:: أيام الله (آخر رد :أبو عبد الرحمن)       :: عندما يكون الإتقان والتفرد والتميز عنوان ( تقرير مصور ) (آخر رد :ساكتون)       :: الاطروحه التاريخيه ((الملك الانجليزي المسلم)) (آخر رد :الميزان)       :: كل عام و أنتم بألف خير (آخر رد :أبو خيثمة)       :: العالم المصري الدكتور عز الدين إبراهيم (آخر رد :أبو خيثمة)       :: الشيخ مصطفى الحمصي رجل السماحة و النور (آخر رد :أبو خيثمة)       :: دلع موبايلك وارسل mms و sms مجانا (آخر رد :تيمورشفيقة)       :: فلسطين ................نداء (آخر رد :النسر)       :: العربي التائه! (آخر رد :النسر)       :: ملف العراق الجريح ( قراءات سياسية مميزة ) (آخر رد :النسر)      


« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: أيام الله (آخر رد :أبو عبد الرحمن)       :: عندما يكون الإتقان والتفرد والتميز عنوان ( تقرير مصور ) (آخر رد :ساكتون)       :: الاطروحه التاريخيه ((الملك الانجليزي المسلم)) (آخر رد :الميزان)       :: كل عام و أنتم بألف خير (آخر رد :أبو خيثمة)       :: العالم المصري الدكتور عز الدين إبراهيم (آخر رد :أبو خيثمة)       :: الشيخ مصطفى الحمصي رجل السماحة و النور (آخر رد :أبو خيثمة)       :: دلع موبايلك وارسل mms و sms مجانا (آخر رد :تيمورشفيقة)       :: فلسطين ................نداء (آخر رد :النسر)       :: العربي التائه! (آخر رد :النسر)       :: ملف العراق الجريح ( قراءات سياسية مميزة ) (آخر رد :النسر)      


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> الكشكول
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
21-Sep-2010, 01:28 AM   رقم المشاركة : 1
الشيخ علاء
مصري قديم
 
الصورة الرمزية الشيخ علاء





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود العراق
  الحالة :
(iconid:31) الغيرة على أعراض المسلمين

الغيرة على أعراض المسلمين

ذكر القاضي أبو الحسن محمد بن عبدالواحد الهاشمي عن الشيخ من التجار قال: كان لي على بعض الامراء مال كثير فماطلنيومنعني حقي، وجعل كلما جئت أطالبه حجبني عنه ويأمر غلمانه يؤذونني، فاشتكيت عليهإلى الوزير فلم يفد ذلك شيئا، وإلى أولياء الامر من الدولة فلم يقطعوا منه شيئا،وما زاده ذلك إلا منعا وجحودا، فأيست من المال الذي عليه ودخلني هم من جهته، فبينماأنا كذلك وأنا حائر إلى من أشتكي، إذ قال لي رجل: ألا تأتي فلانا الخياط - إماممسجد هناك - فقلت وما عسى أن يصنع خياط مع هذا الظالم.
وأعيان الدولة لم يقطعوافيه ؟ فقال لي: هو أقطع وأخوف عنده من جميع من اشتكيت إليه، فاذهب إليه لعلك أن تجدعنده فرجا.
قال فقصدته غير محتفل في أمره ، فذكرت له حاجتي ومالي وما لقيت منهذا الظالم، فقام معي فحين عاينه الامير قام إليه وأكرمه واحترمه وبادر إلى قضاءحقي الذي عليه فأعطانيه كاملا من غير أن يكون منه إلى الامير كبير أمر، غير أنه قالله: ادفع إلى هذا الرجل حقه وإلا أذنت. فتغير لون الامير ودفع إلي حقي.
قالالتاجر: فعجبت من ذلك الخياط مع رثاثة حاله وضعف بنيته كيف انطاع ذلك الامير له، ثمإني عرضت عليه شيئا من المال فلم يقبل مني شيئا، وقال: لو أردت هذا لكان لي منالاموال مالا يحصى. فسألته عن خبره وذكرت له تعجبي منه وألححت عليه فقال: إن سببذلك أنه كان عندنا في جوارنا أمير تركي من أعالي الدولة، وهو شاب حسن، فمر به ذاتيوم امرأة حسناء قد خرجت من الحمام وعليها ثياب مرتفعة ذات قيمة، فقام إليهاوهو
سكران فتعلق بها يريدها على نفسها ليدخلها منزله، وهي تأبى عليه وتصيح بأعلىصوتها: يا مسلمين أنا امرأة ذات زوج، وهذا رجل يريدني على نفسي ويدخلني منزله، وقدحلف زوجي بالطلاق أن لا أبيت في غير منزله، ومتى بت هاهنا طلقت منه ولحقني بسبب ذلكعار لا تدحضه الايام ولا تغسله المدامع. قال الخياط: فقمت إليه فأنكرت عليه وأردتخلاص المرأة من يديه فضربني بدبوس في يده فشج رأسي، وغلب المرأة على نفسها وأدخلهامنزله قهرا، فرجعت أنا فغسلت الدم عني وعصبت رأسي وصليت بالناس العشاء ثم قلتللجماعة: إن هذا قد فعل ما قد علمتم فقوموا معي إليه لننكر عليه ونخلص المرأة منه،فقام الناس معي فهجمنا عليه داره فثار إلينا في جماعة من غلمانه بأيديهم العصيوالدبابيس يضربون الناس، وقصدني هو من بينهم فضربني ضربا شديدا مبرحا حتى أدماني،وأخرجنا من منزله ونحن في غاية الاهانة، فرجعت إلى منزلي وأنا لا أهتدي إلى الطريقمن شدة الوجع وكثرة الدماء، فنمت على فراشي فلم يأخذني نوم، وتحيرت ماذا أصنع حتىأنقذ المرأة من يده في الليل لترجع فتبيت في منزلها حتى لا يقع على زوجها الطلاق،فألهمت أن أؤذن الصبح في أثناء الليل لكي يظن أن الصبح قد طلع فيخرجها منزله فتذهبإلى منزل زوجها، فصعدت المنارة وجعلت أنظر إلى باب داره وأنا أتكلم على عادتي قبلالاذان هل أرى المرأة قد خرجت ثم أذنت فلم تخرج، ثم صممت على أنه إن لم تخرج أقمتالصلاة حتى يتحقق الصباح، فبينا أنا أنظر هل تخرج المرأة أم لا، إذ امتلات الطريقفرسانا ورجالة وهم يقولون: أين الذي أذن هذه الساعة ؟ فقلت: ها أنا ذا، وأنا أريدأن يعينوني عليه، فقالوا: انزل، فنزلت فقالوا: أجب أمير المؤمنين، فأخذوني وذهبوابي لا أملك من نفسي شيئا، حتى أدخلوني عليه، فلما رأيته جالسا في مقام الخلافةارتعدت من الخوف وفزعت فزعا شديدا، فقال: أدن، فدنوت فقال لي: ليسكن روعك وليهدأقلبك.
وما زال يلاطفني حتى أطمأننت وذهب خوفي، فقال: أنت الذي أذنت هذه الساعة ؟قلت: نعم يا أمير المؤمنين.
فقال: ما حملك على أن أذنت هذه الساعة، وقد بقي منالليل أكثر مما مضى منه ؟ فتغر بذلك الصائم والمسافر والمصلي وغيرهم.
فقلت: يؤمنني أمير المؤمنين حتى أقص عليه خبري ؟ فقال.
أنت آمن.
فذكرت لهالقصة.
قال: فغضب غضبا شديدا، وأمر بإحضار ذلك الامير والمرأة من ساعته على أيحالة كانا فأحضر سريعا فبعث بالمرأة إلى زوجها مع نسوة من جهته ثقات ومعهن ثقة منجهته أيضا، وأمره أن يأمر زوجها بالعفو والصفح عنها والاحسان إليها، فإنها مكرهةومعذورة.
ثم أقبل على ذلك الشاب الامير فقال له: كم لك من الرزق ؟ وكم عندك منالمال ؟ وكم عندك من الجوار والزوجات ؟ فذكر له شيئا كثيرا.
فقال له: ويحك أماكفاك ما أنعم الله به عليك حتى انتهكت حرمة الله وتعديت حدوده وتجرأت على السلطان،وما كفاك ذلك أيضا حتى عمدت إلى رجل أمرك بالمعروف ونهاك عن المنكر فضربته وأهنتهوأدميته ؟ فلم يكن له جواب.
فأمر به فجعل في رجله قيد وفي عنقه غل ثم أمر بهفأدخل في جوالق ثم أمر به فضرب بالدبابيس ضربا شديدا حتى خفت، ثم أمر به فالقى فيدجلة فكان ذلك آخر العهد به.
ثم أمر بدرا صاحب الشرطة أن يحتاط على ما في دارهمن الحواصل والاموال التي كانت يتناولها من بيت المال، ثم قال لذلك الرجل الصالحالخياط: كلما رأيت منكرا صغيرا كان أو كبيرا ولو على هذا - وأشار إلى صاحب الشرطة - فأعلمني، فإن اتفق اجتماعك بي وإلا فعلى ما بيني وبينك الاذان، فأذن في أي وقت كانأو في مثل وقتك هذا.
قال: فلهذا لا آمر أحدا من هؤلاء الدولة بشئ إلا امتثلوه،ولا أنهاهم عن شئ إلا تركوه خوفا من المعتضد.
وما احتجت أن أؤذن في مثل تلكالساعة إلى الآن.












التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
21-Sep-2010, 07:20 AM   رقم المشاركة : 2
قطر الندى
مشرفة
 
الصورة الرمزية قطر الندى





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود قطر
  الحالة :
افتراضي رد: الغيرة على أعراض المسلمين

اقتباس:
فأمر به فجعل في رجله قيد وفي عنقه غل ثم أمر به فأدخل في جوالق ثم أمر به فضرب بالدبابيس ضربا شديدا حتى خفت، ثم أمر به فالقى فيدجلة فكان ذلك آخر العهد به.
وهل يجوز القتل بهذه الطريقة في الإسلام ؟؟؟

جزاك الله خيراً أخي الشيخ علاء ...






 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
21-Sep-2010, 04:02 PM   رقم المشاركة : 3
الشيخ علاء
مصري قديم
 
الصورة الرمزية الشيخ علاء





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  المــود: المـود العراق
  الحالة :
افتراضي رد: الغيرة على أعراض المسلمين

أختي الغالية قطر الندى هذا من النوادر وحتى يكون عبرة لغيره فبعد هذه الحادثة ام يجرء أحد على الإساءة خوفا من العقاب والأمور تترك للسلطان أو ولي الأمر للحكم في القضية ولما فيه الأصلح للعباد والبلاد. شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!

الكلمات الدلالية (Tags)
أعراض, المسلمين, الغيرة

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي
الانتقال إلى العرض المتطور
الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تأملات في غزوة أحد الذهبي تاريخ الأديان والرسل 1 16-Sep-2010 01:00 PM
السلطان سليمان القانونى ... أكبر ملوك الإسلام !! السلطان بايزيد صانعو التاريخ 16 19-Aug-2010 02:20 AM
قُصّوا شواربكم واحلقوها يا نساء بلحى وشوارب!! سيف التحرير التاريخ الحديث والمعاصر 5 15-Mar-2010 07:43 AM
لماذا لا يريدوننا أن نحزن على الأندلس؟ hamidfahd التاريخ الأندلسي 4 05-Mar-2010 03:48 AM
ما لم يَفْرِضْه الفقيه الذهبي شؤون وشجون تاريخية 5 10-Feb-2010 12:48 PM


الساعة الآن 03:25 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0