« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: سلام من جديد يشرق عليكم بالخير أخوكم عادإرم (آخر رد :عاد إرم)       :: اردني يجهز كهفا للسياح (آخر رد :زمــــان)       :: القرآن يؤكد أن اسماعيل ومن أرسل اليهم عرب ( لا عرب عاربة ولا مستعربة) (آخر رد :زمــــان)       :: ونشرب إن وردنا الماء صفوا .. ويشرب غيرنا كدرا وطينا !!! (آخر رد :زمــــان)       :: ذو القرنين (آخر رد :زمــــان)       :: التماثيل التي مشت (آخر رد :زمــــان)       :: التماثيل التي مشت (آخر رد :زمــــان)       :: التماثيل التي مشت (آخر رد :زمــــان)       :: موقع جديد قاعدة بيانات عن الحضارة العربيه الجنوبية (آخر رد :زمــــان)       :: کاريکاتر اليوم : جيش الحر vs الاسد (آخر رد :اسد الرافدين)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> الكشكول




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 23-Mar-2012, 02:51 PM   رقم المشاركة : 1
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي الام في الشعر العربي

23-3-2012 8:27:09 ********** ************

الأم مدرسة إذا أعددتها.. أعددت شعباً طيب الأعراق
الأم في الشعر العربي: لمسة الإنسانية والعطاء

دمشق- تأخذ الأم مكانة إنسانية فكرية في مختلف الفنون والآداب فمن النادر وجود شاعر لم يحتف بالشخصية التي قدمته للوجود وبالإنسانة التي يعتبرها مرجعاً مطلقاً للحب والحنان كما أن مختلف الفنون تناولت شخصية الأم لتكون موضوعاً بحد ذاته يمكن من خلاله تقديم الصورة الإنسانية للعطاء الكامل الذي لا يقدر.

واتجه مختلف الكتاب والعاملين في مجال الإنتاج الثقافي والفني لتقديم شخصية الأم من منحيين أولهما خاص يعبر عن ذات المؤلف وارتباطه بأمه وقصته الشخصية معها وثانيهما جمعي يتناول الأم كشخصية عامة لها أثرها الكبير في الإنسانية جمعاء وصولاً إلى تشبيهها بالوطن الذي يعطي ولا يأخذ.

وفي الأدب العربي تسابق الشعراء من حيث لم يقصدوا في الحديث عن الأم وترددت في ذكرى عيد الأم أبيات شعرية ونصوص أدبية باتت منهجاً في روءية وفهم هذا المنهل العاطفي الخير فينطلق بعضهم من علاقة الأم بصغيرها وحرصها عليه بصورة ملائكية إذ يقول أبو القاسم الشابي:

"الأم تلثم طفلها وتضمه حرم سماوي الجمال مقدس."

بينما يتجه الشاعر حافظ ابراهيم نحو دور الأم في المجتمع وأهمية أن تكون متعلمة ومدى أثر ثقافتها على إنشاء الجيل البناء فيقول:
"الأم مدرسة إذا أعددتها.. أعددت شعباً طيب الأعراق
الأم روض إن تعهده الحيا.. بالري أورق أيما إيراق
الأم أستاذ الأساتذة الألى.. شغلت مآثرهم مدى الآفاق."

ويقول معروف الرصافي:
"إن خدمنا فلا تريد جزاء.. ومن الأم هل يراد جزاء."

وفي الغربة التي عانى منها الكثير من الشعراء خاصة في العصر الحديث كانت الأم أحد أهم روابط الإنسان بالوطن إن لم تكن هي الوطن الصغير الذي يضم في تفاصيله جزئيات الوطن الأكبر فتجلى الشوق للوطن في الشوق للأم فيما اختصرت هي مكوناته وجمالياته ونجد هذا عند الشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش إذ يقول:

"أحن إلى خبز أمي وقهوة أمي ولمسة أمي..
وتكبر في الطفولة يوماً على صدر يوم..
وأعشق عمري لأني إذا مت أخجل.. من دمع أمي."

وفي منحى مشابه يقول الشاعر السوري الراحل نزار قباني:
"عرفت عواطف الإسمنت والخشب..
عرفت حضارة التعب..
وطفت الهند طفت السند طفت العالم الأصفر..
ولم أعثر..

على امرأة تمشط شعري الأشقر..
وتحمل في حقيبتها..
إلي عرائس السكر..
وتكسوني إذا أعرى..
وتنشلني إذا أعثر..
أيا أمي.."

في الشعر الوطني كانت الأم أكثر الشخصيات حضوراً بوصفها أم المناضل والشهيد وأصبحت قضية وطنية بحد ذاتها فهي الوحيدة القادرة على تقديم ما هو أغلى من نفسها للوطن فكانت الأكثر كرماً في عطائها من خلال التضحية بأبنائها في سبيل الحرية فتقول سعاد الصباح:

"رأيتها ملتفة بالسواد..
في وجهها ملحمة من حداد..
مقروحة الجفن على فلذة..
من كبدها الحرى طواها الرماد..
تشكو تخلع قلب الجماد..

في ليلة العيد تهاوى ابنها..
مستشهداً في غمرات الجهاد..
ولم تزل نجواه في سمعها..
ولم تزل صورته في الفؤاد.."

وفي الأم التي اضاعت ابنتها يقول الشاعر العراقي الراحل بدر شاكر السياب:
"ويا مصباح قلبي يا عزائي في الملمات..
منى روحي ابنتي عودي إلي فها هو الزاد..
وهذا الماء جوعى ؟ هاك لحمي..
طعاماً آه عطشى أنت يا أمي.."

وكان من أروع الرثائيات في الأدب العربي ما قاله الشعراء في رثاء أمهاتهم منطلقين في ذلك من الوجع الخاص نحو الفقد العام الذي يمنى به الولد بفقدان أمه أوسع مجالات الحب وأغزر أنهار العطاء.. يقول اليمني عبد الله البردوني:

"آه يا أمي وأشواك الأسى..
تلهب الأوجاع في قلبي المذاب..
فيك ودعت شبابي والصبا..
وانطوت خلفي حلاوات التصابي..

كيف أنساك وذكراك على..
سفر أيامي كتاب في كتاب..
كم تذكرت يديك وهما..
في يدي أو في طعامي وشرابي..
هدهدت كفاك رأسي مثلما..
هدهد الفجر رياحين الروابي."

وتستحضر الذاكرة بمجرد اقتران الرثاء بالأم نص أبي الطيب المتنبي الذي صاغ ما يصنفه بعض النقاد من أبلغ قصيدة رثاء في الأدب العربي إذا يرثي أمه قائلاً:
"أبكيك لو نقع الغليل بكائي.. وأقول لو ذهب المقال بدائي
قد كنت آمل أن أكون لك الفِدا.. مما ألم فكنت أنت فدائي
قد كنت آمل أن يكون أمامها.. يومي وتشفق أن تكون ورائي."













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 02-Apr-2012, 06:35 PM   رقم المشاركة : 2
 
الصورة الرمزية اسد الرافدين

 




افتراضي رد: الام في الشعر العربي

بوركت ومن ذكرتنا والى كل بر باذن الله يا اخيي













التوقيع

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
نعتزّ بهذا التوقيع وبمناسبة اهدائه في منتدى التاريخ

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
العراق جمجمة العرب وسنام الاسلام
أياأمة تتداعى عليها الأمم متى النهضة قبل الندم

 اسد الرافدين غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
قديم 03-Apr-2012, 09:28 AM   رقم المشاركة : 3
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي رد: الام في الشعر العربي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ءامين اخي













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
امام, الشعر, العربي

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي الانتقال إلى العرض العادي
العرض المتطور العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بحور الخليل تجتاح سواحل فارس مبكراً النسر المكتبة التاريخية 0 13-Mar-2012 11:18 AM
نظرية التلقي عند ابن طباطبا في كتابه " عيار الشعر " النسر المكتبة التاريخية 0 18-Feb-2012 10:38 AM
قصائد توفيق صالح جبريل نطقت بآمال السودانيين وتطلّعاتهم النسر صانعو التاريخ 0 26-Oct-2011 09:48 AM
الخط العربي في شمال أفريقيا أبو خيثمة الوثائق والمخطوطات 2 15-Dec-2010 10:30 PM
الى السماء يا علماء السنة بالعراق اسد الرافدين التاريخ الحديث والمعاصر 3 06-Aug-2010 11:35 AM


الساعة الآن 08:34 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع