« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الأسرى الفلسطينيون ... أرقام ومآسي (آخر رد :أبو محمد المختار)       :: الأسرى الفلسطينيون ... أرقام ومآسي (آخر رد :أبو محمد المختار)       :: ذو القرنين (آخر رد :اسد الرافدين)       :: الاداره الكريمه عندي شكوى (آخر رد :الذهبي)       :: مؤامرة تقسيم السودان (آخر رد :النسر)       :: السفر (آخر رد :النسر)       :: إيران: هل هي أخطر من إسرائيل؟ (آخر رد :النسر)       :: مصر وربيع التقدم (آخر رد :النسر)       :: فلسطين ................نداء (آخر رد :النسر)       :: العربي التائه! (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام العامة
> استراحة التاريخ



التفكير و الابتكار

استراحة التاريخ


 
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 07-Jan-2011, 05:02 PM   رقم المشاركة : 1
 
الصورة الرمزية أبو خيثمة

 




افتراضي التفكير و الابتكار

التفكير والابتكار: البداية مع التفكير المتميّز دوماً من أجل النجاح

إن كتاب الله عز وجل وسنِّة رسوله (صلى الله عليه وسلم) قد أمرا المؤمن باستخدام العقل والفكر والعلم بصورة دائمة، لكي يصل إلي كل الخير في الدنيا والآخرة. قال سبحانه وتعالى:إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ- [سورة الروم: 21]، وقال عز وجل:إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ- [سورة الرعد: 4]، وقال سبحانه وتعالى:إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ- [سورة النمل: 52]، وقال عز وجل:قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُوْلُوا الأَلْبَابِ- [سورة الزمر: 9].
إن المؤمن مُطالب بأن يعلم ويفكّر ويعقل في جميع أموره، وأن يستخدم هذه القدرات التي وهبها الله عز وجل إياه على أكمل صورة، وبما يتّفق مع كتاب الله عز وجل وسنِّة رسوله (صلى الله عليه وسلم)، لينجح ويتفوَّق بفضل من الله وإذنه.
غالباً ما يسأل المفكّرون أنفسهم خلال حياتهم: "لماذا ينجح البعض فيما يفشل البعض الآخر؟"، وجواب هذا السؤال سهل؛ ففي حين يُقبل البعض على المجهود الفكري بحب وحماس، يرى الآخرون الشقاء والتعاسة في بذل هذا المجهود.
يفكر الناجحون بطريقة مختلفة، فهم يرون الفرص والمزايا في أفكارهم، فيما يرى الغير التعب والنصب في هذه الأفكار. إن التفكير يحكُم الحياة كلها، لذا فإن تغيير تفكيرك يعني تغيير حياتك، والتفكير الجيّد يساوي التقدّم الجيّد، فعندما يمتلئ فكرك بما هو إيجابي، تمتلئ حياتك بكل ما هو إيجابي.
التفكير والابتكار: معرفة عوائق التفكير المتميّز والتغلّب عليها
يجب عليك أن تعلم أن اكبر عائق للتفكير الإيجابي يكمن في وجود المشاعر السلبية. إذا غيّرت تفكيرك، ستتغيّر مشاعرك. وإذا تغيّرت مشاعرك، فسيتغيّر تفكيرك، وستتغيّر حياتك كلها. إذا لم تكن سعيداً بما تحصده الآن من نتائج، وجب عليك أن تغيّر ما تزرعه، ليتغيّر ما تحصده. إن التفكير الجيّد والمبتكر يؤثّر بالإيجاب على شتّى نواحي حياتك ويجعل جميع إنجازاتك متميّزة، لذا فهو يستحق المجهود المبذول للوصول إليه وإتقان مهاراته كافة.
إن أغلب الناس يُفكّرون بمحدودية، وعليه تكون انجازاتهم محدودة. إذا أردت أن تتفوّق على الآخرين، يجب أن تفكّر ليس فقط فيما يفكّر فيه الآخرون، بل يجب عليك كذلك أن تفكّر فيما لا يفكّرون فيه. إذا طرأ لك تحدّي، لا تكتفي بحلّه، ولكن اطرح الأسئلة الإضافية والجديدة واسع لتحصل على الأجوبة والمعلومات الإضافية.
أعقلها وتوكَّل على الله وأتقن ما تعمل دوماً. ببساطة، نفّذ ما هو مطلوب منك، و10 % إضافية، لتحقّق الـ 110 % على الدوام. يجب أن ترى الأسئلة المطروحة كبداية فقط، وتنطلق من بعدها لتصل إلى آفاق غير مسبوقة من قبل؛ يجب أن تضيف القيمة وتتخطّى جميع التوقعات. إن السؤال المطروح قد يكون مشكلة تبحث عن حل، أو مهمة تبحث عن الإتمام، أو أي شيء آخر؛ فقط ابدأ من بعد مستوى ما هو مطلوب منك، وتخطّاه باقتدار لترتقي بتفكيرك لمستوى ما بعد التفكير.
ابحث في مجال تخصّصك عن المفكّرين المتميزين واسأل نفسك: "ماذا يجعل هؤلاء متميزين؟ وما هو الشيء المختلف بخصوصهم؟ وكيف حققوا بتفكيرهم ما حقّقوا من إنجازات؟"، ثم قُم باقتفاء أثرهم فكرياً، لتتقدّم وترتقي. تعلّم منهم ما استطعت، واتّخذهم قدوة لك في تفكيرك وتعاملك مع كافة المسائل التي تعترضك في مجال تخصّصك.
عادة ما يجد الناجحون صعوبة أكبر من غيرهم عند الارتقاء بتفكيرهم، لأن هذا التفكير هو الذي أدّى بهم أساساً إلى النجاح. لكن هل يمكن أحد أن يرتقى من دون أن يُغيّر تفكيره؟ طبعاً لا. ويرجع السبب في ذلك إلى أن القيام بنفس الأعمال سيجني نفس النتائج، والمشي في نفس الطريق سيُوصل لنفس الوجهة، والناجحون في سعيهم لمزيد من النجاح يجب أن يبحثوا عن الطرق الجديدة.
إذا وصلت لمستوى معيّن في أي مجال من مجالات حياتك، وأردت أن تتخطّاه، وشعرت بورطة، يجب عليك أن تغيّر من تفكيرك. لكن حذار من أن تغيير هدفك، كما يفعل الكثير من الناس، فقط ليحافظوا على تفكيرهم كما هو؛ عليك بأن تغيّر تفكيرك لتغيّر حياتك.
التفكير والابتكار: الحقائق الأساسية الخاصة بتغيير التفكير

فيما يأتي ذكر لأهم الحقائق الأساسية التي يجب أن تدركها عن تغيير التفكير:

إن التفكير لا يتغيّر تلقائياً، بل إنه يتغير بناء على المجهود الواعي والمستمر.
إن عملية تغيير التفكير تتخطّى فوائدها كثيراً حجم الجهد المبذول.
إن تغيير التفكير هو شيء ليس بالهيّن، وهؤلاء الذين يعتقدون أن التفكير عمل سهل، هُم في الحقيقة الذين لا يمارسونه. إن التفكير شيء مُجهد، والتفكير المتميّز شيء أكثر إجهاداً، لذا ينخرط فيه فقط هؤلاء القلّة الذين يُدركون قيمته ويريدون نتائجه.
إن كل تغيير في هذه الحياة يجب أن يُبنى على تغيير في التفكير شكلاً وموضوعاً، لذا اعمل على تطوير حياتك من خلال تغيير أفكارك، فذلك أسلم الطرق، إذا لم يكن الطريق الوحيد.
إذا أردّت أن تغيّر تفكيرك، يجب عليك أن تفهم قواعد تغيير التفكير وتتبنَّاها، وهي كما يأتي:

إن تغيير التفكير شيء شخصي، ويخصّك أنت فقط.
إن تغيير التفكير شيء ممكن، وباستطاعتك القيام به.
إن تغيير التفكير شيء مربح، وسيفيدك على جميع الأصعدة.
إن تغيير التفكير سيتبعه تغيير لمعتقداتك العقلية (ما تعتقد أنه سيحصل).
إن تغيير معتقداتك العقلية سيتبعه تغيير لأفعالك التطبيقية (ما تقوم بعمله فعلاً).
إن تغيير أفعالك التطبيقية سيتبعه تغيير لميولك العاطفية (ما تشعر به فعلاً).
إن تغيير ميولك العاطفية سيتبعه تغيير لحياتك ككل (النتائج التي تحصدها).

منقول













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

 أبو خيثمة غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الابتكار, التفكير

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي الانتقال إلى العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إنارة الغار نهاد أبو جبر التاريخ الحديث والمعاصر 0 18-Jul-2010 02:53 PM
منهج التفكير العلمي وإنجازاته بين الرازي وبرنار النسر صانعو التاريخ 0 30-May-2010 11:54 AM


الساعة الآن 09:28 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع