:: يا عرب: اليقظة.. اليقظة قبل فوات الأوان! (آخر رد :النسر)       :: أبو الهدى الصيادي في آثار معاصريه (آخر رد :أبو عبدالله الأسد)       :: الافك (آخر رد :محمد نينش)       :: الله ليس كمثله شيء (آخر رد :رثــــــــاء)       :: تاريخ تمنطيط (آخر رد :mohamade)       :: اليهود بين القاهرة وبكين (آخر رد :النسر)       :: أعداء الإسلام هم أعداء الإسلام فى كل زمان ومكان (آخر رد :الشيخ علاء)       :: موقع متحف الآثار ـ مكتبة الإسكندرية (آخر رد :أبو خيثمة)       :: "مواقف نقدية من التراث": طرح شامل لرؤى فكرية قديما وحديثا (آخر رد :النسر)       :: اكتشاف أقدم حروف طباعة معدنية (آخر رد :النسر)      

منتديات حراس العقيدة


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام العامة
> استراحة التاريخ
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
يوم أمس, 04:33 PM   رقم المشاركة : 1
محمد نينش
مصري قديم





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي الله ليس كمثله شيء

بسم الله الرحمان الرحيم.
الحمد لله رب العالمين و به استعين و عليه اتوكل و هو حسبي و نعم الوكيل سبحانه و تعالى جل جلاله و عز جاره من اله عظيم جليل قدير عزيز رحمان رحيم قهار جبار تقدست اسماؤه و تقدست ذاته و تقدست صفاته و افعاله اهل الثناء و المجد لا احصي ثناءا عليك يالله سبحانك انت كما اثنيت على نفسك.
سبحان الله العظيم الملك الجليل العزيز الاله المعبود العظيم الذي لا يعرف قدر عظمته و لا عزته الا هو سبحانه و تعالى .
اما بعد :ايها الاخوة القراء المرجو ان تقرؤوا هذا الموضوع من اوله الى اخره.
يقول الله عز و جل و هو اصدق القائلين في كتابه العزيزمتحدثا عن نفسه و واصفا نفسه سبحانه: ليس كمثله شيء و هو السميع البصير. كما قال سبحانه : لم يلد و لم يولد ولم يكن له كفؤا احد . صدق الله العظيم.
اي ان الله سبحانه و تعالى ليس كمثل ذاته ذات و ليس كمثل صفاته صفات و ليس كمثل افعاله افعال . اي ان الله سبحانه و تعالى لا يشبهه شيء و هو سبحانه لا يشبه مخلوقاته و لا يتصف بصفات الحوادث اذ ان الله عز و جل ليس شيئا و المخلوقات تعد اشيائا , و الايمان الحق به ان نؤمن ان ذاته ليست ذاتا مشبهة بالذوات و للذوات ذون التعطيل او التفي عن ذات الله سبحانه الصفات , ثم الايمان بالله , بنفسه وذاته و صفات و اسمائه و افعاله و اخلاقه دون تعطيل او تشبيه او تجسيد . فإنه لا يجب التفكير في ذات الله سبحانه و لكن الواجب التفكير في اخلاق الله سبحانه و في مخلوقاته و عظيم ابداعه , إن الله سبحانه لا كفؤ له و لا نظير و لا مثيل. و لذلك فإن كل ما خطر ببالك فالله خلاف ذلك.
لكن الشيء الذي لم يتطرق اليه المفسرون و لا العلماء و لا المفكرون هو ما يلي:
ان الله سبحانه اذ ليس كمثله شيء فإنه سبحانه لا تنطبق في حقه الاحكام و الظوابط التي تنطبق على المخلوقات ولا تحكمه الاحكام التي و و الظوابط و القوانين التي تحكم المخلوقات.
فإذا خطرت ببالكم اوصاف غير لائقة تبدو في حق الله سبحانه و تعالى فهي ليس في حق الله سبحانه ابدا لان الاله عز و جل عزيز لا ينذل ابدا و من عزته عزة ارادته فالله سبحانه و تعالى لا يريد الا العزة لنفسه كما ان الله سبحانه هو قد علم بكل ما كان و ما يكون و علم الافكار و الاوصاف التي ستخلق في الوجود من بداية الخليقة الى الاعدام و الله جل جلاله هو مسير الافكار فلا يمكن ابدا ان يخلق الاله اوصافا غير لائقة به لا في عقول البشر و لا في عقول غيرهم من المخلوقات و انما اذا وردت تلك الاوصاف في عقولكم نتيجة لطبع الدنيا اللعينة او نظرا لطباع البشر او وساوس الهوى و وساوس النفس اوو وساوس الشيطان اللعين او الوسواس القهري المرضي الناتج عن اختلال الدماغ فإن كل تلك الخواطر التي تخطر انما هي مكر من الله سبحانه و هو اخير الماكرين و قد تكون استهزاءا من الله سبحانه بالدنيا او بالوسواس القهري او استهزاءا بالشيطان او توضيحا للمقام الديني للشخص الذي تخطر بباله تلك الاوصاف عندما تخطر ببالنا تلك الافكار و الاوصاف انما يجب علينا ان نتوجه الى الله عز و جل و نسبحه اي ننزهه عن كل تلك الاوصاف و عن كل سوء و نقص و عيب و ذل و نقول في اسلوب مناجاة رفيع في نوع من الخلة بيننا و بين الله سبحانه و تعالى بكل ادب مع الله : يالله انما هذه الاوصاف التي خطرت ببالي انما هي مكر منك سبحانك فاللهم امكر لي و لا تكر علي.
اذا وصف الانسان مثلا : بالحمار , فالاله لا يوصف بمثل هذه الاوصاف لا في سباب و لا في شتائم لان الله ليس كمثله شيء و هذه الاوصاف السيئة كلها ان ما هي في حق المخلوقات الاشياء .
خلاصة القول : ان الله سبحانه و تعالى لا ينطبق في شأنه و حقه ما ينطبق على المخلوقات و تحكمه الاحوال و الاحكام و الظوابط و الاوصاف و القواعد و القوانين التي تحكم المخلوقات اي الاشياء. فأهنؤوا و قروا عينا و لا تتحسروا على تلك الافكار و الاوصاف التي لا تليق بجلال الله سبحانه و التي تبدو انها في في شأن الاله و التي لطالما تحزن القلوب و الارواح الحبة لله سبحانه المتعلقة به و بعرشه المسبحة له.
و انا اقول الحمد لله لان الله سبحانه و تعالى ليس كمثله شيء.
تم بحمد الله و توفيقه و حسن عونه هذا الموضوع العظيم . فأن احسنت و اصبت فمن الله و بحسن عونه و ان اخطأت فمن نفسي و الشيطان و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم.
ايها الاخوة القراء كتبت هذا التفسير و هذا الطرح انا العبد الفقير الى الله الغني سبحانه :الاستاذ محمد نينش المكاوي العلوي ادعوا لي بالشفاء و الثبات على الدين و الجنة جازاكم الله خيرا على دعائكم و السلام عليكم.






 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
يوم أمس, 05:13 PM   رقم المشاركة : 2
رثــــــــاء
مصري قديم
 
الصورة الرمزية رثــــــــاء





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :
افتراضي رد: الله ليس كمثله شيء

جزاك الله خير الجزاء فى الدنيا والاخره
وشفاك الله وعفاك













التوقيع

شباب الحق للإسلام عودوا فأنتم مجده وبكم يسود
وأنتم سرّ نهضتـه قديـماً وأنتم فجره الباهي الجديد

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!

الكلمات الدلالية (Tags)
ليس, الله, سجل, كمثله

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي
الانتقال إلى العرض المتطور
الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما ورد عن آل البيت في حق أبي بكر وعمر رضي الله عنهما الشيخ علاء تاريخ الأمة الإسلامية والعصر الوسيط 0 01-Sep-2010 03:25 PM
سعد بن أبي وقاص بقلم عائض القرني aliwan صانعو التاريخ 0 30-Aug-2010 07:03 PM
عبد الله بن عمر .. قدوة الصالحين في عصر الفتن الذهبي صانعو التاريخ 2 19-Aug-2010 09:55 AM
نبي الله إدريس عليه الصلاة و السلام - بحث مفصل أحمد11223344 تاريخ الأديان والرسل 7 17-May-2010 10:38 AM
الحسن بن علي.. ربيب بيت النبوة الذهبي صانعو التاريخ 3 21-Feb-2010 02:27 PM


الساعة الآن 11:32 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0