:: الشاعرة أم الشهداء -الخنساء- (آخر رد :aliwan)       :: عبد الله بن رواحة (آخر رد :aliwan)       :: أسامة بن زيد (آخر رد :aliwan)       :: النعمان بن مقرن (آخر رد :aliwan)       :: أوليفر كرومويل (آخر رد :aliwan)       :: بطرس الاكبر (آخر رد :aliwan)       :: ابن قتيبة.. أديب الفقهاء ومحدث الأدباء (آخر رد :aliwan)       :: يزيد بن أبي سفيان.. ملامح وبطولات (آخر رد :aliwan)       :: تفاصيل عن محاصرة الرئيس الأسبق للوكالة الدولية للطاقة الذرية 1 (آخر رد :الجزائرية)       :: المناضلة جميلة بو حيرد 1 (آخر رد :mohamade)      



العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> التاريخ الحديث والمعاصر
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
يوم أمس, 02:38 PM   رقم المشاركة : 1
الجزائرية
مصري قديم





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي تفاصيل عن محاصرة الرئيس الأسبق للوكالة الدولية للطاقة الذرية 1

مرسل الكسيبي-الوسط التونسية+صحف :

يواصل الرئيس الأسبق للوكالة الدولية للطاقة الذرية الدكتور بشير التركي في مؤلفه الذي حرره بتاريخ سنة 2001 "الجهاد من أجل تحرير البلاد و تشريف العباد" رواية صفحات مخيفة ومخفية من تاريخ تونس ., فيقول : " أما في تونس العهد القديم فتعرضت الى مشغلة ( مطاردة ) سيارتي مرات عديدة والدخول الى داري بعد رشها بغاز منوم ومحاولة احراقها واقتحام داري في المهدية مرات عديدة وتخريبها " .

ويمضي ليسرد محاصرة السلطات التونسية له في وكالة الطاقة الذرية بفيينا في مقابل دعم الرئيس الراحل عبد الناصر لجهوده العلمية : " عندما كنت أجاهد بمفردي لأرفع علم تونس عاليا في المحافل الدولية سعى المخربون الى تحطيم مساعي..., الأمر الذي جعل الرئيس جمال عبد الناصر يمد الي يد النجدة دون طلب مني ولا قبول .., وانتصرت بعون الله في 23 - 9 -1969 ورفعت علم تونس عاليا في المحافل العلمية العالمية .., ثم رجعت الى وطني في 11-10-69 حيث هنأني الوزير التونسي أحمد بن صالح برسالة في 13-10-69 وحطم المؤسسات العلمية القومية دون اكتراث لما سيلحق بتونس مستقبلا من عقم في البحث العلمي وخلاء في ميدان الدراسات والانجازات التقنية " ..

ويرى الدكتور التركي رحمه الله بأن تونس لم تخل من جموع غفيرة من المهندسين والعلماء والبحاثين الذين اختاروا بحسرة البقاء في الخارج أو الهجرة تفاديا للبلاء المسلط عليهم , ثم يشير الى اسم المرحوم محمد علي العنابي وهو مهندس أول تونسي تخرج من البوليتكنيك , غير أنه قاسى على حد ذكره الأمرين انذاك من جهات تونسية نافذة...

واتهم الدكتور التركي في موضع لاحق من الكتاب هذه الجهات المتنفذة بالتخطيط " لتبعية تونس للعدو تربويا واقتصاديا وثقافيا ليسهل بعدها ابتلاع البلاد سياسيا كما وقع للأندلس وصقلية وفلسطين اليوم.."

ويعود بعد ذلك الى اتهام أشخاص وصفهم بالأيادي العميلة في ذلك الوقت , موجها الاتهام الى الرباعي :
- محمود المسعدي , أحمد بن صالح , محمد مزالي وأحمد عبد السلام ...

محمود المسعدي أول المتهمين :

وصف الدكتور التركي في كتابه - الجهاد من أجل تحرير البلاد وتشريف العباد - الراحل محمود المسعدي بالقاهر المشؤوم والخائن المهزوم ..

وقد روى في مرارة قصصا مخجلة حدثت له مع هذا الأخير : " اني رجعت الى تونس من الهجرة طوعا في أكتوبر 1959 بعد عذاب كبير يتمثل في اجباري قهرا منه باستعمال شرطة الحدود كي لاأكمل بحوثي العلمية في فرنسا وأعمل أستاذا في معهد صفاقس , ولكنني هربت لأكمل شهادة الدكتوراة وأكون أول أستاذ في التعليم العالي في كلية العلوم بتونس , فبعد سنة فصلت عن عملي ظلما وتعسفا ودون سبب كما تبينه الوثيقة .."

ويمضي العالم التونسي الراحل في رواية تفاصيل أخرى عن شخصية المسعدي : " والمعلوم أن كاتب الدولة للتربية القومية محمود المسعدي مبرز في اللغة العربية .., وهو يعاملني كأنني أعمل عبدا في أملاكه الشخصية , فهو يعلمني في 1 أكتوبر 1960 أنه فصلني بدون سبب يذكره .., دون أن يكترث بقوت عائلتي في ذلك القهر المشؤوم , وفي نفس الوقت يسمي مدير التعليم والبحث العلمي في مخابر كلية العلوم أجنبيا اسمه " كولون " ليس له شهاداتي ولاخبرتي .., والشيء من مأتاه لايستغرب اذ أن المهمة التي كلفه بها المستعمر الغاصب هي فرنسة التعليم في البلاد لغة واطارا وكذلك فرنسة كل الوطن , خاصة وأنه أغلق أبواب جامعة الزيتونة , التي هي أول جامعة في التاريخ وهي التي بعثت قبل قرنين من بناء جامعة الأزهر "

ويضيف الدكتور التركي - رحمه الله - قائلا : " ارتكب محمود المسعدي جرائم غير تقادمية ضد دستور البلاد .., وهو يطبق البرنامج العشري لاصلاح التعليم أعده الماسوني " جان دوبياس " سنة 1958 لفرنسة البلاد ومسح العروبة والاسلام منها " - الصفحة 52 من الكتاب .

ملاحقة حتى في مقاعد الدراسة !

لم يكن الدكتور والعلامة الفيزيائي الراحل بشير التركي محظوظا مع الوزير الأسبق محمود المسعدي , اذ لاحقه كأستاذ في مادة العربية وروى عنه مواقف طريفة ومؤلمة أيضا ولعلنا نقتبس فيما يلي بعضا مما رأيناه مهما في هذه العلاقة : " أذكر أنني في سنة 1947 حضرت في المدرسة الصادقية دروسا في اللغة العربية لمحمود المسعدي , وأي دروس ؟! , اذ أنه بقي طول السنة يفسر لنا نصوص كتاب كليلة ودمنة , دون أي شيء اخر بدعوى أن القسم ضعيف في العربية , ولاذنب لنا في ذلك اذ كنا ضحية الحرب , وقد أجرى لنا أول امتحان في ترجمة نص من الفرنسية الى العربية , وفي الأسبوع الموالي دخل لالقاء درسه , فصاح بقوة من عتبة الباب : " تركي " ثلاث مرات وهو متوجه نحو مكتبه ووضع محفظته عليه ومسكها من الأعلى والتفت الى القسم ليكتشف هذا التركي , وقد هربت الأرض من تحت أقدامي وأنا أحاول أن أقف .., فوقفت نصف وقوف وأنا أرتعد خوفا من البلاء الذي نزل علي ظلما , وأما هو فقد كان يفتش عني بعينيه مطأطئا رأسه يمينا وشمالا ليكتشفني بكاملي كأن فريسته لم تطاوع مطامحه .., ثم فتح محفظته بحركة سخرية وأخرج منها أوراقا رماها باحتقار على المكتب ثم مسك أولها ووجهها نحوي وهو يقول : الأول سبعة ونصف على عشرين .."

ويمضي محمود المسعدي في الانتقام من نابغة تونس والعالم العربي والعالم في الرياضيات والفيزياء النووية , فيسند له في المرات التالية خمسة من عشرين ثم ثلاثة أو أربعة فوق الصفر ثم مجموعة أصفار ومجموعة أخيرة تحت الصفر أي : ناقص خمسة على سبيل المثال !!!

وبانتصابه مسؤولا عن التعليم الثانوي صنع المسعدي المستحيل , بما في ذلك ايقاف الدكتور التركي على الحدود ليجبره على حد قوله على الاشتغال استاذا للتعليم الثانوي بصفاقس , مع علمه السابق بمقدرة الأخير على العلم والتعلم والبحث العلمي ...!

في الحلقة القادمة بمشيئة الله تكتشفون وجها اخر عن شخصيات بارزة مثل أحمد بن صالح ومحمد مزالي كما يراها أو عايشها العلامة الفيزيائي الراحل د.بشير التركي...

الى ذلكم الحين دمتم في رعاية الله ...


- حرر المادة مرسل الكسيبي بتاريخ 28 أغسطس 2009 - 7 رمضان 1430 ه







 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!

الكلمات الدلالية (Tags)
للوكالة, للطاقة, محاصرة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البشير التركي أول رئيس عربي للوكالة الدولية للطاقة الذرية الجزائرية صانعو التاريخ 3 04-Aug-2010 02:58 AM
الإمام أحمد إبن حنبل المتوكل على الله صانعو التاريخ 64 08-Jan-2009 07:30 PM


الساعة الآن 08:14 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0