« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: رواائع التاريخ (آخر رد :احمد2013)       :: القارة المفقودة… غرانيت في أعماق المحيط (آخر رد :النسر)       :: ساحات للرتع (آخر رد :الذهبي)       :: الشاب الذي حبس جريجير بكلمة (آخر رد :الذهبي)       :: حضور القلب في الصلاة (آخر رد :النسر)       :: كاريكاتير مُعبر (آخر رد :النسر)       :: مصر وربيع التقدم (آخر رد :النسر)       :: أخبار الجزائر (آخر رد :النسر)       :: طريق الإستقرار في ليبيا (آخر رد :النسر)       :: ملف العراق الجريح ( قراءات سياسية مميزة ) (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> صانعو التاريخ



رجل اسطورة(آتيلا)

صانعو التاريخ


إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 11-Jun-2008, 09:51 PM   رقم المشاركة : 1
صرغون الاكاد
مصري قديم
 
الصورة الرمزية صرغون الاكاد

 




افتراضي رجل اسطورة(آتيلا)

أتيلا (406-453م) كان ملك الهون .و الهون قبائل محاربة من شمال آسيا الوسطى ,ظهروا فى القرن الثال قبل الميلاد و احتلوا الصين .فى عام 434 اشترك أتيلا فى الحكم مع أخيه ثم قتله بعد ذلك عام 445 ,و استأثر بالحكم لنفسه .حصل أتيلا على الجزية و تنازلات ضخمة ,إثر إبرامه لمعاهدة سلام مع الأمبراطور الرومانى ((ثيودوسيس)) ثم اجتاح دول شبه جزيرة البلقان ,و بعد عقد معاهدة سلام أخرى مع الرومان ,ازدادت الجزية التى يحصل عليها أتيلا إلى ثلاثة أضعاف.
فى عام 447 هاجم أتيلا من جديد الأمبراطورية الرومانية ,و قضى السنوات الثلاث التالية يتفاوض من أجل سلام جديد ,و لكن فى عام 450 رفض الامبراطور الرومانى الجديد ((مارسيان)) زيادة الجزية ,فتحرك أتيلا لمعاقبة الأمبراطور بجيش تعداده حوالى نصف مليون من الهون و حلفائهم ,و غزا ((الغال)) إلا أنه لاقى هزيمة عام 451 .فعاد أدراجه و غزا شمال ايطاليا فى نفس العام ,غير أنه غير خطته تلك ,و شرع فى الاستيلاء على روما ذاتها .و لكنه اضطر للانسحاب بسبب نقص إمداداته ,بالإضافة إلى تفشى مرض الطاعون بين جنوده.
و الرعب الذى أثاره أتيلا واضح فى حالات كثيرة ,من و حشيته و همجيته ,لكنه – و إن كان ذلك يبدو غريبآ – كان حاكمآ عادلآ لشعبه ,و شجع وجود رومان متعلمين فى بلاطه ,و كان أقل تصميمآ على التخريب و التدمير من الغزاة الآخرين .مات أتيلا إثر تعرضه لنزيف أنفى شديد ,أثناء الاحتفال بزواجه.







 صرغون الاكاد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 12-Jun-2008, 01:27 PM   رقم المشاركة : 2
 
الصورة الرمزية القعقاع بن عمرو التميمى

 




افتراضي

شكرا لك اخى العزيز صرغون الاكاد واليك اخى بعض الملاحظات الهون" قبائل تركية مغولية تحركوا في القرن الرابع الميلادي من " منغوليا" نحو الغرب ، فخضعت لهم القبائل القاطنة بين "الفولغا" و"الدون" و"القفقاز" ومنها "الألاّن" و" الغوط الشرقيون" ثم تابعوا زحفهم غرباً حتى وصلوا " نهر الدانوب" فاضطر"الغوط الغربيون" أن يعبروا هذا النهر إلى أراضي الإمبراطورية الرومانية خوفاً من " الهون" .

كان "الهون" في البدء يعيشون على شكل قبائل متفرقة تأتمر كل واحدة منها بأمر زعيمها وقد تمكن أحد الزعماء وهو" روجيلا" أن يخضع قبائل "الهون" لسلطته ويؤسس دولة بدائية ، وعندما مات"روجيلا" ولم يكن له ولد ليخلفه ، فورث الملك ابنا أخيه " موندزوك" وهما ( بليدا و أتيلا ) .

لكن"أتيلا" قتل أخاه "بليدا" و ترأس قبائل"الهون" وحده ، واعترفت بسلطته جميع الشعوب القاطنة بين "الرين والفولغا" وقدمت له الجزية،كان"أتيلا" ذو شخصية عنيفة مرعبة ورجل حرب قاسي،أطلق عليه معاصروه"بلاء الرب" وقد قال عن نفسه:" لن تنبت الأعشاب حيث يضرب حصاني الأرض بحوافره".

وكان له طريقة في الحروب هي إبادة المغلوبين حتى آخرهم أو إجبارهم على الانضمام إلى جيشه .

تحرك " أتيلا" بجيشه نحو الغرب حتى وصل إلى ط غاليا" (فرنسا) ( سنة 451 م ) ، ولصد هذا الخطر الداهم من الشرق تحالف القائد الروماني"آئسيوس" مع بعض القبائل الجرمانية ، وفي "غاليا" جرت معركة بين"الهون" والجيوش الرومانية في منطقة "السهول الكاتالونية" حيث هزم فيها "الهون" وتقهقروا إلى "إيطالية" ولم يلاحقهم الرومان بسبب الخلاف مع حلفائهم الجرمان ، وفي "إيطالية" أخذ " أتيلا" يستعد لاحتلال " روما" لكن جيشه أصيب بمرض الطاعون ، فاضطر أن يقبل بفدية مالية من الرومان مقابل إجلاء قواته من "إيطالية" وفي (سنة 453 م) مات "أتيلا" ونشب الخلاف بين الهون أنفسهم ، مما أدى إلى تمزق وحدتهم وتشتتهم .


اخيرا اخى العزيز ارجو منك ذكر المصدر او المرجع تبعا لقانون المنتدى فبارك الله فيك

المرجع الاستاذ احمد حردان تاريخ اوربا فى العصور الوسطى













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
آخر تعديل القعقاع بن عمرو التميمى يوم 12-Jun-2008 في 01:50 PM.
 القعقاع بن عمرو التميمى غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 25-Jun-2008, 04:01 AM   رقم المشاركة : 3
صرغون الاكاد
مصري قديم
 
الصورة الرمزية صرغون الاكاد

 




افتراضي

مشكور اخي القعقاع على الاضافة الرائعة
اما بالنسبة للمرجع فانا جد آسف لان اغلب معلوماتي من ذاكرتي ومطالعاتي
والرجاء عدم مؤاخذتي على ذلك













التوقيع

على قدر أهل العزم تأتي العزائم وتأتي على قدر الكرام المكارم
وتعظم في عين الصغير صغارها وتصغر في عين العظيم العظائمط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 صرغون الاكاد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 25-Jun-2008, 10:29 AM   رقم المشاركة : 4
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي

شكرا اخي صرغون













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 25-Jun-2008, 03:32 PM   رقم المشاركة : 5
بنت بلادى
بابلي
 
الصورة الرمزية بنت بلادى

 




افتراضي

يمتلأ التاريخ بهؤلاء الوحشيين الذين لا يمتلكون القلوب.

شكرا جزيلا أخى صرغون على المعلومات فأنا لم أسمع به من قبل.













التوقيع

الحزن يطارد عنوانى
و سألت الناس عن السلوى...
عن شىء يهزم أحزانى
عن يوم أرقص بالدنيا
أو فرح يسكر وجدانى
قالوا : أفراحك أوهام
ماتت كرحيق البستان
و دموعك بحر فى وطن
لا يعرف حزن الإنسان

فاروق جويدة
 بنت بلادى غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 30-Jun-2008, 06:26 PM   رقم المشاركة : 6
miro_mixe
إغريقي



افتراضي

جزاك الله خيرا اخى القعقاع













التوقيع




مدينة الالف مئذنة

 miro_mixe غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 02-Jul-2008, 12:27 AM   رقم المشاركة : 7
 
الصورة الرمزية القعقاع بن عمرو التميمى

 




افتراضي

وبارك الله فيك وفى اخينا صرغون الاكاد وفى الجميع













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
 القعقاع بن عمرو التميمى غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 06-Jul-2008, 01:19 PM   رقم المشاركة : 8
المكتشف
بابلي



افتراضي

Blue]القومية التركمانية شرياًمح ، و( أُون گارن) تعني الرماح العشرة وكل رمح يمثل قبيلة .ومجازيا أُون گارن لها تعني القبائل العشر، التي هذه توحدت وشكلت قوة ضاربة وأقامت الإمبراطورية الأون گارية ، والتي امتدت من بحر قزوين في الشرق والى الجبال آلپين في الغرب.

آتيلا القائد الذي هزّ عرش روما بشجاعته البارعة وخططه الذكية ، كان قصير القامة و ذو كتفين عريضين ورأس كبير ولحية خفيفة وأنف عريض . ظهر في اورپا الشرقية عام ٤٤١ م، كقائد شجاع واستطاع خلال سنوات قليلة ، هزّ عرش الإمبراطورية الروم الشرقية والروم الغربية .

عرف آتيلا كأقوى قائد من القادة الأتراك الألتائية الذي ترك اسمه في ذاكرة المؤرخين الغرب الأورپيين الذين ذكروا أسمه بالعنيف ذلك لعنفه في الجبهات القتال مع العدو ، لم يكون الملك آتيلا شريراً بطبعه ، ولكن الأوربيين لقبوه بعدو الله دون وجه حق ، لأنه كان يحترم القانون ويرحم الأسرى ويلتزم بالاتفاقيات التي أبرمت بينه وبين العدو.

كان الملك آتيلا عادلا مع قومه ووفر لهم الأمان والاطمئنان وكان يقر الاحترام لهؤلاء الروم الذين كانوا يسكنون في المناطق التي كانت تحت سيطرته ، وكان يحترمهم ويعتبرهم جزاً من شعبه .لقد ورث الملك آتيلا وأخوه بلَدا Bleda الذي كان أكبر منه السلطة من عمه رؤى Rua في ٤٣٥ م.

لقد أسست هذه الإمبراطورية من قبل رؤى العم ، بعد ان جمع القبائل العشرة الالتائية التركية وسماها بـ (أون گارن ) أي إمبراطورية القبائل العشر. وللأسف الشديد لم يذكر الأسماء العشائر العشر في هذا المصدر الموجود بين يدي ، وجعل رؤى نفسه سلطانا وحاكما على القبائل العشر ، وبعدها بدأت الإمبراطورية بالتوسع بعد الهزيمة التي ألحقت بقوات البربر في شمال أوكرانيا ، وبعد تهديد بالهجوم على البيزنطين الشرقية (الروم)، أرغم الإمبراطور البيزنطي الشرقي على توقيع الاتفاقية التي أبرمت بينهما والتي كانت تتضمن دفع البزنطينين مبلغا بمقدار ٧٠٠ پاون ذهب إلى الدولة أون گارن Ungarn ..

في عام ٤٣٥ الميلادية توفى السلطان Rua وأصبحت السلطة بيد الأخوين آتيلا وأخوه الأكبر بلدا وعندما سمع الإمبراطور البيزنطي ثيودوسيوس الثاني بوفاة السلطان رؤى ، أعلن إلغاء الاتفاقية ورفض دفع أي مبلغ إلى أون گارن فغضب آتيلا وبلدا وجهزا قواتهما ضده ، وفي عام ٤٤١ م عبر الجيش أون گارن نهر الدوناو Donau بقيادة آتيلا و بلدا ودخلوا مدينة Singidinum أي بلغراد ، و مدنا كثيرة أخرى، واستولوا على بعض ممتلكات هذه المدن وباتفاقية الجديدة توقف القتال المؤقت . بعد الفشل المفاوضات هاجم الجيش الأون گارن لمرة الثانية عام ٤٤٣ م وبعد الهزائم التي منيت بالروم البيزنطيين الشرقي ودخل قوات آتيلا في قلب المناطق العدو ،حتى دخل استانبول قبل ان يوجه ضربة لجيش البيزنطي ويهزمه في گاليپولي Gallipoli لقد اضطر البيزنطيون على قبول الشروط الذي فرضه آتيلا :

أولا ـ دفع ما يقارب ٦٠٠٠ پاوند ذهب إلى السلطان آتيلا .

ثانيا ـ دفع ٢١٠٠ پاوند ذهب سنويا إلى أون گارن .

ـ عدم قبولها من أون كارون .

رابعا ـ منع التعاون مع شعب البربر وعدم قبول المتطوعين منهم في الجيش البيزنطي .

وقد جعلت هذه الاتفاقية البيزنطيين الشرقية في موقف ضعيف جدا.

في عام ٤٤٥ الميلادية وقع خلاف و صراع بين الأخوين على السلطة حتى قتل بلدا بيد آتيلا وانتهى الصراع.

في عام ٤٤٧ الميلادية خرقت الدولة البيزنطية الاتفاقية ، بقبولها لاجئين أون گارن، مما دفع آتيلا وجيشه لدخول في الحرب مع البيزنطيين . خاض آتيلا الحرب وحده وعبر نهر دوناو Donau ، وفي هذه المرة حطم ودمر شمال البلقان ، لكنه واجه مقاومة عنيفة من قبل البيزنطيين الذين تمكنوا من إيقاف زحف أون گارن . وبدأت المفاوضات والتي استغرقت ٣ سنوات إلى ان توصلوا إلى الاتفاقية تتكون من عدة نقاط :

أولا : إعطاء الأراضي إلى اون گارن من الجهة الثانية من النهر Donau وسميت بالأرض الجديدة بول قان ، أي بَلقان لكثرة القتلى بين الطرفين وهذه الكلمة تركية التائية.

ثانيا: تقديم مساعدة اقتصادية سنوية إلى اون گارن .

بعد ان ضعف العدو الشرقي وجه قواته باتجاه الغوتيين في الغرب vestgotiske و منطقة Tolosa ~Toulouse في Gallia فرنسا . الأمر الذي دفعت بعثت بأخت القيصر الغوتي خاتمها إلى آتيلا وطلبت منه إنقاذها من الزواج الإجباري ، وكان آتيلا مستعداً لإنقاذها وطلب منها الزواج ، ولكن اتفق روما الإيطالية مع الغوتيين ، وشكلوا قوة من ٥٠٠٠٠٠ ألف مقاتل تجمعوا في Gallia وتوجهوا باتجاه Orlean لإيقاف زحف آتيلا .

واجه آتيلا هذه القوة الهائلة في Maunica وبعد القتال العنيف وخسائر بشرية ومادية ضخمة من كلا الجيشين ، انسحب آتيلا مع قواته إلى الخلف و تراجع من الساحة القتال، وكانت هذه الهزيمة الوحيدة التي مني بها آتيلا في الحرب ، وبعد سنة من الهزيمة توجه آتيلا باتجاه الجنوب وباتجاه إيطاليا ليلقنهم الدرس ولينتقم منهم .

في طريقه إلى روما هزم جيوش روما التي عجزت عن إيقاف تقدم آتيلا وسيطرته على المدن مثل Medialanum ~ Milano و Patavium~ Padua و مدينة Verona ، ولكن انتشار المرض بين قواته نقص المواد الغذائية، إلا أن البابا ليو الأول تقدم برجاء إلى آتيلا ليحفظ روما من الدمار ، وهو ما دفعه ان إيقاف الهجوم على روما .

كان من المقرر ان يهجم على البيزنطين لان القيصر الجديد Marcion ألغى الاتفاقية السابقة ، ورفض دفع المبلغ المتفق عليه، ولكن آتيلا توفى بشكل مفاجئ في قصره في أون گارن وتسلم أولاده السلطة ، بعد فترة تشتت إمبراطورية أون گارن بسبب الصراع على السلطة وضعف الإدارة والإرادة . لقد ترك آتيلا بعد موته اسما لا ينساه المؤرخون ويبقى اسمه في ذاكرة المؤرخين حتى الآن .







 المكتشف غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
اسطورةآتيلا, رحم

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 04:16 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع