتعلق به قلوب سكان المنطقة، وخاصة بعد استرداده الرياض عاصمة الدولة السعودية عام 1319هـ، وانتصاره على خصمه ابن رشيد عام 1324هـ، وأن يتوّج أعماله البطولية باسترداده الأحساء في جمادى الأولى عام 1331هـ لكونها جزءا من الدولة السعودية (20)، والذي كان في الحقيقة ضربة قوية حلت بالدولة العثمانية. وخلاصة الأمر أن الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود استطاع بذلك أن يحقق حلمًا طالما راود أهالي الأحساء؛ وذلك بإبعاد العثمانيين عن أراضيهم بكل سهولة، ووسط تأييد واسع منهم.


المصدر:
دارة الملك عبد العزيز













التوقيع



رضي الله عن أم المؤمنين

عــائشة الصـدّيقة بـنت الصـدّيق
رضي الله عنهما


 أبو سليمان العسيلي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 05-Sep-2005, 02:57 PM   رقم المشاركة : 2
التاريخ
مشرف
 
الصورة الرمزية التاريخ

 




افتراضي

نعم أخي أبو سليمان العسيلي ، جزاك الله خيراً على إفاداتك الوثائقية التي تتحفنا بها.







 التاريخ غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أوضاع, الملك, الأجزاء, با

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 10:52 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع