« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: رحلة سلام الترجمان إلى أرض يأجوج ومأجوج !! (آخر رد :هند)       :: رحاله في التاريخ يخطو خطوته الاوله عندكم!!! (آخر رد :رحالةالتاريخ)       :: شبكة المخطوطات العربية (آخر رد :هند)       :: Spider Player من أجمل وأروع برامج تشغيل الصوتيات بواجهه مميزه جدا (آخر رد :نساءم الرحمه)       :: من أحدث إصدارات دور النشر السورية (آخر رد :أبو خيثمة)       :: مواقع دور النشر (آخر رد :أبو خيثمة)       :: مخطوطات قرآنية (آخر رد :أبو خيثمة)       :: العرب وعنصر القياده في القرون الوسطى (آخر رد :الميزان)       :: الثورات العربية من النجاح إلى الفشل (آخر رد :المؤرخ الشاب)       :: الإسلام في الصين والثورة الشيوعية (آخر رد :ينبعاوي)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> صانعو التاريخ




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 21-Jan-2009, 08:54 AM   رقم المشاركة : 1



افتراضي مشروعية إطلاق لقب " الزهراء " على فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم

مشروعية إطلاق لقب " الزهراء " على فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم

بسم الله والحمد لله وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه


لقب الزهراء أطلقه علماء أهل السنة قديماً وحديثاً على سيدة نساء العالمين فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأول من ذكر هذا اللقب في كتب أهل العلم هوالحافظ ابن حبان المتوفي 354هـ وكذلك الإمام محمد بن حسين الآجري (ت 360هـ)و الإمام ابن حزم الأندلسي(384هـ ـ456هـ) و الإمام عبد الله بن محمد الأندلسي القحطاني(ت387هـ ) صاحب النونية، ثم ذكره الكثير من أهل العلم كالحافظ ابن عبد البر(ت463هـ) والحافظ ابن حجر والحافظ ابن كثير والحافظ الذهبي وابن عساكر وابن الأثير والقرطبي ومن المعاصرين العلامة الألباني وغير هؤلاء كثير.


فما هي مشروعية هذا اللقب ؟

وما هو الدليل على ذلك؟

أمَّا مشروعية اللقب فقد ذكر القرطبي رحمه الله في تفسيره(8/595) لقوله تعالى : (ولا تنابزوا بالألقاب)

وعلى هذا المعنى ترجم البخاري رحمه الله في (كتاب الأدب) من الجامع الصحيح في باب :" ما يجوز من ذكر الناس نحو قولهم الطويل والقصير لا يراد به شين الرجل " قال: وقال النبي صلى الله عليه وسلم: "ما يقول ذو اليدين " .

قال أبو عبد الله بن خويز منداد: تضمنت الآية المنع من تلقيب الإنسان بما يكره، ويجوز تلقيبه بما يحب، ألا ترى أن النبي صلى الله عليه وسلم لقب عمر بالفاروق، وأبا بكر بالصديق، وعثمان بذي النورين، وخزيمة بذي الشهادتين، وأبا هريرة بذي الشمالين وبذي اليدين، في أشباه ذلك، الزمخشري: روي عن النبي صلى الله عليه وسلم :" من حق المؤمن على المؤمن أن يسميه بأحب أسمائه إليه ".

ولهذا كانت التكنية من السنة والأدب الحسن، قال عمر رضي الله عنه: أشيعوا الكني فإنها منبهة.

ولقد لُقب أبو بكر بالعتيق والصديق، وعمر بالفاروق، وحمزة بأسد الله، وخالد بسيف الله ،وقلَّ من المشاهير في الجاهلية والإسلام من ليس له لقب ، ولم تزل هذه الألقاب الحسنة في الأمم كلها - من العرب والعجم - تجري في مخاطباتهم ومكاتباتهم من غير نكير .

قال الماوردي: فأما مستحب الألقاب ومستحسنها فلا يكره ، وقد وصف رسول الله صلى الله عليه وسلم عددا من أصحابه بأوصاف صارت لهم من أجلِّ الألقاب.اهـ

أما الدليل على ذلك فهو من السنة النبوية المطهرة فإذا إذا كان يصح أن نقول عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: النبي " الأزهر " .

وذلك للحديث الذي أخرجه البخاري ومسلم، وأحمد ، والدارمي ، وغيرهم

عن أنس ، قال : " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أزهر اللون ، كأن عرقه اللؤلؤ ، إذا مشى تكفأ ، ولا مسست ديباجة ، ولا حريرة ألين من كف رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولا شممت مسكة ولا عنبرة أطيب من رائحة رسول الله صلى الله عليه وسلم". ( واللفظ لمسلم)

والأزهر:المنير المضيء والمشرق.

والزاهر والأزهر: الحسن الأبيض من الرجال ، وقيل : هو الأبيض فيه حمرة .

ورجل أزهر:أي أبيض مشرق الوجه .والمرأة زهراء؛ .وكل لون أبيض كالدُّرَّة الزهراء.

وفاطمة بنت محمد رضي الله عنها من أشبه الناس بأبيها صلى الله عليه وسلم، فعن عائشة رضي الله عنها، قالت : اجتمع نساء النبي صلى الله عليه وسلم ، فلم يغادر منهن امرأة ، فجاءت فاطمة تمشي كأن مشيتها مشية رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال :
" مرحبا بابنتي " فأجلسها عن يمينه أو عن شماله ، ...الحديث ( صحيح مسلم ).

وكان ابنها الحسن رضي الله عنه أشبه الناس بجده رسول الله صلى الله عليه وسلم فعن أنس رضي الله عنه :
" كان أشبههم برسول الله صلى الله عليه وسلم ، .." .

وثبت في الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :" فاطمة بضعة مني ".

والبَضْعَةُ : القطعة منه .

وفلان بَضْعَة من فلان : يُذهَبُ به إلى الشَّبه .

فإذا كان الأصل صلى الله عليه وسلم أزهر ، فلا يُنكر أن يوصف الفرع بما عليه الأصل وهو قطعة منه .

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وسلم .






 صلاح الدين الشريف غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 25-Feb-2010, 06:42 PM   رقم المشاركة : 2
 
الصورة الرمزية السلطان بايزيد

 




افتراضي

بارك الله فيك وجزاك الله خيرا

ورضى الله عن فاطمة الزهراء وزوجها وولديها













التوقيع

فلا نامت أعين الجبناء ...........

........الخلافة قادمة........

 السلطان بايزيد غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 26-Nov-2010, 09:36 AM   رقم المشاركة : 3



افتراضي رد: مشروعية إطلاق لقب " الزهراء " على فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم

أخي السلطان بايزيد

بارك الله فيكم وجزاكم خيراً بمثله وزيادة


ورضي الله عن فاطمة الزهراء وجميع الآل والأزواج والذرية

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .






 صلاح الدين الشريف غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 15-Jun-2011, 12:36 AM   رقم المشاركة : 4
اسامه
مصري قديم



افتراضي رد: مشروعية إطلاق لقب " الزهراء " على فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم على هذا الموضوع فاطمة رضي الله عنها كانت بيضاء كابيها وكان من شدة صفاء الوجه اذا ضحك او غضب أو أجهد يتغير لون الوجنتين والجبهه الى اللون الأحمر عند المصطفى صلى الله عليه وسلم فهذا معنى مشربا بحمرة اي يظهر لون الدم فيه وكذلك فاطمة رضي الله عنها فكان اللون الزهري وهو أخف من اللون الأحمر بقليل يظهر على وجهها الطيب وهي أشبه الناس بأبيها رضي الله عنها وصلوات ربي وسلامه على سيدي وإمامي محمد بن عبدالله وعلى أزواجه وذريته وأهل بيته الطيبين الطاهرين







 اسامه غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مشروعية, لقب, الله, الزهر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى


الساعة الآن 03:42 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع