قناة الدكتور محمد موسى الشريف

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: النزهة والألعاب (آخر رد :الذهبي)       :: سوريا تسلك طريق الحرية (آخر رد :النسر)       :: كاريكاتير مُعبر (آخر رد :النسر)       :: قراءة أخرى في دفتر قديم.. من مجالس العلامة أبي فهر محمود محمد شاكر (آخر رد :النسر)       :: أمة اقرأ.. هل تقرأ؟ (آخر رد :النسر)       :: مصر وربيع التقدم (آخر رد :النسر)       :: إيران: هل هي أخطر من إسرائيل؟ (آخر رد :النسر)       :: العربي التائه! (آخر رد :النسر)       :: الشاعر العراقي حميد سعيد يوثق معاناة وطنه شعرا (آخر رد :النسر)       :: اخبار اسرائيل (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> تاريخ الأمة الإسلامية والعصر الوسيط



رأي آخر حول الصوفية

تاريخ الأمة الإسلامية والعصر الوسيط


 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 15-Feb-2008, 01:54 AM   رقم المشاركة : 16
 
الصورة الرمزية ماجد الروقي

 




افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

ان الحديث عن الصوفية والتصوف ذلك (العالم المجهول) حديث ذو شجون وقد الفت فيه المؤلفات العديدة والمجلدات الواسعة الكبيرة طلباً في تقصي في أخباره والغوص في أعماقه ولا اخفي عليكم أني قرأت في العديد من تلك المؤلفات. وما لدي من معلومات عن التصوف تجعلني أقول أن الأخ ابو محمد المختار ابعد النجعة في حديثه عن الصوفية ولم يذكر إلا وجهاً واحد من وجهها ولا أجد وصفاً لما قام به من انتقاء نقولات معينة عن بعض العلماء المعينين والتي توحي برضاهم عن الصوفية والمتصوفة علماً بان بن تيمية وبن القيم لهم مؤلفات موجهه للصوفية للصوفية اما محمد بن عبد الوهاب فمؤلفاته في العقيدة عامة.

و سأحاول بإذن الله أن أبين النقاط التي أخالف فيه الأخ أبو محمد وأضيف نقاط جديدة وحتى تعم الفائدة لأني ألاحظ الجهل الشديد لدى الكثيرين في الصوفية بالرغم من أهمية هذا الموضوع وخطورته وكون الصوفية يصل عددهم إلى مئات الملايين في امتنا وهذا يدعو إلى التعرف عليهم والقيام بردة فعل مناسبة اتجاههم.

اولاً: ينقسم الصوفية إلى ثلاث اقسام:
القسم الاول: وهم الزهاد والعباد الذين يصوفون بالتصوف بالرغم من انهم من أهل السنة والجماعة بل أن بعضهم من خيرة أهل السنة والجماعة وليس لهم علاقة بالتصوف المتعارف عليه في هذا العصر او العصور التي تلتهم سوى الاسـم, وهؤلاء لم يعرف عنهم سوى التمسك بالقـرآن الكريم والسنة المطهرة والبعد كل البعد عن البدع والمستحدثات في الدين وإنما لصق بهم هذا الاسم بين عامة الناس حتى ساد واشتهروا به. وهناك من يحاول ايهام الناس ان المراد بالصوفية هي اولئك الرجال الذين اشتهروا بالعبادة والزهد وإن من أنكر على الصوفية انما ينكر أولئك الرجال وهذا من الغش الظاهر والافك العظيم.

القسم الثاني: الصوفية أصحاب البدع من ناحية العبادات والسلوك و بالرغم من ذلك فهم أصحابة عقيدة سليمة نوعاً ما وإن كان يغلب على أكثرهم الجهل الشديد في الدين وبلا شك ان هذا هو سبب وقوعهم في تلك البدع وأيضاً فهذا يجعلهم فريسة سهلة للوقوع في أمور أعظم وأعظم, وكما قيل فان البدعة تبداء شبراً ثم تكون ذراعاً ثم تكون أميالاً.

القسم الثالث: وهم غلاة الصوفية وأصحاب البدع التعبدية والسلوكية والعقدية و أصحاب الأفعال والأحوال التي تقشعر منها الأبدان وهم يخرجون من دائرة أهل السنة والجماعة بل الكثير منهم يخرج من دائرة الإسـلام وعلى رأسهم القائلين بوحدة الوجود وتناسخ الأرواح وأن هناك من يدبر الكون غير الله عز وجل بل منهم من أدعى الإلوهية ومنهم من قال انه أعلى من الأنبياء والرسل في المرتبة ولو تتبعنا سير وشخصيات رؤوسهم أمثال الحلاج ومحي الدين بن عربي وابن الفارض والسهرورودي وغيرهم لوجدناهم زنادقة ماكرين خبثاء يريدون هدم الدين واقتلاعه من جذوره.


ماذا قال العلماء عن الصوفية؟
ان نقل اقوال العلماء عن الصوفية يحتاج إلى موضوع مستقل بذاته وان شاء الله سوف انقل بعض تلك الاقوال لاحقاً علماً بان اقوال العلماء عن البدع والمبتدع تنطبق على الصوفية وسوف احرص ان انقل كلام العلماء الثلاثة الذي نقل عنهم ابو محمد المختار في موضوعه الاول وبالله التوفيق

رأي الشافعي في الصوفية
روى البيهقي في مناقب الشافعي عن يونس بن عبد الأعلى يقول سمعت الشافعي يقول: "لو أن رجلاً تصوف من أول النهار لم يأت عليه الظهر إلا وجدته أحمق". وعن الربيع بن سليمان يقول: سمعت الشافعي يقول: "ما رأيت صوفياً عاقلاً قط إلا مسلم الخواص". وعن إبراهيم بن المولد يحكي عن الشافعي أنه قال: "لا يكون الصوفي صوفياً حتى يكون فيه أربع خصال كسوّل أكوّل نؤوم كثير الفضول" . و روى ابن الجوزي في التلبيس عن الشافعي قوله: "ما لزم أحد الصوفيين أربعين يوماً فعاد عقله أبداً" (المصدر كتاب: إلى اين ايها الحبيب الجفري للشيخ خلدون مكي الحسيني)

رأي بن تيمية عن الصوفية
قال الشيخ عائض القرني في كتابه (على ساحل أبن تيمية) : كتب ابن تيمية كتاب ( الاستقامة ) وجله عن مذهب التصوف ،وله كلام في الصوفية في فتاويه ورسائله وفي كتب أخرى ، بين فيها زيفهم ، وبين منهم الغالي وصاحب البدعة المكفرة والمفسقة ، ورد على الحلولية وعلى الاتحادية وكفرهم ، وذكر ائمتهم وبين شبههم ومخالفتهم لكتاب الله عز وجل وسنة الرسول عليه الصلاة والسلام ، وكشف خطورة منهج التصوف على الدين ؛ لأن الصوفية أماتوا الدين وعطلوا النصوص ، وأماتوا الجهاد ، وشابهوا النصارى في قتل النفس ،وفي منعها من المباح ، وفي الصعاب ، وابتداع طقوس ما أنزل الله بها من سلطان ،وانتهاج نهج مخالف لأهل السنة في سكناتهم ، في موالدهم وفي اجتماعاتهم ، في هيئاتهم في خزعبلاتهم وترهاتهم ، كل ذلك رائدة الدليل والحق وليس الهوى والتشهي .

ومن ما قاله ابن القيم رحمه الله في كتابه (اغاثة اللهفان) وقد اكثر من ذكر الصوفية في هذا الكتاب وان شاء الله انقل لكم بعض اقواله:
ألا قل قول عبد نصـــــــوح *** وحـــق النــصــيـحـة أن تسـتمع
متى علم النــــاس في دينـنـا *** بــأن الـغــنـــا ســنــة تـتـبـــــــع
وأن يأكل المـرء أكل الحمار *** ويــرقص في الجــمـع حتى يقــع
وقالوا : سكـرنـا بحب الإله *** ومــــا أسكر الــقوم إلا القـــصـع
ويسكـــره النــاي ثم الغنــا *** و ( يس ) لو تليت ما انصدع



وهذه بعض الكتب المفيدة لكشف حقيقة التصوف

هذه هي الصوفية
للشيخ عبد الرحمن الوكيل رحمه الله
رئيس جماعة انصار السنة المحمدية في مصر سابقاً

http://www.saaid.net/book/open.php?cat=89&book=2436
كتاب مرعب فعلاً ومن اول صفحة يخبر المؤلف انه كان يوماً ما من الذين يطوفون حول ضريح البدوي في مدينة طنطا وانه ذهب للحج إلى قبر بن الفارض في الصحراء. ثم ينقل ويعلق على كلام اعلام الصوفية في مؤلفاتهم التي يعتزون بها ويحرصون عليها ومن لم يقراء عن الصوفية من قبل سوف يقشعر جسده من الطوام التي يزعمونها ويحاولون احيائها من جديد

الرد على الخرافيين
الشيخ سفر الحوالي رئيس قسم العقيدة في جامعة ام القرى في مكة المكرمة ورئيس الهيئة العالمية لصد العدوان

http://www.alhawali.com/index.cfm?me...&FullContent=1

رسالة قيم للشيخ سفر الحوالي يكشف فيها امور خطيره بخصوص عقيدة الصوفية وافكارهم وخططهم ويتكلم عن تاريخهم ويذكر امثله على الكرامات التي يزعمونها والمثبته في كتبهم والتي بعضها لا ينبغي ان يقراءها من هم دون 18 سنة!!!



التصوف .. المنشأ والمصادر
للدكتور إحسان الهي ظهير

http://www.saaid.net/book/open.php?cat=89&book=1375

كتاب صخم لمؤلف عملاق نقل فيه تاريخ ومنشاء التصوف من الكتب العربية والفارسية والاوردية والغربية ونقل كذلك مصادر تلقي الشريعه وعجائب وغرائب اغرب من الخيال وصدق الشافعي رحمه الله ..

الصوفية .. نشأتها وتطورها
للدكتور محمد العبده والاستاذ طارق عبد الحليم

http://www.saaid.net/book/open.php?cat=89&book=1323





وللحديث بقية ان شاء الله تعالى












التوقيع


لئن عرف التاريخ اوساً وخزرج *** فلله اوساً قادمون وخزرج
وأن كنـوز الغيـب لتخـفي كتـائباً *** صامدة رغم المكائد تخرج

 ماجد الروقي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 15-Feb-2008, 10:53 AM   رقم المشاركة : 17
الظاهر بيبرس



افتراضي

عن الشافعي أنه قال: لا يكون الصوفي صوفياً حتى يكون فيه أربع خصال كسول أكول نئوم كثير الفضول.

صدق الامام الشافعى







 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 19-Feb-2008, 06:24 PM   رقم المشاركة : 18



افتراضي

بقلم الهادي بن محمد المختار النحوي

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا وحبيبنا وشفيعنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

اطلعت على تعقيب الأستاذ الفاضل أحمد بن يحي النجمى المنشور فى ملحق الرسالة بشأن ما ورد من كلام على الحاج عمر الفوتى بتاريخ 24 جمادى الآخرة 1426 هـ وقبل مناقشة بعض ما ذكر الأخ أحمد أسجل الملاحظات التالية :


أولا:قال بعض الأساتذة الأفاضل المتحمسين لمحو وطمس كل وجه خير للتصوف : إن الله لم يقل كونوا صوفية وإنما قال كونوا ربانيين وإذا كانت المسألة مسألة ألفاظ فلا أعرف أيضا أن هناك نصا من القرآن أو السنة يقول : كونوا سلفيين وكلامي على اللفظ فحسب أما إن اجتهد أهل العلم وعدوا أنفسهم سلفيين أي أنهم يسعون إلى إتباع السلف الصالح فلا حرج في ذلك مادام المقصود مضمون العمل وجوهره وكذلك الحال بالنسبة للتصوف فلا مشاحة في الاصطلاح.

ثانيا: ذكر بعض الأساتذة الأفاضل أن ابن تيمية رحمه الله أثنى على صوفية أهل الحديث والسنة وقالوا إنه ذكر أولئك القوم من كان على طريق أهل السنة والحديث وأن لهم قدم صدق في نصرة السنة والحديث والعلم النافع وذكر ما فيهم من تصوف أو زهد فهو يصف حالهم ويثني عليهم لفضائلهم والتي هي نصرتهم للسنة لا أنه يثني على التصوف أو يشيد به .
وأرجو من الأساتذة الكرام أن يوضحوا لنا كيف يكون الإنسان مبتدعا وناصرا للسنة في نفس الوقت فإن كانت المسالة من باب ذكر الفضائل والمساوئ فلماذا لا نتبع ذلك النهج مع الجميع نذكر مالهم وما عليهم .



ثالثا: ذكر بعض الأساتذة الأفاضل إن الذين نافحوا عن التصوف عمدوا إلى شيء من الاجتزاء والاختزال فحبذا لو ذكر الأساتذة مثالا ولو واحدا على هذا الاجتزاء , وذكروا أيضا أن المنافحين اعتمدوا في تزكية الصوفية على كلام أئمة الصوفية أنفسهم والذي أعرفه , على الأقل بالنسبة لمداخلتي, أنني ذكرت إلى جانب كلام أهل التصوف للتذكير بمنهجهم , ذكرت كذلك كلام أئمة من أهل العلم يعدون مخالفين لهم في المشرب, أم أن الأساتذة الأفاضل يريدون أن نخفي ما ذكره القوم عن أنفسهم من التمسك بالكتاب والسنة و نركز على بعض الكلام المتشابه المنسوب لبعض أهل التصوف ونقول: للقراء ليس عندنا من كلام الصوفية غير هذه العبارات فهل ذلك هو مقام العدل ؟

ولا بأس فقد كفانا الأساتذة الأفاضل ذلك الجانب ,فانظروا رعاكم الله إلى مقابلة الشيخ الداعية محمد المنجد المنشورة في ملحق الرسالة بتاريخ 24 جمادى الآخرة 1426هـ حين تكلم عن بعض الدعاة فقال:
وبعض الدعاة خلطوا عملا صالحا وآخر سيئا فلهم اهتمام بوعظ الناس وتزكيتهم وحثهم على التوبة ونشر سير سلف الأمة وأبطال الإسلام وسيرة سيد الأنام عليه الصلاة والسلام مع تقصيرهم فى التمسك با لسنة النبوية أو ارتكابهم لبعض المحرمات أثناء الجلوس فى استيديوهات القنوات الفضائية أو استعمالهم لبعض الأحاديث الموضوعة والإفتاء بغير علم فى بعض القضايا 00
وقاموا بتضليل أشخاص والمساهمة فى إخفاء الحق عليهم 0
ويضيف الداعية المنجد : فمثل هؤلاء الدعاة توزن أعمالهم عند الله كبقية الناس وميزان الله عدل وقسط فيجازون على ما قدموه من خير ويأثمون على ما تورطوا فيه من الإثم 0
فلئن كان الشيخ قد أظهر كثيرا من سيئات هؤلاء-كما حكم عليها- فذلك لم يعمنه من إنصافهم 0

رأي الشيخ الشنقيطي
وطالعوا إن شئتم كلام العلامة الشيخ محمد الأمين الشنقيطى وحكمه على أهل التصوف , فى كتابه أضواء البيان الجزء الرابع الصفحة : 502 :
قال مقيده عفا الله عنه وغفر له : قد قدمنا فى سورة (مريم ) ما يدل على أن بعض الصوفية على حق ولا شك أن منهم ما هو على الطريق المستقيم من العمل بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وبذلك عالجوا أمراض قلوبهم وحرسوها وراقبوها وعرفوا أحوالها وتكلموا على أحوال القلوب كلاما مفصلا كما هو معلوم كعبد الرحمن بن عطية أو ابن أحمد بن عطية أو ابن عسكر أعنى أبا سليمان الدارانى وكعون بن عبد الله الذى كان يقال له حكيم الأمة وأضرابهما وكسهل ابن عبد الله التسترى أبى طالب المكى وأبى عثمان النيسابورى ويحي إ بن معاذ الرازى والجنيد ابن محمد , ومن سار على منوالهم لأنهم عالجوا أمراض أنفسهم من كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم ولا يحيدون عن العمل بالكتاب والسنة ظاهرا أو باطنا ولم تظهر منهم أشياء تخالف الشرع , فالحكم بالضلال على جميع الصوفية لا ينبغى ولا يصح على إطلاقه , والميزان بين الحق والباطل فى ذلك هو كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فمن كان منهم متبعا لرسول الله صلى الله عليه وسلم فى أقواله وأفعاله وهديه وسمته كمن ذكرنا وأمثالهم فإنهم من جملة العلماء العاملين ولا يجوز الحكم عليهم بالضلال , وأما من كان على خلاف ذلك فهو الضال 0
أرجو من الأساتذة الأفاضل إضافة كلام الشيخ الشنقيطى أيضا إلى ذلك "النزر اليسير 0"أو إلى "نقاط في البحر"!

وقفة مع الأخ النجمي
أما الأخ الفاضل أحمد النجمى _ ولا أخاطبه با لمدعو كما خاطبنى _ لأننى تعلمت منذ صغرى من والدى ومشايخى أن من ضربنى على خدى الأيمن أعطيه الأخرى وأقول له أعد بها إن الكريم عائد والضرب منه الحسي ومنه المعنوي.
ثم أسأل الشيخ النجمي وفقه الله هل قرأ كتاب الرماح كاملا وهل قرأ كل مؤلفات الحاج عمر الفوتي مثل تذكرة المسترشدين وفلاح الطالبين أو مؤلفه هداية المذنبين إلى كيفية الخلاص من حقوق الله والعباد أجمعين أو كتاب تذكرة الغافلين على قبح اختلاف المؤمنين؟
وهل درست أخي الكريم تفاصيل سيرة حياته وفصول جهاده وكيفية استشهاده – أو هكذا نحسبه ولا نزكي على الله أحد , وهل سألت أنت ومن حكم عليه بالغلو و.. علماء موريتانيا أو السنغال أو المغرب أو مصر الذين عرفوا حياة هذا العالم بكل جزئياتها؟ أم تحكم عليه بصورة مجتزأة وذلك ليس من نهج الدعاة الصادقين المقسطين المنصفين وكذلك ليس من أخلاق الدعاة استخدام العبارات البذيئة أو الشتم كقولك سامحك الله (عامله الله بما يستحق ) فهل يدخل ذلك في باب قوله تعالى( وجادلهم بالتي هي أحسن) وهل ذلك يعد كلمة طيبة واسمع بارك الله فيك كلام الشيخ بكر أبو زيد يصف بعض الذين نصبوا أنفسهم لتصنيف الناس :
ومن طرائقهم :
ترتيب سوء الظن وحمل التصرفات قولا وفعلا على محامل السوء والشكوك ومنه التناوش من مكان بعيد لحمل الكلام على محمل السوء بعد بذل الهم القاطع في الترصد والتربص والفرح العظيم بأنه وجد على فلان كذا وعلى فلان كذا .
ويضيف الشيخ أبو زيد: ومتى صار من دين الله فرح المسلم بمقارفة أخيه المسلم للآثام ؟.
( تصنيف الناس بين الظن واليقين ص 32).

ولنقف قليلا أخي الكريم مع بعض أقوالك .
أما قولك إن الحاج عمر الفوتي قد جعل شيخه أعلى مرتبة من الصحابة وسائر القرون الثلاثة وكذلك قولك : أقول ما نقلته عنه اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء من هذه الهراءات والإدعاءات العريضة يدل على أنه يفضل نفسه على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهذا كذب ودجل وتضليل عامله الله بما يستحق .
أقول ما ذكره الأخ الموقر أحمد النجمي فهم من عنده وزيادات واجتهادات أوصلته إلى ذلك الفهم المضطرب لكن غيره من أهل العلم فهم هذا الكلام على نحو آخر فالشيخ أحمد التيجاني لا يرى لنفسه الفضل على الصحابة رضوان الله عليهم فكيف برسول الله صلى الله عليه وسلم .
ولو كان الشيخ أحمد التيجاني يرى لنفسه ذلك لما تبعه من تبعه من أهل العلم المتبحرين الذين يميزون بين الحق والباطل.
يقول العلامة المحدث الشيخ محمد الحافظ المصري ,ويكفيه لمن لا يعرفه أنه أحد مشايخ الداعية الكبير الشيخ محمد متولي الشعراوي وكذلك تتلمذ عليه عالم الحجاز الكبير السيد محمد علوي المالكي رحمهم الله جميعا:
فما روي عن الشيخ أحمد التيجاني أنه قال يوضع لي منبر يوم القيامة ينادي مناد يسمعه كل من بالموقف : يا أهل الموقف هذا إمامكم , فالمراد به من انتفعوا في عالم الحس وعالم المعنى والعموم غير مراد له قطعا إذ يستحيل أن الأنبياء والرسل وعموم الصحابة منه استمدادهم وقد صرح في الجواهر أنه يستمد منهم هو وغيره ولولاهم ما عرفنا الله ولا الدين أما المنبر فقد قال صلى الله عليه وسلم :
إن لله عباد يجلسهم يوم القيامة على منابر من نور يغشى وجوههم النور حتى يفرغ من حساب الخلائق , رواه الطبراني بإسناد جيد.
كما ورد في المتحابين في الله عنه صلى الله عليه وسلم قال الله عز وجل : المتحابون في جلالي لهم منبر من نور يغبطهم النبيون والشهداء رواه الترمذي وقال حديث حسن صحيح.
ويقول الشيخ المصري أيضا :
فلفظ ولي في العرف جرى على إطلاقه على غير الصحابة لأن مرتبة الصحبة لا تعلوها مرتبة و لا يدخل في ذلك الصحابة رضوان الله عليهم.
(علماء تزكية النفس ص 29-30)
ويقول أيضا من الافتراءات والكذب على الشيخ رضي الله عنه أنه فضل نفسه على الصحابة فقد ذكر الشيخ في الجواهر رضي الله عنه الذي نقل منه المدعي كذبا وزورا ," إن فضل الصحابة لا مطمع فيه لمن بعدهم أيا كان لمرتبة الصحبة .وقال ايضا عملنا مع عملهم مشي النملة مع سرعة طيران القطاة لأنهم حازوا قصب السبق بحبة سيد الوجود صلى الله عليه وسلم".0 (علماء تزكية النفس ص 28)

مواقف اهل العلم من ابن عربي
ولمزيد إيضاح لهذه المسالة ليسمح لي اخي احمد النجمي والأساتذة الأفاضل باستعراض بعض اقوال أهل العلم في موضوع ابن عربي الذي اتهم بالزندقة بل وبالكفر الصريح , يقول الدكتور محمد حسين الذهبي في تعليقه على تفسير الصوفية للقرآن الكريم وخاصة تفسير ابن عربي :
اما ان تكون هذه الأفهام خارجة عن مدلول لفظ القرآن وليس لها من الشرع ما يؤيدها فذلك ما لا يمكن أن نقبله على انه تفسير للآية وبيان مراد الله تعالى لأن القرآن عربي قبل كل شيء و الله سبحانه وتعالى يقول في شانه : ( كتاب فصلت آياته قرآنا عربيا لقوم يعلمون) – فصلت 3
وما شاء الله أن يلغز في آياته أو يعمي عن عباده طريق النظر في كتابه فهو يقول ( ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر ) – القمر 17
ومع اعتراض الدكتور محمد الذهبي على بعض تفسير ابن عربي للقرآن الكريم فإنه احتفظ بميزان العدل والإنصاف حين يقول :
هذا ما أدين الله عليه بالنسبة لكلام الصوفية وعذري في ذلك أني لم اسلك مسلك القوم ولم أذق ذوقهم ولم اعرف اصطلاحاتهم التي يصطلحون عليها ولعلي إذا سلكت هذا الطريق وانكشف لي من استار الغيب ما انكشف لهم او على الأقل فهمت لغة القوم ووقفت على مصطلحاتهم لعلي إذا حصل لي شيء من هذا تبدل رأيي وتغير حكمي وسلمت لهم كل ما يقولون به مهما كان بعيدا أو غريبا .
( التفسير والمفسرون ج2 ص 261).
وهذا هو ديدن أهل العلم المنصفين إذا ما أشكلت عليهم بعض العبارات حملوها على بعض الأوجه الصحيحة والتمسوا الأعذار للصوفية .
يقول الآلوسي في تعليقه على تفسير ابن عربي للفاتحة في كتاب الفتوحات :
هذا وامثاله محمول على معنى صحيح يعرفه أهل الذوق ولا ينافي ما وردت به الخواطر , .
ثم قال : وإياك أن تقول مع ما أنت عليه وكلما ما وجدت مثل هذا لأحد من أهل الله تعالى فسلمه لهم بالمعنى الذي أرادوه مما لا تعلمه أنت ولا أنا لا بالمعنى الذي ينقدح في عقلك المشوب بالأوهام , فالأمر وراء ذلك.
(التفسير والمفسرون ج2 ص 262 نقلا عن تفسير الآلوسي ج1 ص 142-143)

ورغم أن ابن عربي صدرت منه عبارات أو نسبت له لا تقبل في ظاهر الشرع مع ذلك فقد اختلف أهل العلم بشان الموقف منه بين من كفره ومن دافع عنه فقد كتب رضا الدين بن خياط عن عقيدته ورماه بالكفر وكان الإمام الذهبي من الناقمين عليه .
أما الذين أعجبوا بابن عربي ودافعوا عنه فمنهم قاضي القضاة الفيروزابادي صاحب القاموس الذي كتب كتابا يدافع فيه عنه ردا على رضا الدين الخياط. ومنهم كمال الدين الزملكاني والشيخ صلاح الدين الصفدي والحافظ السيوطي الذي ألف في الدفاع عنه كتابا سماه "تنبيه الغبي على تنزيه ابن عربي" وسراج الدين البلقيني وتقي الدين السبكي وغيرهم.
وحتى الإمام الذهبي مع اختلافه معه فقد ذكر أشياء مما له ومما عليه , يقول الذهبي عن ابن عربي :
وله توسع في الكلام وذكاء وقوة خاطر وحافظة وتدقيق في التصرف وتآليفه جمة في العرفان ولولا شطحه في الكلام لم يكن به بأس.
(التفسير والمفسرون ج2 ص 286)
وأختم اخي الكريم بكلمة الإمام الواعظ الحسن البصري عن اخلاق المؤمن :
(... وانصاف في إستقامة لا يحيف على من يبغض ولا يأثم في مساعدة من يحب ولا يهمز ولا يغمز ,,إلى ان يقول : ولا يتجاوز في العذر و لا يشتمت في الفجيعة إن حلت بغيره و لايسر بالمعصية إذا نزلت بسواه .

وما اجمل ايضا كلمة أحد السلف الصالح ينصح ابن أخيه :
فلا تحقرن احدا لا مسلما ولا نصرانيا ولا يهوديا ولا كافرا لعله يكون في نفسه عند الله أفضل منك إذ أنت لا تدري ما ذا تكون خاتمته.

ثم إني أسأل أخيرا الشيخ الفاضل احمد النجمي والأساتذة الكرام ما هو هدفهم النهائي الذي يسعون للوصول غليه هل يريدون أن يكفروا الصوفية فإذا حكموا عليهم بالكفر وأخرجوهم من الملة فلم تعد هناك حاجة للنقاش والحوار أما إن عدوهم مسلمين فما هكذا يعامل المسلم أخاه المسلم وما هكذا ينصح المؤمن أخاه في الدين , وبعد ذلك فما رأيكم ,إخوتي الكرام, في من أصاب في إخراج مسلم واحد من الإسلام فكيف بمن يريد إخراج مئات الملايين من المسلمين من دينهم فهل ذلك أفضل أم أن تخطئ في إدخال الناس على الدين ,؟ أهل العلم حددوا الحكم في ذلك , والمشايخ الكرام من أهل العلم ويعرفون ,على ما أظن, موقف أهل العلم من هذه القضية.
وتأكدوا إخوتي الفاضل أنني لا أدافع عن باطل وإن أخطا شيخ ولو كان شيخي فلن أدافع عن خطئه بالباطل ,ولكن ما رأيكم ,ولو كررنا الكلام مرات ومرات, فيما ذهب إليه كثير من أهل العلم المدافعين عن التصوف أو المحسوبين عليه أو المنتسبين لمدرسته من أمثال حجة الإسلام الغزالي والنووي والعز بن عبد السلام والشاطبي وابن تيمية وابن القيم والذهبي والفيروزابادي وابن السبكي وابن دقيق العيد وشيخ الإسلام زكريا الأنصاري والحافظ السيوطي والآلوسي ومن المعاصرين الأمير شكيب ارسلان والشيخ محمد الأمين الشنقيطي والشيخ محمد متولي الشعراوي والسيد ابو الحسن الندوي فهل ترون في هؤلاء عالما واحدا يحسن التمييز؟
بارك الله فيكم وهدنا وإياكم إلى صراطه المستقيم ووفقنا جميعا لما يحبه ويرضاه.
هذا وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا وحبيبنا وشفيعنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.













التوقيع

 أبو محمد المختار غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 20-Feb-2008, 12:41 AM   رقم المشاركة : 19
الزهدم
بابلي
 
الصورة الرمزية الزهدم

 




افتراضي


لم يقل الله كونوا صوفية وإنما قال كونوا ربانيين بما كنتم تعلمون الكتاب وبما كنتم تدرسون بل قال جل وعلا (وَرَهْبَانِيَّةً ابْتَدَعُوهَا مَا كَتَبْنَاهَا عَلَيْهِمْ) ووالله إن الصوفية الآن ابتدعها إخواننا المسلمون ما كتبها الله علينا فيكفينا ما كان عليه سيد البشر صلى الله عليه وسلم .



والصوفية والتصوف هي طريقة تربوية تعبدية ابتدعها كل إنسان على مزاجه وفهمه للإسلام فكلما كان فهمه قاصراً أو أشد قصوراً كان طريقته أبعد في الضلال وهلم جراً حتى ينتهي إلى الإسلام الصحيح الذي كان عليه المصطفى صلى الله عليه وسلم فتكون تربيته وتعبده بعد ذلك على منهاج النبوة.

ولذا لا نعجب إذا رأينا كثرة الطرق الصوفية وبعضها أعمق في الضلالة من بعض هذا كله لبعدهم عن المنهج الصحيح كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.

كل الطرق الصوفية عن بكرة أبيها تدعي أنها على الحق وكل فرق الضلالة التي في الساحة الإسلامية تدعي أنها على الحق بل حتى اليهود والنصارى يدعون أنهم على الحق لكن الحق الصحيح الصريح الذي لا غبار عليه وهو الميزان الحق وهو حبل الله الذي بين الله وبين عباده هو كلام الله وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم على فهم السلف الصالح ولا يوجد في كلام الله ولا كلام رسوله صلى الله عليه وسلم التصوف وطرقه ولا في كلام السلف وما يتعلق به من الشبهات التي ذكرها شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى وأنه أثنى على صوفية أهل الحديث والسنة.

فأقول وبالله التوفيق إن شيخ الإسلام رحمه الله ذكر أولئك القوم من كان على طريق السنة والحديث وأن لهم قدم صدق في نصرة السنة والحديث والعلم النافع وذكر ما فيهم من تصوف أو زهد فهو يصف حالهم ويثني عليهم في فضائلهم والتي هي نصرة للسنة لا أنه يثني على التصوف ويشيد به. بدلالة أن علماء السنة المحضة المشهورين الأعلام الفضلاء العظام كالإمام أحمد ومالك والشافعي والترمذي والبخاري ومسلم وغيرهم وغيرهم الذين هم على منهاج النبوة المحضة لم يوصف أحد منهم بأنه من الصوفية أو صوفية أهل الحديث أو صوفية أهل السنة.

فشيخ الإسلام واصف لحال أولئك العلماء الفضلاء وليس مقررا لمبدأ التصوف أصلاً فهو يصف الواقع أصلاً لا أن يقرر مبدأ وطريقا يبني عليه، وحتما الذي لم يوصف بالتصوف من العلماء الكبار الذين نصروا السنة والحديث وانتسبوا إليها (أي السنة) كالإمام أحمد والأوزاعي ووكيع والبخاري والشافعي وغيرهم وغيرهم كثير من السلف الصالح أفضل من الذين وصفوا بأنهم من صوفية أهل السنة أو صوفية أهل الحديث.

فشيخ الإسلام يصف الواقع وأثنى على أولئك العلماء بما لهم من جهود في نصرة السنة ورد البدعة من البدع الأخرى غير الصوفية.



واقول لم تعرف الصوفية فى زمن الرسول صلى الله علية وسلم ، ولا فى عصر الصحابة من بعده ، ولاالتابعين لهم ، ولكن فى القرون المتأخرة ظهرت جماعة من الزهاد لبسوا الصوف فأطلقوا عليهم هذه التسميه .وقيل هي مأخوذة من كلمة صوفيا، ومعناها:الحكمة ، وهى كلمة يونانية ، وقيل مأخوذة من الصفاء -كما يدعى البعض-وهذه أباطيل ،لأن النسبة الى الصفاء:صفائى ، وليست صوفى.












التوقيع



الناصــر ... سابقــا

 الزهدم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 20-Feb-2008, 01:09 AM   رقم المشاركة : 20
الزهدم
بابلي
 
الصورة الرمزية الزهدم

 




افتراضي

ومن المقولات المشهورة عند المتصوفة (نحن لانعبدالله طمعا فى جنته ،ولاخوفا من ناره)،والله سبحانه وتعالى يمدح انبيائه الذين يدعونه طلبا لجنته،وخوفا من عذابه ،فيقول سبحانه (انهم كانوا يسارعون فى الخيرات ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خاشعين) "الأنبياء ،90" أي راغبين فى جنته ، خائفين من عذابة.


وطريقتهم فى الذكرغريبة جدا ، فهم يبدءون الذكر بقول(الله...الله...الله) حتى يصل بهم الامرالى التلفظ ب(أه...أه...أه) ، ولقد نسوا اوتناسوا قول الرسول صلى الله عليه وسلم ((أفضل الذكر لاإله إلاالله))رواه الترمذى.

يدعوا المتصوفة غير الله عز وجل من الانبياء ، والأولياء ، الأحياء والأموات ، وكثيرا مايرددون
يارسول الله المدد المدد يارسول الله عليك المعتمد

ينادون عندحلول المصائب: ياجيلانى... يارفاعى ... ياشاذلى ، وهذه المناداة كما يظهر شرك صريح ، فهم يقولون عند النداء: ياجيلاني... ارزقنى ،اشف مريضى ، وفقنى.

والله سبحانه وتعالى ينهى عن دعاء غيرة ، ويعتبر ذلك شركا ،اذ يقول (ولاتدع من دون الله مالاينفعك ولايضرك فإن فعلت فإنك من الظالمين)"يونس:106"، والظالمين هم المشركون.
ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول((الدعاء هو العبادة))رواه الترمذى .فالدعاء عبادة كالصلاة لايجوز صرفها لغير الله ، ولو كان رسولا،أو وليا ، وهو شرك اكبر يحبط العمل ، ويخلد صاحبه فى النار-والعياذ بالله.

الذكر عند المتصوفة:
يبيح المتصوفة رفع الصوت بالذكر ، والرقص ، والزمر ، والطرب ، والله سبحانه وتعالى ( إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم ) "الأنفال:3". ورفع الصوت بالذكر منهى عنه،قال تعالى(ادعوا ربكم تضرعا وخفيه انه لايحب المعتدين)"الاعراف:55".

وكذلك هم يبتدعون ذكراً يُصلُّون به على الرسول صلى الله عليه وسلم -كمايزعمون-، فيه من الشرك والإلحادماالله به عليم، فيقولون [اللهم صلِّ على محمد حتى تجعل منه الأحدية والقيُّومية]، ونحن نعلم-ولله الحمد-أن الأحدية والقيومية من صفات الله وأسمائه سبحانه وتعالى.


إن مايظهر على بعض المتصوفة من أكل للنار ، أو ضرب لأنفسهم بالسيف ،فهذا من عمل الشيطان وهو استدراج لهم ليسيروا في ضلالهم قال الله تعالى(ومن يَعشُ عن ذكر الرحمن نقيِّض له شيطاناً فهو له قرين)"الزخرف:36"، ومن المعلوم أن كفار الهند من السيخ والهندوس يقومون بمثل هذا العمل ،فهل يقال عنهم أنهم أولياء للّه ، وأن لهم كرامات !؟

رؤية الله ورسوله:
يدَّعي المتصوفه أنه بالإمكان رؤية اللّه عزوجل في الدنيا قبل الآخرة ، وجاءفي حديث عن المصطفى -صلى اللّه عليه وسلم-(( إنكم لن تروا ربكم حتى تموتوا)) صحيح الجامع برقم [2312] فكيف يدَّعون إمكانية الرؤية في الدنيا ورسول الله -صلى اللّه عليه وسلم -ينفيها؟.
وكذلك هم يزعمون أنهم بالإمكان رؤية الرسول -صلى اللّه عليه وسلم -في اليقظة ،وليس في المنام!! ولَم ينقل أن أحد الصحابه وهم خير القرون قد رأى الرسول -صلى اللّه عليه وسلم -بعد موته في اليقظة ،فهل هم أفضل من جيل الصحابة ؟

عقيدتهم في إبليس:
لقد لعن الله إبليس وطرده من رحمته ، وغضب عليه إلى يوم القيامه ، ولكن البعض من المتصوفه يمدحونه ويمجِّدونه ، والسبب -كما يزعمون-:
[ أنه أكمل العباد وأفضل الخلق توحيداً ] ، وذلك أنه لم يسجد لمخلوق مثله - يقصدون آدم عليه السلام -، وذلك عندما أمره اللّه عزوجل بالسجود له .

الصوفية والقبور:
يشد المتصوفة الرحال إلى القبور للتبرك بأهلها ، أو للطواف حولها ،أو الذبح عندها - لمن بداخلها - ، وهم بهذا العمل يخالفون أمر الرسول -صلى اللّه عليه وسلم - وقوله :"لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد : المسجد الحرام ، ومسجدي هذا ، والمسجد الأقصى" متفق عليه. ولك أن تتصور ما يقع عند القبور من الشرك ، والالتجاء لغير اللّه ،والدعاء لمن بداخلها .

أخيرا
إن السريه والكتمان الَذَيْنِ تصر عليهما هذه الجماعه لهما أكبر دليل على خطورة مسلكهم ،فهذه الطرق لها اعتقادات وأفكار -مبتدعة- تمثِل بداية الانعزال عن المجتمع ، وعندهم من العقائد ما يخالفون به التوحيد ، فهل مثل هذه الطرق جديرة بالاتباع . . ؟


وانصح من اراد الاستزادة عن الصوفيه المرور على الكتب الذي وضعها الاخ ماجد الروقي

اللهم أصلح أحوال المسلمين في كل مكان ، ورد ضالهم إليك رداً جميلا ، ووفق الجميع لما فيه الخير لهم في الدنيا والآخرة ، إنك سميع مجيب .

وصلى اللّه وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، ، ،












التوقيع



الناصــر ... سابقــا

 الزهدم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 20-Feb-2008, 01:40 AM   رقم المشاركة : 21
مجد الغد
عضو موقوف



افتراضي

إن مذهب أهل السنة والجماعة مذهب واحد فقط لا مذاهب، فأهل السنة والجماعة يقال لهم: أهل السنة والجماعة، ويقال: لهم أهل الحديث، ويقال لهم: السلفيون أو أتباع مذهب السلف، ولا يدخل فيهم الصوفية لا سابقاً ولا لاحقاً.

وقد حمل أئمة الإسلام حديث الطائفة المنصورة وحديث الفرقة الناجية على أهل الحديث وعلمائهم لا على الصوفية ولا على غيرها، ولا سيما بعد تشعب الصوفية إلى فرق كثيرة جداً كلها قائمة على عقائد ضالة ومناهج خرافية تصادم الكتاب والسنة وما عليه أهل السنة والجماعة .

ومن عقائدها: الحلول، ووحدة الوجود، وتقديس الأولياء، واعتقاد أنهم يعلمون الغيب ويتصرفون في الكون، وأنَّ فيهم أقطاباً وأوتاداً، ويدعون هؤلاء ويستغيثون بهم في الشدائد من دون الله، وأفضلهم من يقرر هذه الأفعال الخطيرة ولا ينكرها، والخصومة بينهم وبين أهل السنة قديمة ومستمرة إلى يومنا هذا فكيف يقال: إنهم من أهل السنة والجماعة؟!.إن هذه الطريق غير طريق الأنبياء والمصلحين فإنهم ما كانوا يدعون الكافرين والمنحرفين إلى أن يصححوا ما عندهم من الضلال بأنفسهم وإنما يأتي التصحيح من الله ويُبلِّغ ذلك الأنبياء ثمَّ ورَّاثهم.

– قد صحَّح علماء أهل السنة والجماعة كل ما فسد من دين الصوفية عقيدة وعبادة ومنهجاً، لأنهم يدركون أنهم لا رغبة لهم في التصحيح ولا قدرة لغلبة الجهل عليهم ولبعدهم وبُعد عقائدهم ومناهجهم عن الكتاب والسنة ومذهب أهل السنة والجماعة، فلم يقبلوا هذا التصحيح بل حاربوا أهل السنة الذين صححوا ونصحوا لهم،



أما أهل السنة والجماعة أهل الحديث فهم امتداد للقرون المفضلة عقيدة ومنهجاً "لا تزال طائفة من أمتي على الحق ظاهرين لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم حتى يأتي وعد الله تبارك وتعالى".

وبداية الصوفية وإن كان في عهد الحسن البصري وابن سيرين -رحمهما الله- اللذين أنكراها عليهم .


ألَّف الحارث كتباً للصوفية فأنكرها أهل السنة ومنهم الإمام الحافظ أبو زرعة، قال الحافظ الذهبي : ( قال الحافظ سعيد بن عمرو البردعي : شهدت أبا زرعة وقد سئل عن الحارث المحاسبي وكتبه فقال للسائل : إياك وهذه الكتب هذه كتب بدع وضلالات عليك بالأثر فإنك تجهد فيه ما يغنيك قيل له في هذه الكتب عبرة فقال من لم يكن له في كتاب الله عبرة فليس له في هذه الكتب عبرة بلغكم أن سفيان ومالكا والأوزاعي صنفوا هذه الكتب في الخطرات والوساوس ما أسرع الناس إلى البدع مات الحارث سنة ثلاث وأربعين ومائتين وأين مثل الحارث فكيف لو رأى أبو زرعة تصانيف المتأخرين كـ ( القوت) لأبي طالب وأين مثل القوت كيف لو رأى بهجة الأسرار لابن جهضم , وحقائق التفسير للسلمي لطار لبه كيف لو رأى تصانيف أبي حامد الطوسي في ذلك على كثرة ما في الإحياء من الموضوعات كيف لو رأى الغنية للشيخ عبد القادر كيف لو رأى فصوص الحكم والفتوحات المكية بلى لما كان الحارث لسان القوم في ذاك العصر كان معاصره ألف إمام في الحديث فيهم مثل أحمد بن حنبل وابن راهويه ولما صار أئمة الحديث مثل ابن الدخميسي وابن شحانة كان قطب العارفين كصاحب الفصوص وابن سفيان (1) نسأل الله العفو والمسامحة آمين ) ميزان الاعتدال في نقد الرجال (2/166) .


أن الفكر الصوفي هو أشد الأخطار جميعاً على أمة الإسلام وأنه الذي حوّل عز هذه الأمة ذلاً ومهانة، ولا يزال هذا دأبه على الدوام وأنه السوس الذي ظل ينخر ويهدم في جسم شجرتنا الباسقة حتى أناخها مع الأيام، وأنه لا خلاص للأمة إلا بالتخلص من هذا السوس أولاً قبل أي خطر آخر، وقد كتبت بحمد الله في هذا كتاب الفكر الصوفي. ولما كان هذا الكتاب ذا حجم كبير قد لا يسعف القارئ المشغول أن يلم بأطرافه أفردت هذه الرسالة الصغيرة لتشرح أهم المخاطر التي تهدد العالم الإسلامي من وراء الفكر الصوفي، لعل في هذه الرسالة باعثاً ومنبهاً لقادة الأمة الإسلامية وموجهيها أن يحذروا من هذه الآفة الخفية الماحقة ويعملوا على استئصالها من جسم الأمة الإسلامية. ثم أتبعت بيان المخاطر بنموذج مختصر لكيفية الجدال مع الصوفي وذلك حتى يتدرب طلاب العلم على كيفية النقاش معهم ويتعلموا كيف يستطيعون إقامة الحجة عليهم أو لإقامتهم على الطريق المستقيم والله أسأل أن ينفع بهذه الرسالة أمة الإسلام وطلاب العلم الشرعي وأحمد الله وأصلي على عبده ورسوله في البدء والختام.







 مجد الغد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 20-Feb-2008, 09:09 AM   رقم المشاركة : 22
 
الصورة الرمزية المعز بن باديس

 




افتراضي

أنا متابع باهتمام لهذا السجال واعلموا أن الكثيرين يستفيدون ممذا تكتبونه مهما كانت الأراء حول الصوفية والتصوّف...
مهما كان يبقى رأيي هو ان وضع ملايين المسلمين الذين يميلون للتصوّف في سلّة واحدة ورميها بالضلال والتخوين وحتّى التكفير امر لاطائل من وراءه، فأهل التصوّف فيهم من شرد وذهب بعيدا وركب البدع والمنكرات، وفيهم من لا يخرج عن الملّة وعمّا تقتضيه أصول السنّة، فالواجب التوضيح فلا أحد يستفيد إن رموا بالكفر والزندقة عن بكرة أبيهم...







 المعز بن باديس غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 20-Feb-2008, 10:32 AM   رقم المشاركة : 23
مجد الغد
عضو موقوف



افتراضي

الغالب على ما يسمى بالتصوف الآن العمل بالبدع الشركية مع بدع أخرى كقول بعضهم: مدد يا سيد، وندائهم الأقطاب، وذكرهم الجماعي فيما لم يسم الله به نفسه مثل: هو هو وآه آه آه، ومن قرأ كتبهم عرف كثيرا من بدعهم الشركية وغيرها من المنكرات.


الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن بن جبرين . عضو كبار العلماء بالسعودية .إن الصوفية أصلا هم الزهاد في الدنيا، والمشتغلون بالعبادة، وكانوا في الزمن الأول يرتدون الصوف الخشن من باب التقشف فعرفوا بهذا الاسم: كإبراهيم بن أدهم، وبشر الحافي، وإبراهيم الخواص، والجنيد بن محمد، ونحوهم، وكان أولئك يعبدون الله على علم وبصيرة، فيحافظون على الجماعات، ويبتعدون عن المحرمات، ويسارعون في الخيرات، ولم يكن عندهم شيء من البدع ولا الخرافات، ثم جاء بعدهم من تسمى باسم الصوفية وانتحل مذهبا خاصا، وأصبح الصوفية أهل نحلة وطريقة مستقلة، وابتعدوا عن العلم والعلماء، واعتمدوا على الأذواق والمواجيد، فدخلت عليهم بدع وخرافات في المعتقد، وفي العمل: كالسماع، والرقص، والتواجد، وصحبة الأحداث، والزهد في المباحات، وتأليم النفس ونحو ذلك، وقد ناقشها ورد عليهم فيها الشيخ ابن الجوزي في كتابه (تلبيس إبليس) وغيره.
ثم جاء بعدهم من تسمى بالتصوف أيضا، وغلا حتى تدخل في الربوبية، واعتقد أن الوجود واحد بالعين، وأنكر الفرق بين الخلق والخالق، وهم المسمون بالاتحاديين الحلوليين وأهل وحدة الوجود، وقولهم من أشنع الأقوال، وكفرهم أوضح من كفر اليهود والنصارى، فمنهم من أفصح عما يكنه، وأعلن معتقده كالحلاج، فحكم بكفره أهل زمانه، وأفتوا بقتله فقتل، ومنهم من يتستر ويخفي معتقده، ولكنه يظهر للمتمعن والمتفطن في كلامه، أمثال: ابن عربي، وابن سبعين، وابن الفارض، ونحوهم. وهذا المعتقد الكفري قد تمكن وفشا القول به زمن شيخ الإسلام ابن تيمية، فرد على أهله ضمن رسائل مطبوعة في المجلد الثاني من مجموع فتاوى شيخ الإسلام، وله رسائل كثيرة في حقيقة التصوف والسلوك في المجلدين العاشر والحادي عشر، ومن هذا التقديم الموجز يعرف أنه لا يجوز إطلاق الذم ولا المدح للصوفية، بل يعطى كل منهم حكمه. أما الصوفية في هذا الزمان ومنهم من يعرفون بالتيجانية وغيرهم، فإنهم قد انتحلوا طرقا، وصارت لهم مقامات وخواص تصادم الأدلة؛ حيث يعتقدون في أوليائهم الأقدمية على الرسل الكرام، ويزعمون أن الولي يأخذ عن الله بلا واسطة، ويرجعون إلى أقوال مقدميهم، ويحكمونهم في الأنفس والأزواج والأموال، ويعتقدون فيهم العصمة وملكية التصرف، ونحو ذلك من الاعتقادات السيئة، فما داموا كذلك فهم مجانبون للصواب، ومحادون لله ورسوله، فلا نعرف لهم فضلا ولا كرامة.







 مجد الغد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 20-Feb-2008, 07:05 PM   رقم المشاركة : 24
العيساوي
مصري قديم



افتراضي

الصوفية اسم حمله أناس تغيرت اعتقاداتهم وأعمالهم عبر العصور، فكان الصوفية أول أمرهم يجمعهم الزهد وكلام الأئمة العارفين فكانوا على مذهب أهل السنة والجماعة ومذهب أهل الحديث كالفضيل بن عياض والجنيد بن محمد وسهل بن عبدالله التستري وعمرو بن عثمان المكي وأبو عبدالله محمد بن خفيف الشيرازي وغيرهم وكلامهم موجود في السنة وصنفوا فيها الكتب وهم صوفية أهل الحديث، وبعدها ظهر صوفية على طريقة بعض أهل الكلام في بعض فروع العقائد وهم صوفية أهل الكلام فهؤلاء دونهم، ثم ظهر صوفية على عقيدة فلسفية كأنها مأخوذة من ابن سينا وأمثاله وهم صوفية الفلاسفة، كاعتقاد ابن عربي الباطن الذي أفصح به في فصوص الحكم وهو وحدة الوجود.







 العيساوي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 21-Feb-2008, 08:03 PM   رقم المشاركة : 25
 
الصورة الرمزية ماجد الروقي

 




افتراضي يا فرقة ما ضر دين محمداً *** وجنى عليه ومله إلا هي

الاخت مجد الغد جزاك الله كل خير وبارك فيك على نقل هذه الفتوى والتي تبين خلاصة القول في الصوفية –من وجهة نظري الخاصة- وأسأل الله ان يحفظ الشيخ عبد الله بن جبرين قرة لأعيننا.

وقد بيّن الشيخ حفظه الله لنا المصادر التي يمكن ان نرجع إليه للحكم على الصوفية وخصوصاً ان صاحب الموضوع الأصلي ابو محمد المختار يزعم انه نقل رأي بن تيمية عن الصوفية في بضعة اسطر بالرغم من ان بن تيمية له مؤلفات عديدة عن الصوفية منها ما يقارب ثلاثة مجلدات من مجموع فناويه تتكلم عن الصوفية وأيضا كتب مخصصة او فيها تتطرق للصوفية ككتاب (الصوفية والفقراء) وكتاب (أولياء الرحمن وأولياء الشيطان) و(الاستقامة) و(العبودية) وغيرها
فسبحان الله كيف اختصر لنا ابو محمد المختار رأي بن تيمية في الصوفية في تلك الأسطر -التي توافق هواه- ومن يطلع على مؤلفات بن تيمية يجده يفصّل في الصوفية تفصيلاً طويلاً فأثنا على بعضهم وأعتذر لبعضهم وذم بعضهم ذماً شديداً بل قال عن الاتحادية –القائلين بوحدة الوجود- بأنهم اشد كفر من اليهود والنصارى وعلى رأس هؤلاء التلمساني وبن عربي والحلاج وبن الفارض وغيرهم.

وهذا رابط مباشر لمجموع فناوئ شيخ السلام

المجلد الثاني:
http://www.al-eman.com/Islamlib/view...BID=252&CID=27
المجلد العاشر:
http://www.al-eman.com/Islamlib/view...ID=252&CID=184
المجلد الحادي عشر:
http://www.al-eman.com/Islamlib/view...ID=252&CID=215

واما عن بن القيم فله كتاب (مدارج السالكين بين منازل اياك نعبد واياك نستعين) وهو كتاب يقع في ثلاثة أجزء الفه تعقيباً على كتاب (المنازل) لابي اسماعيل الهروي والذي احتوى الكثير من الشطحات الصوفية ولا ادري كيف غاب عن ابو محمد المختار هذا الكتاب الكبير والمشهور, وحال بن القيم لا يختلف عن حال شيخ بن تيمية فقد اثنا على بعض ما فيه واعتذر لبعضه وذم بعضه كما قام بشرح وتفصيل مذهب القوم وتفرعاته والكتاب بين يدي الان وانا في حيره من امري ماذا انقل منه وماذا اترك. ولكن شد انتباهي امر معين وهو:

جواب لماذا يهتم الصوفية بالأناشيد وبالمدائح النبوية وما يسمى بقصائد العشق الالهي ويتركون خلف ظهورهم القـرآن الكريم والحديث الشريف –وخاصة الحديث- وخاصة انهم يزعمون ان سبب حبهم لتلك الامور هي حب الله عز وجل ونبيه صلى الله عليه وسلم علماً بان اتباع هديه أوامره واجتناب نواهيه هو علامة الحب كما قال الله تعالى في كتابه: (قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ) و العجيب ان الصوفية يتهمون من لا يحرص مثل حرصهم على المدائح النبوية بانه لا يحب الرسول صلى الله وعليه وسلم !!
ونعود إلى جواب بن القيم الموجود في المجلد الاول صفحة 391 ولاحظ البيت السادس

تلي الكتاب فأطرقوا لا خيفة *** لكنه إطراق ساه لاهي
وأتى الغناء فكالحمير تناهقوا *** والله ما رقصوا لأجل الله
دف ومزمار ونغمة شادن *** فمتى رأيت عبادة بملاهي
ثقل الكتاب عليهم لما روا *** تقييده بأوامر ونواهي
وعليهم خف الغنا لما رأوا *** إطلاقه في اللهو دون مناهي
يا فرقة ما ضر دين محمداً ***وجنى عليه ومله إلا هي
سمعوا له رعداً وبرقاً إذ حوى *** زجراً وتخويفاً بفعل مناهي
و روأه أعظم قاطع للنفس عن *** شهواته يا ويحها المتناهي
وأتى السماع موافقاً أغراضهم *** فلأجل ذاك عدا عظيم الجاه
أين المساعد للهوى من قاطع *** أسبابة عند الجهول الساهي
إن لم يكن خمر الجسوم فإنه *** خمر العقول مماثل ومضاهي
فانظر إلى النشوان عند شرابه *** وانظر إلى النشوان عند ملاهي
و أنظر إلى تمزيق ذا ثوبه *** من بعد تمزيق الفؤاد اللاهي
فاحكم بأي الخمرتين أحق بالتـ ***حريم والتأثيم عند الله












التوقيع


لئن عرف التاريخ اوساً وخزرج *** فلله اوساً قادمون وخزرج
وأن كنـوز الغيـب لتخـفي كتـائباً *** صامدة رغم المكائد تخرج

 ماجد الروقي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 22-Feb-2008, 12:39 AM   رقم المشاركة : 26
سليل الخزرج
مصري قديم



افتراضي

أنا مع رأي أخي أبو محمد المختار في مدحه للسادة الصوفية رضي الله عنهم
والحقيقة أن كثرة الصوفية من علماء الأمة لا تدخل تحت الحصر.
بل أجزم أنه لولا الله ثم الصوفية لما وصلت لنا علوم السلف كالمذاهب الأربعة وغيرها.
وسأكتفي بثلاثة أمثلة لأبين جهل من يطعن في الصوفية
الأول الإمام النووي وهو أحد كبار الصوفية بإجماع من ترجم له حتى وصفه الإمام الجلال السيوطي في كتابه الذي أفرده في ترجمته بأنه قطب الأولياْء. والنووي هو أحد الشيخين في المذهب الشافعي.
الثاني الإمام عبد القادر الجيلاني قدس الله سره وتصوفه لا يخفى على أحد وقد كان أحد كبار فقهاء الحنابلة. وقد ترجم له ابن رجب في ذيله على طبقات الحنابلة لأبي يعلى. والجيلاني شيخ الفقيه الحنبلي الكبير الإمام ابن قدامة المقدسي صاحب المغني في الفقه المقارن.
الثالث: السلطان صلاح الدين الأيوبي الذي حرر بيت المقدس من أيدي الصليبين. ومن شك في تصوفه فليراجع ترجته لابن شداد, وفي آخر وفيات الأعيان لابن خلكان.
وأما من ذكرهم الأخ الزهدم على أنهم قد تركوا التصوف فبعضهم مغمور لانستطيع من تحقق صحة هذه النسبة إليه. وبعضهم لا نسلم بتركهم التصوف كجمال الدين القاسمي وعلي الطنطاوي. وبعضهم لا تقوم الحجه بهم لأنهم معروفون بتحاملهم الشديد على الصوفية.
وهاأنذا كاتب هذه السطور كنت وهابياً ثم أصبحت - والحمد لله- صوفياً أشعرياً لما بان لي الحق وعرفت ما عليه الوهابية من التجسيم والتكفير.
وكما أقول دائما { الحق أحق أن يتبع }







 سليل الخزرج غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 22-Feb-2008, 12:59 AM   رقم المشاركة : 27
مجد الغد
عضو موقوف



افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليل الخزرج مشاهدة المشاركة
   .
وهاأنذا كاتب هذه السطور كنت وهابياً ثم أصبحت - والحمد لله- صوفياً أشعرياً لما بان لي الحق وعرفت ما عليه الوهابية من التجسيم والتكفير.
وكما أقول دائما { الحق أحق أن يتبع }





استغفر الله العظيم لاتعليق






 مجد الغد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 22-Feb-2008, 02:25 AM   رقم المشاركة : 28
 
الصورة الرمزية سيف التحرير

 




افتراضي

بالمناسبة الصوفية ايام عصور الاسلام المزدهرة الى امد قريب كانت تستخدم للمديح، و كان يقال عند قمة المديح: انتهى اليه التصوف في عصره

اما في أيامنا هذه فأصبحت تستخدم للذم و يا للاسف، و شوهت صورتها ايما تشويه


__________________________________________
مفكرة الإسلام: كشفت مجلة 'يو إس نيوز' الأمريكية عن سعي الولايات المتحدة لتشجيع ودعم الصوفية؛ كإحدى وسائل التصدي للجماعات الإسلامية.
ويعتقد بعض الاستراتيجيين الأمريكيين أن أتباع الصوفية ربما كانوا من بين أفضل الأسلحة الدولية ضد 'القاعدة'، وغيرها من الإسلاميين المتشددين.
ويمثل المتصوفون وأساليبهم الصوفية الغامضة اختلافًا واضحًا مع الطوائف الأصولية الإسلامية، كالطائفة 'الوهابية'، على حد زعم المجلة.
وكانت الأضرحة الصوفية قد تعرضت للتحطيم في إطار الصراع الطويل بين الصوفية والأصولية في الجزيرة العربية، كما وصفت كذلك الأساليب الصوفية بأنها ارتداد عن الدين، على حد زعم المجلة.
وبحسب مجلة 'يو إس نيوز' فإن الصوفية تسعى للعودة ثانية، حيث يوجد عشرات الملايين في وسط وجنوب شرق آسيا وغرب إفريقيا، ومئات الملايين الآخرين من التابعين للتقاليد الصوفية.
وقد صرح أحد متخصصي الأنثروبولوجي ويدعى 'روبرت دانين'، والذي كان قد درس المتصوفين الأفارقة، أنه: 'سيكون من الحماقة تجاهل الاختلافات بين الصوفية والأصولية'، حيث قد وصف الصراع بين المتصوفين والأصوليين بأنه يشبه 'حرب العصابات'، على حد قوله.
وقد استرعى ذلك الصراع انتباه صناع السياسة الأمريكية، ولأنه ليس في إمكانهم دعم الصوفية بصورة مباشرة؛ فإنهم يسعون إلى دعم من على علاقة بها.
ومن بين التكتيكات السياسية في هذا الشأن استخدام الدعم الأمريكي لاستعادة الأضرحة الصوفية حول العالم، وترجمة مخطوطاتهم التي ترجع للعصور الوسطى، وكذلك دفع الحكومات لتشجيع نهضة الصوفية في بلدانهم.
ووفقًا للمصدر: فإن تلك الفكرة كان قد انتهجها الملك 'محمد السادس' عاهل المغرب، والذي كان قد جمع في هدوء زعماء الصوفية المحليين بالمغرب، وقدم ملايين الدولارات كمعونة لاستخدامها كحصن ضد الأصولية المتشددة.
_____انتهى _________________________


ان اطلاق اسم الوهابيه على اتباع مذهب محمد بن عبد الوهاب,جعلهم يشيطون ويحتدون,وهم يقولون ان( الوهابية ) نسبة إلى عبد الوهاب بن عبد الرحمن بن رستم الخارجي الإباضي ،وأما دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب ففي الجزيرة العربية.ويقولون ان هناك فارق زمني ومكاني بينهما,
وما هذا الا لدغدغه الوجدان وعواطف الامه. وازاله عار التحدي والخروج على الدوله الاسلاميه.
والمسلمون لا يتهمون اتباع هذا المذهب بانهم خوارج.ولكن العتاب الاهم هو جرأه( من تبع الشيخ محمد بن عبد الوهاب وتبنى افكاره ) على الخروج على دوله الاسلام انذاك,وعدم اعلان الطاعه للخليفه.
وقد حاولوا ان يبرروا هذا الخروج بطروحات شاذه غريبه عن الاسلام, مثل: ويقول الشيخ عبد العزيز العبد اللطيف :
وبعد هذا التقرير الموجز الذي أبان ما كان عليه الشيخ من وجوب السمع والطاعة لأئمة المسلمين برّهم وفاجرهم ما لم يأمروا بمعصية الله : فإننا نشير إلى مسألة مهمة جوابا عن تلك الشبهة فهناك سؤال مهم هو: هل كانت " نجد " موطن هذه الدعوة ومحل نشأتها تحت سيطرة دولة الخلافة العثمانية ؟ .
يجيب الدكتور صالح العبود على هذا فيقول :
لم تشهد " نجد " على العموم نفوذا للدولة العثمانية فما امتد إليها سلطانها ولا أتى إليها ولاة عثمانيون ولا جابت خلال ديارها حامية تركية في الزمان الذي سبق ظهور دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ومما يدل على هذه الحقيقة التاريخية استقرار تقسيمات الدولة العثمانية الإدارية فمن خلال رسالة تركية عنوانها : " قوانين آل عثمان مضامين دفتر الديوان"، يعني : " قوانين آل عثمان في ما يتضمنه دفتر الديوان " ، ألّفها يمين علي أفندي الذي كان أمينا للدفتر الخاقاني سنة 1018 هجرية الموافقة لسنة 1609م من خلال هذه الرسالة يتبين أنه منذ أوائل القرن الحادي عشر الهجري كانت دولة آل عثمان تنقسم إلى اثنتين وثلاثين ايالة منها أربع عشرة ايالة عربية وبلاد نجد ليست منها ما عدا الإحساء إن اعتبرناه من نجد… .
" عقيدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب وأثرها في العالم الإسلامي " – غير منشور – ( 1 / 27) .
ويقول الدكتور عبد الله العثيمين :
ومهما يكن فإن " نجداً " لم تشهد نفوذاً مباشراً للعثمانيين عليها قبل ظهور دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب كما أنها لم تشهد نفوذاً قويّاً يفرض وجوده على سير الحوادث داخلها لأية جهة كانت فلا نفوذ بني جبر أو بني خالد في بعض جهاتها ولا نفوذ الأشراف في بعض جهاتها الأخرى أحدث نوعاً من الاستقرار السياسي فالحروب بين البلدان النجدية ظلت قائمة والصراع بين قبائلها المختلفة استمر حادّاً عنيفاً .
" محمد بن عبد الوهاب حياته وفكره " ( ص 11 ) بواسطة " دعاوى المناوئين " ( 234 – 235 )
واستكمالا لهذا المبحث نذكر جواب سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز على ذلك الاعتراض قول رحمه الله :
لم يخرج الشيخ محمد بن عبد الوهاب على دولة الخلافة العثمانية فيما أعلم وأعتقد فلم يكن في نجد رئاسة ولا إمارة للأتراك بل كانت نجد إمارات صغيرة وقرى متناثرة وعلى كل بلدة أو قرية - مهما صغرت - أمير مستقل… وهي إمارات بينها قتال وحروب ومشاجرات والشيخ محمد بن عبد الوهاب لم يخرج على دولة الخلافة وإنما خرج على أوضاع فاسدة في بلده فجاهد في الله حق جهاده وصابر وثابر حتى امتد نور هذه الدعوة إلى البلاد الأخرى…
" ندوة مسجلة على الأشرطة " بواسطة " دعاوى المناوئين " ( ص 237 ) .
و قال الدكتور عجيل النشمي : ….. لم تحرك دولة الخلافة ساكنا ولم تبدر منها أية مبادرة امتعاض أو خلاف يذكر رغم توالي أربعة من سلاطين آل عثمان في حياة الشيخ ...
" مجلة المجتمع " ( عدد 510 ) .
الا ان دعوى الخلافه انه ام يكن لها نفوذ على ارض الحجاز فهي باطله وباعترافهم,فانظر ما يقولون:يقول د.النشمي مجيباً على هذا السؤال :
لقد كانت صورة حركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب لدى دولة الخلافة صورة قد بلغت من التشويه والتشويش مداه فلم تطلع دولة الخلافة إلا على الوجه المعادي لحركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب سواء عن طريق التقارير التي يرسلها ولاتها في الحجاز أو بغداد أو غيرهما ..أو عن طريق بعض الأفراد الذين يصلون إلى الأستانة يحملون الأخبار .
" المجتمع " ( عدد 504 ) بواسطة " دعاوى المناوئين " ( ص 238 – 239 ) .













التوقيع

الخلافة ..........القوة القادمة ......فنتظروها
[
اللهم اني أعتذر اليك من أناس ذكروا فما ذكروا،ووعظوا فلم يتّعظوا،واستهين بهم فهانوا،
أمروا بالمعروف فأعرضوا،ونُهوا عن المنكر فما انتهوا.
هم بالدنيا ملتهون وعن الأخرة معرضون.....

اللهم اني أعتذر اليك من رجال حملوا الدعوة فحملتهم ،ركضوا للدنيا فضلتهم،
علموا بالحق فما صدعوا،طًلبوا للدعوة فما لبّوا
أعتذر اليك ربي من قلب لا يخشع،وأذن لا تسمع،وعين لا تدمع،ولسان لا يصدع.

 سيف التحرير غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 22-Feb-2008, 02:53 AM   رقم المشاركة : 29
الزهدم
بابلي
 
الصورة الرمزية الزهدم

 




افتراضي



قلت ياسليل
اقتباس:
وسأكتفي بثلاثة أمثلة لأبين جهل من يطعن في الصوفية
الأول الإمام النووي وهو أحد كبار الصوفية بإجماع من ترجم له حتى وصفه الإمام الجلال السيوطي في كتابه الذي أفرده في ترجمته بأنه قطب الأولياْء. والنووي هو أحد الشيخين في المذهب الشافعي.
الثاني الإمام عبد القادر الجيلاني قدس الله سره وتصوفه لا يخفى على أحد وقد كان أحد كبار فقهاء الحنابلة. وقد ترجم له ابن رجب في ذيله على طبقات الحنابلة لأبي يعلى. والجيلاني شيخ الفقيه الحنبلي الكبير الإمام ابن قدامة المقدسي صاحب المغني في الفقه المقارن.
الثالث: السلطان صلاح الدين الأيوبي الذي حرر بيت المقدس من أيدي الصليبين. ومن شك في تصوفه فليراجع ترجته لابن شداد, وفي آخر وفيات الأعيان لابن خلكان.

بكلامك هذا انت الجاهل لانك لم تقرا الحوار كامل فلو تمعنت بالحوار جيدا
قلنا هذه الفرقة التي بدأت نبتة حسنة طيبة في مجملها، إلا أنها ما لبثت أن لبس عباءتها من ليس منها، وأدخل عليها من البدع العقدية والعملية ما لا تدين به، ومن هنا بإمكاننا القول من خلال النظر في خط سير الصوفية بأنها انحرفت كثيرا عن نهج أعلامها الأول، حتى وصل بها الأمر عند متأخري الصوفية إلى القول بنماذج من البدع بل ربما الإلحاد والشرك لا يقرها عقل ولا دين، وقد عرضنا لبعض تلك البدع



تنبيه . صلاح الدين من اهل السنه والجماعه

اقتباس:
وأما من ذكرهم الأخ الزهدم على أنهم قد تركوا التصوف فبعضهم مغمور لانستطيع من تحقق صحة هذه النسبة إليه. وبعضهم لا نسلم بتركهم التصوف كجمال الدين القاسمي وعلي الطنطاوي. وبعضهم لا تقوم الحجه بهم لأنهم معروفون بتحاملهم الشديد على الصوفية.

ياخي الذين تركو التصوف معروفين لا سبيل للطعن فيهم اصبحتم مثل الشيعه اذا تراجع احد علمائكم ومشايخكم الي الحق تقولون هؤلاء كذ وكذا ودفع لهم المال وغرر بهم و و الخ ياخي الشمس لا تحجب والحق واضح واترك التعصب الذي يؤدي بصاحبه المهالك

انت جاهل قلت انك كنت وهابي والله ماعرفنا بالعالم مذهب اسمه الوهابي فهنيئا لك تخترع مذاهب
اقتباس:
وكما أقول دائما { الحق أحق أن يتبع }

اذا لا تتعب حلقك وافعالك تكذبه

الحق كتاب الله وسنه رسوله لاكلام ابن عربي

عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم( ليأتيَنَّ على أُمَّتي ما أتى على بني إسرائيلَ حَذْوَ النعل بالنعل، حتى إن كان منهُم مَن أتى أُمَّه علانية؛ لكان في أُمَّتي مَن يصنع ذلك، وإنَّ بني إسرائيل تفرَّقت على ثنتين وسبعين ملَّة، وتفترق أُمَّتي على ثلاث وسبعين ملة؛ كلهم في النار؛ إلا ملة واحدة. قالوا ومَن هي يا رسول الله؟ قال: ما أنا عليه وأصحابي ) رواه الترمذي وحسنه الألباني . ووجه الدلالة أنه وصف الفرق كلها بالهلاك إلا واحدة حازت صفة النجاة واستبدت بها، وهي الجماعة التي اتصفت باتباع منهج السلف في الأقوال والأعمال
والاعتقادات.












التوقيع



الناصــر ... سابقــا

آخر تعديل الزهدم يوم 22-Feb-2008 في 04:23 AM.
 الزهدم غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
قديم 22-Feb-2008, 05:52 AM   رقم المشاركة : 30
 
الصورة الرمزية ماجد الروقي

 




افتراضي (بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق)

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد طرح سليل للنقاش نقطة مهمة وقد كنت انوي ان اتكلم عنها ولكن تأخرت وهذه هي ضريبة التسويف, وهي نقطة مهمة جداً وتتكرر عند الحديث عن الصوفية والتصوف. فكل ما ناقشت صوفي مهما كنت الطريقة التي ينتسب إليها سوى كان شاذلي او رفاعي او مولوي او جيلاني او بهري او تيجاني ...ألخ يقول ان معظم علماء الامة صوفيه وهم من نقل علوم الاسلام إلينا..!!!

وهذا كلام في الجملة غير صحيح والقائل بهذا جاهل او متجاهل, فعلماء الامة و أئمتها معروفين ومشهورين وقد دونة سيرهم وتراجمهم وعقائدهم والكثير منهم له كتب في العقيدة فأين بداع الصوفية في تلك الكتب بل هم كانوا حرباً على البدع والمبتدعة كالصوفية وغيرها فكيف تجعلهم يا سليل صوفيه بهذه السهولة , ومثال على ذلك ان الامام احمد كما نقل ابنه عبد الله كان يحذر من الصوفي الحارث المحاسبي ويشدد في ذلك حتى اختفى الحارث عن الناس إلى ان مات والامام الشافعي نقل عنه انه قال: "ما لزم أحد الصوفيين أربعين يوماً فعاد عقله أبداً" ذكره بن الجوزي وهذا كان في عهد العصور المتقدمة فكيف في العصور المتأخرة التي فشا فيها الجهل وانتفشت فيها الصوفية فقد خصص الكثير من العلماء كتب للرد على الصوفية ومنهم ابو الوفاء بن عقيل وابن الجوزي ثم بعدهم بقرون جاء بن تيمية وبن القيم


واما عن الامثلة الثلاثة التي ذكرت فأقول:
الاول عبد القادر الجيلاني البغدادي الحنبلي شيخ الحنابله في زمانه لم يكن صوفياً ولم يكن شيخ طريقه كما يوصف في زمننا هذا بل الرجل عالماً من اهل السنة وإن كان يؤخذ عليه بعض الامور التي لا تصل إلى ما هو حال الطريقة التيجانية المعاصرة والتي تنتسب إليه وقد تصفحت كتابه (الفتوحات الربانية) فلم اجد شيئ يقارب حال المنتسبين إليه والذين ينسبون إليه امور لا ينبغي أن تنسب إلا لله عز وجل.
فمن اوراد الطريقه الجيلاني انهم يرقصون ويضربون الدفوف ويرددون: (عبد القادر الجيلاني يا مدبر الاكواني) ويسمونه (بغياث المغيثين) وقد قال احد الصوفيه يمدحه:
هو القطب والغوث الكبيـر هو الذي *** أفاض على الأكوان كالبحر والسيل
وعند ظهور الحال يخطو على الهوى *** ويُظهـر شيئـاً ليس يُدرك بالعقـل

وقد ذكر الشيخ عبد الله بن جبرين حفظه الله انه كان مره في الحج وفي يوم عرفه والناس يسئلون الله عز وجل الفوز بالجنان والعتق من النار كان هناك رجل يدعوا الجيلان!!! فجاء إليه الشيخ وقال له: انت في يوم عرفه, يوم يباهي الله عز وجل الملائكة باهل الموقف وانت تسئل عبد مثلك !! فرد عليه ذلك الرجل قائلاً: اليك عني يا عجوز فانت لاتعرف من هو سيدي الجيلاني اني أؤمن يقيناً بانه لا تنزل قطرة من السماء ولا تنبت بذره في الارض إلا بمشيئة الجيلاني..... اذا لم يكن هذا هو الشرك فما هو الشرك؟!!

وهذا رتبط لموضوع قيم بعنوان الشيخ عبد القادر الجيلاني المفترى عليه
http://www.saaid.net/feraq/sufyah/65.htm

ثانياً: الامام ابو زكريا يحيى بن شرف الدين النووي الدمشقي الشافعي شيخ دمشق في زمانه واحد اشهر علماء الاسلام وائمة السنة والجماعة هذا ما كان يقول عن نفسه في مؤلفاته وكتبه وكفى به شاهداً على نفسه وقد قال رحمه الله: قال النووي: (( أصول الدِّين أربعة: الكتابُ والسنُّة والإجماع والقياس المعتبران. وما خالف هذه الأربعة فهو بدعةُ ومرتكبُه مُبتدع , يتَعَيَّنُ اجتنابه وزجرهُ . ومن المطلوب اعتقاد من علم وعمل ولازم أدب الشريعة , وصحب الصّالحين . وأمّا من كان مسلوباً عقلهُ أو مغلوباً عليه , كالمجاذيب , فنسلّم لهم ونفوّض إلى الله شأنهم , مع وجوب إنكار ما يقع منهم مخالفا لظاهر الأمر , حفظاً لقوانين الشَّرع )) انتهى المصدر كتاب المقاصد في بيان العقائد وأصول الأحكام للإمام النووي.
والعجيب ان الصوفية يتمسكون بشخص الامام النووي ويجعلون علمه الذي اشتهر به خلف ظهورهم ولو انهم اطلعوا على كتبه وخاصة كتاب (شرح صحيح مسلم) لتصصحت لديهم الكثير من الاخطاء الفادحة والله الهادي إلى سوى السبيل

ثالثاً: القائد العظيم والمجاهد الكبير صلاح الدين الايوب رحمه الله وهو بالمناسبة اشعري وليس صوفي وهو من امر بقتل القطب السهروردي الذي يتباكى عليه الصوفيه إلى يومنا هذا فكيف يكون صوفي ويامر بقتل قطب صوفي!!! والله أعلم ماذا سوف يكون مصير اتباع السهروردي لو انهم وقعوا في يد صلا ح الدين!


اخيراً يا سليل اسمح لي ان اقدم لك هذا الكتاب القيم حتى تستفيد منه وللعلم فان ليس للوهابية -كما تسميهم- اي علاقه به فمؤلفه شامي حسيني وقد قام بتقريضه شيخ قراء دمشق وشيخ الشافعية في دمشق وارجوا ان تستفيد منه وهو موجه إلى داعية التصوف في الحجاز والذي تعرفه انت جيداً
http://www.saaid.net/book/open.php?cat=88&book=3532












التوقيع


لئن عرف التاريخ اوساً وخزرج *** فلله اوساً قادمون وخزرج
وأن كنـوز الغيـب لتخـفي كتـائباً *** صامدة رغم المكائد تخرج

 ماجد الروقي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!

الكلمات الدلالية (Tags)
آخر, الصوفية, حول, رأى

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 05:54 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع