منتديات حراس العقيدة
الصراع العربي الصهيوني من الغزو الصليبي إلى الغزو الصهيوني و إنهم يعرفون قيمة التاريخ

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: نساء عالمات في الأندلس.. (آخر رد :الذهبي)       :: كلمة في التاريخ .. " نحو المستقبل " (آخر رد :الذهبي)       :: ديفيد كاميرون.. طموح الشباب في هرم السلطة (آخر رد :النسر)       :: إصدار جديد لمركز نجيبويه للمخطوطات وخدمة التراث‏ (آخر رد :أبو خيثمة)       :: العدد السادس من مجلة "قطر الندى" العلميَّة المحكَّمة (آخر رد :نجيبويه)       :: العرب قبل البعثة النبوية (آخر رد :الذهبي)       :: زوجة رئيس الوزراء البريطانى تترك عملها لتتفرغ لتربية أولادها (آخر رد :الذهبي)       :: الكولوسيوم يفقد نصف متر مربع (آخر رد :النسر)       :: صقور الجنرال الأشقر..قصة الجيش التركى فى تسعين عاماً.. (آخر رد :محمود عرفات)       :: مصطفى كمال أتاتورك.. (آخر رد :أبو خيثمة)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> صانعو التاريخ




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 06-May-2010, 09:36 AM   رقم المشاركة : 16
البكيرات
مصري قديم
 
الصورة الرمزية البكيرات

 




افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا

المجدد الثالث عشر : بانتظار رد حبايبنا في قسم محاورات تاريخية

هل من ترجمة لعبد الغني الدهلوي و ابنه العلامة الشهيد إسماعيل

على الرابط :
هل من ترجمة لعبد الغني الدهلوي و ابنه العلامة الشهيد إسماعيل ؟













التوقيع

اللهم وحد صفوف المسلمين و ألف بين قلوبهم

آخر تعديل البكيرات يوم 06-May-2010 في 09:48 AM.
 البكيرات غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 06-May-2010, 10:09 AM   رقم المشاركة : 17
البكيرات
مصري قديم
 
الصورة الرمزية البكيرات

 




افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا

العلامة صديق حسن خان القنوجي الظاهري
هو الإمام العلامة المحقق محيي السنة وقامع البدعة أبو الطيب محمد صديق بن حسن بن علي بن لطف الله القِنَّوجِي البخاري نزيل بهوبال ويرجع نسبه إلى زين العابدين بن علي بن الحسين السبط بن علي بن أبي طالب .

ولادته ونشأته :

ولد في بلدة " بريلي " موطن جده من جهة الأم عام - 1248 هجري ونشأ في بلدة " قِنَّوْج " موطن آبائه بالهند في حجر أمه يتيمًا على العفاف والطهارة وتلقى الدروس في علوم شتى على صفوة من علماء قِنَّوْج ونواحيها وغيرهم .

شيوخه وتلاميذه :

درس المؤلف على شيوخ كثيرين من مشايخ الهند واليمن واستفاد منهم في علوم القرآن والحديث وغيرهما ومن أشهر شيوخه :

1 - أخوه الأكبر السيد العلامة أحمد بن حسن بن علي .

2 - الشيخ الفاضل المفتي محمد صدر الدين خان الدهلوي .

3 - الشيخ القاضي حسين بن محسن السبعي الأنصاري تلميذ العلامة محمد بن ناصر الحازمي تلميذ العلامة القاضي محمد بن علي الشوكاني .

4 - الشيخ المعمر الصالح عبد الحق بن فضل الله الهندي .

5 - الشيخ التقي محمد يعقوب المهاجر إلى مكة .

ولقد أجازه شيوخ كثيرون ذكرهم في ثبته " سلسة العَسْجَد في مشايخ السند " .

وله تلاميذ كثيرون درسوا عليه واستجازوه ، منهم :

1 - العلامة المحدث يحيى بن محمد بن أحمد بن حسن الحازمي قاضي عدن .

2 - الشيخ العلامة السيد نعمان خير الدين الألوسى مفتى بغداد .

زواجه :

بعد عودته من الحجاز إلى الهند انتقل العلامة صديق حسن خان من (قنوج) إلى مدينة (بهوبال) في ولاية (مادهيا براديش) في وسط الهند، وقد ذاع صيته في تلك الأيام كإمام في العلوم الإسلامية، ومؤلف بارع في العلوم العقلية والنقلية، وكاتب قدير في اللغات العربية والفارسية والأوردية، ومجتهد متواصل في الدرس والتأليف والتدوين، ولم يلبث أن تزوج بأميرة بهوبال (شاهجان بيجوم) التي كانت تحكمها حينذاك عام ( 1288 هـ ) وعمل وزيرًا لها ونائبًا عنها ولقب بـ " النواب "

نقطة تحول في حياته العلمية:
وكان تزوج العلامة صديق حسن خان بالأميرة (شاهجان بيجوم)، وتلقبه بأمير بهوبال نقطة تحول لا في حياته العلمية فقط بل في النشاط العلمي والعهد التأليفي في الهند كلها؛ فكان له موهبة إلهية في الكتابة وفي التأليف؛ حتى قيل إنه كان يكتب عشرات الصفحات في يوم واحد، ويكمل كتابا ضخما في أيام قليلة، ومنها كتب نادرة على منهج جديد، وعندما ساعدته الظروف المنصبية والاقتصادية على بذل المال الكثير في طبعها وتوزيعها، قد تكللت مساعيه العلمية بنجاح منقطع النظير.
وجدير بالذكر والاعتبار أن زواجه بأميرة بهوبال الغنية، واشتغاله بالشؤون السياسية والإدارية لم يثنه عن نشاطه العلمي، ولم تصرفه بحبوحة العيش وفخفخة الدولة عن خدمة العلم والدين، بل استفاد - بثاقب فكره - من هذه النعم لتحقيق هدفه الأسمى وغايته الرفيعة.


عقيدته ومذهبه :

كان الشيخ حريصًا أشد الحرص على العقيدة الصافية والدعوة إلى الكتاب والسنة وذم التقليد والجمود ومحاربة الشرك والبدع والخرافات ...كما تدل على ذلك سيرته ومؤلفاته . وكتابه العظيم " الدين الخالص " يشهد له بذلك .

ولقد يسر الله له الحج عام ( 1285 هـ ) والتقى ببعض علماء أهل السنة في سفرته ، والشيخ العلامة حمد بن علي بن محمد بن عتيق بن راشد المتوفى عام ( 1301 هـ ) كاتب المؤلف بشأن كتابه " فتح البيان " ووجه له نصيحة ذهبية فيها الشهادة له بالعلم والتحقيق وحثه على الاستفادة من كتب شيخي الإسلام ابن تيمية وابن القيم كالكافية الشافية - النونية - والعقل والنقل ، والتسعينية والصواعق المرسلة على الجهمية والمعطلة ، واجتماع الجيوش الإسلامية ونحوهن من كتبهما ، وبعد ذلك وفي عام ( 1289 هـ ) صنف المؤلف رسالته " قطف الثمر في بيان عقيدة أهل الأثر " واستفاد من نصيحة الشيخ العلامة حمد بن عتيق وانكب على كتب شيخي الإسلام ابن تيمية وابن القيم واغترف من كتبهما وكتب غيرهما من أهل السنة وحث على ذلك كما تراه في الرسالة ( ص 48 ) وكما صنف " قصد السبيل في ذم الكلام والتأويل " .
وخلاصة عقيدته ومذهبه أنه كان على طريقة أهل الحديث وأهل الظاهر في العقيدة والأصول والفقه... حيث يقول في كتابه الماتع أبجد العلوم.......... وقد أنكر إمام أهل السنة أحمد بن حنبل رضي الله عنه الإجماع الذي اصطلحوا عليه اليوم .
وأعرض سيد الطائفة المتبعة داود الظاهري عن كون القياس حجة شرعية وخلاف هذين الإمامين نص في محل الخلاف ولهذا قال بقولهما عصابة عظيمة من أهل الإسلام قديما وحديثا إلى زماننا هذا ولم يروا الإجماع والقياس شيئا مما ينبغي التمسك به سيما عند المصادمة بنصوص التنزيل وأدلة السنة الصحيحة وهذه المسألة من معارك المسائل بين المقلدة والمتبعة وأكثر الناس خلافا فيها الحنفية لأنهم أشد الناس تعصبا للمذهب وتقرير ذلك مبسوط في المبسوطات المؤلفة في هذا الباب 2 / 406
ومن له نظر في مصنفات شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله وتلميذه الواحد المتكلم الحافظ ابن القيم ومن حذا حذوهما من علماء الحديث والقرآن خصوصا أئمة اليمن الميمون وتلامذتهم فهو يعلم بأن هذا القول هو الحق المنصور والمذهب المختار والكلام المعتمد عليه ما سواه سراب وتباب ولولا مخافة الإطالة وخشية الملالة لذكرت ههنالك ما تذعن له من الأدلة على ذلك ومفاسد ما هنالك وبالله التوفيق وهو العاصم عن التنكيب عن سواء الطريق اللهم أرحم أمة محمد صلى الله عليه وسلم رحمة عامة
ويقول أيضاً في معرض حديثه عن ترجمة الإمام ابن حزم في كتابه الماتع أبجد العلوم :
((....أنه رأى (أي ابن عربي) الإمام ابن حزم في المنام وقد عانق رسول الله صلى الله عليه و سلم فغاب أحدهما في الآخر فلم أعرف أحدهما عن الآخر هذا حاصل معناه وهذا يدل على حسن عاقبته ولطف علمه وخيرة طريقه وكما اتحاده بالنبي صلى الله عليه و سلم وليس وراء ذلك غاية - والله أعلم -
والظاهرية : هم أئمة الأمة وسلفها وقدوة المسلمين في كل زمان ومذهبهم أصفى مذاهب عالم الإمكان ولنعم ما قيل :
بلاء ليس يعدله بلاء ... عداوة غير ذي حسب ودين
يبيحك منه عرضا لم يصنه ... ويرتع منك في عرض مصون )) أ.هـ

من صفاته والثناء عليه :

كان " صديق خان " آية من آيات الله في العلم والأخلاق الفاضلة والتمسك بالكتاب والسنة ، وصرف مما آتاه الله من المال والجاه في خدمة الإسلام والدين وفي نشر علم الحديث والدعوة إلى العقيدة الصحيحة والعمل بالكتاب والسنة وإعانة العلماء والأدباء وجمع مكتبة مملوءة بالكتب القيمة ، وطبع " فتح الباري " ، و " تفسير ابن كثير " ، و " نيل الأوطار " على نفقته في الهند ومصر وتركيا ووزعها مجانًا جزاه الله خيرًا ورتب إعانات مالية للعلماء ورغبهم في ترجمة كتب الحديث إلى اللغة السائدة في الهند وطبعت على نفقته .

وكما استدعى العلامة بشير السهسواني صاحب " صيانة الإنسان " المتوفى عام ( 1295 ) وفوض إليه رئاسة المدارس الدينية ببهوبال . 1

وحسبك في الثناء عليه كتبه القيمة في فنون شتى وكفاك قول معاصره العلامة الشيخ حمد بن عتيق فيما كتبه إليه إنه أخ صادق ذو فهم راسخ وطريقة مستقيمة ، وشهادته له بالتمكن من الآلات وسعة الاطلاع وغير ذلك من الثناء الجميل على هذا الإمام الجليل .

مؤلفاته :

للمؤلف كتب كثيرة . بلغات مختلفة في علوم متنوعة . ولقد ذكر المؤلف في ترجمته لنفسه في " أبجد العلوم " ( 3 / 275 - 279 ) مصنفاته إلى تاريخه والذي يعنينا هنا ما كان باللغة العربية ولقد ذكر الدكتور جميل أحمد في كتابه " حركة التأليف باللغة العربية في الإقليم الشرقي الهندي في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر للميلاد " ( ص 274 - 281 ) مؤلفات محمد صديق حسن خان وجعلها في ثلاث زمر :

1 - ما طبع ونشر .

2 - ما لا يزال مخطوطًا .

3 - ما كان مجهولًا ، وقف على اسمه في كتب القِنَّوْجِي الأخرى ، أو في غيرها من الكتب .

أما الكتب التي طبعت فهي :

1 - فتح البيان في مقاصد القرآن : المطبعة الكبرى الأميرية بالقاهرة :

1300 - 1302 هـ ( في عشرة أجزاء ) ، الطبعة الأولى ببهوبال .

2 - نيل المرام من تفسير آيات الأحكام : لكهنو 1392 هـ مطبعة المدني بمصر 1382 هـ / 1962 م .

3 - الدين الخالص ( جمع فيه آيات التوحيد الواردة في القرآن ، ولم يغادر آية منها إلا أتى عليها بالبيان الوافي ) : دهلي - مطبعة المدني بمصر - 1379 هـ / 1959 م . ***** (2)

4 - حسن الأسوة بما ثبت عن الله ورسوله في النسوة : الجوائب 1301 هـ .

5 - عون الباري بحل أدلة البخاري ( شرح كتاب التجريد ) : بولاق 1297 هـ ( 8 أجزاء ) على هامش " نيل الأوطار " ، بهوبال 1299 هـ ( جزآن ) .

6 - السراج الوهاج في كشف مطالب صحيح مسلم بن الحجاج : بهوبال 1302 هـ .

7 - أربعون حديثًا في فضائل الحج والعمرة : بهوبال .

8 - أربعون حديثًا متواترة : بهوبال .

9 - العبرة بما جاء في الغزو والشهادة والهجرة : بهوبال 1294 هـ / 1877 م .

10 - الحرز المكنون من لفظ المعصوم المأمون ( في الحديث ) : بهوبال .

11 - الرحمة المهداة إلى من يريد زيادة العلم على أحاديث المشكاة : دلهي .

12 - الجنة في الأسوة الحسنة بالسنة ، في اتباع السنة : بهوبال 1295 هـ .

13 - يقظة أولي الاعتبار مما ورد في ذكر النار وأصحاب النار : بهوبال 1294 هـ .

14 - الحطة في ذكر الصحاح الستة : النظامية بكانبور 1283 هـ .

15 - الموائد العوائد من عيون الأخبار والفوائد ( جمع فيه حوالي ثلاثمائة حديث ) : بهوبال 1298 هـ .

16 - الإذاعة لما كان ويكون بين يدي الساعة : بهوبال 1293 هـ / 1876 م ، الجوائب بالآستانة - 1876 أيضا .

17 - الروضة الندية ، شرح الدرر البهية للقاضي محمد اليمني الشوكاني : العلوية بلكهنو 1290 هـ ، مصر 1296 هـ .

18 - فتح العلام ، شرح بلوغ المرام لابن حجر العسقلاني : المطبعة الأميرية القاهرة : 1302 هـ / 1885 م .

19 - حصول المأمول من علم الأصول ( تلخيص إرشاد الفحول للشوكاني ) ، ( في أصول الفقه ) : الجوائب 1296 هـ / 1879 م ، مصر 1338 هـ .

20 - الإقليد لأدلة الاجتهاد والتقليد : الجوائب 1295 هـ / 1878 م .

21 - ظفر اللاضي بما يجب في القضاء على القاضي : الصديقية ، بهوبال 1294 هـ. 22 - ذخر المحتي من آداب المفتي : بهوبال 1294 هـ .

23 - الغنة ببشارة أهل الجنة : بولاق 1302 هـ / 1885 م .

24 - الموعظة الحسنة بما يخطب به في شهور السنة : بهوبال 1295 هـ ، مصر 1307 هـ .

25 - الانتقاد الرجيح في شرح الاعتقاد الصحيح : لكهنو .

26 - قطف الثمر في بيان عقيدة أهل الأثر : كانبور .

27 - إكليل الكرامة في تبيان مقاصد الإمامة : بهوبال 1294 هـ / 1877 م .

28 - حضرات التجلي من نفحات التجلي والتخلي ( في الكلام ) : بهوبال 1298 هـ .

29 - الطريقة المثلى في الإرشاد إلى ترك التقليد واتباع ما هو الأولى : الآستانة 1296 هـ / 1879 م .

30 - قصد السبيل إلى ذم الكلام والتأويل : بهوبال 1295 هـ .

31 - قضاء الأرب في تحقيق مسألة النسب : كانبور 1283 هـ .

32 - البلغة في أصول اللغة : الشاهجانية ببهوبال 1294 هـ ، الجوائب 1296 هـ / 1879 م .

33 - لف القماط على تصحيح بعض ما استعملته العامة من المعرب والدخيل والمولد والأغلاط : بهوبال ، 1291 هـ - 1296 هـ / 1879 م .

34 - العلم الخفاق من علم الاشتقاق : الجوائب 1296 هـ ، مصر 1346 هـ .

35 - طلب الأدب من أدب الطلب .

36 - مثير ساكن الغرام إلى روضات دار السلام ( في الجنة وأهل الجنة ) : النظامية بكانبور 1289 هـ .

37 - غصن البان المورق بمحسنات البيان ( يشتمل على ثلاثة علوم : علم البيان ، وعلم المعاني ، وعلم البديع ) : الجوائب ، بهوبال 1294 هـ / 1877 م .

38 - نشوة السكران من صهباء تذكار الغزلان ، في ذكر أنواع العشق وأحوال العشاق والعشيقات من النسوان ، وما يتصل بذلك من تطورات الصبوة والهيمان : بهوبال 1294 ، الجوائب 1296 هـ / 1879 م .

39 - الكلمة العنبرية في مدح خير البرية ( قصيدة ) .

40 - لقطة العجلان مما تمس إلى معرفته حاجة الإنسان . ( يحتوي من تواريخ الأمم السالفة قسطا وافرا ، ويذكر الليالي والأيام والشهور والأعوام والساعات والدقائق وفصول العام ) : الجوائب 1296 هـ / 1879 م .

41 - خبيئة الأكوان في افتراق الأم على المذاهب والأديان : الجوائب 1296 هـ / 1879 م ( في آخر لقطة العجلان ) ، كانبور .

42 - أبجد العلوم : الصديقية ببهوبال 1296 هـ / 1878 م .

43 - التاج المكلل من جواهر مآثر الطراز الآخر والأول : ( كتاب حافل مشحون بتراجم 543 عالما وعالمة من العالم الإسلامي ) : المطبعة الهندية العربية ، بومباي 1383 هـ / 1963 م .

44 - رحلة الصديق إلى البيت العتيق : العلوية بلكهنو 1289 هـ / 1872 م .

45 - تخريج الوصايا من خبايا الزوايا : مصر .

أما الكتب التي لا تزال مخطوطة فهي :

1 - ربيع الأدب .

2 - تكحيل العيون بتعاريف العلوم والفنون .

3 - إحياء الميت بذكر مناقب أهل البيت .

4 - التذهيب ، شرح التهذيب : في المنطق .

وأما الكتب المجهولة فهي :

1 - خلاصة الكشاف .

2 - ملاك السعادة .

3 - اللواء المعقود لتوحيد الرب المعبود .

4 - النذير العريان من دركات الميزان .

5 - الروض البسام .

6 - هداية السائل إلى أدلة المسائل .

7 - رياض الجنة في تراجم أهل السنة .

وفاته :

مات رحمه الله عام ( 1357 هـ ) عن ( 59 ) سنة وترك اثنين من أبنائه وهما : السيد أبو الخير مير نور الحسن خان الطيب ، وهو ولده الأكبر ، والسيد الشريف أبو النصر مير علي حسن خان الطاهر .


أبجد العلوم
هي موسوعة للتعريف بالعلوم والفنون وخاصة الإسلامية منها والتاريخ والتراجم ، وضعها صديق حسن خان أمير بهوبال واعتمد في تصنيفها على كتاب إحصاء العلوم للفارابي ومفاتيح العلوم للخوازمي ومفتاح السعادة لطا شكبري زاده وكشف الظنون لحاجي خليفة

قسم المؤلف هذا الكتاب إلى ثلاثة أقسام
القسم الأول سماه الوشي المرقوم، في بيان أحوال العلوم، عرف في هذا القسم العلوم وبين ماهيتها وحقيقتها،
القسم الثاني وسماه السحاب المركوم، الممطر بأنواع الفنون وأصناف العلوم ، بين في هذا القسم أقسام العلوم وعرف لكل علم؛
القسم الثالث من الكتاب وسماه بالرحيق المختوم، من تراجم أئمة العلوم ، وتحدث المؤلف في هذا القسم عن العلماء وترجم لمعظم العلماء في كل الفنون، كما ترجم لأهم الكتب التي ألفت في العلوم المختلفة؛ وبالجملة فالكتاب موسوعة كبيرة للعلوم بكل مناحيها المختلفة وهو لا يستغنى عنه طالب علم، لعظم فائدته، وغزير علمه.













التوقيع

اللهم وحد صفوف المسلمين و ألف بين قلوبهم

 البكيرات غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 06-May-2010, 10:30 AM   رقم المشاركة : 18
البكيرات
مصري قديم
 
الصورة الرمزية البكيرات

 




افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا

المجدد الخامس عشر ( العصر الحالي ) :

الإمام الألباني رحمه الله تعالى

ملخص سيرته



زيادة فى التعريف بشيخنا – تغمده الله برحمته – وإبانة لبعض من مآثره، وأداء لشيء من حقوقه، وربطاً للأمة بعلمائها :رأيت لزوم البدء بكتب هذه النبذة الموجزة عنه ؛ فأقول مستعيناً بالله:

* هو محمد ناصر الدين بن نوح بن أدم نجاتي , ولد فى أشقودرة – عاصمة ألبانية – سنة (1332 هـ =1914م ) ، وإليها ينسب 0

محدث ، فقية ، داعية إلى الكتاب والسنة وعلى منهج السلف الصلح ،ومؤلف متقن 0

* كان ولده الحاج نوح من كبار علماء الحنفية فى بلده ، وفى أثناء حكم العلمانى الهالك أحمد زوغو لألبانية كان ثمة تضييق شديد على المسلمين ؛ فهاجر –بسببه – الحاج نوح – مع جميع أبنائه ، ومنهم محمد ناصر الدين – فراراً بدينه الي بلاد الشام ؛ لما ورد فيها من فضائل ومناقب فى السنة النبوية

وهناك استقر بهم المقام 0

ومنها – بعد نحو خمسين عاماً – هاجر الشيخ إلى عمان عاصمة الأردن ، وبها قضى بقية حياته ؛ عالماً معلماً ، فقيهاً مربياً 0

* تلقى تعليمه الأساسي فى دمشق –عاصمة سورية -؛ موئل العلم لقرون كثيرة غابرة ، مستفيداً من عدد الشيوخ وأهل العلم ؛ من أمثال والده الحاج نوح ، والشيخ سعيد البرهاني (1) ، وغيرهما 0

* حبب الله – سبحانه – إليه علم الحديث النبوي فى مقتبل عمره ، وبواكير شبابه ذلك حين اطلاعه على مقالات علمية للشيح محمد رشيد رضا فى مجلة (المنار ) ؛ نقداً لروايات واهية ذكرها أبو حامد الغزالى فى كتابة " إحياء علوم الدين " .

*اجازه الشيخ محمد راغب الطباخ – مؤرخ حلب ومحدثها – بمروياته المجموعة فى ثبته المسمى "الأنوارالجلية فى مختصر الأثبات الحلبية "، وذلك حين رأى نبوغه وألمعيته ، وألق ذهنه وفهمه (2)، ورغبته العالية فى تحصيل العلوم الإسلامية والمعارف الحديثية.

* ابتدأ التأليف والتصنيف فى أوائل العقد الثانى من عمره ، فكان من أول مؤلفاته الفقهية المبنية علي معرفة الدليل والفقه المقارن كتاب " تحذير الساجد من اتخاذ القبور مساجد " ، - وهو مطبوع مراراً - ، وكان من أوائل تخاريجه الحديثية المنهجية – أيضاً – كتاب " الروض النضير في ترتيب وتخريج معجم الطبراني الصغير " ، - ولا يزال مخطوطاً .

* دعي من فبل عدد من الجامعات الإسلامية ، والمراكز العلمية العالمية لتولي مناصب رفيعة فيها ، فواجه معظمها بالاعتذار ؛ لشواغلة العلمية الكثيرة .

* تولي تدريس مادة الحديث النبوي في الجامعة الإسلامية – بالمدينة النبوية – إبان افتتاحها ، مدة ثلاث سنين ، بدءاً من سنة ( 1381 هـ ) ؛ مما كان له – بسببه – أعظم الأثر في إيجاد نهضة علمية حديثية واسعة علي نطاق العلم كله ، وعلي جميع المستويات : علي المستوى الرسمي ؛ وذلك باهتمام الجامعات عامة بذلك ، حيث قدمت مئات الرسائل الجامعية المتخصصة في علم الحديث ، وعلي المستوى الشعبي العام ؛ حيث توجه عدد كبير من طلاب العلم لدراسة علم الحديث والتخصص فيه ،وغير ذلك مما وجد بعده ، وصار أثراً من آثاره .

ومن أكبر دليل علي ذلك : هذا الكم الكبير من الكتب الحديثية المحققة ، والفهارس الحديثية المصنفة ، مما لم يكن أكثره معروفاً من قبل .وهذا الأثر – لجلائه ووضوحه – لا ينكره أحد ، حتى المخالفون لشيخنا ، المعارضون لمنهجه .

أثنى عليه كبار العلماء ، وأئمة الزمان ، وسألوه ، وقدموه ، واستفتوه ، وراسلوه ....

ولو عدوا – حفظ الله أحياءهم ، ورحم أمواتهم - : لما أحصوا ، وعلي رأسهم سماحة الشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز ؛ فقد كان عظيم التقدير والإكبار له – رحمها الله تعالي - ....

· وتلاميذ الشيخ وطلابه – سواء من تلقي العلم علي يديه في الجامعة ، أم في حلقاته العلمية الخاصة ، أم علي تآليفه كثيرون منتشرون – بحمد الله – في جميع أنحاء العالم ؛ ينشرون صحيح العلم ، ويدعون إلي صفي المنهج بقوة وثبات .

· قضي الشيخ – رحمه الله تعالي – حياته كلها داعياً إلي الله – تعالي – علي بصيرة ؛ مؤصلا لمنهج ( التصفية والتربية ) ، - المبني على العلم والتزكية – معلما فاضلاً ، ومربياً صادقاً .

· وللشيخ – رحمه الله تعالي – صفات حميدة عديدة ، من أظهرها وأجلاها ، وأبينها وأعلاها : دقته العلمية البالغة ، وجده ، ومثابرته ، وجلده وصلابته في الحق ، ورجوعه إلي الصواب ، وصبره على مشاق العلم والدعوة ، وتحمله الأذي في سبيل ذلك كله صابراً محتسباً .

· ومن أعظم ما يميز الشيخ – رحمه الله – عن كثير من إخوانه أهل العلم : نصرته أهل العلم : نصرته للسنة وأهلها ، ورده علي المنحرفين على اختلاف درجاتهم ، وتنوع دركاتهم ، بوضوح بين وصراحة نادرة .

· وقد حظي الشيخ – رحمه الله – بقبول عظيم من صالحي المسلمين في أرجاء الدنيا – كلها - ، ونال شهرة واسعة عريضة في أقطار العالم أجمع ؛ مع أنه لم يطلبها ، ولم يسع إليها ، بل كان يهرب منها ، ويفر عنها ، ويكرر – دائماً – قوله : " حب الظهور يقصم الظهور " – رحمة الله عليه –

· ولم يكن لأحد من خلق الله عليه فضل ولا منه في أي شأن من شؤون الدنيا فعلمه سفيره , وصبره رائده ؛ فهو عصامي صابر مصابر ، ومجتهد جاد مثابر ..

· ولم يزل الشيخ – رحمه الله – مكباً علي العلم ، دؤوباً علي التصنيف – مثابراً علي التحصيل والإفادة – إلي سن السادسة والثمانين من العمر ؛ ما انقطع عن التأليف والكتابة والتخريج إلا في الشهرين الأخيرين من عمره – عند وهن قوته – على تعلق قلبه بذلك - ؛ إلي أن توفاه الله – سبحانه – قبيل غروب شمس يوم السبت لثمانية أيام بقيت من شهر جمادي الآخرة من سنة 1420 هـ وفق تاريخ : 2/10/1999 م .

· وقد صلي علي الشيخ – مساء يوم موته نفسه – خلائق من الناس – في مصلى – يزيد عددهم على خمسة آلاف ، بالرغم من أن تجهيزه ، والصلاة عليه ، ودفنه : تم بأسرع وقت ممكن – تطبيقاً لوصيته التي حرص فيها علي التزام السنة النبوية وتطبيقها - .

· وقد تأثر بفقده العلماء ، والطلاب ، والعامة .

وذكره وأثني عليه – عند وصول نبإ وفاته – جله أهل العلم ؛ منهم : سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ – المفتي العام للمملكة العربية السعودية - ، وفضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين ، وفضيلة الشيخ عبد الله بن جبرين ، وفضيلة الشيخ صالح بن عبد العزيز بن محمد آل الشيخ ، وغيرهم ...
قال سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله:

(ما رأيت تحت أديم السماء عالما بالحديث في العصر الحديث مثل العلامة محمد ناصر الدين الألباني)

وسئل سماحته عن حديث رسول الله - صلى الله عليه و سلم-: "ان الله يبعث لهذه الأمه على رأس كل مائة سنة من يجدد لها دينها" فسئل من مجدد هذا القرن، فقال -رحمه الله-: الشيخ محمد ناصر الدين الألباني هو مجدد هذا العصر في ظني والله أعلم.
وقال الشيخ مقبل الوادعي:

والذي أعتقده وأدين الله به أن الشيخ محمد ناصر الدين الألباني حفظه الله من المجددين الذين يصدق عليهم قول الرسول (صلى الله عليه وسلم) [إن الله يبعث على رأس كل مائة سنة من يجدد لها أمر دينها]

.













التوقيع

اللهم وحد صفوف المسلمين و ألف بين قلوبهم

آخر تعديل البكيرات يوم 06-May-2010 في 10:51 AM.
 البكيرات غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 06-May-2010, 10:53 AM   رقم المشاركة : 19
البكيرات
مصري قديم
 
الصورة الرمزية البكيرات

 




افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا

المجدد الأخير : الإمام المهدي رضي الله عنه:

ونقلت لكم من كلام الشيخ العلامة الالباني ما يلي :

أما مسألة المهدي فليعلم أن في خروجه أحاديث كثيرة صحيحة ، قسم كبير منها له أسانيد صحيحة ، وأنا مورد هنا أمثلة منها ثم معقب ذلك بدفع شبهة الذين طعنوا فيها فأقول :

الحديث الأول : حديث ابن مسعود رضي الله عنه مرفوعاً : " لو لم يبق من الدنيا إلا يوم لطول الله ذلك اليوم ، حتى يبعث فيه رجلاً مني أو من أهل بيتي ، يواطيء اسمه اسمي ، واسم أبيه اسم أبي ، يملأ الأرض قسطاً وعدلا كما ملئت ظلماً وجوراً ".
رواه أبو داود (2/207) ، والترمذي ، وأحمد ، والطبراني في الكبير والصغير ، وأبو نعيم في " الحلية " ، والخطيب في " تاريخ بغداد " من طرق عن زر بن حبيش عن ابن مسعود . وقال الترمذي : " حسن صحيح " والذهبي : " صحيح " وهو كما قالا .

وله طريق آخر عند ابن ماجة (2/517) عن علقمة عن ابن مسعود به نحوه، وسنده حسن.

الحديث الثاني : عن علي بن أبي طالب -رضى الله عنه-: ( المهدي منا أهل البيت يصلحه الله في ليلة ) وله عنه طريقان :
أخرج الأول أبو داود وأحمد ، وإسناده صحيح ، وأخرج الآخر ابن ماجة وأحمد ، وإسناده حسن .

الثالث : عن أبي سعيد الخدري ، وله طريقان أيضاً " الأول: يخرج في آخر أمتي المهدي ، يسقيه الله الغيث ، وتخرج الأرض نباتها ، ويعطى المال صحاحاً ، وتكثر الماشية ، وتعظم الأمة ، يعيش سبعاً أو ثمانياً (يعني حججا) أخرجه الترمذي، ، و ابن ماجه ، و الحاكم ، وأحمد ، و حسنه الترمذي ، وقال الحاكم : " صحيح على شرط مسلم " ووافقه الذهبي ، وهو كما قالا.
وأخرج الطريق الثاني "المهدي مني أجلى الجبهة أقنى الأنف يملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت جورا وظلما يملك سبع سنين "أبو داود ، والحاكم وصححه ، وسنده حسن.

( قلت أيضاً ما أخرجه مسلم عن جابر رضي اللّه عنه أنه سمع النبي - صلى اللّه عليه وسلم - يقول: ( لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة قال فينزل عيسى ابن مريم صلى الله عليه وسلم فيقول أميرهم : تعال صل لنا ، فيقول لا إن بعضكم على بعض أمراء تكرمة الله هذه الأمة ) .

الرابع : عن أم سلمة ، وقد ذكرت لفظه وتخريجه عند الكلام على الحديث الثمانين من المقال العاشر من " الأحاديث الضعيفة " .
وبقية الطرق قد ذكرها العلماء في كتب خاصة فليراجعها من أراد زيادة الاطلاع (1) وقد قال صديق حسن خان في " الإذاعة " :

" الأحاديث الواردة في المهدي على اختلاف رواياته كثيرة جداً تبلغ حد التواتر وهي في السنن وغيرها من دواوين الإسلام من المعاجم والمسانيد ، وقد اضجع القول فيها ابن خلدون في كتابه " العبر وديوان المبتدأ والخبر " حيث قال : يحتجون في الباب بأحاديث خرجها الأئمة ، وتكلم فيها المنكرون لذلك ، وعارضوها ببعض الأخبار ، وللمنكرين فيها من المطاعن ، فإذا وجدنا طعناً في بعض رجال الإسناد بغفلة أو سوء حفظ أو ضعف أو سوء رأي تطرق ذلك إلى صحة الحديث وأوهن منها . إلى آخر ما قال ، وليس كما ينبغي فإن الحق الأحق بالاتباع ، والقول المحقق عند المحدثين المميزين بين الدار والقاع ، أن المعتبر في الرواة ورجال الأحاديث أمران لا ثالث لهما الضبط والصدق ، دون ما اعتبره أهل الأصول من العدالة وغيرها فلا يتطرق الوهن إلى صحة الحديث بغير ذلك ".

ثم قال صديق خان :
" وأحاديث المهدي بعضها صحيح ، وبعضها ضعيف ، وأمره مشهور بين الكافة من أهل الإسلام على مر الأعصار ، وأنه لا بد في آخر الزمان من ظهور رجل من أهل البيت النبوي يؤيد الدين ويظهر العدل ويتبعه المسلمون ، ويستولي على الممالك الإسلامية ، ويسمى بالمهدي ، ويكون خروج الدجال وما بعده من أشراط الساعة الثابتة في الصحيح على أثره . وأن عيسى ينزل من بعده فيقتل الدجال ، ويأتم بالمهدي في صلاته إلى غير ذلك ، وأحاديث الدجال وعيسى أيضاً بلغت مبلغ التواتر ولا مساغ لإنكارها كما بين ذلك القاضي العلامة الشوكاني -رحمه الله- في " التوضيح في تواتر ما جاء في المنتظر والدجال والمسيح " ، قال ( يعني الشوكاني ) : " والأحاديث الواردة في المهدي التي أمكن الوقوف عليها منها : خمسون حديثاً فيها الصحيح والحسن والضعيف المنجبر ، وهي متواترة بلا شك ولا شبهة بل يصدق وصف التواتر على ما هو دونها على جميع الاصطلاحات المحررة في الأصول ، وأما الآثار عن الصحابة المصرحة بالمهدي فهي كثيرة أيضاً لها حكم الرفع إذ لا مجال للاجتهاد في مثل ذلك . انتهى . وقد جمع السيد العلامة محمد بن إسماعيل الأمير اليماني الأحاديث القاضية بخروج المهدي وأنه من آل محمد -صلى الله عليه وسلم- وأنه يظهر في آخر الزمان ثم قال : ولم يأت تعيين زمنه إلا أنه يخرج قبل خروج الدجال . انتهى " .

...إلى أن قال الألباني رحمه الله:
وكذلك القول في أحاديث المهدي ، فإنه ليس فيها ما يدل بل ما يشير أدنى إشارة إلى أن المسلمين لا نهضة لهم ولا عز قبل خروج المهدي ، فإذا وجد في بعض جهلة المسلمين من يفهم ذلك منها ، فطريق معالجة جهله أن يعلم ويفهم أن فهمه خطأ ، لا أن نرد الأحاديث الصحيحة بسبب سوء فهمه إياها !

وخلاصة القول : إن عقيدة خروج المهدي عقيدة ثابتة متواترة عنه -صلى الله عليه وسلم- يجب الإيمان بها لأنها من أمور الغيب ، والإيمان بها من صفات المتقين كما قال تعالى : ( الم * ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين * الذين يؤمنون بالغيب ) . وإن إنكارها لا يصدر إلا من جاهل أو مكابر . أسأل الله تعالى أن يتوفانا على الإيمان بها وبكل ما صح في الكتاب والسنة .

المصدر : مجلة التمدن الإسلامي (22 / 642 – 646).













التوقيع

اللهم وحد صفوف المسلمين و ألف بين قلوبهم

 البكيرات غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 06-May-2010, 05:28 PM   رقم المشاركة : 20
ابو العباس
مصري قديم



افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا


شكرا لك أخي الكريم على هذا البحث الرائع

سبق و ان بحث هذا الموضوع و لكن ليس بالجودة و البحث المبارك الذي قمت فيه فبارك الله فيك

و لعلك تطلع عليه

تجديد أمر الدين

و قد ذكرت هناك نقطة أود المشاركة فيها بموضوعك الرائع و هي


و كلام الشيخ ابن كثير هو أقرب للصواب ، و قد تكلم أحد المعاصرين في كتاب أظنه يتكلم عن المعجزات النبوية أو شيء من هذا القبيل ( و للأسف حاولت أن أجد الكتاب لكني لا أدري أين و ضعت ، و نسيت اسمه و اسم الكتاب ، فاعذرني بارك الله فيك ) و قال فيما معناه نقلاً عن علماء المسلمين : أن الله رحمة بهذا الأمة كل ما اندرس أمر من أمور الأمة بعث إليها من يجدد هذا الأمر ، فأبو حنيفة جدد في الفقه ، و مالك و البخاري و أحمد جددوا في الحديث و الفقه، و شيخ الإسلام ابن تيمية جدد في العلوم الشرعية كافة في زمنه رحمه الله و غفر له ، و عمر بن عبد العزيز جدد في الحكم و في رد المظالم و العدل ، و صلاح الدين الأيوبي جدد في الجهاد و قتال الكفار ، و الشيخ محمد بن عبد الوهاب جدد في التوحيد ، و ابن حجر جدد في علم الحديث و أعاد سنة الإمالأ بعدما اندرست مائة سنة !! و هكذا .














التوقيع

السلفي

 ابو العباس غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 08-May-2010, 10:37 AM   رقم المشاركة : 21
البكيرات
مصري قديم
 
الصورة الرمزية البكيرات

 




افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو العباس مشاهدة المشاركة
  

شكرا لك أخي الكريم على هذا البحث الرائع

سبق و ان بحث هذا الموضوع و لكن ليس بالجودة و البحث المبارك الذي قمت فيه فبارك الله فيك

و لعلك تطلع عليه

تجديد أمر الدين

و قد ذكرت هناك نقطة أود المشاركة فيها بموضوعك الرائع و هي


و كلام الشيخ ابن كثير هو أقرب للصواب ، و قد تكلم أحد المعاصرين في كتاب أظنه يتكلم عن المعجزات النبوية أو شيء من هذا القبيل ( و للأسف حاولت أن أجد الكتاب لكني لا أدري أين و ضعت ، و نسيت اسمه و اسم الكتاب ، فاعذرني بارك الله فيك ) و قال فيما معناه نقلاً عن علماء المسلمين : أن الله رحمة بهذا الأمة كل ما اندرس أمر من أمور الأمة بعث إليها من يجدد هذا الأمر ، فأبو حنيفة جدد في الفقه ، و مالك و البخاري و أحمد جددوا في الحديث و الفقه، و شيخ الإسلام ابن تيمية جدد في العلوم الشرعية كافة في زمنه رحمه الله و غفر له ، و عمر بن عبد العزيز جدد في الحكم و في رد المظالم و العدل ، و صلاح الدين الأيوبي جدد في الجهاد و قتال الكفار ، و الشيخ محمد بن عبد الوهاب جدد في التوحيد ، و ابن حجر جدد في علم الحديث و أعاد سنة الإمالأ بعدما اندرست مائة سنة !! و هكذا .



اطلعتُ عليه أخي الكريم و شكراً على إطرائك

و هناك كتاب " عون المعبود شرح سنن أبي داود" لأبي الطيب محمد شمس الحق العظيم آبادي يتحدث عن المجددين و يفصل في المسألة تفصيلاً جميلاً ...

ملاحظاتي عليه أخي هي ما يلي :

أن المجدد هو من يحيي ما اندرس من العلم بالكتاب و السنة و العمل بهما فالمجدد يحيي ليس فقط العلم بل العمل ....

فالمجدد يعمل على إحياء
العلم و العمل ( معاً )
فالمجدد يكون ( حاكماً أو عالماً ) يعيد للحكم صفات العدل و القيام بالجهاد و الرجوع بالناس إلى الخلافة الراشدة بقيمها و يعيد الأمة في الدين إلى الأمر الأول : إلى ما كان عليه النبي عليه الصلاة و السلام و صحابته بدون بدع و لا غلو و لا تفريط....

و هذا المجدد كما ورد في الحديث يكون ظهوره ( أي ظهور أثره الطيب ) على رأس المئة الهجرية كما قرر ذلك جمع من العلماء , فعمر بن عبد العزيز رحمه الله تولى الإمارة سنة 99 هجري إلى سنة 101 تقريباً

فلاحظ أن عمر بن عبد العزيز ظهر أثره الطيب من العدل و إعادة الحكم الملكي إلى عهد الخلافة الراشدة , فهو مجدد القرن الاول بلا خلاف , و قد أعاد الحكم الراشد ( أثناء خلافته ) على رأس المئة الاولى و جدده .!

لذا فالمجدد الثاني يجب أن يكون قد ظهر أثره الطيب على رأس المئة الثانية ( 200هجري ) و هناك إثنين مرشحين لهذا المنصب العظيم لا ثالث لهما : الشافعي و أحمد ...مع وجود جبال في العلم أمثال البخاري

لكن لما يظهر الشمس و القمر ( الشافعي و أحمد ) لا ننظر إلى النجوم و الكواكب

و هكذا في كل قرن ننظر للشروط التي وردت في الحديث :

1- إحياء ما اندرس من العلم بالكاتب و السنة و العمل بمقتضاها ..

و هذا يستلزم أن يكون المجدد غير مبتدع و لا محارباً للسنة ,

متابع للعلماء و السلف الصالح ,

و لا يستبعد أن يقع المجدد في خطأ أو زلة أو موافقة لأهل الضلال في فرع من فروع الدين متأولاً غير متقصد لأن المجدد ليس معصوماً ... فليتنبه لذلك. و الله أعلم

2- أن يكون المجدد قد ظهر أثره على رأس المئة الهجرية...و ليس أن مولده على رأس المئة .... و ليس أن يكون ظهر أثره في وسط القرن ( كصلاح الدين ) فإن أهل الفضل و العلم و الديانة و الصلاح في الأمة كثير جداً و ليست هذه نقطة البحث ...! فأهل الفضل و العلم كُثُر و لله الحمد فإن الخير في هذه الامة إلى قيام الساعة...












التوقيع

اللهم وحد صفوف المسلمين و ألف بين قلوبهم

 البكيرات غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 08-May-2010, 12:13 PM   رقم المشاركة : 22
الذهبي
المشرف العام
 
الصورة الرمزية الذهبي

 




افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا


سلسة جيدة أخي الفاضل بارك الله فيك






 الذهبي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 08-May-2010, 01:23 PM   رقم المشاركة : 23
نوفل
مصري قديم



افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا

جزاك الله خير على البحث الراقي والموضوع البديع
ووفقك الله للصواب
لكن ما سبب تذكرنا بموضوع المجدد اظن سبب ذلك هو غياب المجدد في هذا العصر فجعلنا نبحث عن شخصية نلتف حولها
وبعد وفاة الامام الالباني رحمه الله قفزت الى المهدي فهل سيخرج ام ان هناك فجوة ام هناك من سيسبقه لكنه لم يظهر بعد
وهذا لا يعني غياب الخير فقوله صلى الله عليه وسلم يكفينا الخير في وفي امتي حتى تقوم الساعة







 نوفل غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 10-May-2010, 03:17 PM   رقم المشاركة : 24
البكيرات
مصري قديم
 
الصورة الرمزية البكيرات

 




افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الذهبي مشاهدة المشاركة
  

سلسة جيدة أخي الفاضل بارك الله فيك

و فيك بارك الرحمن أخي الكريم

هل من الممكن إفادتنا بمن تتوقع أن يكون المجدد التاسع و العاشر ؟












التوقيع

اللهم وحد صفوف المسلمين و ألف بين قلوبهم

 البكيرات غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 10-May-2010, 03:30 PM   رقم المشاركة : 25
البكيرات
مصري قديم
 
الصورة الرمزية البكيرات

 




افتراضي رد: المجددون : منذ وفاة النبي عليه الصلاة و السلام و حتى يومنا هذا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوفل مشاهدة المشاركة
   جزاك الله خير على البحث الراقي والموضوع البديع
ووفقك الله للصواب
لكن ما سبب تذكرنا بموضوع المجدد اظن سبب ذلك هو غياب المجدد في هذا العصر فجعلنا نبحث عن شخصية نلتف حولها
وبعد وفاة الامام الالباني رحمه الله قفزت الى المهدي فهل سيخرج ام ان هناك فجوة ام هناك من سيسبقه لكنه لم يظهر بعد
وهذا لا يعني غياب الخير فقوله صلى الله عليه وسلم يكفينا الخير في وفي امتي حتى تقوم الساعة

و جزاك الله خيراً

سبب تذكرنا لموضوع المجدد :

أن هناك حالياً فرقاً و جماعات تدعي أن المجدد فلان و ربما تسمي نفسها جماعة تجديدية و ما هي إلاّ جماعة تُدخل في الدين ما ليس منه مستغلة هذا الحديث ( إن الله يبعث على رأس كل مئة سنة..... ) , مع أن شروط التجديد ليست موجودة فيهم بل ربما شروط البدعة و تمييع الدين فيهم أوضح !!

و من ناحية أخرى نحن كأهل سنة لا نتعلق بمجدد و لا بمهدي , إنما أُمرنا أن نعمل و ليس ننتظر ( بكسل ) من يعمل لنا مجداً أو عزاً !! فالله تعالى يقول : و قل اعملوا فسيرى الله عملكم.... )

أما بالنسبة للمجدد الآتي : فالله أعلم هل يكون المهدي أم لا ؟ لكن قد يكون بيننا و بين المهدي مئات السنين لا أحد يستطيع ان يحدد ...












التوقيع

اللهم وحد صفوف المسلمين و ألف بين قلوبهم

 البكيرات غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منذ, المجددون, السلام, ال

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نبي الله إدريس عليه الصلاة و السلام - بحث مفصل أحمد11223344 تاريخ الأديان والرسل 6 19-Apr-2010 11:33 AM
مفاهيم وجب ان تصحح من التأريخ/ عثمان الخميس اسد الرافدين محاورات تاريخية 11 29-Mar-2010 10:06 PM
قُصّوا شواربكم واحلقوها يا نساء بلحى وشوارب!! سيف التحرير التاريخ الحديث والمعاصر 5 15-Mar-2010 07:43 AM
عبد الله بن عمر .. قدوة الصالحين في عصر الفتن الذهبي صانعو التاريخ 1 28-Feb-2010 10:47 PM
الحسن بن علي.. ربيب بيت النبوة الذهبي صانعو التاريخ 3 21-Feb-2010 02:27 PM


الساعة الآن 10:18 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع