« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: لله ما أعطى ولله ما أخذ (آخر رد :اسد الرافدين)       :: أين أنتم يا مشرفون (آخر رد :اسد الرافدين)       :: مشاهدة مباراة الزمالك و بتروجيت 9-5-2013 بث مباشر اونلاين (آخر رد :زوهره نجد)       :: تعليم اللغة الانجليزية للمبتدئين English courses for you beginner (آخر رد :زوهره نجد)       :: كاريكاتير مُعبر (آخر رد :النسر)       :: ملف العراق الجريح ( قراءات سياسية مميزة ) (آخر رد :النسر)       :: اتفاقية سايكس بيكو 1916 (آخر رد :النسر)       :: مصر وربيع التقدم (آخر رد :النسر)       :: طريق الإستقرار في ليبيا (آخر رد :النسر)       :: سوريا تسلك طريق الحرية (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> التاريخ القديم




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 22-Oct-2008, 09:39 AM   رقم المشاركة : 1
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي اعادة 72 قطعة أثرية مسروقة إلى مصر



قطع أثرية مصرية وضعت فى متحف



القاهرة – العرب اونلاين – وكالات:

أعيدت إلى مصر 72 قطعة أثرية يقول مسؤولون مصريون إنها هربت خلال القرن الماضى إلى بريطانيا. ووصلت القطع داخل طرد على طائرة تتبع شركة مصر للطيران قادمة من لندن.

وقال علاء الشحات أحد مسؤولى الآثار إن 71 من القطع العائدة أوان فخارية صغيرة من العصر القديم تسلمها من متحف بترى وتمثال من البرونز للإلهة إيزيس جالسة ترضع الإله حورس.

ويقول المسؤولون الأثريون المصريون إن أحد البريطانيين سرق الأوانى الفخارية وعندما تقدم به العمر سلمها إلى متحف بتري.

ويقولون إن بريطانية سلمت تمثال إيزيس إلى السفارة المصرية فى لندن خوفا مما يعرف بلعنة الفراعنة التى قيل إنها متاعب يتعرض لها من يفتحون المقابر الفرعونية.

وقالت مصادر فى مطار القاهرة إن لجنة من المجلس الأعلى للآثار تسلمت القطع ونقلت فى سيارة إلى المتحف المصرى فى وسط العاصمة القاهرة.

وسرقت أعداد كبيرة من القطع الأثرية المصرية وهربت إلى خارج البلاد ومن أشهرها رأس نفرتيتى فى المانيا.













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 22-Oct-2008, 08:16 PM   رقم المشاركة : 2
باب الصحراء
مصري قديم
 

 




افتراضي

انها معلومات رائعة













التوقيع

 باب الصحراء غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 23-Oct-2008, 02:03 PM   رقم المشاركة : 3
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي

تعامد الشمس على وجه تمثال رمسيس الثاني




أبو سمبل "مصر" ـ العرب أونلاين ـ وكالات: تعامدت الشمس فجر الأربعاء على وجه تمثال الملك رمسيس الثانى داخل معبده فى مدينة أبو سمبل، جنوب أسوان فى ظاهرة تتكرر مرتين كل عام.

وتحدث الظاهرة يوم 22 شباط /فبراير الذى يوافق يوم تتويج رمسيس الثانى وتتكرر يوم مولده فى 22 تشرين أول/أكتوبر بحسب مفهوم شائع فى مصر يخالفه عدد من العلماء.

وتوغلت أشعة الشمس لمسافة 60 مترا من مدخل المعبد لتصل إلى قدس الأقداس وسط أجواء احتفالية اتسمت بسحر وغموض الفراعنة، وفى حضور آلاف السياح الذين حرصوا على مشاهدة تلك الظاهرة.

وأقامت محافظة أسوان ومنطقة آثار أبوسمبل شاشة عرض ضخمة خارج المعبد لنقل الحدث إلى المتفرجين، بعد أن ضاق بهم قدس الأقداس.

وقال محافظ أسوان اللواء مصطفى السيد إن المحافظة وزعت الهدايا على السائحين الذين توافق اليوم تاريخ ميلادهم، وعيد زواجهم، وذلك ضمن المساعى المصرية لاستغلال الظاهرة فى الترويج السياحى لمدينة أبو سمبل وزيادة أعداد السياح الوافدين لها.

وتجدد الجدل فى أوساط الآثاريين وعلماء المصريات مع تكرار ظاهرة تعامد الشمس على وجه رمسيس، ففى الوقت الذى تصر فيه الأوساط الأثرية الرسمية فى مصر على أن الظاهرة الفلكية الفريدة تحدث فى يوم ميلاد الملك ويوم تتويجه، يشكك بعض علماء المصريات فى توافق تعامد الشمس فى هاتين المناسبتين.

وأكدوا أن تعامد الشمس مرتين فى العام على وجه تمثال رمسيس يتوافق مع بداية فصل "برت"، الذى يعنى باللغة المصرية القديمة فصل الشتاء والزراعة عند الفراعنة، و"الشمو" أى الصيف، مشيرين إلى صعوبة تحديد تاريخ ليوم مولد الملك أو يوم تتويجه. ويبرهنون على وجهة النظر تلك بما ذكره عالم المصريات الإنجليزى كينيث كيشنسن فى كتابه "فرعون المجد والفخار" بأن تاريخ تتويج الملك رمسيس الثانى يوافق يوم 18 حزيران /يونيو وهى نفس الحقيقة التى توصل إليها الباحث الأثرى المصرى والمدير السابق لمنطقة أثار أبو سمبل أحمد صالح، من خلال دراسة مثيرة للجدل أعلنها العام الماضي.

وذكر صالح فيها أن السنة المصرية القديمة كانت مقسمة إلى ثلاثة فصول هى فصل "الأخت"، أى الفيضان، وكان يبدأ فى 21 حزيران/يونيو، وفصل برت، وهو الشتاء، وكان يبدأ فى 21 تشرين أول/أكتوبر، وفصل الشمو، أى الصيف، وكان يبدأ فى 21 شباط/فبراير، وأكد فيها أن تعامد الشمس على وجه الملك رمسيس الثانى يواكب بداية فصلى الشتاء والصيف.

يذكر أن حدث تعامد الشمس على تمثال رمسيس كان يحدث يومى 21 تشرين أول/أكتوبر و21 شباط/فبراير قبل عام ،1964 وبعد نقل معبد أبو سمبل من موقعه القديم إلى موقعه الحالى ضمن مشروع إنقاذ آثار النوبة أصبحت الحادثة تتكرر يومى 22 تشرين أول/أكتوبر و22 شباط/فبراير، وذلك لتغير خطوط العرض والطول بعد نقل المعبد 120 مترا غربا وبارتفاع 60 مترا، حيث تدخل الشمس من واجهة المعبد لتقطع مسافة 200 متر لتصل إلى قدس الأقداس، وتقطع 60 مترا أخرى لتتعامد على تمثال الملك رمسيس الثانى وتمثال آمون رع، إله طيبة، صانعة إطارا حول التمثالين بطول 355 سم وعرض 185 سم.













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أثرية, مصر, مسروقة, اعادة

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 11:11 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع