« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: مالا نعرفه عن مريم بنت عمران (آخر رد :النسر)       :: كرامة المؤمن وقيمته عند الله (آخر رد :النسر)       :: شم النسيم.. عادة عمرها أكثر من ثلاثة آلاف عام (آخر رد :النسر)       :: مافيا المنصة (آخر رد :الذهبي)       :: مغامرات فريق التواصل " الإلكتروني الأمريكي " في بلاد العرب (آخر رد :الذهبي)       :: عبدالله صخي وسيرة أشخاص مسحورين (آخر رد :النسر)       :: معادن أخرى من العرب (آخر رد :الذهبي)       :: أمراؤنا وأمراء الأمس (آخر رد :الذهبي)       :: العربي التائه! (آخر رد :النسر)       :: سوريا تسلك طريق الحرية (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> التاريخ القديم



رهبة المغول

التاريخ القديم


إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 02-Mar-2008, 12:29 AM   رقم المشاركة : 1
rani
مصري قديم



رهبة المغول

بالرغم من أن جنكيزخان يُفكّرُ بشكل رئيسي في الشروطِ السلبيةِ في الغربِ، هو أحد زعماءِ التاريخِ الأكثرِ المؤثّرينِ والديناميينِ. أثناء عمرِه، فَتحَ أرضَ أكثرَ مِنْ أيّ فاتح آخر، وأَسّسَ ورثتَه الإمبراطوريةَ المتاخمةَ الأكبرَ في التأريخِ. يَستمرُّ حتى اليوم تراثُه في آسيا، لبدون جنكيزخان هناك لَنْ يَكُونَ a منغوليا.
الحقيقة بأنّ جنكيزخان كَانَ قادر على حكم مكان في التاريخِ ربما تَعَجُّب أكثر مِنْ الأعمالِ التي أكسبتْه شهرةَ أكبر قدر من حياتِه قبل 1200 كَانتْ مشحونةَ بالمشقّةِ. ولد إلى العائلةِ النبيلةِ لYesugei وHo'elun، جنكيزخان كَانَ أولاً مسمّى Temujin. في عُمرِ مبكّرِ، هو خُطِبَ إلى Borte الذي عادَ إلى القبيلةِ الأخرى. بعد تَرْك Temujin مَع عائلةِ Borte، Yesugei كَانَ يَعُودُ إلى معسكرِه الخاصِ متى هو سُمّمَ مِن قِبل التترِ. بَعْدَ أَنْ ماتَ أبّاه، عادَ Temujin إلى عائلتِه، ما زالَ a ولد. طبقاً للمصدر الأساسي للمعلوماتِ على حياةِ Temujin، التأريخ السري للمغوليين، تَحمّلَ العديد مِنْ المشاقِ، بضمن ذلك إختِطاف زوجتِه Borte، لكن جنّدَ المؤيدين ببطئ وإفترضَ a عباءة القيادةِ بين المغوليين.
بعد صُعُود إلى سلطة في 1185, Temujin واجهَ نكساتَ عديدةَ، وفي النهاية، إنتصارات. أي يَقْفلُ إلى نجاحِه كَانَ تحالفاً مَع أبّيه anda أَو شقيق، Toghril أونج خان، خان أَو ملك Keraits، الذي كَانا قبيلةَ أخرى. بدعمِ Toghril، إستعادَ Temujin Borte وأصبحَ القوَّةَ الأساسيةَ ببطئ في السهلِ. في النهاية، علاقات بين Temujin وToghril حمّضتْ وأدّتْ إلى a حرب التي تَركتْ Temuchin منتصر. ب1206 Temujin سيطرَ على منغوليا وإستقبلَ العنوانَ جنكيزخان (يُعْتَقَد بأنَّه يَعْني حاكمَ أَو شركةَ محيطيةَ، حاكم حازم). السَنَوات بين 1185 1206 كَانتْ، بدون شك، السَنَوات الأكثر صعوبةً لهذا الرجلِ المخيفِ والمُحترمِ.
بالرغم من أن جنكيزخان حَكمَ منغوليا الآن ووحّدَ القبائلَ المُخْتَلِفةَ إلى قبيلةِ واحدة (المغوليون)، هو ما كَانَ راضيَ للبَقاء هناك. إقترحَ العلماءُ عِدّة أسباب التي جنكيزخان بَدأَ a مهنة الغزو، بضمن ذلك المطلبِ للغنيمةِ، إنتقام للمخالفاتِ الماضيةِ وطمعِ megalomaniacal للأرضِ والثرواتِ. على أية حال، كَمَا هو الحَال مَعَ أكثر الحروبِ، كان هناك أَبَداً a سبب وحيد؛ ، وبالتأكيد , a تَشْكِيلة العواملِ لَعبتْ دور.
في 1207، بَدأَ المنغوليي العملياتَ ضدّ الحادي عشر Xia، الذي شَملوا مُعظم شمال غرب الصين وأجزاء التبت. هذه الحملةِ دامتْ حتى 1210 مَع الحادية عشرة حاكم Xia تُذعنُ لجنكيزخان. أثناء هذه الفترةِ، قدّمَ Uighurs أيضاً بسلام إلى المغوليين وأصبحَ مدراءَ مقيّمَ في كافة أنحاء الإمبراطوريةِ.
السلام لَمْ يَدُمْ طويل. في 1211، بعد a quriltai عظيم أَو إجتماع، قادَ جنكيزخان جيوشه ضدّ سلالةِ الذقنَ التي حَكمتْ شمال الصين. الحرب إستمرّتْ ضدّ الذقنِ حتى 1234، حَسناً بعد موتِ جنكيزخان. ربما هو كَانَ سَيَنْجحُ ضدّهم، لَكنَّه إنسحبَ من الحملةِ بسبب حادثةِ في وسط آسيا. في 1219 a قافلة تحت حمايةِ جنكيزخان كَانَ قَدْ ذُبِحَ في Otrar , a مدينة إمبراطوريةِ Khwarazm، التي شَملتْ كُلّ أَو أجزاء أوزبكستان الحديثة، توركمنستان، إيران، أفغانستان، وطاجيكستان.
بجيوشِه شَغلتْ في الصين، جنكيزخان حاولَ إيجاد a حَلّ سلمي، لكن محمد Khwarazmshah، حاكم إمبراطوريةِ Khwarazm، أجبرَ القضيةَ، غافلة عن قوّة جنكيزخان. بعد الإعدامِ وإذلالِ مبعوثيه، جنكيزخان تَركَ a إئتمنَ جنرالاً، Muqali، لمُحَارَبَة الذقنِ بينما قادَ جيشاً إلى وسط آسيا. الجيوش المنغولية إشتبكتْ بتلك Khwarazm في وقت سابق من الـ1218 عندما إبن جنكيزخان Jochi وa جنرال (Jebe) أكملَ غزو Qara Kitai، الذي كَانَ أَنْ المنطقة الشمالية الشرقيةَ Khwarazm.
مِنْ 1219 إلى 1222، شَنَّ المغوليون حرب في وسط آسيا وحطّمَ إمبراطوريةَ Khwarazmian. مُميّز مِنْ عِدّة إتّجاهات، جنكيز خان مصحوب بأبنائِه الأربعة: Jochi، Ogodei، Chaghatai، وTolui مُنَفَّذة a حملة التي تَبْقى رائعة بشكل إستراتيجي. مع ذلك بضعة أمراء Khwarazmian هَربوا، الهزيمة كَانتْ كاملةَ؛ لكن جنكيزخان ما زالَ كَانَ عِنْدَهُ مسألة إنتقامِ للإِسْتِقْرار.
حاكم الحادي عشر Xia، الذي قدّمَ في 1210، ما كَانَ عِنْدَهُ قوَّاتُ مجهّزةُ للحملةِ. بالرغم من أن هذا الفعلِ مِنْ التمرّدِ آهانَ جنكيزخان بشكل خطير، في الوقت الحاضر هزيمة محمد Khwarazmshah كَانتْ مهمةَ أكثر بكثيرَ. بعد غزو إمبراطوريةِ Khwarazmian، على أية حال، دارَ جنكيزخان جيوشه مرةً أخرى ضدّ الحادية عشرة Xia.
في 1226، جيوشه غَزتْ الحادية عشرة Xia. أثناء الحملةِ، سَقطَ جنكيزخان مِنْ حصانِه عندما بَاغتَ بينما الإمبراطورَ طاردَ. بالرغم من أنّه ماتَ في النهاية مِنْ الإصاباتِ الداخليةِ كنتيجة للسقوطِ، هو لَمْ يَسْمحْ لأتباعِه لإيقاْف الحملةِ. واصلوا حصارَ رأسمالِ الحادي عشر Xia حتى بعد موتِه. عندما الغزو كَانَ كاملَ، جنكيزخان دُفِنَ في a موقع سري الذي يَبْقى لغز بالرغم من أن عِدّة بعثات حديثة حاولتْ إيجادها.
حتى اليوم تراث جنكيزخان يَبْقى رائعَ. حروبه كَانتْ في أغلب الأحيان مسألة إنتقامِ بالإضافة إلى العروضِ للأرضِ أَو الثرواتِ. كعبقري تنظيمي وإستراتيجي، خَلقَ جنكيزخان أحد أكثر الجيوشِ المنضبطةِ والفعّالةِ جداً في التأريخِ؛ وَلدَ هذا العبقري نفسهِ الإدارةِ الرئيسيةِ أيضاً التي حَكمتْها. حتى بعد ماتَ على الحملةِ في 1227، سيطرتَ الجيوشُ المغولية على ساحةِ المعركة حتى إمتدّتْ الإمبراطوريةَ مِنْ المحيط الهادي إلى بحرِ Adriatic.
تَتضمّنُ إنجازاتُه غيرُ جيشَ مقدمةَ كتابة نظامِ مستند على مخطوطةِ Uighur (ما زالَتْ مستعملةَ في وسط منغوليا اليوم)، فكرة التسامح الديني في كافة أنحاء الإمبراطوريةِ، وإنجاز الوحدةِ العشائريةِ بين المغوليين. إنجازات جنكيزخان الأعظم، على أية حال، لا يُمْكن أنْ يُحْسَبَ من ناحية الأرضِ أَو الإنتصاراتِ، لكن في حضورِ أمة وثقافة مغولية. المغوليون يُبجّلونَه اليوم كالأب المؤسّس لمنغوليا ولكن العالم سماه المدمر الأكبر







 rani غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 02-Mar-2008, 12:34 AM   رقم المشاركة : 2
مجد الغد
عضو موقوف



افتراضي

جزاك الله خير على المعلومات لكن لازم ذكر المصدر حتي يعتمد الموضوع هذه شروط المنتدي


حياك الله







 مجد الغد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
المغول, رهبة

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 12:08 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع