« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: يوسف هذه الأمة وسيداً في الجاهلية وفقهيا في الأسلام تتمة 3 (آخر رد :hisham88)       :: يوسف هذه الأمة وسيدا في الجاهلية وفقيها في الأسلام (آخر رد :hisham88)       :: القرآن و نقض مطاعن الرهبان (آخر رد :النسر)       :: التقويم البربري (آخر رد :النسر)       :: من الظلماتِ إلى النورِ (آخر رد :النسر)       :: كاريكاتير مُعبر (آخر رد :النسر)       :: مملكة داود… يكشف العقيدة الإسرائيلية التي تلغي الآخر (آخر رد :النسر)       :: مصر وربيع التقدم (آخر رد :النسر)       :: طريق الإستقرار في ليبيا (آخر رد :النسر)       :: لبنان والوضع الشائك (آخر رد :النسر)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام التاريخية
> المكتبة التاريخية




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 06-May-2013, 10:21 AM   رقم المشاركة : 1
النسر
عميد المشرفين
 
الصورة الرمزية النسر

 




افتراضي عبدالله صخي وسيرة أشخاص مسحورين

عبدالله صخي وسيرة أشخاص مسحورين

6 May 2013



صخي: الرواية تميل إلى التاريخ

سلام سرحان

كرس الروائي العراقي عبدالله صخي المفاجأة التي أحدثتها روايته الأولى “خلف السدة” بإصدار روايته الثانية “دروب الفقدان”، والتي جعلت الكثيرين يتساءلون: لماذا لم يقدم على كتابة الرواية طوال العقود الماضية وهو يملك هذا الأسلوب الروائي الفريد؟. يستكمل عبدالله صخي إبحاره السحري في تاريخ سري مرصود بعين خاصة في روايته الثانية “دروب الفقدان”. كثافة الأحداث تبدو للقارئ مجرد خلفية لعالم خاص لم يتلمسه سوى المؤلف، رغم أن المكان والزمان معروفان للجميع، وكذلك العناوين العامة للأحداث.

الإطار العام هو رحلة أجيال من أرياف الجنوب إلى ضواحي بغداد، لتجد نفسها في قلب نيران أحداث العراق الملتهبة وتتفاعل بشكل تراجيدي وهامشي معها على مدى عقود. ذلك الإطار لا يكفي لوصف المستويات الوجودية المركبة في “دروب الفقدان” التي تجعلنا نتساءل مع الكاتب: إلى أي حد يمكن أن يتماهى التاريخ بالرواية؟ وكيف يتجاور الحدث العام بالمستويات الوجودية للرواية؟ الرواية تميل إلى التاريخ، على حد تعبيره وهي تتجه نحوه دون إرادة الكاتب أحيانا. وهو يستعير تعبير جان بول سارتر بأن “الرواية ينبغي أن تؤرِخ” ليقول إن للتاريخ مسارا واقعيا وللرواية تاريخها الخيالي الذي ينهض من الواقع، ليتجاور الحدث العام مع المستوى الوجودي… حين يبلغ عذاب الإنسان حدا مخيفا من الألم والحرمان لا تحتاج الرواية إلى الخيال قدر حاجتها إلى التاريخ.

الرواية تعمق التساؤل عن مدى اتصال الكتابة الإبداعية بالعالم الشخصي والأحداث الواقعية وانفصالها عنهما. وهو يرى أنهما لا ينفصلان كليا… “الكاتب يقف على مسافة تتيح له النظر بصورة تبدو حيادية ليروي الحدث الواقعي… وبهذا لا يتصل بالحدث الواقعي اتصالا تاما… إنه اتصال شفاف ينفصل حينا ويتداخل حينا آخر. أحيانا يقوم الراوي على الحياة الشخصية (لا أعني سيرة الكاتب) فهو جزء من المجتمع… يتعامل مع نفسه كما يتعامل مع شخصياته، فيلقي عليها بعضا من ملامحه وأفكاره.

“حاولت أن أقف على مسافة مناسبة من الأحداث التي جرت في العراق وعشتها مع أبناء جيلي في عقد السبعينات بالدرجة الأولى. حاولت أن أعرض صورة لحقبة معينة أنا جزء منها وتأثرت بها… بكل الأحلام والانكسارات والمحاولات المستميتة لبقاء الأحلام على قيد الحياة. من يعرف عبدالله صخي يتوقع أن يكون بعد المرور بمرجل “دروب الفقدان” غيره قبل كتابتها. لكنه يؤكد أن لا فرق بين الإثنين. ويضيف “حين تكتب فإنك تمر بنفس المخاض الذي يمر به أبطالك في سيرهم الحثيث عبر طرقات الحياة المعقدة والمتشعبة”.

ويتابع بأنه كان “دائما منهمكا في العراق وتاريخه، خاصة في القرون الخمسة الأخيرة… حين هممت بالتخطيط للرواية الأولى “خلف السدة” استعدت تاريخه منذ عشرينات القرن الماضي كي أتتبع خطوط سير المهاجرين الأوائل الذين قدموا إلى بغداد من أرياف الجنوب هربا من الإقطاع والفقر والحرمان وبحثا عن ملجأ آمن، إذ كان قسم منهم مطلوبا بسبب مشاركته في ثورة العشرين”. اكتشف في المراحل الأولى أنه يتمتع بذاكرة قوية… “لجأت إلى الكثير من البحوث والدراسات المتصلة بتاريخ العراق وأحداثه السياسية والاجتماعية، منها كتاب لونكريك “أربعة قرون من تاريخ العراق الحديث” و”تاريخ الوزارات العراقية” لعبد الرزاق الحسني”. ويضيف صخي أن العنصر الأساسي هو تجربته الشخصية وتجربة جيله الذي شهد تغيرات سياسية دراماتيكية نتجت عنها مصائر مفزعة. ولا ينسى “الميثولوجيا الراقدة في رؤوس أمهات ينتظرن من أبنائهن تحقيق أملهن في حياة كريمة تليق بقدرتهن على تحمل الألم”.

هناك إذن الكثير من الشخصيات الحقيقية! يقول عبدالله صخي “كنت أتمنى أن يعرفوا أنني نسجت لهم حياة أخرى على الورق بعد أن عشت معهم لثلاث سنوات هي فترة كتابة الرواية بين عام 2009 وعام 2012، لكن للأسف لم يبق منهم أحد على قيد الحياة… حاولت أن أتقصى أخبارهم وأعرف عناوينهم بقصد زيارتهم لكني لم أعثر على أي منهم”. الذي يقرأ “دروب الفقدان” لا بد أن يقفز إلى ذهنه مصطلح الواقعية السحرية التي ارتبطت بأدب أميركا اللاتينية، لكن صخي يقول إنه غير معني بالمصطلح، “ما يشغلني دائما هو الحياة بكل تجلياتها، الماضي بكل خساراته وأوهامه ونجاحاته. كل ذلك من خلال السير المتفردة لأشخاص مسحورين بالحب والوجد والألم وبحكايات وأفعال خرافية ليستعينوا بها على مواجهة قسوة الحياة ومرارتها. هل ذلك ما يسمونه الواقعية السحرية؟”

لا يظن عبدالله صخي أنه تأثر بأولئك الكتاب من أمثال غابريل غارسيا ماركيز “اقتفيت أثر الحياة الكامنة في أعماق أبطالي ومن حولهم وتتبعت أثر عبقريتهم في مواجهة الألم”. الكثير من المثقفين تساءلوا بعد قراءة الرواية عن سبب عدم ترشيحها لبعض الجوائز، وتحديدا جائزة بوكر للرواية العربية؟ لا يكتم صخي أنه سيكون سعيدا لو رشحت روايته لنيل أي جائزة، “الجائزة مكافأة معنوية للعمل الأدبي مع علمي أن أغلب الجوائز لا تقوم على معايير أدبية بل على معايير سياسية. حتى جائزة نوبل “متهمة” بذلك. لكن الترشيح سيعني على الأقل انتشارها على نطاق أوسع. يلتقط عبدالله صخي أنفاسه الآن بعد أن قطع “دروب الفقدان” التي صدرت عن دار المدى في بيروت. وهو لم يحدد مشروع الكتاب المقبل.













التوقيع

 النسر غير متواجد حالياً
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiFurl this Post!
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أشخاص, مسحورين, شيخ, عبدا

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق أرسل هذا الموضوع إلى صديق
انواع عرض الموضوع
العرض العادي العرض العادي
العرض المتطور الانتقال إلى العرض المتطور
العرض الشجري الانتقال إلى العرض الشجري

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
الابتسامات متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

قوانين المنتدى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
للمرة الخامسة على التوالي ينظم كرسي المهندس عبدالله بقشان لأبحاث النحل بجامعة الملك س ابو عصام رسائل علمية وأبحاث (أطروحات ماجستير ودكتوراه) 1 26-Jun-2012 09:13 AM
هينا رباني خار (أصغر وزيرة خارجية ). guevara صانعو التاريخ 0 15-Aug-2011 10:09 PM
الثقافة السعودية تفقد الأديب عبدالله بن خميس النسر صانعو التاريخ 0 21-May-2011 09:35 AM
الشيخ عبدالله الجابر الصباح الذي كاد أن يصبح ملكاً على مصر//منقول محمد المبارك التاريخ الحديث والمعاصر 1 06-Nov-2010 09:35 AM
أريــد ترجمة الشيخ المجاهد عبدالله عزام !! شبل الإسلام محاورات تاريخية 2 07-Aug-2010 01:32 PM


الساعة الآن 04:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.5.0
تصميم موقع