« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: أبطال حول الرسول (آخر رد :النسر)       :: كاريكاتير مُعبر (آخر رد :النسر)       :: مصر وربيع التقدم (آخر رد :النسر)       :: أصل الرئيس الامريكي اوباما والسياسه الأمريكيه (آخر رد :النسر)       :: مصطفى محمود (آخر رد :النسر)       :: لا أحد يملىء الفراغ الذي احدثه غيابك يا عراق (آخر رد :النسر)       :: اين انتم من حق المنتدى (آخر رد :اسد الرافدين)       :: الإسلاميون قادمون.. شاء الغرب أم أبى! (آخر رد :النسر)       :: فسيفساء الصور بين تألق الطغاة وأفولهم (آخر رد :النسر)       :: مشروع بريطانى قطرى ينشر 500 ألف وثيقة على الإنترنت تتعلق بتاريخ الخليج (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> التاريخ الحديث والمعاصر




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 22-Oct-2008, 11:41 PM   رقم المشاركة : 1
 
الصورة الرمزية اسد الرافدين

 




(iconid:31) لا أحد يملىء الفراغ الذي احدثه غيابك يا عراق

لا أحد سيملئ الفراغ الذي أحدثه غيابك يا عراق...

بقلم/محمّد العراقي
كاتب عربي مستقل
يحدثنا التاريخ بأخريات حقبه عن حالات عديدة جرت بها الثورات والانقلابات الداخلية المتأتية من حراك الشعوب النضالي التي أثمرت سلطات شرعية وأنتجت حكومات ودول مؤسسات تنامت من روح تلك الشعوب كما جرى بالأمس مع شعوبنا العربية الأبية التي ناضلت في عموم وطننا الأم ضد الاستعمار التسلطي التحالفي الذي استو رث كياننا العربي الجريح عند انتصاره على سابقه العثماني ففاقه ظلما وتسلطا وابتدأ بتقطيع أوصال ذلك الكيان وتمزيقه شر تمزيق وزرع بمجتمعاته بذور الفتن التي لما تزل تترى حد اليوم بعد لكن الثابت إن اكبر الدوافع التي تسهم بدفع حراك الشعوب هي الدوافع الوطنية ضد العمالة والتسلط القمعي الذي تعتمده الحكومات العميلة وقد كان لشعب العراق حظه من ذلك فهو احدها بالطبع رغم إن البعض ممن تحركهم دوافع طائفية فكرية ممجوجة بات يقيم بظلم عندما يعاير نضال الشعوب بمعايير مزدوجة فتراه يقيم السلطات بحسب توافقها وميوله ليصف تلك السلطة شرعية وأخرى نظيرة لها على إنها غير شرعية وتلك الانتقائية فيها تهاونا في حق المواقف التاريخية ورجالها الأحرار والسبب في ذلك معلوم لكنه غير مبرر فكل القوانين الشرعية والثقافات الوجدانية تشرعن النضال التحرري ضد التسلط والاحتلال بينما تحرم خيانة الأوطان وتدعوها مجتمعة بالخيانة العظمى ولا تفرق بأحقية نضال الشعوب على أساس عرق ولون وطائفة وغير ذلك لتحمي الأوطان والمجتمعات من احتمالية تسلط الغزاة وخيانة أولئك الذين يتواطئون معهم ويشتركون بإضرار أوطانهم وشعوبهم خاصة حين يورطون بلدانهم بمعاهدات خيبة وخذلان تمليها عليهم فروض طاعتهم للقوات الغازية التي تنصبهم بالأصل زيفا على رقاب الأحرار لهذه الغاية لكي تعزل أيدي القوى الوطنية فتحرمها بذلك إلابدال الزائف من أحقية الشرعية بالتصرف الوطني بمقاليد البلاد وصالحها الوطني وليتم تمرير جميع مقتضيات ومصالح الأعداء من خلال أعوانهم المنصبين لهذا الغرض وهذا هو العراق يعود محتلا من جديد وما جرى ويجري به حتى اليوم يدمي القلب اذ المراد استنزافه بمعاهدة ذل وخيبة مؤسفة بينما هو الذي كان يعلم العالم من حوله برجال مؤسساته الأخيار والأبطال ثقافة مقارعة الأعداء العسكرية والسياسية وحسن المحافظة على الوطن سالما والمجتمع متماسكا واسترداد الحقوق وكفلها للجميع ولكن الأعداء وحلفائهم بجمعهم يريدون إن يوصلوا لأهل العراق وغيرهم إن كل هذا قد انتهى فعند بدء احتلال العراق كان أول عمل قام به الغزاة عند دخول العاصمة العراقية بغداد هو إسقاط رمز تمثال للرئيس العراقي الراحل صدام حسين بتلك اللقطات الهوليودية المقصودة والتي تناقلتها غالب وسائل الإعلام العالمية ليعزلوا السلطة الشرعية الوطنية بكامل مؤسساتها وأولها جيش البلاد ويجعلوا رموزها ملاحقين في بلادهم بموجب شريعة الغاب التي أتوا بها فتحولوا لتهيئة الساحة لتنصيب عملائهم خاصة عندما أحرجوا بنفاذ حجتهم التحررية حين انقطع حبل كذبهم وحصل الاعتراف بالاحتلال رسميا فتم الإيعاز لأعوان الأعداء المتواجدين خلف الأستار والذين كانوا متحرقين للظهور من قبل على أساس إنهم محررين لكنهم بعد ذلك اسقط بأيديهم وأحرجوا كأسيادهم إذ إن الغطاء انكشف وسيفتضح دور عمالتهم إن هم قبلوا الاشتراك مع قوات الاحتلال التي أفصحت عن صفتها الجديدة أمام العالم فلجأ الجميع في نهاية المطاف إلى الإذعان والتسليم بالعمالة علنا لكنهم اتخذوا من منهج النعامة مسلكا فقد بقي اسم وصفة قوات الاحتلال عندهم مختلفا ومغايرا حتى مع ما أعلنه الأمريكان أنفسهم وانشق الموقف من قضية الوطن بتلك الضحالة المفتضحة بين أنصار أولئك من الانتهازيين والمجيرة مواقفهم بارتزاق أضحل ليساندوهم وأسيادهم في إتمام آلية ذلك الحراك الشائن الذي سمي بالعملية السياسية التي فشلت في إقناع الشعب العراقي الأبي الذي سرعان ما تحول لرص الصفوف ومقاومة الاحتلال فانزل بتلك القوات اكبر الخسائر ورد عليهم الصفعة أمام هذا العالم وجعلهم يتخبطون حتى في داخل بلادهم بسبب الفشل على ارض العراق فردوا على الشعب بحملات الاجتياحات التي دارت بالموت والاعتقالات وحملت شتى الأسماء العدائية لكنها فشلت باجمعها هي ومن لحقتها من حملات أعوانهم اللئام العدائية التي دارت بعين ذلك الموت والحقد والعداء ولكن تحت أسماء مقيتة أخرى منها طائفي ومنها تظليلي مخادع إلى غير ذلك من ممارسات السوء التي جسدت بحق الإضرار بحقوق الوطن والشعب بأكبر كارثة إنسانية عرفتها المنطقة بعد الاجتياح المغولي لبغداد عام 656ه ولكن الأخيرة قد فاق ضررها سابقتها فهي لما تزل دائرة بسلسلة موجات فتن ومحن مستمرة أدت إلى إبادة الجموع وإضرارهم بشتى أصناف الضرر فاليتم عم والجرحى والثكلى في كل مكان ومن يدري أين سيصل الأمر اثر تراكم فشل أولئك في كل شيء إلا في القمع والاعتقالات للأبرياء حتى امتلأت السجون وباتت الحاجة تتزايد كل يوم لبناء المزيد إضافة لتسببهم بأكبر موجة سلب ونهب للمال العام عرفها العالم بلا روادع فالمعتقلين عند الطرفين أصبحت أرقامهم فلكية كأرصدة رجال التحرير المزعوم الذين استهتروا بكل القيم مستغلين اشتراكهم مع الأعداء بسرقة ثروات الوطن والشعب وحماية الأعداء لهم ولكن كم سيدوم لكم ذلك بينما الاحتلال نفسه زائل واعلموا إن العبرة ليس بمن أقدم على احتلال البلدان بل بالمراهنة على احتلال غيرة شعوبهاوإخضاعها والاحتفاظ بها طول الأمد فمن ذاك الذي بقي بارض احتلها من قبل.













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
نعتزّ بهذا التوقيع وبمناسبة اهدائه في منتدى التاريخ

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
العراق جمجمة العرب وسنام الاسلام
أياأمة تتداعى عليها الأمم متى النهضة قبل الندم

آخر تعديل اسد الرافدين يوم 26-Oct-2012 في 09:32 PM.
 اسد الرافدين غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 26-Oct-2008, 09:07 PM   رقم المشاركة : 2
ارسطوالعربي
مصري قديم



افتراضي

اخي العزيز انا احترمك جدا لما تكنه لبلدك العراق من محبة وولاء هذا اولا.
و اتمنا ان يزول الاحتلال و تنتهي الطائفية ثانيا.
كما نعلم ان بداية الدولة العراقية الحديثة المستقلة عن بريطانية في 1958 من هنا بدأت المشاكل في الدولة العراقية و بدأ التمرد في كل مكان وصولا الى انقلاب 1963 ثم انقلاب 1968 ثم انفراد الرئيس الراحل صدام بالحكم بعد 1973 ثم دخول العراق في حرب دامت ثماني سنوات مع ايران ثم قيام العراق و خلال هذا الفترة قامت تمردات موالية و تمردات كردية لايران باحتلال الكويت ثم قيام حرب 1991 الذي سحق فيها العراق و سقطت بمواجهات داخلية 14 محافظة من اصل 18

الخلاصة من كل هذا الكلام شيء واحد ان العراق كدولة غير مستقر داخليا مما يتيح التدخلات الخارجية الفرصة.
العراق داخليا ضعيف جدا من الداخل مشابه لتركيب لبنان







 ارسطوالعربي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 26-Oct-2008, 10:43 PM   رقم المشاركة : 3
 
الصورة الرمزية اسد الرافدين

 




افتراضي

اخي الفاضل اشكر تواجدك وطبت لاهتمامك الكريم وانا بدوري ابادلك الاحترام وقد اثرت مشاعري فوددت ان اكتب اليوم عن الامر بعد ان اشيرك بانك تتحدث عن العراق ولا بد انك تعرف وزنه بتاريخ المنطقة حتى تغييب دوره وما جرى عند ذلك من اختلال وهو اصل المراد من اعداء كثر كان بينهم مع الاسف من اهل جلدتنا العربية عندما دخلنا اطر الفتنة من قبل فسعى من سعى واشترك من اشترك بمحنة تغييب العراق وفيما خص بني جلدتنا فان كثيرا منهم قد ندموا حين احسوا بما احيك لنا ولهم وانهم قد جرى تعميتهم واستغفالهم !! وعما تفضلت به من ايحاء بان العراق ممزق داخليا كغيره ممن اشرتم فاني اتمنى عليك حتى وان ظلمت فلا تظلم شعبا باكمله, فيا خي العراق شعب ثوارت وانقلابات نعم ولكن كنا قد شرحنا بمقالنا الاسباب ولم تكن حيثياتها طائفية بل وحتى عرقية وعن الاخوة الاكراد فان الامر تعلق ولما يزل بحركات انفصالية تتابعت بحسب من وقف ورائها ضد البلاد حتى كانت في نهاية المطاف سببا يكاد يكون الرئيسي لمحنة البلاد العزوم والتاريخ سيفضح كل شيء فهو لم ولن يرحم احدا سواء صدر من بني عمومتنا او غيرهم, وعن تمزف الشعب قبل الفتنة اقول لا فانه طالما شهد التماسك المجتمعي بارقى سبل التعايش السلمي والتكافلي عندما كان يحكم على يد دولة مؤسسات حراكها وطني منفرد الولاء للوطن وحده فكان ذلك الشعور لوحده يحرك الجميع ويكفل ويدعم حسن الاداء لكافة مفاصل تلك الدولة الشرعية حتى ان البلاد بأسرها داخلها وحدودها المترامية تحكم بقوات لاترى عيانا ولكنها فاعلة مهابة على البعد وقد كنا حتى الامس نستغرب عندما كان ينقله لنا تلفزيون البلاد الرسمي عن مشاكل صراعات
فعلية عربية تحدث خارج بلادنا ونقول كيف يجري هذا في شعب واحد بل اننا نعجب حتى من افلام السينما العربية حين تحاكي اختطاف او قتل انسان فنقول ايعقل ان يختطف انسان او يقتل هكذا لاجل حفنة دنانير كيف يجري هذا!!
لكنها ارادة الله فيما كتب لنا فقد مضى فينا سم الفتنة فجعلنا كما رايتمونا على عين شاشات ذلك الاثير عموما اخي ادعوا لنا مع المخلصين من اخوتنا هنا كي يخمد الله بنوره نار تلك الفتنة ليعود العراق لدوره مدافعا عن الجميع,,,
رعاك الله وحفظ كل شعوبنا ودولنا العربية والاسلامية حتى نعود على كلمة سواء.













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
نعتزّ بهذا التوقيع وبمناسبة اهدائه في منتدى التاريخ

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
العراق جمجمة العرب وسنام الاسلام
أياأمة تتداعى عليها الأمم متى النهضة قبل الندم

 اسد الرافدين غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 23-Oct-2012, 01:58 PM   رقم المشاركة : 4
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي رد: لا أحد يملىء الفراغ الذي احدثه غيابك يا عراق

للرفع













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 26-Oct-2012, 09:43 PM   رقم المشاركة : 5
 
الصورة الرمزية اسد الرافدين

 




افتراضي رد: لا أحد يملىء الفراغ الذي احدثه غيابك يا عراق

طاب مرورك يا اخيي













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
نعتزّ بهذا التوقيع وبمناسبة اهدائه في منتدى التاريخ

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
العراق جمجمة العرب وسنام الاسلام
أياأمة تتداعى عليها الأمم متى النهضة قبل الندم

 اسد الرافدين غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 30-Oct-2012, 09:57 AM   رقم المشاركة : 6
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي رد: لا أحد يملىء الفراغ الذي احدثه غيابك يا عراق

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته اصبحت انظر حولي دائما اخي الأن واقول من يمليء فراغك يا عراق













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 01-Nov-2012, 12:17 PM   رقم المشاركة : 7
 
الصورة الرمزية اسد الرافدين

 




افتراضي رد: لا أحد يملىء الفراغ الذي احدثه غيابك يا عراق

السلام ورحمة الله وبركاته يا اخيي
الا ان لسان حال احرار هذه الامة اليوم يقول ذلك ...ويساءل ما الذي احدثه بحالنا غياب دورك يا عراق...ربما ستكن الاجابة كما كانت دوما في سير تاريخ... بتنادي احرار الشام لتقويم مائل حال هذه الامة...كلما مال وتردى حالها وانتهى بغياب دور العراق...فاللهم اللهم عين جالوت اخرى جديدة...او شقحب ومرج صفر اخرى جديدة ...يصطلح بها الحال وتعود للامة كرامتها...ليحسب لها من بين الامم كل حساب.
قولو معنا اللهم آمين













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
نعتزّ بهذا التوقيع وبمناسبة اهدائه في منتدى التاريخ

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
العراق جمجمة العرب وسنام الاسلام
أياأمة تتداعى عليها الأمم متى النهضة قبل الندم

 اسد الرافدين غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 01-Nov-2012, 12:25 PM   رقم المشاركة : 8
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي رد: لا أحد يملىء الفراغ الذي احدثه غيابك يا عراق

ءامين













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أجد, الذي, الفراغ, احدثه

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 04:05 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع