منتديات حراس العقيدة
الصراع العربي الصهيوني من الغزو الصليبي إلى الغزو الصهيوني و إنهم يعرفون قيمة التاريخ

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: سبتة ومليلية جغرافية مغربية وسيادة اسبانية (آخر رد :توفيق بجطيط)       :: روح"ألف ليلة وليلة" في أحلام ليبل السعيدة (آخر رد :النسر)       :: العاصمة الأنجولية.. أغلى مدن العالم (آخر رد :النسر)       :: أخيرا.. هناك من يجرؤ على الكلام!! (آخر رد :النسر)       :: حقول الغاز الفلسطينية واللبنانية (آخر رد :النسر)       :: للتحميل (اهم مصادر التاريخ الاسلامي) متجدد باذن الله (آخر رد :الأمير الحال)       :: ترانيم قلب (آخر رد :سمآء)       :: إسرائيل.. مصير محتوم بالزوال (آخر رد :النسر)       :: موضوع حذف ولماذا (آخر رد :أبو خيثمة)       :: مكوّنات الأمة.. الثقافة والهوية والدولة (آخر رد :الأمير الحال)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> شؤون وشجون تاريخية



أيام في قازان /1

شؤون وشجون تاريخية


إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 27-Jun-2010, 11:19 AM   رقم المشاركة : 1
الذهبي
المشرف العام
 
الصورة الرمزية الذهبي

 




افتراضي أيام في قازان /1


بقلم الدكتور / محمد موسىالشريف

شددت الرحال إلىقازان في شوال سنة 1429، أكتوبر 2008، وذلك للمشاركة في مؤتمر: "علماء التتار فيتاريخ الحضارة الإسلامية"، حيث ألقيت بحثاً عن المدن التتارية التاريخية، ولاأكتمكم القول أني لم أكن أعلم شيئاً عن قازان ولا جمهورية تترستان قبلذلك، لكني لما عكفت على إعداد البحث تبين لي جهلي الفاضح بتاريخ تلكالبلاد، هذا وأزعم أني مهتم بالتاريخ، فما هو حال سائر المسلمين إذن ؟ وكان القدومعلى قازان هو القدوم الأول لي، وأسأله تعالى ألا يجعله الأخير، وقد رأيت أن قازان -حقاً- هي عاصمة المسلمين في روسيا كلها، وهي صالحة لهذا بما لها من تاريخ، وما لهامن مكانة كبيرة في هذا الزمان بين مسلمي روسيا والقوقازوالتركستان.
وقازان هي عاصمة جمهورية تترستان، وهذهالجمهورية جزء من الاتحاد الروسي، وقد أعلنت استقلالها بعد ما هلك الاتحادالسوفيتي، سنة 1411/1991، وفي هذا تفصيل سأذكره في حلقة قادمة إن شاء الله تعالى،لكن الروس أقنعوا مسؤولي الجمهورية بالبقاء في الاتحاد الروسي سنة 1994، فعادوا ورضوا بالفيدرالية وشيء من الحكم الذاتي، وذلك لعدةأسباب منها أن تترستان لا تطل على بحر، وهي محاطة بسبع وحدات إدارية روسية،واستقلالها صعب في ظل هذه الأحوال، وهي جمهورية غنية فيها النفط والغاز، وكان أهلالبلاد يحصلون على 10% من دخل نفطهم لما كانوا تحت الاتحاد السوفيتي، لكنهم الآنيحصلون على 50% تقريباً، وناتجهم النفطي السنوي قرابة خمسة وعشرين مليون طن، وفيالبلاد ثروات زراعية ومعدنية، وفيها صناعات خفيفة وثقيلة، وفيها ماشية ونحل، وفيهاصناعات بتروكيميائية.
ويعبر بجمهورية تتارستان نهرالفولجا، وهو أطول أنهار أوروبا فطوله يبلغ 3688 كيلاً، وينبع من شمال غرب روسياويمر بعدة مدن منها قازان، وفولغاغراد -ستالينجراد سابقاً- واستراخانويصب في شمال بحر قزوين -بحر الخَزَر قديماً- ويعرف النهر في المصادر القديمة بنهرإتل.
وسكان جمهورية تترستان أربعة ملايين وثلاثمائة ألفنسمة تقريباً، 53% منهم تقريباً مسلمون، وأربعون بالمائة من الروس،وثلاثة بالمائة تقريباً من القومية التشوفاسية، وهؤلاء والروس نصارىأرثوذكس.
ويلتقي في تترستان نهرا فولغا وكاما، ويحد هذهالجمهورية جمهورية بشكيريا الإسلامية من الشرق، وسبع جمهوريات ووحدات روسية منالجهات الأخرى، ومساحة تترستان 67836كم2 فهي جمهورية صغيرة نسبياًتقدر بثلاثة أرباع مساحة الأردن.
ويتكلم أهلها باللغةالتتارية والروسية، أما التتارية فثلاثون بالمائة من مفرداتهها عربية وفيها كلماتفارسية وتركية كثيرة جداً، وكانت تكتب بالحروف العربية إلى سنة 1929، ثم غيرتالكتابة فصارت بالأحرف اللاتينية حتى سنة 1939 ثم كتبت بالسُلافية السيريلية منذذلك التاريخ إلى الآن، وقضية تغيير الأحرف العربية هي قضية محزنة،وذلك لأن التتر كتبوا بها ألف سنة كاملة، فأن تُغَيَّر هذه الأحرف فهذه مأساة لأنالجيل الجديد الناشئ زمان التغيير قطعت صلته تماماً بتراثه فما صار يفقه منه شيئاًبل صار كأنه مكتوب بلغة أجنبية، وهذه الكارثة تكررت في عدة بلاد إسلامية مثلماليزيا وأندونيسيا وتركيا والبلقان الإسلامي وكثير من دولإفريقيا.
ولا أعلم أن هنالك أخبث ولا أسوأ من هذاالتغيير في الجانب الثقافي وما يتبع ذلك من تجهيل ديني وفكري، وتاريخي يتمثل في قطعصلة الأجيال بتراثها تماماً وتحويله إلى ركام لا يكاد يستفيد منهأحد، وفي تترستان اليوم حركة ناشطة لنشر الكتب القديمة التي كتبتبأحرف عربية وطباعتها بالأحرف السُلافية التي يفهمها السكان، وهذا -على كل حال- أجود من إهمالها وتركها في المتاحف لا يفهمها ولا يقرأها إلا النادر منالمختصين.
أما العاصمة قازان -والتي بقيت فيها بضعةأيام- فهي إحدى أقدم مدن روسيا، وهي تقع على نهر الفولجا عند نقطة التقاء أوروباالشرقية بآسيا، وقد احتفل التتار بمضي ألف سنة على إنشائها سنة 2005، وللاحتفال قصةطريفة، فقد اجتمع مجلس الدوما في قازان سنة 1894 وناقشوا قضية الاحتفال بمرور 500سنة على إنشاء المدينة، وكان حسابهم الخاطئ هذا مبنياً على بداية ذكرها في المصادرالروسية القديمة، وبعد ثمانين سنة من ذلك التاريخ اجتمع علماءومثقفون ومسؤولون محليون وطلبوا من موسكو الاحتفال بمرور ثمانمائة سنة على إنشاءقازان بناء على معلومات عثروا عليها -فيما يبدو- لكن موسكو لم توافق بدعوى أن تاريخالمدينة ليس عليه دلائل قوية، وفي سنة 1997 بحث عدة خبراء من تتارستان ومن جمهورياتروسية ومن الخارج تاريخ المدينة باستفاضة وبفحص آثار تاريخية معمارية، ومخطوطاتقديمة، وصُدقت بحوثهم من مصادر مستقلة، وحلل ذلك كله في مؤتمرات وندوات، وعقد مؤتمرجامع في سنة 1999 بحضور مائة وخمسين عالماً ليقرروا أن الاحتفال بمرور ألف سنة علىإنشاء قازان ينبغي أن يكون في السنوات الأولى من العقد الأول لسنة 2000، وتقرر بعدذلك أن الاحتفال بمرور ألف سنة سيكون في عام 2005، وحصل هذا، واحتفل القومبمدينتهم، وافتتحوا بمناسبة الاحتفال جامع قُل شريف التاريخي الذي سآتي على ذكره فيحلقة قادمة إن شاء الله تعالى.
وقازان بها مليون ومائتاألف نسمة، 41% منهم أقل من ثلاثين سنة، وبها أكثر من مائة جنسية واثنين وعشرينمجتمعاً ثقافياً، وبها أكثر من مائة وأربعين مؤسسة ضخمة، وسبعون ألفمؤسسة متوسطة وصغيرة، والمدينة تحوي شبكة طرق وقطارات تعد موصلة للشرق بالغرب، وتعدالمدينة -حقاً- جامعة لملامح حضارتي الشرق والغرب، وفيها 759 أثراً تاريخياً، 113منها ذو أهمية فيدرالية، و329 ذو أهمية لجمهورية تترستان، و317 ذو أهمية محلية،وبعض تلك الآثار يعود للقرن السادس عشر مثل كرملين قازان الذي صنف سنة 2000 مناليونسكو على أنه تراث عالمي، وقازان وموسكو وسان بطرسبورغ صنفت في الدرجة الأولىعالمياً من حيث الأهمية الثقافية والتراثية.
وصيفجمهورية تترستان معتدل جداً فدرجات الحرارة بين العشرين والثلاثين، لكن شتاءها قارسفالثلج يسقط بغزارة ودرجات الحرارة تتدنى لتكون قرابة الثلاثين تحت الصفر أو تزيد،وأرى -والله أعلم- أن المسلمين ينبغي أن يزوروا المنطقة في فصلالصيف، خاصة أهل الخليج، فهي منطقة جميلة ومناخها معتدل في الصيف،وزيارة العرب خاصة لهذه المنطقة فيه تذكير بالأخوة الإسلامية وترسيخ للحجاب بيننساء البلد إذا شاهدن العربيات بحجابهن، وفيه انتعاش اقتصادي لأهل البلد، وهو -إنصحت النية- عبادة يؤجر عليها فاعلها إن شاء الله تعالى، أوليس ذلك بأحسن من الذهابإلى بلاد الغرب، وإنفاق البلايين فيها كل عام، ويضيّع كثير من المسلمين فيهاالصلاة، وتترك نسوة كثيرات الحجاب خجلاً أو عصياناً -والعياذ بالله- بلى فيا ليتقومي يعلمون.
ومن غرائب الأخبار التاريخية التي اتفقحصولها لي في المؤتمر أني قابلت في ردهاته شاباً أبيض أشقر غزير اللحية بهيَّالطلعة مهيبها -كهيئة الترك القدامى وهيبتهم- فبادرني بالسلام والكلام، وذكر ليبأنه من جمهورية مردوفيا، فلما رأى جهلي بها حدثني عنها فأخبرني أنها جمهورية تتبعالاتحاد الروسي فيدرالياً، وأن سكانها قرابة تسعمائة ألف، وعاصمتهاتدعى سارانسك، وتبعد حوالي 400كيل عن قازان، وسكانها قرابة أربعمائة ألف، والمسلمونفي الجمهورية عشرة بالمائة أكثرهم تتار وفيهم شيشانيون وداغستانيون وتركستانيون،وفي العاصمة مدرسة للإمام أبي حنيفة -رحمه الله تعالى- والقوم على مذهبه، وفيهاأيضاً ثلاثة مساجد ويبنى فيها الآن مسجد رابع، ومحدثي يسكن في قرية تدعى بلازيرياوفيها مسجد، واسم هذا الأخ عبدالكريم عبدالرشيدوف على عادة أهل تلك البلاد في إضافةأوف إلى الاسم ليصير اسماً للعائلة، فلما حدثني بما حدثني به خجلت من نفسي والله،إذ لم أسمع بهم قط، ولم أعرف أن لي إخواناً مسلمين -هم قرابة مائة ألف- في جمهوريةلم أسمع باسمها قط، فاللهم غُفْراً، فإن هذا يحصل لي وأنا مهتم بالتاريخ ومحب له بلعاشق فما هو حال أكثر المسلمين الذين يكادون لا يقرأون؟!
وروسيا أكبر بلد في العالم مساحة، وبها مسلمون كثر أكثرهم قد طُوِيَذكرهم، وأُغلق سجلهم، فهل من ناشر لهذا الذكر، فاتحٍ لهذاالسجل؟






 الذهبي غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أيام, or 1, قازان

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أيام في ليبيا الذهبي شؤون وشجون تاريخية 5 11-Apr-2010 03:56 AM
عائلة سورية من الأشراف تزعم ملكية "عمامة الرسول" وتم التبرّك بها بهاء اللامي استراحة التاريخ 1 23-Dec-2008 11:39 PM
أصول عوائل المدينة البلنسي محاورات تاريخية 8 21-Nov-2008 08:03 AM
عائلة عراقية تمتهن الطب الشعبى منذ 120 عاما النسر الكشكول 0 14-Jul-2008 12:50 PM
الأندلسيون في تونس تاشفين المرابطي التاريخ الأندلسي 4 25-May-2008 10:37 AM


الساعة الآن 12:45 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع