« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: لولا الخوارزمي ما كان الإنترنت (آخر رد :معتصمة بالله)       :: لا تحزن إذا دعوت الله كثيرا ولم يستجب لك (آخر رد :معتصمة بالله)       :: سلسلة منهم تعلمنا ... الشيخ / محمد حسان (آخر رد :ابو مريم)       :: اعلان عن تحقيق مخطوطه (آخر رد :رافع الكحلي)       :: اللّيْلُ وَأَطْيَافُ الأَحِبَّةِ قصيدة مؤثرة جدا جدا (آخر رد :الأيام)       :: ((المستقبل للإسلام شاء من شاء وأبى من أبى))((المحطات التاريخية في الحرب الإستئصالية (آخر رد :محمد اسعد بيوض التميمي)       :: عمل بسيط تفعله يوم الجمعة يكون لك أجر صيام وقيام سنوات كثيرة جدا (آخر رد :ساكتون)       :: سوريا تسلك طريق الحرية (آخر رد :النسر)       :: أصل الرئيس الامريكي اوباما والسياسه الأمريكيه (آخر رد :النسر)       :: كاريكاتير مُعبر (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> المكتبة التاريخية




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 23-Aug-2011, 01:33 PM   رقم المشاركة : 1
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي سيرة القرن العشرين في رواية "جهات الغرب"

3-8-2011 8:55:01

بانوراما مؤثرة
سيرة القرن العشرين في رواية "جهات الغرب"




أبوظبي- صدر عن مشروع "كلمة" في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث رواية "جهات الغرب" للمؤلف ميشائيل كولماير، وقام بترجمتها إلى اللغة العربية كاميران حوج.

تضم الرواية 16 فصلا ضمن 4 أقسام فيحمل القسم الأول عنوان لانس، والثاني أوروبا، والثالث أمريكا السوداء كالحبر، أما الرابع فيأتي بعنوان إلهي لماذا تركتني.

تتحدث الرواية عن وجوه الحياة، وسطوة الزمن، وقوة الحكايات، فهي ملحمة مدهشة تتداخل فيها خلجات قلب الإنسان. فتبدأ الرواية بسيرة ذاتية، تقتفي أب وأم وجد وابن، فبنى كولماير روايته ظاهريا، على شكل أدبي تقليدي عنوانه: رواية الأجيال، التي تربط الحفيد بجده، وتربط بين الطرفين بأب.

أعطى الكاتب لروايته المعاصرة بعدا جديدا، وأضاف إلى الرواية العالمية مساهمة نوعية. كيف تكتب سيرة القرن العشرين في رواية، وكيف يأخذ القرن سيرة إنسان متعدد الصفات، وكيف يبدو الشر "روحا خالدة"، وهل الحكايات تخفف الأحزان؟ أسئلة واسعة الأصداء طرحها روائي في عمل إبداعي كبير، يجعل القراءة نعمة، ويبرهن على أن الكتابة المبدعة نصيب الحظوظين من البشر.
"جهات الغرب" رواية أجيال هادفة، حيث يصوّر المؤلف بحنكة سردية عالية مدى اعتماد البشر على بعضهم وتشابك أحداث العالم بعيدا عن التقلبات السياسية والتاريخية، لماذا يتصارعون ثم لا يجدون خلاصا إلا في السلم؟، إنها بانوراما مؤثرة تضع أمام أنظارنا أعظم الخطايا التاريخية وردود الفعل الذاتية عليها..

وفي تقديمه للترجمة العربية للرواية يقول د.فيصل دراج "هذه رواية عن وجوه الحياة، وسطوة الزمن، وقوة الحكايات.... وقد أعطى ميشائيل كولماير في روايته هذه الرواية الألمانية المعاصرة بعدا جديدا، وأضاف إلى الرواية العالمية مساهمة نوعية. كيف تكتب سيرة القرن العشرين في رواية، وكيف يأخذ القرن سيرة إنسان متعدد الصفات، وكيف يبدو الشر روحا خالدة، وهل الحكايات تخفف الأحزان؟.. أسئلة واسعة الأصداء طرحها روائي في عمل إبداعي كبير، يجعل القراءة نعمة، ويبرهن على أن الكتابة المبدعة نصيب المحظوظين من البشر"".

ولد المؤلف ميشائيل كولمايرفي عام 1949 في بلدة هارد في النمسا على ضفاف بحيرة بودنزه، درس الآداب الألمانية والعلوم السياسية في جامعة ماربورغ في ألمانيا والفلسفة والرياضيات في جامعة غيسن. نال العديد من الجوائز بينها جائزة راوريزر للأدب، جائزة يوهانس باول هيبل، جائزة مانه شبيربر وجائزة أنتون فيلدغانز.يعيش المؤلف متفرغا للكتابة في هوهنمز وفيينا. نشرت له دار دويتيكه: غرفتك لي 1997، كالينغ 1998، النظرة الحزينة إلى الأفق 1999، يوم اشتهر إميليو زانيتي 2002، رواية من الجمعة إلى الإثنين 2004، هاتف الواحدة ليلا 2004، والتعكير على موزارت 2006.

ولد مترجم الرواية كاميران حوج في تل عربيد سوريا عام 1968. يقيم منذ 1996 في ألمانيا. درس الآداب الألمانية والاستشراق في جامعة بوخوم بألمانيا. من ترجماته: غونتر غراس: في خطو السرطان 2006، دانيال كيلمان: مسح العالم 2009، وكريستا فولف: جسد 2009.













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
العشرين, القرن, جهات الغر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
توفيق صالح جبريل.. علامة مضيئة في موسوعة الشعر السوداني النسر صانعو التاريخ 0 07-May-2011 09:45 AM
شجرة الغاف.. رمز الصمود الصحراوي في الإمارات وشبه الجزيرة العربية النسر الكشكول 2 06-Apr-2011 09:09 AM
شجرة المعارف ... بين العنوان و المضمون أبو خيثمة المكتبة التاريخية 0 17-Mar-2011 09:13 PM
الطب والأطباء في القدس نهاية القرن الحادي عشر الهجري النسر المكتبة التاريخية 0 13-Jul-2010 12:00 PM
دراسة لشمال سورية في القرن التاسع عشر ومستهل القرن العشرين حلب والمعرة hisham88 الكشكول 0 30-Jan-2010 11:59 AM


الساعة الآن 08:36 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع